موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

القومية العربية .. من الفكر إلى الأيديولوجيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

دون استعراض تطور الحركة القومية العربية, من مرحلة الأفكار إلى الأيديولوجيا, بكل مراحلها التاريخية المعروفة, بدءا من مرحلة بدايات النهضة أيام محمد علي, وصولا إلى الحاضر, فإن محددات كثيرة تلعب دورا رئيسيا في الحكم على الفكر , إيجابا أو سلبا. المحدد الأول, هو مواصفات القائمين على الفكرة ذاتها! أسوق مثلين, انهيار الاتحاد السوفياتي, لا ولن يعبر عن فشل الفكر الماركسي, بل هو فشل للقائمين عليه. المثل الثاني هو من واقعنا العربي, ففي أواسط ستينيات القرن الزمني الماضي, تسلّم ذات الحزب الحكم في بلدين عربين, والطرفان لم يستطيعا الوصول إلى قواسم مشتركة, لأدنى أمل, ولو بشكل ولو بسيط من تحقيق التكامل بينهما, على طريق تحقيق شعار الوحدة العربية. هذه القضية تركت تداعياتها السلبية على التكامل مع التجربة القومية الناصرية. كذلك هو فشل تحربة الوحدة بين مصر وسوريا في عام 1961, وهزيمة عام 1967, كل هذه الإخفاقات لم تعن, لا ولن تعن إخفاقاً للفكر القومي العربي, وإنما إخفاق لأولئك القائمين على الفكر.

 

المحدد الثاني في الحكم على الفكر, هو مدى انسجام الفكر مع الواقع, فالفكر يجب أن يولد من صميم هذا الواقع ,لا أن يأتي بعيدا عن تقاليده, عاداته وسلوكه. هذا لا يعني الانحكام المطلق للسلبي في العادات والتقاليد, وإنما امتلاك الخطة الذكية في عملية التغيير المطلوبة, بالشكل, الذي لا يقع فيه الصدام بين الفكر وعموم المجتمع. خاصة وأن الفكر يمكنه استغلال مجالات التطور العلمي والتكنولوجي, على طريق تحديد أهدافه القريبة, وصولا إلى عملية التغير, القادرة على المساهمة في تحقيق الأهداف, التي يناضل الفكر من أجل تحقيقها. المحدد الثالث للحكم على الفكر, أن يتم التعامل معه بالروح العلمية القادرة على التطور, في عملية مزاوجة حقيقية مع سمات السائد الوطني,الذي هو إيجابي بالضرورة في مراحل العصر المختلفة حكما, وبهذا يولد المزيد من الاتسجام ما بين الفكر والمجتمع. المحدد الرابع لنجاح الفكر أو عدمه, هو عدم الانغلاق عليه, من خلال الاعتقاد بكماليته, ووضعه في أدراج الخزائن, وإنما امتلاك خطة عملية واضحة لنشره جماهيريا, في تطبيقات خلاقة.

المحدد الرابع للفكر, هو مدى استجابته للأهداف الوطنية, كخطوة أولى على طريق استجابته للأهداف القومية التحررية , ومدى المضي قدما في تحويله وتفصيله من خلال خطوات محسوسة, يجري ترجمتها على أرض الواقع, ليشكل معتنق هذا الفكر, الأمثولة الحية الطليعية في المجتمع, دون مراهقة. وبذلك يمتد وينتشر الحزب/ الحركة الحاملة لواء الفكر في المجتمع طولا وعرضا, وبخط مستقيم لا يلغي ولا يهاب تعرجات الطريق, وهي عوائق طبيعية, ومن خلال الإيمان بقدرة الفكر, وتعمقه وانغراسه في أذهان وعقول وقلوب معتنقيه, وتمتعهم بالإصرار على النجاح في تحقيق الهدف/ الأهداف , فلن تعني التعرجات سوى المزيد من التصميم على التقدم في خطوات واثقة وملموسة, أيا كان بطؤها. المحدد الرابع للفكر, هو عداؤه المطلق لوجود الكيان الصهيوني, والإيمان بأن لا تعايش معه إلا باجتثاثه, تماما كما العداء للإمبريالية ومخططاتها القريبة والبعيدة المدى وأعوانها في المنطقة العربية. المحدد السادس, هو التعاون مع الصيغ الوطنية والقومية الموجودة, على الثوابت الأيديولوجية الوطنية والقومية.

المحددات الأخرى للفكر, ستفهم في سياق التالي, اتهموا الفكر القومي العربي, باللاهوتية, وبأنه النقيض للإسلام, وبأنه يحمل بين طياته, عوامل تبشيرية, وبأنه تمويه للفوارق الطبقية في المجتمع, وبأنه يعمل وفق مبدأ “أخذْ كل شيء أو لا شيء”!. رغم أن تاريخ تطور الفكر القومي العربي, لم يأت يوما بمثل هذه الأقول والأضاليل ولا الممارسات المتصلة بها, ومرّ في تحولات إيجابية في معظم مراحله. صحيح أن ساطع الحصري وضع أبجديات الفكر القومي العربي, غير أنه من الصحيح أيضا, أن قسطنطين زريق, وضع له الأساس العملي والعلمي له, وتعامل معه على قاعدة “علم يتزاوج مع الإبداع”. كما طوره الراحل الكبير د. جورج حبش, وأضفى عليه ملامح التوجه إلى الإنسانية جمعاء, كما باحثين كثيرين منهم عبدالله عبدالدايم, حيث تحقق بعض من الانسجام ما بين الفكر القومي العربي, والتوجه نحو الأيديولوجيات المعتنقة الأخرى.

مما لا شك فيه. أن المراحل التاريخية المعاصرة, ساهمت بالانتقال في القومية العربية من مرحلة الفكر إلى مرحلة الأيديولوجيا. الأخيرة تتطلب, وضوحا كاملا. تتطلب أفكارا قادرة على تحريك الجماهير. تتطلب أهدافا ورؤيا عميقة واضحة, وتحليلا صحيحا ودقيقا للمجتمعات العربية في أقطارها, متزاوجة مع نضال عنيد للمؤمتين بها, كما التوجه الجاد بالعمل على تحصين الأجيال الجديدة بفكر الأيديولوجيا. كل هذه القضايا إن جرى التمسك بها ,فهي قادرة على الانتقال بالقومية العربية إلى فضاءات قادرة على المساهمة في حل الإشكالات العربية – العربية, والمساهمة بفعالية شديدة في إعادة إحياء الفكر القومي العربي ,كآلية توحيد للجماهير العربية في مجابهتها للواقع بكل معضلاته, بما فيها مقاومة المخططات الهادفة إلى تمزيق الوطن العربي, دولةً بعد أخرى على طريق تفتيت الدولة الواحدة إلى دويلات متحاربة. الفكر القومي الوطتي العربي, إذا ما أحسن تطويره واستغلاله, قادر على المضي قدما نحو نجاحات وطنية وقومية كبيرة, يحسها المواطن العربي من المحيط إلى الخليج.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15317
mod_vvisit_counterالبارحة52002
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع101662
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر430004
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47942697