موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل ::التجــديد العــربي:: نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج ::التجــديد العــربي:: إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة ::التجــديد العــربي:: ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى ::التجــديد العــربي:: بوتفليقة يقيل رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ::التجــديد العــربي:: جهود إماراتية وسعودية لفرض ضريبة القيمة المضافة مطلع العام القادم ::التجــديد العــربي:: عرض ثلاثة أفلام سعودية في الرياض.. الليلة ::التجــديد العــربي:: المعرض الدولي للصيد والفروسية يحتفي بـ 15 عاما على انطلاقته في ابوظبي ::التجــديد العــربي:: متاحف الصين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: احتياطي النقد الأجنبي في مصر يسجل أعلى مستوياته منذ 2011 ::التجــديد العــربي:: المواظبة على تناول اللبن يسهم في الوقاية من الاورام الخبيثة في القولون والثدي والمعدة والمبيض وبطانة الرحم، بفضل بكتريا تزيد من إفراز مواد منشطة للجهاز المناعي ::التجــديد العــربي:: السمنة تنذر بأمراض القلب ::التجــديد العــربي:: زين الدين زيدان يعرب عن سعادته بإحراز كأس السوبر الإسبانية بعد هزيمة غريمه برشلونة 2-صفر، بعد تقدمه ذهاباً على ملعب كامب نو بنتيجة 3-1 ::التجــديد العــربي:: مدربو «البوندسليغا» يرشحون بايرن للاكتساح مجدداً ::التجــديد العــربي:: عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي::

11 سبتمبر وبنية النظام العالمي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ننطلق في سلسلة مقالاتنا الأخيرة من فرضية أساسية مبناها أن الأحداث الإرهابية التي ضربت مواقع القوة الأميركية في 11 سبتمبر 2001، مثلت في الواقع قطيعة تاريخية، بمعنى أن الحقبة السابقة عليها بما تتضمنه من أحداث دولية وإقليمية ومحلية،

ستختلف بالضرورة عن الحقبة التي تلت هذه الأحداث الإرهابية الخطيرة.

 

وقد أكدنا من قبل أن «عاصفة سبتمبر» كانت بداية الحروب الثقافية بين الغرب والعالم الإسلامي. وأضفنا من بعد أن «المركزية الغربية» التي اعتاد أنصارها الزعم بأن الحضارة الغربية أسمى من كل الحضارات وأنها مصدر الأحكام المتعلقة بتأخر الشعوب أو تقدمها، تمر بأزمة حادة، لأنها بهذه المبالغات العنصرية التي صاحبت الحملة الاستعمارية على بعض الشعوب الإسلامية والعربية كانت أحد الأسباب المولدة للإرهاب الذي تقوده وتقوم به حركات إسلامية متطرفة تتبنى هي الأخرى نظرة عنصرية إلى الآخر الغربي، على أساس مقولة أساسية مبناها أن «المسلمين أسمى من غيرهم»، وذلك تطبيقاً لعدد من المقولات التي تتضمنها ما يطلق عليه بعض الباحثين «المركزية الإسلامية». فكأننا أمام صراع تاريخي بين مركزيتين هما «المركزية الغربية» من جانب و«المركزية الإسلامية» من جانب آخر.

ونريد اليوم في مجال استعراضنا التحليلي للآثار المدمرة لأحداث سبتمبر أن نطرح مجموعة من التساؤلات الرئيسة عن بنية المجتمع العالمي من خلال رصد تحليلي للتغيرات التي لحقت به

منذ عام 1990، وهي التي أجمع خبراء العلاقات الدولية على توصيف أبرز اتجاهاتها بأنها «انفلات العالم من ناحية»، ومحاولة «ضبط إيقاعه» من ناحية أخرى.

مؤشرات الانفلات متعددة، وهي ثورة الأعراق، والانفصال عن الدول القومية، والحروب الأهلية ذات الطابع الديني، ودعوات التطهير العرقي، وزيادة حدة الاستعمار الاستيطاني في فلسطين، أما محاولات الضبط فأخذت أساساً اتجاهين: التدخل الإنساني (الصومال)، والتدخل السياسي (كوسفو، العراق). وكل نمط من الاثنين يثير إشكاليات قانونية وسياسية وعملية.

والواقع أنه ينبغي أن نفهم منطق التحول الحضاري العالمي والانتقال من مرحلة التحديث إلى مرحلة ما بعد التحديث، أي من المجتمع الصناعي إلى مجتمع المعلومات العالمي الذي يتحول إلى مجتمع المعرفة، ومن الاقتصاد المعلوماتي إلى اقتصاد المعرفة.

وإذا نظرنا إلى نمط العلاقات الدولية الذي سيسود بعد 11 سبتمبر 2001، فهناك تساؤلات أهمها: هل حقاً سننتقل من هيمنة القطب الأكبر (الولايات المتحدة الأميركية) إلى الهيمنة الشاملة للإمبراطورية الأميركية؟ وما هي انعكاسات ذلك على مجمل العلاقات الدولية واتجاهاتها في العقود القادمة، وعلى الدول العربية تحديداً؟

وقد لفت نظرنا بشدة بعد أحداث سبتمبر مباشرة أهمية تحليل الخطاب السياسي الصادر عن قادة الدول الغربية. ولو حللنا مضمون الخطاب السياسي الأميركي لوجدنا مجموعة من الشعارات الأساسية، ولعل أبرزها بداية الحرب ضد الإرهاب في ضوء شعار «من ليس معنا فهو ضدنا»، وحق الولايات المتحدة المطلق في ضرب الدول التي تأوي الإرهابيين أو تشجع الإرهاب، وأن الحرب ضد الإرهاب ستستمر إلى مدى زمني غير منظور.

وهناك أسئلة عن التحالفات الدولية الجديدة ومواقف مختلف الدول منها وآثارها في مواقع الدول وحراكها في النظام الدولي، وتأثيراتها في العلاقات بين الحكومات والشعوب، وفي الاستقرار السياسي في كل دولة، وفي التوازن الاستراتيجي بين أطراف بذاتها (الهند والباكستان، الصين والولايات المتحدة، روسيا والولايات المتحدة).

ويلفت النظر في الخطاب الثقافي موضوعات بالغة الأهمية لعل أبرزها إثارة الفروق بين المدنية والبربرية، في الواقع إعادة إنتاج للتفرقة التي ابتدعها خطاب الحداثة الغربي الذي تطور من بعد ليصوغ الأيديولوجيات العنصرية في القرن التاسع عشر لتبرير الاستعمار الغربي لشعوب العالم الثالث وأهمها نظرية (عبء الرجل الأبيض White man’s burden)، بمعنى مسؤوليته الأخلاقية في تمدين البرابرة، أي الشعوب غير الغربية!

وتمثل الخطاب الثقافي أيضاً في إعادة إنتاج خطاب المركزية الغربية الذي يؤكد أن الغرب هو المصدر الأساسي للقيم الإنسانية الصحيحة، مع تبني نظرة دونية للثقافات والحضارات الأخرى.

وقد تبين أيضاً تأثير اللاشعور التاريخي في العداء بين الغرب والإسلام في بعض عبارات الخطاب السياسي (راجع بوش حين استخدم عبارة Crusade «الحملة الصليبية» لوصف الحرب ضد الإرهاب، وتأمل العبارة العنصرية التي أطلقها بيرلسكوني حين ادعى أن «الحضارة الغربية أسمى من الحضارة الإسلامية»).

ومن الواضح أن هذه المقولات العنصرية تسلم، وإن بطرق غير مباشرة، بمقولة «صراع الحضارات» التي ابتدعها «هنتنجتون» في كتابه الشهير بنفس العنوان. غير أن تحليل الخطاب السياسي والثقافي الغربي بعد أحداث سبتمبر لا يغني عن تحليل الخطاب العربي والإسلامي، ومن هنا ضرورة تحليل الخطاب المتخلف الذي تبنته «القاعدة» و«طالبان» وقوى وقيادات إسلامية متطرفة، في توصيف الحرب ضد الإرهاب كحرب دينية بين المسلمين والغربيين.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية

News image

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن شهر اكتوبر سيكون حاسم لتس...

الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - عُيّن الرئيس الألماني الاسبق هورست كولر رسميا الاربعاء موفدا للا...

نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج

News image

جدة - شهد منفذ سلوى الحدودي مع دولة قطر منذ ساعات صباح يوم أمس حرك...

إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة

News image

كامبريلس (إسبانيا) - أصيب ستة مدنيين، إضافة إلى شرطي، بجروح، عندما دهست سيارة عدداً من ...

ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى

News image

أعلن مصدر رسمي في حكومة كاتالونيا الى ارتفاع القتلى الى 14 شخصاً قتلوا وأصابة 100...

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الجزائر تكسر الحصار وتفتح أبواب الأمل

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 19 أغسطس 2017

    دائماً هي مسكونةٌ بفلسطين، مؤمنةٌ بقضيتها، واثقةٌ من عدالتها، صادقةٌ في نصرتها، ماضيةٌ في ...

التعليم الفلسطيني في القدس……ومرحلة ” صهر” الوعي

راسم عبيدات | الجمعة, 18 أغسطس 2017

    من الواضح بأن الحرب التي يشنها وزير التربية والتعليم الإسرائيلي المتطرف “نفتالي بينت” ومعه ...

سفيرة الأمم المتحدة بين المأساة الايزيدية وواجب إسرائيل الاخلاقي!

هيفاء زنكنة

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

نادية مراد، شابة عراقية، عمرها 23 عاما، تم اختيارها في سبتمبر/ أيلول 2016، سفيرة الأ...

عقدة الرئاسة

توجان فيصل

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

لا أدري لمَ قام الملك عبد الله بزيارة رسمية لرام الله، مع وفد مرافق. فما...

ما بعد انتهاء التنسيق الأمني

معين الطاهر

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  بدايةً، ينبغي الإشارة إلى عدم وجود أي رابط بين العنوان أعلاه وتصريحات الرئيس الفلسطيني ...

عن «المجلس»... رداً على حُجج «المُرجئة»

عريب الرنتاوي

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

ينطلق الداعون لربط انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني بإتمام المصالحة، من فرضيتين: الأولى، ان انعقاده من ...

لورنس فلسطين وفلسطينيوه الجدد!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

عام 2005، وتحت شعار "السلام من خلال الأمن"، والدور الأميركي المطلوب لتطوير أجهزة الأمن في ...

ما السر بتسمية منظمة إرهابية بـ (الدولة الإسلامية)؟

د. هاشم عبود الموسوي

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    لم يعد خافياً على أحد (في موضوعة المنظمة الإرهابية داعـــش)، بأن واشنطن لم تكن ...

نذر انقلاب دستورى

عبدالله السناوي

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    إذا ما مضت دعوات إدخال تعديلات جوهرية على فلسفة الدستور ونصوصه إلى نهايتها فإننا ...

أحداث الأقصى.. معركة في حرب

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    هدأ الغبار قليلاً في ظل الاعتبار الواعي من قبل البعض بأن الفلسطينيين انتصروا في ...

الأكراد يغلقون باب العراق الموحد

فاروق يوسف

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    يلقي الزعماء الأكراد في مسألة انفصال إقليمهم عن العراق باللائمة على شركائهم في العملية ...

«التوافق والاستبدال» وتجديد القديم

عوني صادق

| الخميس, 17 أغسطس 2017

    يوم الأربعاء الموافق 9 أغسطس/آب 2017، اجتمعت اللجنة المركزية لحركة فتح، وقررت عقد دورة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11952
mod_vvisit_counterالبارحة34274
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع256308
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي150622
mod_vvisit_counterهذا الشهر518332
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43590014
حاليا يتواجد 2528 زوار  على الموقع