موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل ::التجــديد العــربي:: نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج ::التجــديد العــربي:: إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة ::التجــديد العــربي:: ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى ::التجــديد العــربي:: بوتفليقة يقيل رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ::التجــديد العــربي:: جهود إماراتية وسعودية لفرض ضريبة القيمة المضافة مطلع العام القادم ::التجــديد العــربي:: عرض ثلاثة أفلام سعودية في الرياض.. الليلة ::التجــديد العــربي:: المعرض الدولي للصيد والفروسية يحتفي بـ 15 عاما على انطلاقته في ابوظبي ::التجــديد العــربي:: متاحف الصين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: احتياطي النقد الأجنبي في مصر يسجل أعلى مستوياته منذ 2011 ::التجــديد العــربي:: المواظبة على تناول اللبن يسهم في الوقاية من الاورام الخبيثة في القولون والثدي والمعدة والمبيض وبطانة الرحم، بفضل بكتريا تزيد من إفراز مواد منشطة للجهاز المناعي ::التجــديد العــربي:: السمنة تنذر بأمراض القلب ::التجــديد العــربي:: زين الدين زيدان يعرب عن سعادته بإحراز كأس السوبر الإسبانية بعد هزيمة غريمه برشلونة 2-صفر، بعد تقدمه ذهاباً على ملعب كامب نو بنتيجة 3-1 ::التجــديد العــربي:: مدربو «البوندسليغا» يرشحون بايرن للاكتساح مجدداً ::التجــديد العــربي:: عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي::

الانفراط الإقليمي أعلى مراحل العولمة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بكل المعاني وفي كل الأوقات لم يكن مقبولاً من حيث المنطق وواقع الأحوال الحديث عن احتمال انفراط الولايات المتحدة الأمريكية، الدولة الأغنى على امتداد أكثر من قرن والأقوى والأعظم على امتداد حوالي سبعين عاماً.

فجأة، وبفضل الانتخابات الأمريكية الأخيرة لشغل منصب رئيس الدولة، وجدنا أنفسنا وسط فورة هائلة من اجتهادات تحاول تفسير ظاهرة المرشح عن الحزب الجمهوري وهو ليس من الحزب بل هو خصم له وعنيد في خصومته، وظاهرة المرشح الملياردير وهو كاره لطبقة رجال المال المهيمنة على السياسة والاقتصاد، وظاهرة الرجل المتعصب بعنف لبشرته البيضاء ومع ذلك تجاسر فرشح نفسه لرئاسة أمة متعددة الألوان والأعراق والعقائد والأصول، فورة تحاول أيضاً تفسير شعارات رفعها متظاهرون وتحدث عنها مفكرون وشباب جامعات في ولايات بعينها تهدد بالدعوة للانفصال عن واشنطن وتنقل حال الاستقطابات الاجتماعية والعرقية إلى مستوى مختلف تماماً.

 

نستطيع ببساطة متناهية تحميل ترامب المسؤولية عن تهور شباب في ولايات غرب أمريكا راحوا ينددون بوصوله إلى أعلى منصب في البلاد ويدعون إلى الانفصال. لم أقابل أحداً خلال الأيام الأخيرة إلا وألقى على ترامب اتهاماً بالمسؤولية عن تطور أو آخر. ننسى جميعاً أن الرجل نفسه ثمرة من ثمار تطور عالمي هائل اخترنا له قبل عشرين أو ثلاثين عاماً صفة أو لقب «العولمة». الرجل نفسه لا ينكر، فالعولمة هي التي فتحت له أبواب أوروبا الشرقية وروسيا والدول العربية ليغرف ما شاء من الثروات في زمن الحدود المفتوحة والأموال المتحركة بيسر. استفاد مثل كثيرين من تسهيلات انتقال العمالة حين اختار جميلات أوروبا الشرقية وأمريكا اللاتينية سلعاً عرف كيف يصقلها قبل أن يعرضها في مباريات ملكات الجمال والأناقة والذكاء والتمثيل والتصوير، ونجح. نجح لأن العولمة كانت مسيرة يمشي فيها أمثاله، تحميها الدول الغربية العظمى، أينما ذهب من أجل سلعة أو قرض أو كنز وجد حراس الدول في انتظاره عند الحدود المفتوحة له ولأقرانه من التجار والمستثمرين وكبار موظفي الشركات والمؤسسات الاقتصادية الدولية. استفاد ترامب من العولمة إلى أقصى حد، واستفادت منه العولمة أيضاً إلى أقصى حد. أتصور أحياناً أنه لو لم يكن موجوداً في سنوات صعودها لأوجدته العولمة مثلما أوجدت الألوف من المفكرين والاقتصاديين الذين أعادوا صياغة علوم الاجتماع والسياسة وتفكيك بعضها إلى جزيئات ثم راحوا يرتبون الهويات والانتماءات وفق هذه الجزيئات. الجدير بالذكر هنا أن أمريكا الدولة العظمى الراعية للعولمة لم تفلت من التداعيات الجانبية لها وها هي أمامنا تدفع الثمن كما دفعنا ودفع غيرنا من شعوب أوروبا والشرق الأوسط.

أذكر كيف كنت مغرماً بتجربة الاندماج الأمريكية الكندية، والعلاقة المصاغة بكل دقة بين الولايات المتحدة والمكسيك. أتحدث هنا عن فترة أواخر الستينات، أي الفترة السابقة مباشرة على سنوات العولمة كما عرفناها في أواخر السبعينات وأوائل الثمانينات. بمعنى من المعاني كانت تجربة الاندماج في قارة أمريكا الشمالية مقدمة نموذجية للعولمة تماماً، كما كانت تجربة اتحاد الحديد والصلب الذي كان يضم في عضويته هولندا وبلجيكا ولوكسمبورغ وفرنسا وألمانيا وإيطاليا مقدمة نموذجية أخرى. كانتا تجربتين فاتحتين لشهية الشركات الدولية ورؤوس الأموال المتجمعة بوفرة في عديد الأسواق المالية وللصين، الدولة الصاعدة الأكثر استفادة من العولمة.

لذلك كان لتهديدات المرشح وقع الصدمة عند شخص مثلي نشأ فكره السياسي عن الاندماج أو التكتل الإقليمي مع نشأة وتطور هاتين التجربتين بالإضافة إلى تجربة إقامة تكتل إقليمي يضم الدول العربية حديثة الاستقلال. خرج ترامب على الناس بإنذار مفاده لو انتخب رئيساً فإنه سوف يقيم سوراً إسمنتياً على طول حدود بلاده مع المكسيك لمنع انتقال الأشخاص وأنه سوف يوقف المفاوضات الجارية لمزيد من تحرير التجارة مع كندا وغيرها من الدول حتى لا تخرج رؤوس الأموال الأمريكية إلى الخارج لتبني مصانع في دول أخرى توظف عمالة وطنية وتنتج بضائع يصدرونها إلى أمريكا بأسعار متدنية. حجته أن عمال أمريكا «البيض» عاطلون عن العمل بسبب هذه السيولة في انتقال الأشخاص والأموال والبضائع. كان ترامب واضحاً كل الوضوح، لا انتقال حر للعمالة ولا نزوح لرؤوس الأموال، بمعنى آخر لا عولمة. العولمة في نظر ترامب هي المسيرة التي بسببها اختفت مئات الألوف من وظائف الرجل الأبيض في أمريكا.

هؤلاء العمال البيض العاطلون عن العمل كانوا القاعدة التي اعتمد عليها ترامب في حملته الانتخابية وكانوا القوة الفعلية التي حققت فوزه على هيلاري مرشحة الشركات وقوى المال والأعمال. توقفت عند السبب الذي من أجله صوت الإنجليز أو غالبيتهم للخروج من الاتحاد وهو رغبتهم في تخليص سيادة بلادهم من هيمنة بيروقراطية الاتحاد، ورغبتهم في وقف الهجرة التي استولت على الوظائف.

توقفت ثانياً عند التصريحات والمواقف العنصرية من جانب قادة سياسيين من نوع تصريحات ومواقف ترامب، هؤلاء يزعمون أن الجنس الأبيض، ويقصدون الشعب الأصلي في المملكة المتحدة، يكاد يفقد أغلبيته المطلقة في بلاده منذ أن فتح حدوده للأوروبيين «الملونين»، ويقصدون شعوب شرق ووسط أوروبا. توقفت ثالثاً عند المواقف المتشددة التي بدأ يتخذها أكثر من رئيس دولة في أوروبا الشرقية مثل بولندا والمجر ورؤساء أحزاب أو حركات سياسية، كما في ألمانيا وفرنسا والدنمارك وهولندا والنمسا، كلها مواقف تعبر بكل الوضوح عن شروخ في مسيرة الاندماج في الإقليم الأوروبي. بكلمات محدودة يبدو واضحاً أنه كما أن اندماج الولايات المتحدة صار موضع شك وكذلك مشاريع اندماج أمريكا الشمالية، فإن استمرار مسيرة اندماج أوروبا، كما يظهر من الحال الراهن للاتحاد الأوروبي وحلف الأطلسي هي كذلك موضع شك.

عند الحديث عن حال النظام الإقليمي العربي لا أجد الكلمات المناسبة فالشروخ صارت كسوراً والانفراط وقع والأمة تبعثرت منذ أن فقدت غالبية قياداتها السياسية والفكرية هبة النطق.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية

News image

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن شهر اكتوبر سيكون حاسم لتس...

الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - عُيّن الرئيس الألماني الاسبق هورست كولر رسميا الاربعاء موفدا للا...

نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج

News image

جدة - شهد منفذ سلوى الحدودي مع دولة قطر منذ ساعات صباح يوم أمس حرك...

إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة

News image

كامبريلس (إسبانيا) - أصيب ستة مدنيين، إضافة إلى شرطي، بجروح، عندما دهست سيارة عدداً من ...

ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى

News image

أعلن مصدر رسمي في حكومة كاتالونيا الى ارتفاع القتلى الى 14 شخصاً قتلوا وأصابة 100...

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانتهازية في الثورة

د. فايز رشيد

| الأحد, 20 أغسطس 2017

    طالما كانت الثورة, طالما وُجد الانتهازيون المستفيدون منها, وغير المستعدين للتضحية بأنفسهم من أجلها! ...

حقائق عن المجتمع الأميركي

د. صبحي غندور

| السبت, 19 أغسطس 2017

    هناك شرخ كبير موجود الآن داخل المجتمع الأميركي بين تيار «الأصولية الأميركية» وتيار «الحداثة ...

أحداث ولاية فيرجينيا: الدلالات والتداعيات

د. زياد حافظ

| السبت, 19 أغسطس 2017

    أحداث مدينة شارلوتفيل في ولاية فيرجينيا أدت بحياة مواطنة أميركية دهستها سيارة يقودها أحد ...

اعرف عدوك:جذور البلطجة والقوة-الارهاب- في المجتمع الاسرائيلي…؟

نواف الزرو

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نصوص ارهابية من “العهد القديم”   (قد يتنطح البعض ليقول لنا: يا اخي كلنا نعرف ...

عودة روسيا إلى ليبيا

د. محمد نور الدين

| السبت, 19 أغسطس 2017

    بدت زيارة قائد الجيش الليبي اللواء خليفة حفتر إلى موسكو، واجتماعه بوزير الخارجية الروسي ...

الجزائر تكسر الحصار وتفتح أبواب الأمل

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 19 أغسطس 2017

    دائماً هي مسكونةٌ بفلسطين، مؤمنةٌ بقضيتها، واثقةٌ من عدالتها، صادقةٌ في نصرتها، ماضيةٌ في ...

التعليم الفلسطيني في القدس……ومرحلة ” صهر” الوعي

راسم عبيدات | الجمعة, 18 أغسطس 2017

    من الواضح بأن الحرب التي يشنها وزير التربية والتعليم الإسرائيلي المتطرف “نفتالي بينت” ومعه ...

سفيرة الأمم المتحدة بين المأساة الايزيدية وواجب إسرائيل الاخلاقي!

هيفاء زنكنة

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

نادية مراد، شابة عراقية، عمرها 23 عاما، تم اختيارها في سبتمبر/ أيلول 2016، سفيرة الأ...

عقدة الرئاسة

توجان فيصل

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

لا أدري لمَ قام الملك عبد الله بزيارة رسمية لرام الله، مع وفد مرافق. فما...

ما بعد انتهاء التنسيق الأمني

معين الطاهر

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  بدايةً، ينبغي الإشارة إلى عدم وجود أي رابط بين العنوان أعلاه وتصريحات الرئيس الفلسطيني ...

عن «المجلس»... رداً على حُجج «المُرجئة»

عريب الرنتاوي

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

ينطلق الداعون لربط انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني بإتمام المصالحة، من فرضيتين: الأولى، ان انعقاده من ...

لورنس فلسطين وفلسطينيوه الجدد!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

عام 2005، وتحت شعار "السلام من خلال الأمن"، والدور الأميركي المطلوب لتطوير أجهزة الأمن في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15990
mod_vvisit_counterالبارحة30057
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع15990
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر552427
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43624109
حاليا يتواجد 3117 زوار  على الموقع