موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

ليس هناك نصف خيانة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أن تتهم جماعة الإخوان المسلمين بخيانة الوطن، فذلك من وجهة نظر المؤمنين بفكر تلك الجماعة هو اعتراف رسمي بإخلاصهم للمبادئ التي آمنوا بها وأقسموا من أجل النضال لتجسيدها واقعيا من خلال البيعة التي لا تقبل النقض.

 

جماعة الإخوان المسلمين، مثلها مثل كل التنظيمات السياسية التي اتخذت من الدين دستورا لعملها، ومن خلال سيرة أفرادها في الحياة، وطريقة نظرها إلى المجتمع لا تعترف بالوطن، لأنها تعتبره اختراعا غربيا، لم يرد ذكره بصيغته المعمول بها في عصرنا في الأدبيات الدينية.

خيانة الوطن هي تعبير مستلهم من مفهوم غربي إذن. لذلك فإن ممارستها تعدّ من وجهة نظر الإسلامويين كسرا لتقليد غربي هو بمثابة التمهيد للإعلان عن مفهوم مختلف يقوم على أساس الإيمان بوحدة ديار المسلمين.

ذلك المفهوم الذي يتردد في أدبيات الأحزاب الدينية، إنما يشير إلى حقيقة الانفصال عن الواقع، وهو انفصال قاد الإسلامويين إلى أن يقفوا خارج التاريخ، في محاولة منهم لاسترجاع ماض، لا تكون فيه خيانة الأوطان ممكنة، إذ لا وجود فيه إلا لمفهوميْن متضاديْن هما؛ الكفر والإيمان.

ولأن خيانة الأوطان التي هي من صنع المستعمر الغربي ليست كفرا، فقد كانت نوعا من الإيمان. وفق هذا المنطق قدم رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي خيانة الوطن على مسؤوليته الدستورية في حماية حدود ذلك الوطن، حين تخلى عن واحدة من أعظم مدن العراق التاريخي، وهي الموصل، للتنظيم الإرهابي داعش.

كان إيمانه العُصابي والمنحرف بمذهبه الديني قد هداه إلى أن يعالج الكفر بالكفر.

سيُقال بطريقة تبسيطية “إن نوري المالكي ليس تكفيريا، لكي يسمح لنفسه باتهام الآخرين بالكفر” وهو قول فيه الكثير من التضليل والخداع واللعب باللغة، بعيدا عن الجوهر. ذلك لأن الرجل، وهو زعيم حزب الدعوة الإسلامي، لا يمكنه أن يرى في الآخر المختلف عنه مسلما خالصا، ناهيك عن أنه لا يؤمن أصلا بالعراقية أساسا للمواطنة. فالمواطنة هي الأخرى واحدة من تجليات مفهوم الوطن المستورد من الغرب.

ما تُحاكم على أساسه قيادات الإخوان في مصر يصلح لأن يكون مقياسا لجرّ كل قيادات الأحزاب والجماعات الإسلاموية التي اتخذت من الدين ستارا لعملها السياسي إلى القضاء بتهمة خيانة الوطن الذي هو خيمة المواطنين العرب الأخيرة.

وما شهده ويشهده العراق وسوريا واليمن وليبيا، هو نتاج ذلك العقل الشرير الذي لم ينظر إلى مفهوم الوطن بما يتطلبه من شروط قداسة، بل ابتذله وأضرّ به ورمى بكل ثقله من أجل أن يمحوه من الذاكرة الجمعية.

وهنا لا بدّ من التذكير بنموذج عربي بارز في هذا المجال هو السيد حسن نصرالله، زعيم حزب الله اللبناني الذي لا يخفي مساعيه لاختطاف لبنان ووضعه في قبضة الولي الفقيه الإيراني، الذي هو من وجهة نظر نصرالله زعيم الأمة.

ولو كانت هناك دولة قوية في لبنان لحاكمت الرجل بتهمة الخيانة العظمى، مستندة إلى أقواله وأفعاله الموثقة. وهي أفعال وأقوال أدّت إلى الإضرار بالسلم الأهلي في لبنان، ومزقت المجتمع اللبناني وصنعت للخيانة مريدين ومطبلين ورعايا.

وهو ما يجري تماما في العراق وسوريا واليمن، حين يتعلق الأمر بالعلاقة المذلة بإيران، وهي علاقة ستحرجنا أمام التاريخ لما تنطوي عليه من عار.

المؤسف في الأمر أن الإيرانيين، وهم الجهة المستفيدة من خيانة الإسلامويين العرب لأوطانهم لم يقدموا على خيانة وطنهم، بحجة الشعارات التي يرفعونها. إنهم يصدّرون مبدأ الخيانة ولا يرتكبون جريمة التورط فيه.

وهو الدرس الذي لم يتعلمه العرب، بغض النظر عن مذاهبهم.

في الكثير من الأحيان يُحاكم المعارضون في إيران بتهمة الخيانة العظمى.

وهي التهمة التي يجب أن يُحاكم بموجبها حسن نصرالله ونوري المالكي، مثلما تقف بسببها قيادات جماعة الإخوان بمصر وراء القضبان.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تشجيع رأس المال المبادر

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    رأس المال المبادر هو أحد أشكال التمويل للمشاريع الريادية في أولى مراحل إنشائها، والتي ...

صراع مستقبل العرب مع حاضرهم!

د. صبحي غندور

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    هل يمكن أن يكون العام هذا الجديد والأعوام القادمة سنوات خير على العرب وأوطانهم؟ ...

التهديد بسحب الاعتراف بالكيان

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    منذ تصريحات الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، بنقل السفارة الأمريكية في الكيان إلى القدس، ...

الروبوت العسكري الإسرائيلي عدو الأنفاق الأول

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 17 يناير 2017

    ما زالت أنفاق المقاومة الفلسطينية تشكل خطراً كبيراً على أمن الكيان الصهيوني وسلامة مستوطنيه، ...

التنمية المستدامة

د. حسن حنفي

| الاثنين, 16 يناير 2017

إذا كانت القضية الأولى لدى ما نسميه «اليسار الإسلامي» هي تحرير الأرض من الاحتلال، وال...

رسائل فتى المُكَبِّر

عبداللطيف مهنا

| الاثنين, 16 يناير 2017

تتفرَّد عملية فتى المُكبِّر المقدسي الشهيد فادي نائل القنبر الفدائية بسمة نوعية وترهص بأن لها...

القاتل «أزاريا».. نموذج إسرائيلي حكومة

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يناير 2017

حقق جيش الاحتلال الإسرائيلي، منذ اندلاع «هبّة ترويع الإسرائيليين» الفلسطينية في أكتوبر 2015، في أكث...

الأيديولوجيات السياسية بين القبول والرفض

السيد يسين

| الاثنين, 16 يناير 2017

إذا كان القرن العشرون يمكن اعتباره قرن الأيديولوجيات السياسية المتصارعة، فإن القرن الحادي والعشرين هو ...

قراءتان لقرار مجلس الأمن ضد الاستيطان

منير شفيق

| الاثنين, 16 يناير 2017

لنضع جانبا، ولو مؤقتا، غضب نتنياهو وأعضاء حكومته من قرار مجلس الأمن رقم 2334، في ...

99 عاما على ميلاد القائد جمال عبد الناصر

زياد شليوط

| الاثنين, 16 يناير 2017

اما أن تكون ناصريا أو لا تكون معلمنا وقائدنا جمال عبد الناصر،...

اجتماعات واشنطن الفلسطينية

معين الطاهر

| الاثنين, 16 يناير 2017

لم يدُم التزام الجانب الفلسطيني بعدم تسريب تفاصيل اللقاءات التي عُقدت مع وزير الخارجية الأ...

لماذا (فشل) اجتماع اللجنة التحضيرية في بيروت؟

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 16 يناير 2017

يقول المثل (الغريق يتشبث بقشة) وشعبنا الفلسطيني العظيم الذي يتعرض لأسوء اشكال الاحتلال والإرهاب ويع...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15214
mod_vvisit_counterالبارحة19608
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90869
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي236205
mod_vvisit_counterهذا الشهر509141
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37352580
حاليا يتواجد 983 زوار  على الموقع