موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الجيش الأمريكي ينشر قوات على حدود سوريا مع تركيا ::التجــديد العــربي:: تركيا : تسريح أكثر من 3900 شخص من العاملين بالحكومة والجيش وقطاع الأمن ::التجــديد العــربي:: كوبا : مقتل 8 عسكريين كانوا على متن الطائرة العسكرية تحطمت في شمال البلاد ::التجــديد العــربي:: تحطم الطائرة "أن-26" في كوبا وعلى متنها نحو 40 راكبا ::التجــديد العــربي:: بوليساريو تنسحب من الكركرات تحت الضغط الدولي ::التجــديد العــربي:: البابا في مصر لتعزيز الحوار بين الأديان في مواجهة التشدد ::التجــديد العــربي:: موسكو مستعدة للتعاون مع واشنطن بشأن الأزمة السورية فيما يتعلق بتوحيد الجهود من أجل مكافحة الإرهاب ::التجــديد العــربي:: السيسي يعفو عن 1118 سجينا بمناسبة ذكرى تحرير سيناء ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان للمصريين: شكرا على دعوتي إلى "أم الدنيا" ::التجــديد العــربي:: مصلحة سجون الإحتلال تمنع اتصال المؤسسات الدولية والمحامين مع الأسر ىالمضربين عن الطعام بحجة أن وضعهم الصحي لا يسمح بجلبهم للمقابلة ::التجــديد العــربي:: حصار أشد وقتال أقل لإخراج داغش من الموصل القديمة ::التجــديد العــربي:: روسيا تقترح في الأمم المتحدة بدء العمل في وضع استراتيجية لمكافحة التضليل في وسائل الإعلام ::التجــديد العــربي:: خبير عسكري "لسبوتنيك الروسية" : طلب أمريكي ملح لروسيا لإعادة العمل بمذكرة منع الحوادث وضمان سلامة الطيران بين روسيا والولايات المتحدة في سماء سوريا ::التجــديد العــربي:: مصرع 13غالبيتهم من قوات البشمركة الكردية في غارات تركية شمال العراق وسوريا ::التجــديد العــربي:: رواية «موت صغير» لمحمد علوان تفوز بجائزة البوكر العربية ::التجــديد العــربي:: اكتشافات أثرية جديدة ترمم صورة مصر كوجهة سياحية ::التجــديد العــربي:: تونس تخشى تكرار تجربة التعويم المصرية بعد انزلاق الدينار ::التجــديد العــربي:: مشروع 'كلمة' للترجمة يحتفي بـ 1000كتاب من 13 لغة في 10 أعوام ::التجــديد العــربي:: الاطعمة الغنية بالدهون خلال الحمل تؤذي كبد الجنين ::التجــديد العــربي:: إنريكي: احتفال ميسي أمام الريال كان جميلاً ::التجــديد العــربي::

الزمن العالمي من التنمية إلى العولمة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يمكن القول إن التنمية في البلاد الغربية الرأسمالية صيغت على أساس المبدأ المقدس الذي بنيت على أساسه الرأسمالية منذ البداية على هديه وهو تحريم تدخل الدولة في الاقتصاد وذلك على أساس أن «السوق» - وهو الآلية الأساسية في الرأسمالية-

يمكن أن يوازن نفسه بنفسه عن طريق «اليد الخفية» لو استخدمنا عبارة المنظر الرأسمالي الشهير «آدم سميث».

 

غير أن قادة بعض الدول الرأسمالية أدركوا ببصيرة سياسية نفاذة أن إطلاق عنان القوى الرأسمالية بغير حدود يمكن أن يؤدي إلى اضطرابات اجتماعية واسعة المدى. ولذلك اتجهت هذه الدول إلى صياغة مذهب «دولة الرعاية الاجتماعية» The Welfare state التي تضمن الحد الأدنى من أجور العمال، بالإضافة إلى برامج شاملة للتأمين الصحي والاجتماعي. وقد نجح نموذج «دولة الرعاية الاجتماعية» الذي طبق في فرنسا وإنجلترا وغيرهما من البلاد الأوروبية في تثبيت الوضع الاجتماعي للطبقات العاملة والفقيرة والمتوسطة. غير أنه بعد سنوات مرّ نموذج «دولة الرعاية الاجتماعية» بأزمة كبرى لأن الدول زعمت أنها عاجزة عن تمويل البرامج الاجتماعية، ولذلك انطلقت دعوات القوى السياسية المحافظة تدعو لإلغاء هذه البرامج بالكامل.

غير أنه في نفس الحقبة التاريخية ظهرت دعوات من قبل بعض العلماء الاقتصاديين من أصحاب الفكر النقدي البصير تدعو إلى أن التنمية بغير تحقيق العدالة الاجتماعية لا جدوى منها، ومن أبرزهم المفكر الاقتصادي «شينري» الذي أصدر في السبعينيات كتاباً بالغ الأهمية عنوانه «التنمية مع عدالة التوزيع».

ومرت هذه الحقبة التاريخية وانتقلنا إلى حقبة أخرى مختلفة تماماً وذلك بعد هبوب عاصفة العولمة التي غيرت من أوجه الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية في مختلف أنحاء العالم. وللعولمة تعريفات شتى غير أننا وضعنا لها منذ سنوات في كتبنا تعريفاً إجرائياً مفاده أن العولمة هي «سرعة تدفق الأفكار والمعلومات ورؤوس الأموال والبشر من مكان إلى آخر في العالم بغير حدود ولا قيود».

وقد أدى عصر العولمة إلى انقلابات اقتصادية كبرى. فقد هيمنت الدول الغربية الغنية على الاقتصاد العالمي، وأجبرت الدول النامية على فتح حدودها أمام التجارة الدولية. بل وأخطر من ذلك أن العولمة وصلت إلى ذروة صعودها حين بلورت نظرية «الليبرالية الجديدة» التي أدت عملياً إلى القضاء على القطاع العام في البلاد النامية بعد نشر نظرية «الخصخصة»، وهكذا حُرم الملايين من أبناء الطبقات الفقيرة والمتوسطة من خدمات الدولة في ميادين متعددة.

غير أن خطورة تمدد الرأسمالية المتوحشة - التي لا تلقي بالاً للمهمشين والفقراء وأبناء الطبقات الوسطى- أنها تحالفت مع نخب سياسة حاكمة فاسدة في الدول النامية، التي أقامت في الواقع شبكات عضوية من الفساد جمع بين الطبقة الحاكمة ورجال الأعمال. وقد بلغ من سيطرة مذهب «الليبرالية الجديدة» على مجمل الحركة في العالم أنه بدأ يتشكل في الوعي العام ما أطلق عليه اثنان من كبار المفكرين الفرنسيين هما «بيير داردو» و«كريستان لافال» مصطلح «العقل الجديد للعالم»، وذلك في كتاب من أعمق الكتب التي صدرت بأي لغة من اللغات، وعنوانه الفرعي هو «مقال عن المجتمع النيو ليبرالي» (انظر الكتاب نشر لاديكوفرت، عام 2009) فكأنه أصبح لدينا «عقل عالمي جديد» هو العقل النيوليبرالي، ومجتمع جديد هو «المجتمع النيو ليبرالي».

وفجأة وفي أوج ازدهار النيو ليبرالية وتعقد الأزمة المالية الكبرى في الولايات المتحدة الأمريكية، التي كادت تدفع بالدولة الأمريكية إلى إعلان إفلاسها، اضطر الرئيس الأمريكي أوباما إلى ضخ مبالغ مالية خيالية لإنقاذ البنوك والشركات الرأسمالية الكبرى من الإفلاس.

وقد أجرينا تحليلاً متعمقاً لهذه الأزمة في كتابنا «أزمة العولمة وانهيار الرأسمالية» الذي نشرته دار نهضة مصر عام 2008، وفي هذا الكتاب وصفنا ما حدث بأنه ليس مجرد أزمة مالية بل إنه «أزمة اقتصادية» بمعنى سقوط النموذج المعرفي الاقتصادي الذي قامت على أساسه الرأسمالية الكلاسيكية ودعمته سياسة النيوليبرالية، وهو يقوم على منع الدولة من التدخل في الاقتصاد. ولكن بعد أن دفع أوباما من أموال دافعي الضرائب آلاف الملايين من الدولارات لإنقاذ الدولة من الإفلاس أصبح تدخل الدولة في الاقتصاد ضرورة حتمية، ولكن إلى أي مدى؟ لم يستطع أحد من علماء الاقتصاد الرأسماليين أن يجيب عن هذا السؤال حتى الآن.

ولعل كل هذه الاعتبارات ونعني «أزمة العولمة وسقوط الرأسمالية» هي ما أدى إلى بزوغ مفهوم «الدولة التنموية» التي تقوم على أساس توليها التخطيط الاقتصادي، بل وتنفيذ بعض المشروعات الأساسية مع عدم استبعاد القطاع الخاص.

ولعل نموذج الدولة التنموية وجد تكريساً له أساساً في اليابان التي تسيطر فيها وزارة التجارة والصناعة MITI على مجمل النشاط الاقتصادي، ثم ظهور الصين بعد ذلك باعتبارها دولة تنموية جبارة.

وقد اعتمدنا على مصطلح «الدولة التنموية» في وصفنا لنشاط الدولة في مصر بعد ثورة 30 يونيو وتولي الرئيس عبدالفتاح السيسي رئاسة الجمهورية، وتأسيس المشروعات القومية الكبرى وأبرزها إنشاء قناة السويس الجديدة، والعاصمة الإدارية، ومشروع زراعة مليون ونصف مليون فدان، بالإضافة إلى بناء مشاريع إسكان متكاملة لسكان العشوائيات.

وقد شرحنا مختلف أبعاد «الدولة التنموية» في الكتاب الذي أصدره المركز العربي للبحوث بالقاهرة وقد صدر بإشرافنا وتحريرنا. وأردنا فيه أن نتوصل إلى منهج التحليل النقدي للمشكلات المصرية مع تقديم سياسات بديلة مدروسة للسياسات التي ثبت فشلها.

وأياً ما كان الأمر، يمكن القول - بدون أدنى مبالغة- إن الأزمة الاقتصادية التي ضربت الاقتصاد الأمريكي وأثرت في الاقتصاد العالمي كانت مؤشراً بارزاً على نهاية عصر العولمة. والسؤال: ما هي سمات ما بعد العولمة؟ قد تكون الإجابة هي بداية عصر الاضطراب العالمي.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تركيا : تسريح أكثر من 3900 شخص من العاملين بالحكومة والجيش وقطاع الأمن

News image

اعلنت الحكومة التركية اليوم تسريح أكثر من 3900 شخص من العاملين بالحكومة والجيش وقطاع الأ...

كوبا : مقتل 8 عسكريين كانوا على متن الطائرة العسكرية تحطمت في شمال البلاد

News image

أفادت وكالة الأنباء الكوبية الرسمية بمقتل 8 عسكريين كانوا على متن طائرة عسكرية تحطمت في ...

تحطم الطائرة "أن-26" في كوبا وعلى متنها نحو 40 راكبا

News image

أفاد موقع "سايبر كوبا"، اليوم السبت، 29 أبريل/ نيسان، بتحطم الطائرة "أن-26" في كوبا وعل...

بوليساريو تنسحب من الكركرات تحت الضغط الدولي

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - سحبت جبهة البوليساريو الانفصالية مقاتليها من منطقة عازلة في الص...

البابا في مصر لتعزيز الحوار بين الأديان في مواجهة التشدد

News image

القاهرة - قال البابا فرنسيس الجمعة في بداية زيارة لمصر تستمر يومين إنه يجب على...

موسكو مستعدة للتعاون مع واشنطن بشأن الأزمة السورية فيما يتعلق بتوحيد الجهود من أجل مكافحة الإرهاب

News image

موسكو - نقلت وكالات أنباء روسية عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوله السبت إن ...

السيسي يعفو عن 1118 سجينا بمناسبة ذكرى تحرير سيناء

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - قرر الرئيس المصري عبد الفتاح_السيسي الإفراج بالعفو عن 1051 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

موبقات ترتكب .. واعتبروني مجرما!

د. فايز رشيد

| السبت, 29 أبريل 2017

    نحن في الساحتين الفلسطينية والعربية، ومثلما يقول المثل العربي “يعرف ويحرف!”. نشخص بدقة, لكننا ...

ربَّنا ما خلقت هذا باطلا سبحانَك

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 29 أبريل 2017

    في عالمنا، أمم تتقارب دولُها بوحي من الانتماء العرقي، أو الديني، أو المذهبي.. وأمم ...

المسلمون والغرب

د. محمد نور الدين

| السبت, 29 أبريل 2017

    عندما قال رفاعة الطهطاوي في القرن التاسع عشر، إنه رأى في فرنسا والغرب عموماً ...

البنوك الخليجية وتراجع الإيرادات النفطية

د. حسن العالي

| السبت, 29 أبريل 2017

    نشرت وكالة ستاندرد آند بورز جلوبال تقريرا ضمنته توقعاتها لأداء البنوك الخليجية في دول ...

الشباب العرب والأمل والفعل

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 28 أبريل 2017

    منذ بضعة أيام كان لي لقاء مع مجموعة من الشباب في أحد أقطار الوطن ...

أبطال الحريّة والكرامة

رشاد أبو شاور

| الخميس, 27 أبريل 2017

    هم أنفسهم، الأسرى الرهائن في معتقلات العدو الصهيوني، من جديد، يبدأون إضرابا كبيرا، عنوانه ...

الحرب الأميركية على الصين ليست المرّة الأولى

د. موفق محادين

| الخميس, 27 أبريل 2017

  في مُفارقة سياسية من مُفارقات التاريخ أصبح كيسنجر مهندس العلاقات الأميركية مع الصين أيام ...

أميركا تداعب «داعش» وتحارب سورية…

د. عصام نعمان

| الخميس, 27 أبريل 2017

    في مقابلة تلفزيونية يوم الأربعاء الماضي، أكّدت مستشارة الرئيس السوري الدكتورة بثينة شعبان، بعد ...

واشنطن لاتريد التورط عسكرياً

د. صبحي غندور

| الخميس, 27 أبريل 2017

    تميّزَ انتهاء الحقبة الأوروبية الاستعمارية، التي امتدّت إلى منتصف القرن العشرين، بأنّ الاستعمار الأوروبي ...

إضراب الأسرى وانتفاضة الوطن الأسير ...

محمد العبدالله

| الأربعاء, 26 أبريل 2017

    لم يكن إحياء ذكرى 17/4 «يوم الأسير الفلسطيني» هذا العام، مقتصراً على البيانات والمهرجانات ...

الحرب على الحركة الأسيرة..... رواتب وحقوق

راسم عبيدات | الثلاثاء, 25 أبريل 2017

    لا يمكن عزل الحرب التي تشن على الحركة الأسيرة والشهداء فيما يتعلق برواتبهم من ...

مئة يوم في البيت الأبيض

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 25 أبريل 2017

    بدأ اهتمامي بالسياسة الأميركية بجريمة اغتيال الرئيس جون كِنيدي ومنذ ذلك التاريخ يبدو لي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12758
mod_vvisit_counterالبارحة35907
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع12758
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي166923
mod_vvisit_counterهذا الشهر681837
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1120374
mod_vvisit_counterكل الزوار40341986
حاليا يتواجد 3327 زوار  على الموقع