موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

إسلاميون ولكن... علمانيون ولكن

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ثمة ما يوحي بأن اجماعاً وطنياً قد تحقق حول مفهوم «الدولة المدنية»، جميع التيارات السياسية والفكرية الوازنة في البلاد، ترقص حول نار «الشعار» وبريقه الأخّاذ، الذي سطع فجأة على المشهد الانتخابي، وأنار بصر وبصيرة السياسيين الأردنيين من مختلف المرجعيات.

 

والحقيقة أن اجماعاً كهذا، تحقق في دول وتجارب عربية، قبل «الربيع العربي» وبالأخص في سياقاته، وبدا أننا أمام «قاسم مشترك أعظم» يمكن أن يجسر الفجوات، وأن يبني جسور الانتقال السلس والآمن إلى ضفاف الديمقراطية والتعددية، فالأردن بهذا المعنى، لم يكن أول شاهد على تجربة الإجماع هذه، ولن يكون الأخير.

في مصر، ومنذ مطلع العشرية الأولى من القرن الجاري، بدا أن رياحاً شديدة قد هبّت على جميع التيارات السياسية والفكرية، واحتل شعار «الدولة المدنية» مكان القلب والصدارة في بناء التحالفات و«التصورات» للنضال المشترك ضد نظام الركود والاستبداد والفساد... لكن الريح التي هبّت من ميدان التحرير، وإحساس التيار الإسلامي بنشوة النصر المتكرر، وضعف وشتات خصوم التيار، كانت أقوى بكثير من «المشتركات» و«جسور التوافق الهشة»، فانتقلنا إلى «التمكين»، ومن ثم الاصطراع بين حلفاء الأمس، وصولاً لثورة يونيو.

في تونس، تحقق الإجماع حول هذا الشعار، وصمدت التجربة، أما أسباب صمودها فعائدة إلى توازنات القوى داخل المجتمع التونسي، التي لم تسمح بالهيمنة والاستئثار والتفرد من جهة، بل واستنفرت من جهة ثانية، كافة القوى الحية في هذا المجتمع، من «رباعي الوساطة» إلى الحركة النسوية، مروراً بالمجتمع المدني والأحزاب السياسية المشرعة نوافذها على التجربة الأوروبية، وإرثها الثقافي والحضاري... «الدولة المدنية» في تونس، صمدت بفعل توازنات القوى، وربما تتعمق إن ظل الحال على هذا المنوال.

أما في المغرب، فثمة «حراسة ملكية» لهذا الإجماع، فالفضاء الديني محتكر من مؤسسة العرش، وقواعد اللعبة بين الأطراف مضبوطة لإيقاعات القصر، والنظام الانتخابي يخضع لتوازنات دقيقة، يصعب اختراقها على نحو واسع، والحركة السياسية والحزبية المتغيرة، تسمح بوجود «قطبية ثنائية» كما هو الحال الآن، أو «تعددية قطبية» كما كان الحال من قبل، قبل تآكل نفوذ اليسار وأحزاب الحركة الوطنية المغربية التاريخية.

الحال في تونس والمغرب، يختلف كثيراً عن الحال في مصر والأردن، لجهة التبدلات المتسارعة في بنية وخطاب الأحزاب ذات المرجعية الدينية... وهي تبدلات وضعتها على مسافة بعيدة نسبياً عن المدرسة الإخوانية، وبقدر عالٍ نسبياً من المرونة والقدرة على التكيف مع الظرف الجديد الناشئ إثر سقوط نظام ابن علي في تونس، أو بفعل الوجهة الإصلاحية التي انتهجها الملك محمد السادس بعد أن لسعت رياح 20 فبراير الثوب المغربي.

الأردن، يدخل حلبة الجدل حول مفهوم «مدنية الدولة» متأخراً نسبياً عن البلدان التي ذكرنا... والتيارات المختلفة من دينية ويسارية وقومية وليبرالية وغيرها، تدخل هذا الجدل «متلعثمة» عموماً... لقد رأينا إسلاميين يتحدثون عن «الدولة المدنية» قبل سنوات عدة، لكن صدور «الإخوان» ضاقت بهم، ولفظتهم خارج صفوفها... وهناك من لا يزال في أوساطهم، يتحدث بذات اللغة، بيد أن الأنباء الأخيرة، تتحدث عن نيتهم تشكيل حزب جديد، «موازٍ» لمبادرة زمزم»... وحتى في حال هجرة «الحكماء» حزبهم الجديد، سيبقى في داخل الجماعة من يرفع لواء الدولة المدنية، رجل الجماعة الثاني (القوي)، تحدث بهذه المفردات، ودعا لحوار مع العلمانيين، فهل سيتمكن من قيادة الجماعة إلى ضفاف أخرى، ام أنه سيواجه المصائر ذاتها التي آل إليها «زمزم» و«الحكماء»، يبدو أن ظاهرة «تناسل» الأحزاب السياسية من رحم الجماعة الأم، لن يتوقف.

لا نعرف على وجه الدقة، ما الذي يقصده الإسلاميون بشعار الدولة المدنية، فهو كما تعرفون من أكثر الشعارات التباساً وتضليلاً في كثير من الأحيان، فهو حيناً يرفع في مواجهة الدولة الأمنية، وأخرى في مواجهة الدولة الدينية، وثالثة في مواجهة البنى العشائرية- التقليدية السابقة لنشؤ الدولة الحديثة... شعار الدولة المدنية يكتسب معناه من مصدرين: هوية الجهة التي ترفع لوائه، والسياق الذي يطرح به، أنه أكثر الشعارات السياسية «نسبيّةّ».

يمكننا القول في هذه اللحظة السياسية بالذات، إن رفع شعار الدولة المدنية، من قبل الإسلاميين، لا يعني شيئاً أكثر من قولهم «إسلاميون ولكن»، فمدنية الدولة هنا، لا تتعارض جوهرياً مع «تديينها»، بدلالة الموقف من المنهاج والمدرسة الوطنية/ العمومية... وحين يرفع الشعار من قبل العلمانيين، لا يعني بدوره سوى «علمانيون ولكن»، فهذه التيارات تمارس بدورها، «التقية» و«التورية» حين تتحدث عن «مدنية» الدولة من دون الإشارة إلى «علمانيتها»... على أن هذه «اللكن» تفتح باب الاختلاف والفرقة، بقدر ما يمكن أن تؤسس لتساكن التيارات وانخراطها في عمل مشترك، وتوافقها حول قواعد محددة وشفافة للعبة السياسية.

في الأردن، لا يمكن لتوازنات القوى السياسية والاجتماعية، أن تحمي هذا التوافق حول «مدنية الدولة»، فاختلال التوازنات بيّنٌ للغاية، وليس في الأفق المنظور ما يشي بقرب تجسيرها... في الأردن، كما في المغرب، يمكن لمؤسسة العرش أن تحفظ هذا التوازن وأن ترعاه وأن تضبط إيقاعاته، شريطة أن تتوفر في الأردن، كما توفرت للمغرب، قوى مجتمعية وسياسية قادرة على الاستجابة لضرورات بناء التوازن... في المغرب وجودوا «حزب الأصالة والمعاصرة»، وفي الأردن، يغيب حزب «رجالات الدولة» عندما تشتد الحاجة إليه، وتقريباً في جميع المنعطفات، حتى لا نقول جميعها... وللبحث بقية.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أسئلة عاصفة «الربيع العربي»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 23 يناير 2017

    تجتمع محصّلة عملية التفكيك الكولونيالي للوطن العربي، منذ لحظتها السايكسبيكوية الابتدائية، مع وقائع الاقتلاع ...

"ترامب" والشرق الاوسط، نظرة تحليلية واستقرائية

سميح خلف | الأحد, 22 يناير 2017

في عشرين من شهر يناير 2017 الجاري سيتربع الرئيس الأمريكي الجديد على عرش البيت الا...

يناير والمؤامرة

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يناير 2017

  لا تنشأ ثورة بمؤامرة، ولا تستقيم حقيقة بالادعاء.نسبة «يناير» إلى مؤامرة هي نفي بالتدليس ...

هل تصح المراهنات على ترامب؟!

د. صبحي غندور

| الأحد, 22 يناير 2017

    كثيرون من العرب لم يجدوا مشكلة في وصول دونالد ترامب إلى منصب رئاسة الولايات ...

مهام الجيوش الوطنية وأسباب استهدافها

د. علي بيان

| الأحد, 22 يناير 2017

    مقدمة: تشير الوثائق التاريخيّة أنّ جانباً من خصائص حياة الإنسان الثابتة على مستوى الأفراد ...

أزمة قبرص إلى الحل

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 يناير 2017

    عرفت المفاوضات بين الجانبين القبرصيين، التركي واليوناني، تقدماً واضحاً في الجولة الجديدة التي تجري ...

لبنان ومأزق قانون الانتخابات

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يناير 2017

    في خطاب القسم، بعد انتخابه رئيساً للبنان، أكد العماد ميشال عون أن «فرادة لبنان ...

الاحتراب الطائفي ومستقبل الدولة الوطنية في العالم العربي (١)

عبدالنبي العكري

| السبت, 21 يناير 2017

    (تعقيب على ورقة الباحث عبدالحسين شعبان خلال منتدى عبدالرحمن النعيمي الثقافي، اللقاء الرابع عن ...

هدم و-تدعيش- وشيطنة للنضال الوطني الفلسطيني

راسم عبيدات | الجمعة, 20 يناير 2017

    واضح بأن دولة الإحتلال التي تسير بخطىً حثيثة نحو العنصرية والتطرف،حيث تعمل على سن ...

ام الحيران : شدي حيلك يا بلد ما في ظلم الى الابد..هنا باقون !!

د. شكري الهزَّيِّل

| الجمعة, 20 يناير 2017

    ايتها النشميات..ايها النشاما في ام الحيران الابيه والعصية على الانكسار..لا تجزعوا ولا تيأسوا فانكم ...

أهلا ترامب

فاروق يوسف

| الجمعة, 20 يناير 2017

    لا يملك العرب سوى الترحيب بدونالد ترامب، رئيسا للولايات المتحدة الأميركية، الدولة التي يُفترض ...

تطور مقاومة فلسطينيي 1948

عوني فرسخ

| الجمعة, 20 يناير 2017

    شهدت فلسطين المحتلة سنة 1948 خلال الأسبوعين الماضيين إضراباً عم جميع المدن والبلدات العربية، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10520
mod_vvisit_counterالبارحة24470
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع34990
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي163270
mod_vvisit_counterهذا الشهر616532
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37459971
حاليا يتواجد 2187 زوار  على الموقع