موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

دي ميستورا وخطته لتقسيم سوريا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

مبعوث الامم المتحدة الخاص إلى سوريا,الذي يحمل الرقم “3″ ستافان دي ميستورا , هو مبعوث دولي من المفترض أن يكون حياديا بين طرفي/أطراف الصراع.

لكنه أهمل هذا الجانب المفترض, وأصبح مبعوثا لعصابات الإرهاب والتطرف, حين دعا إلى إدارة ذاتية لإرهابيي شرق حلب, في إشارة واضحة لما يعنيه اقتراحه في حالة تنفيذه, من بدء فعلي لتقسيم سوريا. يركز المبعوث الدولي فقط, على قصف القوات السورية والروسية للإرهابيين المتواجدين شرق المدينة, ولا يستعرض جرائم الإرهابيين وقصفهم لغرب المدينة, وتعاملهم الوحشي مع الأهالي, حيث يفرضون سلطتهم, هذا هو الكيل بمكيالين, لأن الارهابيين يتخذون من أهالي المنطقة, دروعا بشرية, ويمنعونهم من الخروج. تصريح دي ميستورا , يصب في ذات الاتجاه الذي يريده ويقصده, والذي هو امتداد لرغبة الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا في الحفاظ على الإرهابيين, لإطالة أمد الصراع إلى ما لا نهاية, وفقا للمخطط المرسوم لسوريا, منذ ما قبل عام 2011 (بدء الصراع), بعد التوقعات الجدية بقرب هزيمة الإرهابيين والتخلص نهائيا منهم, في الشمال السوري. حاول دي ميستورا التراجع عن تصريحه بتعديله ,لكن محاولته جاءت فاشلة, وهي تأكيد على دقة تصريحه الأول التقسيمي. هذا الحرص الأميركي – الغربي على الإرهابيين, ردّ عليه بشار الجعفري, مندوب سوريا الدائم في الامم المتحدة, في خطابه في مجلس الأمن, في اجتماع الأخير بشأن حلب, ردّ قائلا “إذا كنتم معنيين بالإرهابيين فخذوهم عندكم” .

 

 

ردّ وزير الخارجية السوري وليد المعلم كان واضحا, في رفض اقتراح دي ميستورا بعيد لقائهما في دمشق, من خلال قوله ” تحدث دي ميستورا عن ادارة ذاتية في شرق حلب ,وقلنا له, ان هذا الامر مرفوض جملة وتفصيلا.. مضيفا..قلنا له, نحن متفقون على خروج الارهابيين من شرق حلب, لكن لا يعقل ان يبقى 275 الف نسمة من مواطنينا رهائن لخمسة الاف, ستة الاف, سبعة الاف مسلح… واشار الى انه “لا يوجد حكومة في العالم تسمح بذلك”.

من ناحية ثانية, اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف, مبعوث الامم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا بـ “تقويض” محادثات السلام الهادفة الى انهاء االصراع الدامي في سوريا. وقال لافروف كما نقلت عنه وكالة الانباء الروسية, “إن الامم المتحدة بشخص مبعوثها ستافان دي ميستورا , تقوض منذ اكثر من ستة اشهر, قرار مجلس الامن الدولي رقم 2254 الذي يطلب تنظيم محادثات سلام شاملة بين الاطراف السورية بدون شروط مسبقة”. واضاف خلال زيارة الى مينسك عاصمة بيلاروسيا, ان “ليس على الارجح امام المعارضين الوطنيين, والحكومة السورية من خيار, سوى أخذ زمام المبادرة بأنفسهم, وتنظيم حوار سوري- سوري”. ويطلب القرار 2254 الذي أقره مجلس الامن الدولي في كانون الاول/ديسمبر 2015, من الامين العام للامم المتجدة جمع ممثلي الحكومة السورية والمعارضة ,لاجراء مفاوضات رسمية, حول عملية انتقالية سياسية في سوريا, على ان تبدأ في كانون الثاني/يناير 2016.

باختصار شديد, إن المصالح الاستعمارية الغربية, التي حكمت معظم أنحاء وطننا العربي, كشفت عن رغباتها الكامنة فيها, لإحياء استعمارها من جديد, عبر بوابة الصراعات البينية العربية, كما في إطار تقسيم الدولة الواحدة إلى دويلات. إن دولهم لا تريد لمنطقتنا ولا لشعوبها ودولها , ان تهدأ وتستقر, وتجد فرصتها للخروج من المخططات الموضوعة في الادراج, لإعادة الهيمنة الغربية, رغم كل ما طرأ على عالمنا من تغييرات متلاحقة في موازين القوى, والاقتصاد, وهبوب رياح العولمة, وتفاقم أزمة الرأسمالية, بعد ان ظن الغرب الامبريالي انه قد فاز بالجائزة, وان عجلة التاريخ قد توقفت, بعد تفكك الاتحاد السوفياتي, وتراجع قوى اليسار والثورة على الصعيد العالمي.

لقد سقط مشروع “الادارة الذاتية” في مهده, لكن مشروعا تقسيميا آخر, ما زالت تتمسك به فرنسا, من خلال الدعوة للخيار العسكري في سوريا, الذي طالما دعا اليه الرئيس الفرنسي ,وخصوصاً وزير خارجيته المستقيل فابيوس, وكرره خلفَه ايرولت, الذي قال مؤخرا من الدوحة, بعد لقائه بمنسق المفاوضات رياض حجاب, “ان استراتيجية الحرب الشاملة التي يتبناها النظام وحلفاؤه, لا يمكن ان تؤدي الا إلى تقسيم سوريا, وتعزيز داعش”, الى ان ينتهي رئيس الدبلوماسية الفرنسية. بالقول: “هذه استراتيجية بمثابة خطأ استراتيجي”, كما دعا المجتمع الدولي الى التحرك لوقف ما أسماه بـ “المجزرة” في حلب. نعم, هذه هي فرنسا!. يبقى القول, سيهزم الإرهاب في سوريا, شاء من شاء , وأبى من أبى! وستعود لسوريا وحدتها, قوتها وألقها, ودورها المنتظر على الصعيد العربي والإقليمي والدولي.

في السطر الاخير.. يريد هؤلاء, الطمس على مواقفهم التي أفشَلَت كل محاولات ايجاد حل سياسي للأزمة السورية, تمسكاً من قِبَلِهم او وهماً سيطر عليهم, بأن الارهابيين سيتمكنون في النهاية من اسقاط الدولة السورية, كما «حلموا» بتحويل سوريا الى افغانستان «ثانية» تغرق في مستنقعها روسيا بوتين, لكنهم عبثاً يحاولون، فالميدان هو الذي يَكتب الوقائع ويحدد المآلات وليس اشارة اوباما بعد لقائه (وقوفا) مع بوتين لمدة اربع دقائق لا غير, على هامش منتدى «إيبك» في البيرو سوى الدليل «الساطع» على مدى تشاؤم معسكر الراغبين بتقسيم سوريا واشاعة الفوضى في المنطقة العربية: «أصبح من الصعب جداً, رؤية وسيلة يمكن ان تصمد بها مُعارَضة مُعتدِلة، مُدرَّبة وملتزِمة,.. لفترة طويلة من الزمن». قال الرئيس التارِك… قريباً.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب والحقيقة

د. مليح صالح شكر

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  أمتهن دونالد ترامب قبل أن يصبح رئيساً للولايات المتحدة الامريكية، مهنة بناء العمارات والفنادق ...

مبادئ جديدة في تسوية النزاعات الدولية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 22 فبراير 2018

    تتحفنا الدبلوماسية الأميركية تباعاً بالجديد في مبادئ تسوية النزاعات الدولية، فقبل مدة وجيزة أجاب ...

ترامب متهم يصعب إثبات براءته!

د. صبحي غندور

| الخميس, 22 فبراير 2018

    عاجلاً أم آجلاً، ستصل التحقيقات التي يقوم بها المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر إلى ...

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22928
mod_vvisit_counterالبارحة52309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع210323
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر1002924
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50979575
حاليا يتواجد 5199 زوار  على الموقع