موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

في الطريق إلى الأستانة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الطريق إلى الأستانة، حيث من المقرر أن تلتئم مائدة الحوار السوري- السوري الشهر المقبل، لا يبدو معبداً ولا سالكاً، على الرغم من أجواء التفاؤل التي أشاعتها أطراف لقاء موسكو الثلاثي:

روسيا، تركيا وإيران... لكن اللقاء مع ذلك، يبدو، مختلفاً عمّا سبق من لقاءات استضافتها العاصمة الكازاخية، والتي كادت تقتصر في حينه على “مجموعة حميميم”.

 

ونقول لقاءً مختلفاً، لأن الأطراف التي ستشارك فيه لأول مرة، ستضم فصائل مسلحة، لطالما صنفتها موسكو “إرهابية”، من بينها أحرار الشام وجيش الإسلام وجماعة زنكي وغيرها من القوى الفاعلة على الأرض في ريف حلب وإدلب وأطراف الغوطتين، وهي جميعها محسوبة على “المخابرات التركية” وإن كان ذلك لم يمنع بعضها من تلقي المال الخليجي، ونسج صلات قوية مع أجهزة مخابرات عربية معروفة بتورطها في الأزمة السورية.

هنا، لا يكفي القول بأن موسكو رضخت لاعتبارات تحالفها المستجد مع أنقرة، فهذا ربما يكون جانباً واحداً من الصورة، أما الجانب الآخر، فيتمثل في “سأم” موسكو من التعامل مع معارضات “ورقية” لا قيمة لها ولا نفوذ على الأرض، سواء تلك المتمثلة في مجموعة “حميميم” إياها، أو تلك المنضوية في إطار “هيئة التفاوض” والائتلاف السوري المعارض في إسطنبول... وكل حديث روسي عن “تهدئة شاملة” في مرحلة “ما بعد حلب”، لن يستقيم من دون التخاطب المباشر مع من بيده السلاح وقرار التهدئة أو التصعيد.

أمرٌ كهذا لا بد سيثير غضب النظام، ومن خلفه طهران وحزب الله ومن والاهم من ميليشيات وقوى رديفة وحليفة... فأحلام الحسم العسكري عند هذا الفريق انتعشت بعد حلب، وكما لم يحدث من قبل - ربما- وأعين هذا الفريق، تتسمر حول العاصمة وجيوب المعارضة التي تحيط بها، وتعكر صفو أمنها بين الحين والآخر، وإدلب على مرمى حجر من حلب واللاذقية وحماة، وتدمر عادت إلى قبضة “داعش” قبل أن تهنأ بالخلاص من حكمه البغيض.

ومما لا شك فيه أن قرار دمشق الجلوس قبالة ممثلي هذه القوى، وبعضها لا يقل سوءاً كثيراً عن “داعش” و“النصرة”، سيكون نوعاً من تجرع السّم، لكن السّم الزعاف، لا يكمن هنا فحسب، بل حين يُرمى بأوراق “التفاهمات التركية الروسية” على مائدة الحوار، والتي يقال إنها تضمنت التزام كافة هذه الأطراف بالتهدئة والحل السياسي بضمانة تركية- روسية، والشروع في إعادة تشكيل “الجيش الوطني” بضم هذه الفصائل إلى الجيش السوري، وتشكيل مجلس عسكري موحد، يضم قادتها... لا أحسب أن أمراً أكثر من هذا، يمكن أن يخرج النظام عن طوره.

قبل أيام، تحدث السيد حسن نصر الله عن مرحلة “ما بعد حلب” وعَدّ النصر فيها، بداية نهاية الأزمة السورية... ما نود قوله في هذا المقال، أن على السيد نصر الله، أن ينظر إلى ما يعده حليفه الروسي من ترتيبات، ستجعل هذه المجموعات، وربما الأكثر تطرفاً منها، طرفاً في “حوار سوري- سوري”، معدة نتائجه سلفاً، وسيجري برعاية مشتركة مع “سلطان العثمانية الجديدة”.. هنا وهنا بالذات، يتعين استخلاص العبر والدروس عند تقييم ما جرى في حلب وما يجري بعدها.

على أية حال، لا نعرف كيف سيجري تذليل عقبة الاعتراض السوري- الإيراني على ورقة الأستانة أو الشركاء المتحلقين حول مائدة الحوار، أو حتى على الراعي التركي لهذه الحوارات... لكن القصة لا تنتهي هنا، فتركيا، التي تضطلع بدور متزايد في الأزمة السورية، تريد ﻟ“ميليشيات حزب الله وغيرها” أن تغادر الأراضي السورية، وهي التي تعمدت بالدم، وقدمت مئات وألوف الضحايا على مذبح الدفاع عن النظام و“المحور”.

وتركيا، من موقعها كشريك في الرعاية و“الضمانة” لا تريد لوحدات حماية الشعب الكردي وحزب العمال الكردستاني أن يكون لها مقعداً على مائدة الأستانة... وفي أسوأ سيناريو، ستقبل بوجود أكراد سوريا من ضمن وفد النظام، وليس من ضمن وفد المعارضة، وفقاً لبعض التسريبات الصحفية، وهذا أمرٌ لن يقبله النظام، الذي يواجه تحدياً عسكرياً - أمنياً- سياسياً مع الأكراد في دير الزور، وفي أحد عشر حياً من أحياء حلب “المحررة”، تستولي عليها “الوحدات” وترفع فوقها علم “روج آفا” ولم تسمح للجيش السوري ولا حتى لشرطة المرور السورية، بدخولها.

كما أن الأكراد، ما كانوا ليخوضوا كل هذه المعارك ضد داعش وبعض أطراف المعارضة، ويقدموا كل هذه الأعداد من الضحايا ليعودوا للانضواء تحت راية النظام وفي عداد وفده التفاوضي... والمؤكد أن زيادة الانتشار العسكري الأمريكي في مناطق سيطرتهم مؤخراً واقتراب وحداتهم من جسر تشرين ومدينة الطبقة، سيجعلهم في غنى عن القبول بهذا النوع من الترتيبات: الجلوس على مائدة برئاسة تركية مشتركة، وخلف العلم السوري، ومن ضمن أعضاء الوفد الحكومي، ومن دون أي أفق أو أمل في انتزاع ما يشفي غليلهم لاستعادة كيانيتهم.

الطريق إلى الأستانة ليست سالكة، والجهود الرامية لجعل الحوار السوري- السوري المنتظر فيها، قد تسقط في فجوة الخلافات الكبيرة بين طهران وأنقرة وموسكو، وهي خلافات لا تتعلق براهن الأزمة السورية فحسب، بل ومستقبلها أساساً، لكن حالة “الاستنزاف” التي تعيشها مختلف القوى المتورطة في المستنقع السوري، تبقي دائماً فرصة أمام الديبلوماسية لاجتراح المعجزات، حتى في زمن انتهاء المعجزات، فلننتظر لنرَ.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

الانتخابات العراقية القادمة وجريمة المشاركة فيها

عوني القلمجي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يبدو ان معالم الخوف أصبحت واضحة في وجوه اركان عملية الاحتلال السياسية. فتسويق الانتخابات وخد...

تحية إليه فى يوم مولده

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    علمنا جمال عبد الناصر فى حياته أن الثورة، أى ثورة، لا يمكن إلا أن ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عملياً في الأراضي السورية، ...

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6878
mod_vvisit_counterالبارحة40928
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع206024
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر695237
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49350700
حاليا يتواجد 3231 زوار  على الموقع