موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

الكيان يخفي أدلة إعدام الفلسطينيين

إرسال إلى صديق طباعة PDF


قلناها مراراً من على هذا المنبر، إن الكيان الصهيوني ليس أكثر من عصابة قطاع طرق في ثوب دولة، لا، بل إن العصابة تأنف أن يجري تشبيه الكيان بها. لأن للعصابات قوانينها، ولكن الكيان الشايلوكي الغاشم، ليس فيه قوانين إلا قوانين الغاب الحيوانية تأكيداً،

وأن جنوده أثبتوا تماماً، أنهم ليسوا وحوشاً فقط، وإنما هم جبناء أيضاً، ككل الفاشيين. لقد نشرت صحيفة «هآرتس» الصهيونية، نقلاً عن النيابة العامة والشرطة “الإسرائيليتين”، أن جنود جيش العدو ارتكبوا العشرات من جرائم الإعدامات الميدانية بحق فلسطينيين، بدعوى أنهم كانوا ينوون تنفيذ عمليات طعن، أو دهس. وبعد إعدامهم، دأب الجنود الصهاينة على إخفاء الأدلة وطمسها من ساحة الجريمة، لإحباط التحقيقات قبل أن تبدأ الشرطة إجراءاتها، مع معرفتهم التامة، بأن القضاء الصهيوني المسيس، سوف يحكم ببراءتهم، تماماً كما حكم على الضابط شدمي منفذ مجزرة دير ياسين (في 1948/4/9) بغرامة قرش واحد، وبرأ قتلة الشابة الأمريكية راشيل كوري. ومع العلم بأن تعاليم حاخاماتهم تؤكد يومياً على قتل الفلسطينيين والعرب، لأننا من وجهة نظر هؤلاء الحاخامات الفاشيين مجرد «أفاع وصراصير»، ولأننا «أغيار» - كل من هم غير يهود- يجوز قتل كل واحد من الأخيرين (حتى الطفل منهم) لمجرد الشك في أنه قد يشكل خطراً على دولة بني صهيون.

 

رغم ما ذكرته الصحيفة، عن اعتراف الشرطة والنيابة بما عمد جيش الاحتلال إلى فعله، فإن هذا لا ينفي تنصل الجهات المعنية وتواطؤها في التحقيقات، بعدما تبين أن الشرطة كانت قد بعثت برسائل أكثر من مرة إلى الجيش حذّرت فيها من الأساليب المنهجية التي يعتمدها الأخير في مواقع العمليات، حيث يستهدف الفلسطيني المشتبه فيه بالرصاص الحي، ثم تخفى الأدلة من الموقع، ويشوش الجيش على مجريات التحقيق. هذا يعني أن الشرطة كانت على علم مسبق بما يجري، خصوصاً أنه مع كل تصعيد للمواجهات مع جيش العدو في مناطق مختلفة في الضفة الغربية المحتلة، ترتفع أعداد الفلسطينيين المعدومين بالرصاص بحجة «تنفيذ عمليات طعن».

ومعروف أن جنود جيش الاحتلال النازي، أصبحوا يحملون سكاكين، لإلقائها فوراً بجانب جثمان كل فلسطيني، أو فلسطينية، يجري إعدامه، أو إعدامها بالرصاص. عن سابق إصرار وترصد.

ومن أجل كل ما سبق، وفي السياق ذاته، أضافت الصحيفة الصهيونية أن ما يسمى ﺑ«سلطات القانون» الصهيوني، حذّرت من النمط الذي يعتمده الجنود، لأن من شأن ذلك أن يربك المؤسسة العسكرية، خصوصاً أنه قد يحول دون توفير «الحماية القانونية» للجنود الذين يواجهون محاكمات قضائية في ملفات تتعلق بالإعدامات. دققوا في الحملة الأخيرة، لتروا: حرص الكيان الصهيوني على أن يظهر ككيان قضائي عادل، في دولة «ديمقراطية»، إلى جانب تشجيعه الضمني على قتل الفلسطينيين، وإيحاءاته للجنود بأن جرائمهم ستبدو مبررة أمام القضاء، لأنها ستكون «قتلاً ولكن دفاعاً عن النفس». هذا ما دأب الكيان على تطبيقه منذ إيجاده القسري، حتى هذه اللحظة. نتحدى أن يقول أحدٌ لنا، عكس الذي نقوله.

نعم، فقبل أسبوع من إعدام الجندي الصهيوني أليؤور أزريا للشاب عبدالفتاح الشريف، بعثت النيابة العامة الصهيونية، رسالة رسمية إلى سلطات جيش الاحتلال، وما يسمى ﺑ«مراقب الدولة» القاضي المتقاعد يوسف شابيرا، حذرت فيها من تصرفات الجنود في ساحات العمليات، لكن أزريا أعدم الشريف في تل الرميدة في الخليل، بإطلاق رصاصة على رأسه، رغم أنه أصيب بجراح خلال تنفيذه عملية طعن، ولم يكن يشكل أي خطر على الجنود، بل حالت جراحه دون حركته أساساً. رغم ذلك، أفرجت سلطات الاحتلال عن القاتل بعد أربعة أيام من إدانته ب«التسبب بالموت»، من قبل المحكمة العسكرية، وفقاً لتقرير نشرته صحيفة «معاريف» الصهيونية في 21 إبريل/ نيسان الماضي. ادعى الكيان الصهيوني حينها، أنه تم الإفراج عن الجندي لمناسبة عيد الفصح اليهودي «البيسح»، لقضاء العيد مع عائلته، حيث وصل والده إلى معسكر جيش الاحتلال في رأس العين بالقرب من «تل أبيب»، الذي كان محتجزاً فيه، وتم نقله إلى البيت في مدينة الرملة، وكان في استقباله أمام البيت عدد من عناصر اليمين الصهيوني، الذين رفعوا يافطات، ورددوا شعارات مؤيدة للجندي، إضافة إلى عدد من قادة الجيش. هذه هي ديمقراطية وبلطجة “إسرائيل”.

***

Fayez_Rashid@hotmail.com

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أسئلة عاصفة «الربيع العربي»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 23 يناير 2017

    تجتمع محصّلة عملية التفكيك الكولونيالي للوطن العربي، منذ لحظتها السايكسبيكوية الابتدائية، مع وقائع الاقتلاع ...

"ترامب" والشرق الاوسط، نظرة تحليلية واستقرائية

سميح خلف | الأحد, 22 يناير 2017

في عشرين من شهر يناير 2017 الجاري سيتربع الرئيس الأمريكي الجديد على عرش البيت الا...

يناير والمؤامرة

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يناير 2017

  لا تنشأ ثورة بمؤامرة، ولا تستقيم حقيقة بالادعاء.نسبة «يناير» إلى مؤامرة هي نفي بالتدليس ...

هل تصح المراهنات على ترامب؟!

د. صبحي غندور

| الأحد, 22 يناير 2017

    كثيرون من العرب لم يجدوا مشكلة في وصول دونالد ترامب إلى منصب رئاسة الولايات ...

مهام الجيوش الوطنية وأسباب استهدافها

د. علي بيان

| الأحد, 22 يناير 2017

    مقدمة: تشير الوثائق التاريخيّة أنّ جانباً من خصائص حياة الإنسان الثابتة على مستوى الأفراد ...

أزمة قبرص إلى الحل

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 يناير 2017

    عرفت المفاوضات بين الجانبين القبرصيين، التركي واليوناني، تقدماً واضحاً في الجولة الجديدة التي تجري ...

لبنان ومأزق قانون الانتخابات

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يناير 2017

    في خطاب القسم، بعد انتخابه رئيساً للبنان، أكد العماد ميشال عون أن «فرادة لبنان ...

الاحتراب الطائفي ومستقبل الدولة الوطنية في العالم العربي (١)

عبدالنبي العكري

| السبت, 21 يناير 2017

    (تعقيب على ورقة الباحث عبدالحسين شعبان خلال منتدى عبدالرحمن النعيمي الثقافي، اللقاء الرابع عن ...

هدم و-تدعيش- وشيطنة للنضال الوطني الفلسطيني

راسم عبيدات | الجمعة, 20 يناير 2017

    واضح بأن دولة الإحتلال التي تسير بخطىً حثيثة نحو العنصرية والتطرف،حيث تعمل على سن ...

ام الحيران : شدي حيلك يا بلد ما في ظلم الى الابد..هنا باقون !!

د. شكري الهزَّيِّل

| الجمعة, 20 يناير 2017

    ايتها النشميات..ايها النشاما في ام الحيران الابيه والعصية على الانكسار..لا تجزعوا ولا تيأسوا فانكم ...

أهلا ترامب

فاروق يوسف

| الجمعة, 20 يناير 2017

    لا يملك العرب سوى الترحيب بدونالد ترامب، رئيسا للولايات المتحدة الأميركية، الدولة التي يُفترض ...

تطور مقاومة فلسطينيي 1948

عوني فرسخ

| الجمعة, 20 يناير 2017

    شهدت فلسطين المحتلة سنة 1948 خلال الأسبوعين الماضيين إضراباً عم جميع المدن والبلدات العربية، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17216
mod_vvisit_counterالبارحة24470
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع41686
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي163270
mod_vvisit_counterهذا الشهر623228
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37466667
حاليا يتواجد 2486 زوار  على الموقع