موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الجيش المصري يعلن استشهاد ثلاثة من جنوده في سيناءى ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة ::التجــديد العــربي:: مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة ::التجــديد العــربي:: توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية ::التجــديد العــربي:: وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام ::التجــديد العــربي:: "جدار" بشري بالمكسيك تنديدا بجدار بترمب ::التجــديد العــربي:: أوبك تتجه لتمديد خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: نوال السعداوي رئيسة فخرية لـ'شرم الشيخ السينمائي' ::التجــديد العــربي:: العثور في المغرب على لوحة إيطالية مسروقة بقيمة 6 ملايين دولار ::التجــديد العــربي:: جوائز الطيب صالح تتوزع بين مصر وسوريا والمغرب والعراق والسودان ::التجــديد العــربي:: نقص فيتامين د يرفع خطر الاصابة بهشاشة وتشوهات العظام والسرطان والالتهابات وأمراض الزهايمر، ويعطل الجهاز المناعي للجسم ::التجــديد العــربي:: يوفنتوس يدك بلارمو برباعية مواصلا طريقه نحو لقب ايطالي سادس ::التجــديد العــربي:: النصر يزج بالأهلي في دوامة الهزائم وينتزع الوصافة السعودية ::التجــديد العــربي:: نتاىئج إستانا حول التسوية السورية ::التجــديد العــربي:: الجامعة العربية: حل الدولتين ضروري لإنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: تفاؤل سعودي بشأن التعاون مع ترامب لمواجهة تحديات الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: وزير الدفاع الأمريكي: لسنا مستعدين حاليا للتعاون العسكري مع روسيا ::التجــديد العــربي:: استقالة مايكل فلين مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض ::التجــديد العــربي:: أكثر من مئة بين قتيل وجريح بانفجار جنوبي بغداد ::التجــديد العــربي:: بدء تعويم الدرهم المغربي تدريجيا ::التجــديد العــربي::

أزمة المركزية الغربية وجنون الإرهاب

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لم تكن هناك أي مبالغة حين أكدنا في مقالنا الماضي «عاصفة سبتمبر وبداية الحروب الثقافية» أن الأحداث الإرهابية التي ضربت مواقع القوة الأمريكية في 11 سبتمبر 2001 مثلت في الواقع قطيعة تاريخية في ممارسات النظام العالمي.

ويدل على ذلك الأصداء العميقة لهذا الحادث الإرهابي سواء من الناحية الدولية والسياسية والثقافية، ونستطيع أن نحدد نوعية هذه الأصداء لو قمنا بالتحليل العميق للخطابات السياسية التي أصدرها القادة سواء القادة السياسيون الأمريكيون والقادة السياسيون الغربيون بشكل عام. ويمكن القول إن بعض هذه الأصداء، وخصوصاً ما تعلق منها بالأحكام والتقييمات التي أطلقت على العرب والمسلمين، بحكم أن الإرهابيين الذين قاموا بالهجوم يدينون بالإسلام وينتمون في الوقت نفسه إلى عديد من البلاد العربية، هي انعكاس لمزاعم ما يطلق عليه «المركزية الغربية» Western-  centrism والتي تعني أن الثقافة الغربية أسمى من كل الثقافات الأخرى، وأنه يمكن بالاستناد إلى قيمها ومعاييرها تحديد درجات تقدم أو تخلف أي مجتمع إنساني معاصر.

 

وقد اعتمدت الحملات الاستعمارية الغربية على العالم العربي والإسلامي على مزاعم «المركزية الغربية»، والتي بالاستناد إليها صاغ المفكرون الغربيون الذين برروا شرعية الاستعمار الغربي نظرية «عبء الرجل الأبيض»، والتي تعني المسؤولية الأخلاقية للمستعمرين البيض في تمدين الشعوب «البربرية» والتي تعيش في دول العالم الثالث. وقد برزت في خطابات القادة الغربيين، التي انطلقت بعد الهجوم الإرهابي في عاصفة سبتمبر بحكم اللا شعور التاريخي، المزاعم الكاذبة للمركزية الغربية. وقد ظهر ذلك جلياً في المقارنة التي أجروها بين الأمم والشعوب في القدرات التكنولوجية.

فقد ثارت أقوال بعد وقوع الحدث مباشرة، تستبعد أن يقوم بهذا العمل الإرهابي فائق التخطيط ودقيق التنفيذ، إرهابيون عرب أو مسلمون، سواء كانوا يتبعون تنظيم القاعدة (بن لادن) أم طالبان، على أساس أن هذه المنظمات الإرهابية وهؤلاء الإرهابيين العرب لا يمكن أن يصلوا إلى هذا المستوى التخطيطي والتقني الرفيع. ومن هنا يحق لنا أن نتساءل، أليس في هذه الأقوال تسليم بالمقولات الاستشراقية عن سمو الغربيين عن غيرهم، وعن دونية «الشرقيين» (العرب والمسلمين)، وعجزهم عن الارتقاء إلى المستوى الغربي في التخطيط والتنفيذ؟

أو ليس في ذلك تجاهل لبروز أجيال جديدة من الإرهابيين درسوا في أبرز معاهد الغرب، واستطاعوا أن يكتسبوا مهارات بالغة التفوق في التكنولوجيا والبحث العلمي وعلوم الكمبيوتر، وتمكنوا من ممارسة كل فنون الثورة الاتصالية المعاصرة؟ ويكفي في الرد على هؤلاء تأمل كيف استطاع تنظيم «داعش» الاستخدام الفعال لشبكة الإنترنت في الترويج لأفكاره المتطرفة وتجنيد حتى الأجانب في صفوفه.

ويمكن القول إن الزعماء السياسيين الغربيين الذين تشبثوا بمزاعم المركزية الغربية فاتتهم الدراسة المنهجية لجوانب التحديث الحضاري التي حدثت في عديد من البلاد العربية والإسلامية منذ الخمسينيات بعد زوال الحقبة الاستعمارية، وخصوصاً في مجال التعليم الأساسي والتعليم الجامعي على وجه الخصوص، حيث أرسلت هذه الدول آلاف المبعوثين إلى الخارج للتخصص الدقيق في عديد من العلوم الطبيعية والاجتماعية والسياسية.

وأصبحت هناك أجيال من الباحثين العرب والمسلمين الذين أتقنوا منهجية البحوث الطبيعية بل إن بعضهم حصل على جائز «نوبل» في الطبيعة مثل «عبدالسلام» العالم الباكستاني، و«أحمد زويل» العالم المصري العربي الأشهر الذي حصل على جائزة «نوبل» في الكيمياء بعد اختراعه المبهر لزمن جديد هو «الفيتمو ثانية» والذي أثر تأثيراً عميقاً في مسار العلم في القرن الحادي والعشرين.

ويمكن القول إن القادة الغربيين لم يدركوا أن النموذج القديم للأمن القومي قد سقط، والذي كان يقوم على دراسة الحدود، وقام بديلاً له نموذج جديد للأمن القومي يقوم على نوعين من الحروب هما الحروب المعلوماتية Cyber war وحروب الشبكات net war. وهذه الحروب الأخيرة يستخدمها تجار السلاح على المستوى العالمي وتجار المخدرات، وأخطر من ذلك التنظيمات الإرهابية في التواصل بين القيادات والأعضاء. وقد شرح مجموعة من الباحثين الأمريكيين هذا النموذج الجديد للأمن القومي في كتاب نشر بعنوان «في معسكر أثينا».

وقد عرضنا لهذا النموذج الجديد للأمن القومي في كتابنا «شبكة الحضارة المعرفية: من المجتمع الواقعي إلى العالم الافتراضي» (القاهرة دار نشر ميريت 2009). وقد اهتممنا على وجه الخصوص بحروب «الشبكات» لأنها تشير إلى الصراعات التي تؤثر فيها المعلومات على مستوى كبير بين الأمم والمجتمعات. وهي تعني محاولة تخريب ما يعتقد سكان بلد ما أنهم يعرفونه عن أنفسهم وعن العالم.

وقد تركز الشبكات على آراء النخبة أو على آراء الجماهير أو عليهما معاً وقد تتضمن الممارسات الدبلوماسية والبروباجندا والحروب النفسية والتخريب السياسي والثقافي والخداع أو التشويش على الميديا المحلية والتسلل إلى شبكات الكمبيوتر وقواعد البيانات لتخريبها، ومحاولة تدعيم الجماعات المنشقة أو المعارضة في بلد ما من خلال شبكة الإنترنت.

وقد يستخدم الفاعلون الذين لا يؤمنون بالدولة ويسعون للانقلاب عليها مثل جماعات الإسلام السياسي المتطرفة والإرهابية لكى يتجاوزوا الحدود القومية وينظموا أنفسهم باعتبارها جماعات عابرة للقارات، وأبرز مثال على ذلك تنظيم «القاعدة» سابقاً وتنظيم «داعش» حالياً، غير أن أحداث سبتمبر الإرهابية أثارت في الواقع مشكلة التكيف الفكري والاستراتيجي لأجهزة الأمن القومي الأمريكية.

ذلك أنه مع النموذج الجديد للتهديدات والتي تتمثل، كما أشرنا، في «الحرب المعلوماتية» و«حرب الشبكات» فقد لجأت المنظمات الإرهابية إلى إنتاج إرهاب من نوع جديد، مثل اجتياز الحاجز الفاصل بين العقل والجنون!

وفي تقرير للجنرال «تيفاني» في البنتاجون، قبل 11 سبتمبر 2001، قرر فيه أنه إذا كان الإرهاب يستوحي عملياته من كتاب «الجنون» فعلى مخططي الأمن الأمريكي أن يرجعوا إلى نفس المرجع!

ولكن تبقى العقبة الحقيقية، كما قال هذا الجنرال الأمريكي، كيف ندرب المسؤولين عن الأمن القومي وفي أجهزة المخابرات على نمط التفكير الجنوني؟ هل دار بخلد أحد تحويل الطائرات المدنية المختطفة بركابها إلى أسلحة للتدمير الشامل؟ ويمكن القول إن جنون الإرهاب، كما تمثل في أحداث سبتمبر، قد أصبح نمطاً إرهابياً مستقراً بعد الممارسات الوحشية لتنظيم «داعش». وهكذا يمكن القول إن أحداث سبتمبر كانت هي إرهاصات الحروب الثقافية بين الغرب والعالم الإسلامي.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة

News image

أعلنت الحكومة «الإسرائيلية»، أمس، مصادرة مئات الدونمات الزراعية من أراضي قرية جالود جنوب نابلس، لإق...

مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة

News image

مدريد - اقتحم مئات المهاجرين فجر الجمعة الحدود بين المغرب واسبانيا في سبتة بين...

توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية

News image

اوقفت الشرطة الماليزية الخميس امرأة ثانية يشتبه بضلوعها في اغتيال الأخ غير الشقيق لزعيم كور...

وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام

News image

دعت وزيرة الدفاع الألمانية اليوم الجمعة، الدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة إلى عدم جعل...

"جدار" بشري بالمكسيك تنديدا بجدار بترمب

News image

شكل آلاف المكسيكيين "جدارا بشريا" على الحدود مع الولايات المتحدة تنديدا بتوجهات الرئيس الأميركي دون...

نتاىئج إستانا حول التسوية السورية

News image

توصل اللقاء الثاني حول الازمة السورية في إستانا الذي أختتم الخميس 16 فيرابر الى...

الجامعة العربية: حل الدولتين ضروري لإنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني

News image

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، أن تسوية الصراع الفلسطيني الاسرائيلي يتط...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

آفاق رحبة لتنويع الصناعات الخليجية

د. حسن العالي

| الأربعاء, 22 فبراير 2017

    تركز جميع دول مجلس التعاون الخليجي في توجهاتها الاقتصادية الرئيسة الجديدة على زيادة الاستثمار ...

صعود العولمة في المجال الأوروبي

د. عبدالاله بلقزيز

| الأربعاء, 22 فبراير 2017

    لا تُشبه أزْماتُنا، في الوطن العربي ومحيطه الإسلامي والجنوبي، أزمات بلدان الغرب، على نحو ...

رؤية في الاندماج الوطني

محمد محفوظ | الأربعاء, 22 فبراير 2017

    حينما يغيب المشروع الوطني الجامع، الذي يؤسس لحالة عميقة من الاندماج الاجتماعي والوطني، تبرز ...

دونالد ترامب والاتحاد الأوروبي

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 21 فبراير 2017

    لم يسلم الاتحاد الأوروبي من هجوم الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب، ولا من ضغوط ...

مئوية وعد بلفور

د. غازي حسين | الثلاثاء, 21 فبراير 2017

أكذوبة الحق التاريخي لليهود في فلسطين تطبيقاً لتقرير كامبل الاستعماري عام 1907 واتفاقية سايكس- بيك...

ديكتاتورية الشفافية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 21 فبراير 2017

    في فرنسا يتواصل مسار تدمير الطبقة السياسية في أفق الانتخابات الرئاسية في نهاية أبريل ...

فلسطين والسياسة الأميركية المرتبكة

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 21 فبراير 2017

    تظهر متابعة تصريحات ترامب والتقارير الشارحة لها أو المعلقة عليها أن سياسته ما زالت ...

الدولة الفلسطينية ليست منة أو منحة من أحد

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 20 فبراير 2017

    فزع ورعب وغضب وإرباك وتخبط ، هذا ما يمكن أن نصف به ردة فعل ...

تساؤلات حول القضية الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الاثنين, 20 فبراير 2017

    هل هناك معطيات جديدة في هذه المرحلة تحمل أي بارقة أمل للشعب الفلسطيني. المزيج ...

حين أصبح الإلحاق مطلبًا

فهمي هويدي

| الاثنين, 20 فبراير 2017

    التراشق الحاصل الآن فى مصر حول انتخاب نقيب الصحفيين يحذر من خطرين، أولهما تدهور ...

إزعاج المستوطنين جريمة والسكوت عليهم غنيمة

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 20 فبراير 2017

    إنه منطقٌ أعوجٌ وسلوكٌ أعرجٌ، وسياسة عجيبة غريبة، سيئةٌ مقيتةٌ، لا يفرضها إلا الظالمون، ...

الإرهاب الاقتصادي

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 فبراير 2017

    بعد انتهاء الحرب الباردة وتفكك الاتحاد السوفيتي، وانهيار المعسكر الاشتراكي، فإن الآليات المختلفة لنظام ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12094
mod_vvisit_counterالبارحة30186
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع85638
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215935
mod_vvisit_counterهذا الشهر674829
mod_vvisit_counterالشهر الماضي826181
mod_vvisit_counterكل الزوار38344449
حاليا يتواجد 2361 زوار  على الموقع