موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

عاصفة سبتمبر وبداية الحروب الثقافية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في نهاية مقالنا الماضي «الفوضى الطليقة والهيمنة المقننة» تتبعنا التغيرات العالمية الكبرى التي حدثت بعد انهيار الاتحاد السوفييتي وما أدى إليه من الخلل الجسيم الذي أصاب النظام الدولي الذي اتسم بالثبات النسبي في عصر الحرب الباردة، والذي نشأ مباشرة بعد نهاية الحرب العالمية الثانية عام 1945، وتحول الحلفاء، ونعني أساساً الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة الأميركية، الذين نجحوا بعد حرب دامية في هزيمة النازية والفاشية والنزعة العسكرية اليابانية إلى خصوم يتنافسون على الهيمنة العالمية.

وهكذا تحول النظام الدولي من نظام ثنائي القطبية إلى نظام أحادي القطبية تهيمن فيه الولايات المتحدة الأميركية على النظام العالمي، بحكم قوتها العسكرية الفائقة، وتقدمها التكنولوجي، وقوتها الاقتصادية.

وسرعان ما هبت رياح العولمة وفي قلبها الثورة الاتصالية الكبرى وخصوصاً شيوع البث التليفزيوني الفضائي، الذي سمح لملايين البشر أن يتابعوا الأحداث العالمية والإقليمية والمحلية في الوقت الواقعي لحدوثها in the real time، بالإضافة إلى اختراع شبكة الإنترنت التي قلبت الموازين في عالم الاتصال الإنساني.

وقد أدت هذه التطورات الأخيرة إلى سقوط النموذج القديم للأمن القومي وظهور نموذج جديد يقوم على نوعين من الحروب. وهي الحروب الفضائية cyber war وحروب الشبكات net war التي أصبحت العصابات الدولية وتجار المخدرات والشبكات الإرهابية تستخدمها للترويج لفكرها المتطرف، كما يفعل تنظيم «داعش» حالياً.

وبدأت بوادر نظرية اقتصادية جديدة هي «الليبرالية الجديدة» التي كانت في الواقع المعادل الموضوعي للهيمنة الأميركية في مرحلة صعود الولايات المتحدة الأميركية لتصبح إمبراطورية عالمية متكاملة الأركان.

وفجأة، وعلى حين غرة وفي غفلة كاملة من «حراس» الأمن القومي الأميركي، شن عدد محدود من الإرهابيين الذين ينتمون إلى تنظيم «القاعدة»، كما اعترف «بن لادن» زعيم التنظيم، هجوماً مفاجئاً على مراكز القوة الأميركية الاقتصادية، حيث دخلت الطائرات المدنية المخطوفة في قلب مباني مركز التجارة العالمي، ومراكز القوة العسكرية حين هاجمت إحدى الطائرات المخطوفة مبنى «البنتاجون»، رمز القوة العسكرية الأميركية الفائقة.

وهكذا يمكن القول، بغير مبالغة، إن هذا الهجوم الإرهابي المهول والذي ترتب عليه مقتل آلاف الضحايا، مثّل في الواقع نقطة انقطاع في التاريخ العالمي لأنه، لو أردنا الدقة في التوصيف العلمي، لقلنا إنه كان بداية اشتعال الحرب الثقافية بين الغرب ممثلاً أساساً في الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها وبين المنظمات الإسلامية الإرهابية التي انتسبت زوراً وبهتاناً إلى الإسلام.

حين وقعت الواقعة كنت في لندن بعد أن افتتحت، بالاشتراك مع مدير جامعة كنت Kent، مؤتمر الجمعية الأوروبية للعلوم السياسية. وكنت في طريقي للقيام بجولة على مكتبات لندن الزاخرة بالكتب الحديثة حين وصلتني مكالمة تليفونية من مدير مكتب جريدة «الأهرام» في لندن، وقتها، الأستاذ «عاصم القرش»، أخبرني فيها أنه حدث هجوم إرهابي على مباني مركز التجارة العالمي.

لم أستوعب على الفور الدلالة الخطيرة للحدث إلا بعد أن أسرعت إلى الفندق الذي كنت أقيم فيه، وشاهدت على شاشة التليفزيون التصريحات التي أدلى بها كل من الرئيس الأميركي «بوش الابن»، والرئيس الفرنسي «جاك شيراك»، ورئيس الوزراء الإيطالي «برلسكوني».

وحين عدت إلى القاهرة، وكنت بصدد كتابة سلسلة مقالات عن حوار الحضارات، أوقفت هذا المشروع، وشرعت في دراسة الدلالات الكبرى للحدث من أوجهه كافة. وقررت أنه لا بد من صياغة إطار نظري لتحليل مختلف أبعاد الحدث، وإن كنت من واقع تحليلي لمضمون تصريحات قادة الدول الغربية وفي مقدمتهم خطاب الرئيس الأميركي «بوش» الابن، أدركت على الفور أن هذا الحادث الإرهابي سيكون بداية «حرب ثقافية» كبرى بين الغرب والعالم الإسلامي.

وتذكرت على الفور كتاب عالم السياسة الأميركي الشهير «صمويل هنتنجتون»، «صراع الحضارات» الذي أثار جدلاً عالمياً، لأنه قرر فيه أن الحروب القادمة ستكون حروباً ثقافية، خصوصاً بين الغرب والحضارة الإسلامية من ناحية، وبين الغرب والحضارة الكونفشيوسية من ناحية أخرى.

وإدراكاً مني للخطورة البالغة لهذا الحادث الإرهابي قررت تأليف كتاب، صدر فعلاً عام 2003 وعنوانه «الحرب الكونية الثالثة: عاصفة سبتمبر والسلام العالمي» (القاهرة، الطبعة الأولى عام 2003 عن دار نشر ميريت).

ونظراً إلى أهمية الإطار النظري الذي وضعته ونشرته في صدر الكتاب وعرضه لمختلف أبعاد الحادث الإرهابي، قررت أن أعرض لخطوطه العريضة في مقالي الراهن لأنه تنبأ مبكراً بأنه يمثل في الواقع إرهاصات الحرب الثقافية التي ستدور بين الغرب والعالم الإسلامي حتى لو وجهت الضربات العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية الإسلامية، لأنه كان لا بد لها أن تصيب أيضاً المجتمعات الإسلامية كما حدث في الغزو الأميركي لأفغانستان والغزو الأميركي للعراق.

الفقرة الأولى من الإطار النظري الذي وضعته تمثلت في مجموعة من التساؤلات عن الحدث الإرهابي ذاته. وقد تساءلت: هل صحيح أن حدث الحادي عشر من سبتمبر 2001، كما وصف في كثير من الكتابات، يمثل فاصلاً تاريخياً بين ما قبله وما بعده؟ وهل هو يمثل «قطيعة تاريخية» بين عصر وآخر، وعلى غرار القطيعة المعرفية في مجال الفكر؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46566
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع80909
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر409251
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47921944