موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

المجتمع المدني والتنكيل الإسرائيلي

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في منتصف شهر يوليو الماضي، أقر الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي بالقراءة النهائية مشروع قانون يضيّق على عمل المراكز الحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني الإسرائيلية التي ترصد جرائم الاحتلال، وتتلقى دعماً من دول غربية ومؤسسات عالمية.

ويعكس القانون أجواء التحريض التي وصلت حد تهديد حياة ناشطين في هذه المراكز والمؤسسات، ومناهضين للاحتلال، وهو قانون تمييزي يستهدف الجمعيات والمراكز الحقوقية والاجتماعية الإسرائيلية المناصرة لحقوق الإنسان الفلسطيني في أراضي 48، ولا يطال أياً من جمعيات اليمين الإسرائيلي المتطرف.

 

ويأتي على رأس تلك المؤسسات والمراكز الإسرائيلية، منظمة «لنكسر الصمت»، التي أسسها جنود وضباط احتياط إسرائيليون في عام 2002، والتي ترصد شهادات وممارسات جنود الاحتلال في سياق التنكيل بالفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، ومنظمة «حاخامات من أجل حقوق الإنسان»، وحركة «السلام الآن» التي ترصد الاستيطان، و«اللجنة الإسرائيلية ضد التعذيب»، وجمعية «حقوق المواطن الإسرائيلية»، ومنظمة «يش دين (يوجد قضاء)» التي تقدم مساعدات قضائية للفلسطينيين في الضفة. أما أكثرها ملاحقةً الآن فهو «مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان» (في الأراضي المحتلة) «بتسيلم»، الذي يرصد جرائم الاحتلال ضد الفلسطينيين في الضفة والقدس والقطاع.

في تقرير نشرته صحيفة «هآرتس» مؤخراً، كانت الحصيلة: «كل هذه المراكز والمؤسسات تنظر إلى القانون والتصريحات ضدها على أنها جزء من حملة يقودها قادة الدولة، وعلى رأسهم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو». وجاء في التقرير: «كل ناشطي الجمعيات يشعرون منذ فترة طويلة بأنهم يواجهون عملية إلغاء شرعية نشاطهم، وأن متابعتهم اليومية تحولت إلى عملية ملاحقة واضطهاد، ومحاولات ترهيب وإسكات»، فالناشط البارز «شاي منوحين»، المدير العام ﻟ«اللجنة الإسرائيلية ضد التعذيب»، أعلن تلقيه تهديدات مباشرة من حملة أطلقتها «إم ترتسو» (إذا أردتم) اليمينية المتطرفة، تحت شعار «المدسوسون»، لملاحقة ناشطي المنظمات الحقوقية، كذلك أعلن مدير منظمة «لنكسر الصمت» (نداف فايمان) تلقيه محادثات هاتفية تضمنت تهديداً بقتله وزوجته وحتى كلب العائلة. كذلك، «أريك آشرمان»، رئيس منظمة «حاخامات من أجل حقوق الإنسان» الذي تعرض لاعتداء جسدي من أحد «المستوطنين».

الهجوم على «بتسيلم»، الذي شارك فيه العديد من الساسة الإسرائيليين، على رأسهم نتنياهو، واتهامها بالانضمام إلى المعادين لإسرائيل، جاء بعد مشاركة ممثلين عنها، وعن جمعية «أصدقاء حركة السلام الآن في الولايات المتحدة»، في جلسة عقدت بمجلس الأمن، أكدوا خلالها أن الاحتلال والاستيطان هما سبب الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. وقال مدير عام «بتسيلم» (حجاي إلعاد) في الجلسة: «الاحتلال في الأراضي الفلسطينية غطاء قانوني لعنف دولة إسرائيل المنظم. على مدار السنوات اﻟ49 الماضية، والعد ما يزال مستمراً، أصبح ظلم الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين، والسيطرة الإسرائيلية على حياة الفلسطينيين في غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية، جزءاً من النظام الدولي، ونحن على وشك إتمام نصف القرن الأول تحت وطأة هذا الواقع، وباسم منظمة بتسيلم، أناشدكم اليوم أن تفعلوا ما يلزم فعله، وأي فعل لا يرقى إلى مستوى خطوة دولية حاسمة لن يكون سوى استهلال للنصف الثاني من القرن الأول للاحتلال».

وفي ردود الفعل، أعلن نتنياهو أنه «سيعمل على تعديل قانون الخدمة الوطنية» بحيث تتم مقاطعة منظمة «بتسيلم». من جانبها، تابعت وزيرة «العدل» (إيليت شاكيد) التحريض قائلة: «بتسيلم جزء من حملة نزع الشرعية عن إسرائيل»، فيما قال وزير شؤون القدس المحتلة (زئيف إلكين): «بتسيلم تصب الزيت على نار التحريض ضد إسرائيل في العالم ويجب حرمانها من أي امتيازات ضريبية».

وفي الاتجاه المعاكس، وبالإضافة إلى أصوات إسرائيلية وأوروبية مندَّدة بهذه الإجراءات، انتقد البيت الأبيض هجوم نتنياهو على المنظمة، وقال الناطق بلسان وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي، في تلميح أقرب إلى التصريح: «واشنطن تعتقد أنه على الحكومات الدفاع عن حرية التعبير وخلق أجواء يمكن فيها سماع كل الأصوات. نحن نؤمن بأن المجتمع المدني الحر والمحرر من القيود هو عامل حاسم في الديموقراطية». أما الرد الأبرز فجاء، هذه المرة، من أسرة تحرير صحيفة «هآرتس» حين أعلنت أن الهجمة على «حجاي العاد» (مدير عام جمعية بتسيلم) «تجسد إلى أي درك أسفل تدهورت الديموقراطية الإسرائيلية تحت حكومة الليكود، وأي خطر تتعرض له، فحقيقة أن الأزمة ضمت كذلك نواباً من المعسكر الصهيوني والنائب يئير لبيد، ممن كان يتعين عليهم التحدث بأنفسهم في مجلس الأمن ضد سياسة الاحتلال، تصبح الصورة أكثر سواداً فأكثر». وختمت الصحيفة: «بتسيلم وأمثالها تساهم فقط في تظهير صورة إسرائيل في العالم كدولة لا تزال توجد فيها عناصر ديموقراطية من النشاط المدني من أجل حقوق الإنسان. أما صورة إسرائيل الأخرى، المنبوذة، فمسؤول عنها سياسيو وسياسات إسرائيل في المناطق المحتلة، حيث إن من يلحق الضرر بصورتها هو نتنياهو، وليس حجاي إلعاد».

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

"ترامب" والشرق الاوسط، نظرة تحليلية واستقرائية

سميح خلف | الأحد, 22 يناير 2017

في عشرين من شهر يناير 2017 الجاري سيتربع الرئيس الأمريكي الجديد على عرش البيت الا...

يناير والمؤامرة

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يناير 2017

  لا تنشأ ثورة بمؤامرة، ولا تستقيم حقيقة بالادعاء.نسبة «يناير» إلى مؤامرة هي نفي بالتدليس ...

هل تصح المراهنات على ترامب؟!

د. صبحي غندور

| الأحد, 22 يناير 2017

    كثيرون من العرب لم يجدوا مشكلة في وصول دونالد ترامب إلى منصب رئاسة الولايات ...

مهام الجيوش الوطنية وأسباب استهدافها

د. علي بيان

| الأحد, 22 يناير 2017

    مقدمة: تشير الوثائق التاريخيّة أنّ جانباً من خصائص حياة الإنسان الثابتة على مستوى الأفراد ...

أزمة قبرص إلى الحل

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 يناير 2017

    عرفت المفاوضات بين الجانبين القبرصيين، التركي واليوناني، تقدماً واضحاً في الجولة الجديدة التي تجري ...

لبنان ومأزق قانون الانتخابات

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يناير 2017

    في خطاب القسم، بعد انتخابه رئيساً للبنان، أكد العماد ميشال عون أن «فرادة لبنان ...

الاحتراب الطائفي ومستقبل الدولة الوطنية في العالم العربي (١)

عبدالنبي العكري

| السبت, 21 يناير 2017

    (تعقيب على ورقة الباحث عبدالحسين شعبان خلال منتدى عبدالرحمن النعيمي الثقافي، اللقاء الرابع عن ...

هدم و-تدعيش- وشيطنة للنضال الوطني الفلسطيني

راسم عبيدات | الجمعة, 20 يناير 2017

    واضح بأن دولة الإحتلال التي تسير بخطىً حثيثة نحو العنصرية والتطرف،حيث تعمل على سن ...

ام الحيران : شدي حيلك يا بلد ما في ظلم الى الابد..هنا باقون !!

د. شكري الهزَّيِّل

| الجمعة, 20 يناير 2017

    ايتها النشميات..ايها النشاما في ام الحيران الابيه والعصية على الانكسار..لا تجزعوا ولا تيأسوا فانكم ...

أهلا ترامب

فاروق يوسف

| الجمعة, 20 يناير 2017

    لا يملك العرب سوى الترحيب بدونالد ترامب، رئيسا للولايات المتحدة الأميركية، الدولة التي يُفترض ...

تطور مقاومة فلسطينيي 1948

عوني فرسخ

| الجمعة, 20 يناير 2017

    شهدت فلسطين المحتلة سنة 1948 خلال الأسبوعين الماضيين إضراباً عم جميع المدن والبلدات العربية، ...

اقتراب زمن التعددية القطبية

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يناير 2017

    يبدو أن الفرصة الآن باتت سانحة لقيام التعدد القطبي، وإنهاء مرحلة القطب الواحد، علماً ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23828
mod_vvisit_counterالبارحة18658
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع23828
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي163270
mod_vvisit_counterهذا الشهر605370
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37448809
حاليا يتواجد 1883 زوار  على الموقع