موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

الموت طحناً!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أقل من ست سنوات، هي المسافة الزمنية الفاصلة بين إقدام الشاب التونسي محمد البوعزيزي (مواليد 1984) على إحراق نفسه في بلدة سيدي بوزيد التونسية، وبين إقدام الشاب المغربي محسن فكري (مواليد 1985) على إلقاء نفسه في شاحنة جمع النفايات وطحنها في بلدة الحسيمة،

 

ليواجه أغرب وأصعب ميتة يمكن أن ترد على خاطر أي إنسان: الموت طحناً... وبين الحادثتين المؤلمتين، تقول التقارير أن أكثر من خمسين شابا عربيا، قد آثر الموت على الحياة، في ظروف مشابهة.

بائع الخضار التونسي، قدح شرارة الثورة التونسية، التي أشعلت بدورها ثورات وانتفاضات ما عُرف ﺑ“الربيع العربي”... أما بائع الأسماك المغربي، فقد فجّر بميتته الاستثنائية، براكين الغضب والاحتجاج الشعبيين في بلاده، حيث خرجت الألوف المؤلفة، تستنكر وتدين وتعبر عن الأسف والحزن والمرارة، لمأساة شاب عرف عنه دماثة الخلق وحسن السيرة والسلوك، مجسداً معاناة الملايين من أقرانه من شظف العيش وانسداد الأفق وقسوة رجال الأمن.

ما الذي جال بخاطر هذا البائع الجوّال عندما قرر في لحظة يأس مطبق، أن يلقي بجسده خلف أسماكه المصادرة، وأن يؤثر الموت طحنا مع أسماكه على الاستمرار في حياة لا حياة فيها... وكيف وصل إلى القناعة، بأن تسليم جسده لأنياب المطحنة الفولاذية، هو آخر الحلول التي يتوفر عليها؟

لا شك، أن الشاب الذي ينتمي لأسرة كبيرة، ولم يكمل تعليمه بسبب ضيق ذات اليد، واجه عنتاً ومشقة في البحث عن مبلغ من المال، يستدينه لشراء أسماكه والاتجار بها، ولا شك أن أملاً كبيراً كان يحدوه في تسديد دينه، وشراء ما يسد به احتياجاته واحتياجات أسرته من عوائد تلك التجارة الدامية، لكن في لحظة عنت من رجال الأمن، وجد الرجل نفسه يطارد خيوط دخان، وارتسمت أمامه مسبقاً، صور الدائنين الذين سيطاردونه لاسترداد مالهم، وصور افراد عائلته الذين ينتظرون عودته الميمونة، محملاً ببعض أكياس الخبز والخضار وبقايا أسماك لم تجد من يشتريها.

لا شك أن فكري، كما البوعزيزي، والرجلان يتقاسمان الكثير من المشتركات، وصلاً سريعاً ومن دون إبطاء، إلى خلاصة قاطعة، بأن الحياة فقدت معناها بعد مصادرة “بسطتي” الخضار والأسماك، وأن ما بعدهما، لا يحمل معه، سوى المزيد من الذل والإذلال والعوز والفاقة... لا شك أن فظاظة رجالات ونساء الأجهزة المولجة مهمة إنفاذ القانون، كانت “الدفعة” التي انتظرها الشابان للإلقاء بنفسيهما إلى هاوية النار وبين الأنياب الفولاذية لعربة “الزبالة”... لم تجد محاولات البوعزيزي استرحام “الشرطية” لاستعادة بسطته، فأجابته بالفرنسية “D gage”– ارحل... ولم تنفع محاولات فكري استعادة اسماكه، والأرجح أن جوابه بكلمة مماثلة... تلك الكلمة التي تحوّلت إلى شعار لثورة تونس، ولا ندري كيف ستكون مفاعليها في البلد المجاور.

لقد فعل الشابان، كل ما بوسعها لتأمين مصدر عيش كريم لهم ولأسرهم... لم يكونا من الكسالى والقاعدين، طرقا جميع السبل بحثاً عن مكان تحت الشمس، أسوة بسائر خلق الله... لكن الأعين كانت لهما بالمرصاد، فكلما نجحا في فتح طريق، “تطوع” من يسارع إلى إغلاقها في وجهيهما، لكأننا مجتمعات وحكومات، فقد القدرة على الإحساس بألم أبنائها، إلا عندما تشتعل النيران في الأجساد الغضة، أو عندما “تفرم” الشفرات الفولاذية العملاقة عظامها.

قديماً قال ثاني الخلفاء الراشدين: “لو كان الفقر رجلاً لقتلته”... لم يعد لدى ملايين الشبان العرب من وسيلة لقتل الفقر والجوع والبطالة... الفقر تحوّل إلى عامل قتل وقهر، يطحن هؤلاء من دون رحمة... ليس الفقر رجلاً لنقتله، لكن المتسببين به، هم رجال نعرفهم واحداً واحداً، نعرف أسماءهم ومصادر ثرواتهم، ولن نطالب بقتلهم، لن نفعل ذلك، فقد تغير الزمن وتغيرت الوسائل والأدوات، وسيخرج ملايين الفقراء والجياع والمهمشين، عاجلاً ام آجلاً، للقصاص من هؤلاء، وإعادة “ميزان العدالة” إلى نصابه.

مأساة البوعزيزي من قبل، وفكري من بعد، تذكراننا بأن أسباب الثورة والانتفاض، ما زالت ماثلة في معظم دولنا ومجتمعاتنا، إن لم تكن قد تفاقمت خلال السنوات الست الفائتة... وهي تذكرة، لكل من نام على حرير أوهامه، بأن سنوات “الربيع العربي” قد انقضت وانتهى أمرها... فثمة الملايين من بيننا يشارطون الشابين التونسي والمغربي ظروفهما وتهميشهما... بعضم سيختار الطريق الذي سلكاه، لكن أغلبهم، سيختار طريقاً آخر، تماماً مثلما اختار ملايين التونسيين والمغاربة والمصريين وغيرهم، طريقهم إلى الساحات والميادين، في واحدة من اللحظات النادرة في التاريخ الحديث، والتي لن تقلل من “تاريخيتها” أن قوى “الثورة المضادة” قد نجحت في اختطافها، أو حرفها عن مسارها... التاريخ لا يسير في طريق مستقيم، طرق التاريخ متعرجة، وتعرف الكثير من لحظات الصعود والهبوط، ومن يضحك أخيراً سيضحك كثيراً.

 


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مبادئ جديدة في تسوية النزاعات الدولية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 22 فبراير 2018

    تتحفنا الدبلوماسية الأميركية تباعاً بالجديد في مبادئ تسوية النزاعات الدولية، فقبل مدة وجيزة أجاب ...

ترامب متهم يصعب إثبات براءته!

د. صبحي غندور

| الخميس, 22 فبراير 2018

    عاجلاً أم آجلاً، ستصل التحقيقات التي يقوم بها المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر إلى ...

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم51194
mod_vvisit_counterالبارحة47554
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع186280
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر978881
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50955532
حاليا يتواجد 2665 زوار  على الموقع