موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي:: بيت الشعر بالقيروان .. عودة شعرية قوية ::التجــديد العــربي:: نصير شمة طلب الماجستير فحصد الدكتوراه ::التجــديد العــربي:: الريال يفوز على سوسييداد 3-1 في بطولة اسبانيا ويحتل المركز الرابع،، واشبيلية يحتل الوصافة برغم فوزه الصعب على جيرونا بهدف ::التجــديد العــربي:: التناول المفرط للمسكنات يجلب الصداع ::التجــديد العــربي:: الملح الزائد يضاعف خطر السكري ::التجــديد العــربي:: عقد باربعة مليارات دولار لبناء محطة للطاقة الشمسية في دبي ::التجــديد العــربي:: «المالية السعودية»: 24 مليار ريال طلبات الاكتتاب بالإصدار الثالث لبرنامج صكوك الحكومة ::التجــديد العــربي:: العبادي يحذر كردستان العراق من اللعب بالنار ::التجــديد العــربي:: صبرا وشاتيلا جرح في الذاكرة لم يندمل ثلث قرن بعد المجزرة ::التجــديد العــربي:: تثبيت الحكم بالمؤبد على مرسي في قضية التخابر مع قطر ::التجــديد العــربي:: اقتراح دولي للعدول عن استفتاء كردستان.. والعبادي يحذر من «اللعب بالنار ::التجــديد العــربي:: قمة بين السيسي وترامب الأربعاء على هامش الجمعية العامة ::التجــديد العــربي:: 29 مصاباً بانفجار عبوة ناسفة في مترو لندن وداعش يتبنى وتوقيف مشتبه به ثانٍ باعتداء لندن ::التجــديد العــربي:: 50 % خصومات من فنادق دبي للسعوديين بمناسبة اليوم الوطني ::التجــديد العــربي::

الدوغمائية السياسية والنزق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لا توجد فكرة غير قابلة للنقد, ولا يوجد على ظهر البسيطة كلها من يمتلك الحقيقة المطلقة. كذلك, لا يوجد إنسان, عاملا كان أم رئيسا حاكما من لا يخطئ. لذلك, فإن الدوغمائية هي التعصب لفكرة معينة أو لرأي سياسي ممن يحملها طارحها/طارحوها, إنهم يعتقدون أنها تمثل الحقيقة المطلقة, وهي غير قابلة للنقاش فيها, أو أنها لا تخضع حتى للإتيان بأي دليل ينقضها, إن هذه هي الدوغمائية بعينها! الدوغمائية المنغلقة البصر والبصيرة, أي أنها ليست أكثر من جمود فكري أو عقائدي أو سياسي, ومراوحة في مكان الذات المنغلقة على نفسها ضمن مجال بصري لا يرى إلا في خط مستقيم (وللعلم هذا مرض عضوي, يصاب به البعض في عيونهم.. شافى الله كل المبتلين به). نعم, إنه التشدد سواء في الاعتقاد الديني أو المبدأ الأيديولوجي, أو الموقف السياسي أو أي موضوع غير مفتوح للنقاش أو للشك. للأسف نحن مبتلون في عالمنا العربي, بوفرة من هؤلاء, يظهر ذلك في الكتابات الصحفية, في الكتب الفكرية والسياسية, وفي نقاشات البرامج المختلفة على شاشات الفضائيات العربية, وفي مظاهر وأشكال اجتماعية أخرى. هؤلاء هم المتعصبون, “الملكيون أكثر من الملك ذاته”, في تعصبهم للنظام الذي يؤمنون به, بالرغم من أن ذات النظام يكون قد اعترف بأخطائه علنا وأمام الناس, وسنّ ما هو مفترض من قوانين في بلده لإصلاح تلك الأخطاء. الأهم إن امتلك أحد هؤلاء وسيلة إعلامية, فهو يفصل مقالات الكتاب كلها على مقاسات رأيه, لذلك إن جاءت مقالة تحيد ميليمترا واحدا عما يؤمن به شخصيا, تراه يرى المقالة وكأنها شيطان رجيم هَجَم خصيصا عليه, لا بل يحسبها كابوسا أطلق عليه, وحتما (في عُرفه) من الدوائر الإمبريالية والصهيونية.

 

يذكِّرني هؤلاء بفترة ما قبل انهيار الاتحاد السوفياتي ودول المنظومة الاشتراكية (هذا الانهيار المؤسف, الذي بكيتُ كثيرا عندما حصل!), والتي تميّزت بالجمود والتراجع في كل المجالات. ولأنني عشتُ لأكثر من اثنتي عشرة سنة من حياتي في ذلك البلد العظيم, كنتُ أتأسف من كل قلبي على ما يجري, واضعا يدي على قلبي من التداعيات المحتملة القادمة, كنتيجة منطقية لما ساد من واقع مجبول بالأخطاء. للأسف كان الشيوعيون في مختلف أنحاء العالم (باستثناء بلدان قليلة) يرفعون كل مظاهر التأييد للبلد والحزب الأم, ومثلما قيل (كانوا يرفعون المظلات في بلدانهم إن أمطرت في موسكو!) بالرغم من فصل الصيف فيها! ماذا كانت النتيجة؟ تعرفونها بالطبع! هذا رغم أن مختلف الشرائع الإنسانية, بدءا من شريعة أورنوما وشريعة حمورابي, وصولا إلى البوذية حضّت على أهمية حسن المعاملة ونصح الآخر. كما الأديان كلها دعت إلى ذلك. في ديننا الإسلامي الحنيف: “الدين النصيحة”. و”انصر أخاك ظالما أو مظلوما, فقال: رجل يا رسول الله, أنصره إذا كان مظلوما, ولكن, إذا كان ظالما كيف أنصره؟ قال الرسول الكريم, بأن تردّه عن ظلمه”. قال الفاروق رضي الله عنه في رسالته إلى عمرو بن العاص (حول قصة ضرب ابن الأخير لابن القبطي, الذي فاز عليه في سباق للخيل), “متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا؟”. الدوغمائيون الأشاوس لا يعرفون, لا يريدون أن يعرفوا! وإن عرفوا لا يفهمون ذلك!

السياسة: هي فن إدارة شؤون الدولة الداخلية والخارجية, وتُعرّف إجرائيا حسب هارولد لاسويل, بأنها دراسة السلطة التي تحدد من يحصل على المصادر المحدودة متى وكيف, أي دراسة تقسيم الموارد في المجتمع, وتتم عن طريق السلطة (ديفيد إتسون). وعرّفها الشيوعيون بأنها دراسة العلاقات بين الطبقات, وعرّف الواقعيون السياسة بأنها فن الممكن (جورباتشوف), أي دراسة وتغيير الواقع السياسي موضوعيا! لكن التعريف الأخير هو خضوع للواقع السياسي وعدم العمل لتغييره, بناء على حسابات القوة والمصلحة. من وجهة نظر كارل ماركس فإن السياسة هي اقتصاد مكثف, لذلك فإن السياسة تفرض ذاتها على مناحي الحياة المختلفة بالمفهوم الواقعي المعاش, وتعني: ضبط التوازنات في مطلق حزب, وفن إدارة الصراعات الأيديولوجية, وفهم تحليل العلاقات الاقتصادية والاجتماعية, والقدرة على ضبط ومعالجة الأزمات السياسية. بالتالي, فهي تحتاج إلى إخضاعها للعلمية بشقيها البحثي والاستنتاجي, كما الجانب المعرفي (الابستمولوجي), ومدى انسجامها مع المعتنق الأيديولوجي, في إطار من الحركة المتواصلة, كل ذلك من أجل خدمة الأهداف التي تسعي إليها مطلق حركة/ حزب /جماعة سياسية. من دون التعامل مع السياسة كعلم متحرك ليس إلى الأمام فقط (لكن يمكنه التراجع أحيانا للحفاظ على الذات) يبقى فهم السياسة ضبابيا. ذلك, نتيجة للهجمات الحتمية المتتالية, التي ستتعرض لها من الوسط المحيط. السياسة هي تمحيص وسبر فكري, تتداخل فيها مفاهيم فلسفية متعددة, كالثابت والمتحرك, الاستراتيجيا والتكتيك, كما الإدراك الجماهيري لها من حيث مدى اقترابها أو ابتعادها عن الهدف/ الحلم الجماهيري المطروح. للأسف دوغمائيو السياسة لم يقرأوا مهارات وإنجازات السياسة, كما إخفاقاتها وفلسفتها بالتأكيد.

انطلاقا مما سبق, فإننا في الساحة العربية نعاني من السياسيين النزقين, وبعضهم يحتل أعلى المراتب في هيئاتهم/أحزابهم/ جماعاتهم, ولأنهم غير مؤمنين بالديمقراطية, ولأنهم غير قادرين على ملء الكراسي التي يحتلونها (والفرق كبير بين أن تكون الكرسي أكبر ممن يجلس عليها, أو أن تكون أصغر من حجمه ـ ليس بالمعنى القياسي المجرّد بالطبع), ترى الواحد من هؤلاء, وإذا سمعَ ما يخالف رأيا له في مجال النقاش الجمعي المطروح, تراه يقفز (يفعط) وكأنه كان تحت زمبرك مضغوط! فهم هؤلاء للسياسة هو تماما كفهم جدتي في اللغة اليابانية, هؤلاء يلحقون أشد الأضرار بجماعاتهم. هؤلاء أيضا, هم التعبير الأبرز للدوغمائية السياسية والنزق. حمانا الله وحماكم من هؤلاء وأمثالهم.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة

News image

رام الله (الضفة الغربية) - دعت حركة حماس الاثنين الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمدالله إلى...

القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور

News image

تمكنت القوات السورية من السيطرة على ضاحية الجفرة الاستراتيجية وتأمين محيط مطار دير الزور، بحس...

أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس

News image

مانيلا (رويترز) - أدت الأمطار الغزيرة إلى حدوث سيول في بعض مناطق العاصمة الفلبينية وال...

صبرا وشاتيلا جرح في الذاكرة لم يندمل ثلث قرن بعد المجزرة

News image

بيروت –تحل السبت الذكرى الـ35 لمجزرة صبرا وشاتيلا التي وقعت في 16 من أيلول/سبتمبر عام...

تثبيت الحكم بالمؤبد على مرسي في قضية التخابر مع قطر

News image

القاهرة - قالت مصادر قضائية إن محكمة النقض المصرية أصدرت السبت حكما نهائيا على الر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الدولة السيادية والقوميات المتمردة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 25 سبتمبر 2017

    مع الاستفتاء المرتقب في كردستان العراق، والاستفتاء الآخر المنظور في إقليم كاتالونيا الإسباني، تطرح ...

مناصرة قضية الروهينغيا خلقٌ نبيلٌ وشرفٌ رفيعٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 24 سبتمبر 2017

    لسنا مخيرين في موقفنا، أو مختارين في رأينا، أو أحراراً في تحديد ولائنا وتوجيه ...

الإسلام السياسي.. بين التكتيك والاستراتيجية

نجيب الخنيزي | الأحد, 24 سبتمبر 2017

    الإسلام السياسي (بشقيه السني والشيعي) مزج على الدوام بين منهجين يبدوان متعارضين، هما تكتيك ...

الإستراتيجية السياسية لحركة حماس بعد الوثيقة

د. سامي الأخرس

| السبت, 23 سبتمبر 2017

    من سالف الذكر التأكيد على أن السياسات الإستراتيجية لحركة حماس شهدت انقلابًا أبيض على ...

خطاب الوداع والوديعة فماذا بعد

عدنان الصباح

| السبت, 23 سبتمبر 2017

    الرئيس محمود عباس في خطابه امام الجمعية العامة للأمم المتحدة كان خطاب من ينفض ...

هوامش عربية.. على الاستفتاء والانتخابات الكردية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 سبتمبر 2017

    من مظاهر الحمق، تفكير وتدبير، يناقضان المنطق والمصلحة، ويؤكدان العَمَهَ والكِبْرَ والغرور، وبؤس الرؤى ...

أكراد الوقت الضائع

فاروق يوسف

| السبت, 23 سبتمبر 2017

  لمَ لا يعترف العراقيون بوجود الدولة الكردية المستقلة؟!   ذلك ليس سؤالا، لذلك جاءت علامة ...

هل تركيا فعلاً ضد استفتاء كردستان واستقلاله؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 سبتمبر 2017

    تقف تركيا اليوم في المقلب الآخر من القوى التي تدعم استفتاء كردستان العراق على ...

لماذا يُقْتَل المسلمون في ميانمار؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 سبتمبر 2017

    الإجابة عن السؤال الذي يتصدر هذه الزاوية من السهولة بمكان، لكن استيعاب نتائجها هو ...

تحديات تواجه المصالحة الفلسطينية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 22 سبتمبر 2017

    بكل المعاني يمكن القول إن ما نجحت مصر في تحقيقه من توافق بين حركة ...

حل اللجنة الإدارية.. هل سيحقق المصالحة؟

د. فايز رشيد

| الخميس, 21 سبتمبر 2017

    قرار حركة حماس الأخير بحل اللجنة الإدارية في قطاع غزة, ودعوة حكومة الوفاق لممارسة ...

“خطة الحسم” كانتونات وترانسفير

راسم عبيدات | الخميس, 21 سبتمبر 2017

    بات من الواضح بأن كل مكونات ومركبات الحكومة الإسرائيلية اليمينية المتطرفة ،تتسابق احزابها على ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14255
mod_vvisit_counterالبارحة32340
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع46595
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي262190
mod_vvisit_counterهذا الشهر869384
mod_vvisit_counterالشهر الماضي927688
mod_vvisit_counterكل الزوار44868754
حاليا يتواجد 2228 زوار  على الموقع