موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

الإمبراطورية والإرهاب المعولم

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في ختام إطارنا النظري الذي صغناه مباشرةً عقب الأحداث الإرهابية التي ضربت معاقل القوة الأميركية في الحادي عشر من سبتمبر عام 2001 أثرنا سؤالاً بالغ الأهمية هو: ما النتائج المتوقعة لهذا الحدث الإرهابي الذي هز العالم كله،

وذلك على بنية النظام الدولي ذاته والقيم التي يستند إليها؟ بل إننا أثرنا سؤالاً أخيراً هو: ما النتائج غير المتوقعة؟ توالت الأحداث الدرامية التي أعقبت الحدث بيان النتائج المتوقعة في نظرنا، وهي على وجه التحديد تحوُّل الولايات المتحدة الأميركية من مركز القطب الأعظم الذي يهيمن على اتخاذ القرار الدولي، وخصوصاً بعد انهيار الاتحاد السوفييتي وتحول النظام الثنائي القطبية إلى نظام أحادي القطبية. وظهرت الولايات المتحدة الأميركية كأنها إمبراطورية، وذلك بعد التصريحات الهستيرية الأميركية التي أطلقها الرئيس السابق «بوش» وأهمها إعلان الحرب الشاملة على الإرهاب وهي حرب لا يحدّها مكان ولا زمان، والأخطر من ذلك تصريحه بأن الولايات المتحدة الأميركية لها مطلق الحرية في الهجوم على أي دولة تمثل خطراً على الأمن القومي الأميركي، أو تحاول إزاحتها من موقعها باعتبارها القوة العالمية العظمى.

 

ومعنى ذلك أن الولايات المتحدة الأميركية - باعتبارها تحولت لتصبح إمبراطورية- أصبحت هي بمفردها التي تمسك بمفاتيح الحرب والسلم. والدليل على ذلك قرارها الفوري بغزو أفغانستان لإسقاط نظام «طالبان» باعتبار أن قادته قاموا بإيواء «بن لادن» زعيم تنظيم «القاعدة»، الذي نُسب إليه تخطيط وتنفيذ الهجوم الإرهابي على الولايات المتحدة الأميركية.

وتحقق الغزو العسكري بالفعل، وسقط نظام «طالبان» بحكم الفارق الضخم في القوة العسكرية بينه وبين الإمبراطورية الأميركية البازغة. وقد ترتب على هذا الغزو الإمبراطوري نتائج كارثية سواء بالنسبة إلى الشعب الأفغاني نظراً إلى ضحايا الحرب من المدنيين على وجه الخصوص، أو حتى بالنسبة إلى الولايات المتحدة الأميركية ذاتها التي قامت بالحرب! ويرد ذلك إلى أن الحسابات الأميركية للغزو لم تكن دقيقة. وقد أدى التعجل في الهجوم إلى وقوع ضحايا أميركيين من بين القوات الغازية، وأصبحت مسألة الانسحاب من أفغانستان بعد ذلك مشكلة مؤرقة لرئيس الجمهورية «أوباما» الذي خلف «بوش الابن» في الرئاسة والذي تردد في الاستجابة لطلب القادة العسكريين في زيادة القوات الأميركية في أفغانستان.

وبعد شهور من التردد وافق «أوباما» على زيادة عدد المقاتلين بنسبة أقل كثيراً مما طلبه الجنرال «باتريوس» لأن أشباح حرب فيتنام كانت ما زالت حية في الوعي الجماهيري الأميركي.

غير أن السلوك الإمبراطوري الأميركي ظهر للعيان حين قرر الرئيس الأميركي السابق «بوش الابن» - بناءً على ضغوط فئة المحافظين الجدد الذين سيطروا على قراراته الاستراتيجية- غزو العراق عسكرياً بتهمة أن النظام العراقي يمتلك أسلحة دمار شامل. وحين عرضت الولايات المتحدة الأميركية الموضوع على مجلس الأمن رفضت الدول الكبرى صاحبة حق «الفيتو» مشروع الغزو العسكري الأميركي للعراق. ومع ذلك بتأثير العنهجية الإمبراطورية - إن صح التعبير- قررت الولايات المتحدة الأميركية غزو العراق مما ترتب عليه نتائج كارثية حقاً سواء بالنسبة إلى القوات الغازية أو بالنسبة إلى المجتمع العراقي نفسه الذي تمزق نسيجه الاجتماعي نتيجة للغزو بعد أن تحولت العراق إلى شيع متنافرة من الشيعة الذين سيطروا على النظام السياسي العراقي بعد الغزو ومن السُّنة الذين كانوا هم الذين يحكمون العراق قبل الغزو.

وأخطر من ذلك كله أنه - على عكس التوقعات الأميركية الساذجة- لم تقابَل قوات الغزو بالورود من سكان العراق لتحريرهم من ديكتاتورية «صدام»، وإنما قوبلوا بمقاومة بالغة الشراسة أدت إلى وقوع عشرات من المقاتلين الأميركيين وأدى منظر النعوش الأميركية المتتالية إلى تذكر أشباح «فيتنام» مرة أخرى، مما أدى إلى قلق الرأي العام الأميركي الشديد بشأن تورط الولايات المتحدة الأميركية في غزو العراق.

وهكذا يمكن القول إن الغزو الأميركي لأفغانستان أولاً ثم للعراق ثانياً، كان هو بداية حقبة الاضطرابات في الشرق الأوسط، والتي اتسع نطاقها بعد ما أُطلق عليه «ثورات الربيع العربي»، التي بدأت في تونس ثم امتدت إلى مصر واليمن وسوريا. وهكذا أصبح الشرق الأوسط بشكل عام والعالم العربي بوجه خاص وما يدور فيه من حروب أهلية وعرقية أحد معالم مشهد الاضطراب العالمي بوجه عام.

غير أننا إذا كنا قد أشرنا في إطارنا النظري الخاص بدراسة نتائج الحادث الإرهابي الذي وقع ضد الولايات المتحدة الأميركية في سبتمبر 2001 قد أثرنا سؤالاً عن النتائج المتوقعة، فإن السؤال المرافق له عن النتائج غير المتوقعة أصبح هو في الواقع السؤال الرئيس، الذي أثبتت الأحداث أنه يكاد يكون أهم بكثير من السؤال الأول.

وذلك لأن النتائج المتوقعة للحدث الإرهابي كان أهمها على الإطلاق تحوُّل الولايات المتحدة الأميركية من كونها القطب الأعظم في النظام الدولي إلى إمبراطورية متكاملة الأركان. غير أن هذه الإمبراطورية بدأت تُذوى قوتها بالتدريج، وفي وقت قياسي حقاً نتيجة تطورات عالمية كبرى لا تستطيع الولايات المتحدة الأميركية السيطرة على حركتها، أو ضبط إيقاعها. وهذا هو الذي أدى إلى جعل بعض المفكرين الاستراتيجيين الأميركيين وفي مقدمتهم «جورج فريدمان» الذي ألّف كتاباً بعنوان «العقد القادم» يتحدثون فيه بصراحة عن تحول الإمبراطورية الأميركية إلى جمهورية عادية تحكمها قواعد القانون الدولي لا أكثر ولا أقل.

ومن هنا يمكن القول إن النتائج غير المتوقعة للحدث الإرهابي الذي وُجِّه إلى معاقل القوة الأميركية في سبتمبر 2001 كان هو - عكس كل التوقعات- انتشار الإرهاب المعولم في كل أرجاء المعمورة.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الفلسطينيون بين الحاجات الإنسانية والحقوق السياسية

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    لا نستخف بالحاجات الإنسانية والضرورات الحياتية الكبيرة للشعب الفلسطيني كله في الوطن والشتات، في ...

لا تلعب مع الروس

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    العنوان مثلٌ معروف, بأن الروس لا يُلتعب معهم. نقول ذلك, بسبب إسقاك طائرة “إيل ...

روسيا «المسلمة»!!

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    لم يخطر ببالي أن أحاضر في موسكو بالذات عن «الإسلام»، ولكن مجلس شورى المفتين ...

صرخة النائبة العراقية وحكايتها

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

في «العراق الجديد»، وفي ظل واحدة من أكثر الحكومات فسادا، محليا وعالميا، هل يلام الم...

مستقبل العالم في ضوء المتغيرات

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

"إن العالم المعاصر هو بصدد اجتياز أكبر أزمة الإنسانية منذ الحرب العالمية الثانية" من الم...

ربع قرن على أوسلو

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

يندرج بعض ما يقال في هجاء اتفاق أوسلو في باب «الحكمة بأثر الرجعي»... هذا لا ...

لبنان والعراق حكم المحاصصة والفساد

حسن بيان

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    كما الحال في لبنان، هي الحال في العراق، اشهر تمضي على إجراء انتخابات نيابية، ...

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26918
mod_vvisit_counterالبارحة38795
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع135035
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر888450
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57965999
حاليا يتواجد 3969 زوار  على الموقع