موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

عاصفة سبتمبر وبداية الحروب الثقافية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في نهاية مقالنا الماضي «الفوضى الطليقة والهيمنة المقننة» تتبعنا التغيرات العالمية الكبرى التي حدثت بعد انهيار الاتحاد السوفييتي وما أدى إليه من الخلل الجسيم الذي أصاب النظام الدولي الذي اتسم بالثبات النسبي في عصر الحرب الباردة، والذي نشأ مباشرة بعد نهاية الحرب العالمية الثانية عام 1945، وتحول الحلفاء، ونعني أساساً الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة الأميركية، الذين نجحوا بعد حرب دامية في هزيمة النازية والفاشية والنزعة العسكرية اليابانية إلى خصوم يتنافسون على الهيمنة العالمية.

وهكذا تحول النظام الدولي من نظام ثنائي القطبية إلى نظام أحادي القطبية تهيمن فيه الولايات المتحدة الأميركية على النظام العالمي، بحكم قوتها العسكرية الفائقة، وتقدمها التكنولوجي، وقوتها الاقتصادية.

وسرعان ما هبت رياح العولمة وفي قلبها الثورة الاتصالية الكبرى وخصوصاً شيوع البث التليفزيوني الفضائي، الذي سمح لملايين البشر أن يتابعوا الأحداث العالمية والإقليمية والمحلية في الوقت الواقعي لحدوثها in the real time، بالإضافة إلى اختراع شبكة الإنترنت التي قلبت الموازين في عالم الاتصال الإنساني.

وقد أدت هذه التطورات الأخيرة إلى سقوط النموذج القديم للأمن القومي وظهور نموذج جديد يقوم على نوعين من الحروب. وهي الحروب الفضائية cyber war وحروب الشبكات net war التي أصبحت العصابات الدولية وتجار المخدرات والشبكات الإرهابية تستخدمها للترويج لفكرها المتطرف، كما يفعل تنظيم «داعش» حالياً.

وبدأت بوادر نظرية اقتصادية جديدة هي «الليبرالية الجديدة» التي كانت في الواقع المعادل الموضوعي للهيمنة الأميركية في مرحلة صعود الولايات المتحدة الأميركية لتصبح إمبراطورية عالمية متكاملة الأركان.

وفجأة، وعلى حين غرة وفي غفلة كاملة من «حراس» الأمن القومي الأميركي، شن عدد محدود من الإرهابيين الذين ينتمون إلى تنظيم «القاعدة»، كما اعترف «بن لادن» زعيم التنظيم، هجوماً مفاجئاً على مراكز القوة الأميركية الاقتصادية، حيث دخلت الطائرات المدنية المخطوفة في قلب مباني مركز التجارة العالمي، ومراكز القوة العسكرية حين هاجمت إحدى الطائرات المخطوفة مبنى «البنتاجون»، رمز القوة العسكرية الأميركية الفائقة.

وهكذا يمكن القول، بغير مبالغة، إن هذا الهجوم الإرهابي المهول والذي ترتب عليه مقتل آلاف الضحايا، مثّل في الواقع نقطة انقطاع في التاريخ العالمي لأنه، لو أردنا الدقة في التوصيف العلمي، لقلنا إنه كان بداية اشتعال الحرب الثقافية بين الغرب ممثلاً أساساً في الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها وبين المنظمات الإسلامية الإرهابية التي انتسبت زوراً وبهتاناً إلى الإسلام.

حين وقعت الواقعة كنت في لندن بعد أن افتتحت، بالاشتراك مع مدير جامعة كنت Kent، مؤتمر الجمعية الأوروبية للعلوم السياسية. وكنت في طريقي للقيام بجولة على مكتبات لندن الزاخرة بالكتب الحديثة حين وصلتني مكالمة تليفونية من مدير مكتب جريدة «الأهرام» في لندن، وقتها، الأستاذ «عاصم القرش»، أخبرني فيها أنه حدث هجوم إرهابي على مباني مركز التجارة العالمي.

لم أستوعب على الفور الدلالة الخطيرة للحدث إلا بعد أن أسرعت إلى الفندق الذي كنت أقيم فيه، وشاهدت على شاشة التليفزيون التصريحات التي أدلى بها كل من الرئيس الأميركي «بوش الابن»، والرئيس الفرنسي «جاك شيراك»، ورئيس الوزراء الإيطالي «برلسكوني».

وحين عدت إلى القاهرة، وكنت بصدد كتابة سلسلة مقالات عن حوار الحضارات، أوقفت هذا المشروع، وشرعت في دراسة الدلالات الكبرى للحدث من أوجهه كافة. وقررت أنه لا بد من صياغة إطار نظري لتحليل مختلف أبعاد الحدث، وإن كنت من واقع تحليلي لمضمون تصريحات قادة الدول الغربية وفي مقدمتهم خطاب الرئيس الأميركي «بوش» الابن، أدركت على الفور أن هذا الحادث الإرهابي سيكون بداية «حرب ثقافية» كبرى بين الغرب والعالم الإسلامي.

وتذكرت على الفور كتاب عالم السياسة الأميركي الشهير «صمويل هنتنجتون»، «صراع الحضارات» الذي أثار جدلاً عالمياً، لأنه قرر فيه أن الحروب القادمة ستكون حروباً ثقافية، خصوصاً بين الغرب والحضارة الإسلامية من ناحية، وبين الغرب والحضارة الكونفشيوسية من ناحية أخرى.

وإدراكاً مني للخطورة البالغة لهذا الحادث الإرهابي قررت تأليف كتاب، صدر فعلاً عام 2003 وعنوانه «الحرب الكونية الثالثة: عاصفة سبتمبر والسلام العالمي» (القاهرة، الطبعة الأولى عام 2003 عن دار نشر ميريت).

ونظراً إلى أهمية الإطار النظري الذي وضعته ونشرته في صدر الكتاب وعرضه لمختلف أبعاد الحادث الإرهابي، قررت أن أعرض لخطوطه العريضة في مقالي الراهن لأنه تنبأ مبكراً بأنه يمثل في الواقع إرهاصات الحرب الثقافية التي ستدور بين الغرب والعالم الإسلامي حتى لو وجهت الضربات العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية الإسلامية، لأنه كان لا بد لها أن تصيب أيضاً المجتمعات الإسلامية كما حدث في الغزو الأميركي لأفغانستان والغزو الأميركي للعراق.

الفقرة الأولى من الإطار النظري الذي وضعته تمثلت في مجموعة من التساؤلات عن الحدث الإرهابي ذاته. وقد تساءلت: هل صحيح أن حدث الحادي عشر من سبتمبر 2001، كما وصف في كثير من الكتابات، يمثل فاصلاً تاريخياً بين ما قبله وما بعده؟ وهل هو يمثل «قطيعة تاريخية» بين عصر وآخر، وعلى غرار القطيعة المعرفية في مجال الفكر؟

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26020
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153084
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر644640
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45707028
حاليا يتواجد 3559 زوار  على الموقع