موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية ::التجــديد العــربي:: الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء ::التجــديد العــربي:: اليونسكو: تدمير جامع النوري ومئذنته الحدباء مأساة ثقافية وإنسانية ::التجــديد العــربي:: الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها ::التجــديد العــربي:: روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100% ::التجــديد العــربي:: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب الدول التي تقاطعها ::التجــديد العــربي:: تكلفة إعادة البدلات بالسعودية بين 5 و6 مليارات ريال ::التجــديد العــربي:: موانئ أبوظبي تتسلم تسيير ميناء الفجيرة لـ35 عاما ::التجــديد العــربي:: مكتبة الإسكندرية تحتفي بالصين في مهرجان الصيف الدولي و أكثر من 60 فعالية فنية متنوعة بين موسيقى ومسرح وسينما ورقص ::التجــديد العــربي:: 'ستون سنة من الموسيقى التونسية' في افتتاح قرطاج الدولي ::التجــديد العــربي:: زيت الزيتون نصيرا للدماغ ضد الزهايمر ::التجــديد العــربي:: اليوغا تضاهي العلاج الطبيعي في تخفيف ألم أسفل الظهر ::التجــديد العــربي:: المنتخب الروسي مطالب بالفوز على نظيره المكسيكي للعبور الى نصف النهائي، والبرتغالي لتعميق جراح النيوزيلندي في كأس القارات ::التجــديد العــربي:: المانيا وتشيلي على اعتاب المربع الذهبي لكأس القارات بعد تعادلهما 1-1 ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: بإعفاء الأمير محمد بن نايف والأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي : الأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء والقرار اتخذ بتأييد الأغلبية العظمى لأعضاء هيئة البيعة ( 31 ) من ( 34 ) ::التجــديد العــربي:: الأمير محمد بن نايف يبايع الأمير محمد بن سلمان وليا جديدا للعهد و تعيين الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف وزيراً للداخلية ::التجــديد العــربي:: هيئة كبار العلماء بالسعودية ترحب باختيار الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وليا لعهد ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقتل 12 متشدداً في قصف جوي شمال سيناء ::التجــديد العــربي:: انطلاق اجتماعات فلسطينية - أميركية تمهيداً لإعلان ترامب مبادرته السياسية ::التجــديد العــربي::

الموت طحناً!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أقل من ست سنوات، هي المسافة الزمنية الفاصلة بين إقدام الشاب التونسي محمد البوعزيزي (مواليد 1984) على إحراق نفسه في بلدة سيدي بوزيد التونسية، وبين إقدام الشاب المغربي محسن فكري (مواليد 1985) على إلقاء نفسه في شاحنة جمع النفايات وطحنها في بلدة الحسيمة،

 

ليواجه أغرب وأصعب ميتة يمكن أن ترد على خاطر أي إنسان: الموت طحناً... وبين الحادثتين المؤلمتين، تقول التقارير أن أكثر من خمسين شابا عربيا، قد آثر الموت على الحياة، في ظروف مشابهة.

بائع الخضار التونسي، قدح شرارة الثورة التونسية، التي أشعلت بدورها ثورات وانتفاضات ما عُرف ﺑ“الربيع العربي”... أما بائع الأسماك المغربي، فقد فجّر بميتته الاستثنائية، براكين الغضب والاحتجاج الشعبيين في بلاده، حيث خرجت الألوف المؤلفة، تستنكر وتدين وتعبر عن الأسف والحزن والمرارة، لمأساة شاب عرف عنه دماثة الخلق وحسن السيرة والسلوك، مجسداً معاناة الملايين من أقرانه من شظف العيش وانسداد الأفق وقسوة رجال الأمن.

ما الذي جال بخاطر هذا البائع الجوّال عندما قرر في لحظة يأس مطبق، أن يلقي بجسده خلف أسماكه المصادرة، وأن يؤثر الموت طحنا مع أسماكه على الاستمرار في حياة لا حياة فيها... وكيف وصل إلى القناعة، بأن تسليم جسده لأنياب المطحنة الفولاذية، هو آخر الحلول التي يتوفر عليها؟

لا شك، أن الشاب الذي ينتمي لأسرة كبيرة، ولم يكمل تعليمه بسبب ضيق ذات اليد، واجه عنتاً ومشقة في البحث عن مبلغ من المال، يستدينه لشراء أسماكه والاتجار بها، ولا شك أن أملاً كبيراً كان يحدوه في تسديد دينه، وشراء ما يسد به احتياجاته واحتياجات أسرته من عوائد تلك التجارة الدامية، لكن في لحظة عنت من رجال الأمن، وجد الرجل نفسه يطارد خيوط دخان، وارتسمت أمامه مسبقاً، صور الدائنين الذين سيطاردونه لاسترداد مالهم، وصور افراد عائلته الذين ينتظرون عودته الميمونة، محملاً ببعض أكياس الخبز والخضار وبقايا أسماك لم تجد من يشتريها.

لا شك أن فكري، كما البوعزيزي، والرجلان يتقاسمان الكثير من المشتركات، وصلاً سريعاً ومن دون إبطاء، إلى خلاصة قاطعة، بأن الحياة فقدت معناها بعد مصادرة “بسطتي” الخضار والأسماك، وأن ما بعدهما، لا يحمل معه، سوى المزيد من الذل والإذلال والعوز والفاقة... لا شك أن فظاظة رجالات ونساء الأجهزة المولجة مهمة إنفاذ القانون، كانت “الدفعة” التي انتظرها الشابان للإلقاء بنفسيهما إلى هاوية النار وبين الأنياب الفولاذية لعربة “الزبالة”... لم تجد محاولات البوعزيزي استرحام “الشرطية” لاستعادة بسطته، فأجابته بالفرنسية “D gage”– ارحل... ولم تنفع محاولات فكري استعادة اسماكه، والأرجح أن جوابه بكلمة مماثلة... تلك الكلمة التي تحوّلت إلى شعار لثورة تونس، ولا ندري كيف ستكون مفاعليها في البلد المجاور.

لقد فعل الشابان، كل ما بوسعها لتأمين مصدر عيش كريم لهم ولأسرهم... لم يكونا من الكسالى والقاعدين، طرقا جميع السبل بحثاً عن مكان تحت الشمس، أسوة بسائر خلق الله... لكن الأعين كانت لهما بالمرصاد، فكلما نجحا في فتح طريق، “تطوع” من يسارع إلى إغلاقها في وجهيهما، لكأننا مجتمعات وحكومات، فقد القدرة على الإحساس بألم أبنائها، إلا عندما تشتعل النيران في الأجساد الغضة، أو عندما “تفرم” الشفرات الفولاذية العملاقة عظامها.

قديماً قال ثاني الخلفاء الراشدين: “لو كان الفقر رجلاً لقتلته”... لم يعد لدى ملايين الشبان العرب من وسيلة لقتل الفقر والجوع والبطالة... الفقر تحوّل إلى عامل قتل وقهر، يطحن هؤلاء من دون رحمة... ليس الفقر رجلاً لنقتله، لكن المتسببين به، هم رجال نعرفهم واحداً واحداً، نعرف أسماءهم ومصادر ثرواتهم، ولن نطالب بقتلهم، لن نفعل ذلك، فقد تغير الزمن وتغيرت الوسائل والأدوات، وسيخرج ملايين الفقراء والجياع والمهمشين، عاجلاً ام آجلاً، للقصاص من هؤلاء، وإعادة “ميزان العدالة” إلى نصابه.

مأساة البوعزيزي من قبل، وفكري من بعد، تذكراننا بأن أسباب الثورة والانتفاض، ما زالت ماثلة في معظم دولنا ومجتمعاتنا، إن لم تكن قد تفاقمت خلال السنوات الست الفائتة... وهي تذكرة، لكل من نام على حرير أوهامه، بأن سنوات “الربيع العربي” قد انقضت وانتهى أمرها... فثمة الملايين من بيننا يشارطون الشابين التونسي والمغربي ظروفهما وتهميشهما... بعضم سيختار الطريق الذي سلكاه، لكن أغلبهم، سيختار طريقاً آخر، تماماً مثلما اختار ملايين التونسيين والمغاربة والمصريين وغيرهم، طريقهم إلى الساحات والميادين، في واحدة من اللحظات النادرة في التاريخ الحديث، والتي لن تقلل من “تاريخيتها” أن قوى “الثورة المضادة” قد نجحت في اختطافها، أو حرفها عن مسارها... التاريخ لا يسير في طريق مستقيم، طرق التاريخ متعرجة، وتعرف الكثير من لحظات الصعود والهبوط، ومن يضحك أخيراً سيضحك كثيراً.

 


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية

News image

أعلنت وزارة الدفاع الروسية إطلاق السفن الحربية الروسية صواريخ على مواقع لتنظيم "داعش الإرهابي" في ...

الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء

News image

أطلقت الهند، اليوم الجمعة، صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء، معظمها لصالح دول...

الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها

News image

قال مسؤول من إحدى الدول العربية المقاطعة لقطر لـ «دعمها الإرهاب»، إن هذه الدول أرسلت ...

روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100%

News image

دبي - أفادت وكالة "إنترفاكس" نقلاً عن مشرع روسي أن احتمال مقتل زعيم داعش...

أمر ملكي: بإعفاء الأمير محمد بن نايف والأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

News image

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، اليوم الأربعاء 21 يونيو/حزيران، أمر...

أمر ملكي : الأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء والقرار اتخذ بتأييد الأغلبية العظمى لأعضاء هيئة البيعة ( 31 ) من ( 34 )

News image

صدرت صباح اليوم الاربعاء عدد من الاوامر الملكية السامية قضت بإعفاء صاحب السمو الملكي الا...

الأمير محمد بن نايف يبايع الأمير محمد بن سلمان وليا جديدا للعهد و تعيين الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف وزيراً للداخلية

News image

بايع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز في قصر الصفا بمكة الم...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تفكيك الجيوش إيذاناً بالفوضى وتفتيت الدول

د. موفق محادين

| الأحد, 25 يونيو 2017

    كانت الجيوش موضوعاً لحقول وميادين عديدة، استراتيجية وفكرية وكذلك في حقل الآداب والفنون، فمن ...

مبادرتان وروابط

معن بشور

| الأحد, 25 يونيو 2017

    فيما عمان تستقبل المناضلة الجزائرية الكبيرة جميلة بوحيرد لاستلام جائزة مؤسسة المناضل العربي الكبير ...

حائط البراق: وعد الدم يحميه... واللسان العبري يتنازل عنه

محمد العبدالله

| الأحد, 25 يونيو 2017

    أعادت العملية البطولية التي نفذها ثلاثة شبان في منطقة باب العامود في القدس المحتلة، ...

«وعد البراق» وأوهام «إسرائيل»!

عوني صادق

| السبت, 24 يونيو 2017

    نظرة يلقيها المراقب على الموقف «الإسرائيلي»، وتعامله اليوم مع القضية الفلسطينية، وتجاهله للشعب الفلسطيني ...

غياب التعاطف مع محنة الطفولة العربية

د. علي محمد فخرو

| السبت, 24 يونيو 2017

    إضافة إلى ما يكشفه المشهد العربي الحالي البائس من تخبُّط سياسي تمارسه القيادات السياسية ...

التنسيق الأمني القاتل والتنسيق الاقتصادي الخانق

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 24 يونيو 2017

    بدلاً من إسقاط التنسيق الأمني القاتل المخزي، القبيح البشع، المهين المذل، الذي أضر بالشعب ...

سعيد اليوسف صاحب الكلمة التي لا تقبل المساومة

عباس الجمعة | السبت, 24 يونيو 2017

    طويلة هي المسافة الزمنية بين غياب القائد سعيد اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير ...

الروح الرياضية.. والروح الوطنية

د. حسن حنفي

| السبت, 24 يونيو 2017

    جميل أن يتحمس إنسان بل وشعب كامل للرياضة، ولرياضة ما، ككرة القدم مثلاً، وتصبح ...

في الذكرى الخمسين لانتصار حرب الاستنزاف

عوني فرسخ

| السبت, 24 يونيو 2017

    انتصار «إسرائيل» العسكري السريع في يونيو/ حزيران 1967 بدا لصناع قرارها أنها امتلكت زمام ...

رسائل «اجتماع البراق» في زمن الحصاد «الإسرائيلي»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 يونيو 2017

    الصراع الإقليمي المحتدم الآن، والمتجه صوب الخليج بسبب الأزمة القطرية، يمثل فرصة سانحة لم ...

شرق الفرات وغربه.. دفاعًا عن النفس

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 23 يونيو 2017

    أسقط التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية، طائرة مقاتلة سورية قرب الرّصافة، في ...

فلسطينياً.. هل من «طريق ثالث»؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 23 يونيو 2017

    في كثير من الأحيان، توفر تعقيدات الظروف الدولية فرصاً تاريخية تحتم على حركة أو ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7537
mod_vvisit_counterالبارحة33192
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع40729
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي258853
mod_vvisit_counterهذا الشهر936391
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1043080
mod_vvisit_counterكل الزوار42349671
حاليا يتواجد 1895 زوار  على الموقع