موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
القوات العراقية تقترب من مركز الموصل ::التجــديد العــربي:: ألمانيا: 3 جرحى بعملية دهس ولا خلفية إرهابية للحادث ::التجــديد العــربي:: سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة ::التجــديد العــربي:: عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية ::التجــديد العــربي:: ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة ::التجــديد العــربي:: ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي ::التجــديد العــربي:: الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق ::التجــديد العــربي:: جولة الملك سلمان تفتح آفاق استثمارات عملاقة مع آسيا ::التجــديد العــربي:: «أرامكو» تعتزم طرح أسهم مخفضة للمواطنين ::التجــديد العــربي:: " موت صغير " رواية الكاتب السعودي محمد حسن علوان المرشحة لجائزة القائمة القصيرة للبوكر 2017 ::التجــديد العــربي:: أمسية ثقافية نسائية في أدبي جدة ::التجــديد العــربي:: ابحثوا عن السعادة في الفواكه والخضروات الطازجة ::التجــديد العــربي:: حمية غذائية قليلة السعرات تبطئ آثار الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاهلي يحلق منفردا بقمة الدوري المصري ::التجــديد العــربي:: برشلونة يؤسس أكاديمية لكرة القدم في جنوب الصين ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن استشهاد ثلاثة من جنوده في سيناءى ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة ::التجــديد العــربي:: مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة ::التجــديد العــربي:: توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية ::التجــديد العــربي:: وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام ::التجــديد العــربي::

تحويلات العمالة الأجنبية والتنمية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

نشر البنك الدولي قبل عدة أيام تقريره عن الهجرة والتنمية للعام 2016، حيث أوضح فيه أن تحويلات العمالة الأجنبية من دول مجلس التعاون الخليجي ناهزت الـ 100 مليار دولار من مجموع 440 مليار دولار مجموع التحويلات المالية للدول المنخفضة والمتوسطة الدخل عام 2015، أي بما نسبته 23% من المجموع، موضحا أنها تراجعت قليلا عن العام الذي قبله؛ بسبب الأوضاع النفطية، ولكنه توقع عودتها للتعافي هذا العام والعام المقبل.

 

ولا شك أن الهجرة وما يتبعها من قيام العمالة الأجنبية بتحويل مداخيلهم لبلدانهم تسهم مساهمة فاعلة وقوية في التنمية سواء للدول التي تعمل فيها هذه العمالة أم الدول المتلقية للتحويلات المالية.

وفيما يخص دول مجلس التعاون الخليجي تحديدا، وفي خضم فترة الرواج النفطي في السبعينيات من القرن الماضي، قررت هذه الدول استيراد العمالة على نطاق واسع لتحقيق الأهداف الإنمائية. وأدت الحاجة لتطوير البنية التحتية والخدمات لتلبية متطلبات التوسع الحضري في المجتمع مع قلة أعداد السكان في سن العمل إلى نشوء وترسيخ الاعتماد على تدفقات العمالة الأجنبية قصيرة الأجل؛ لتلبية احتياجات سوق العمل. وأدت إمكانية الحصول على العمالة الأجنبية إلى دعم النمو الاقتصادي السريع واستقرار الأسعار في المنطقة. فقد ظل النمو في القطاع غير النفطي قويا منذ العام 1990 متجاوزا معدل نمو القطاع النفطي خلال العقد الماضي. وساعد ذلك على سد الفجوات الإنمائية - فقد تحسنت البنية التحتية تحسنا ملموسا، الأمر الذي كان له آثار انتشارية بالنسبة للإنتاج وجذب الاستثمار الأجنبي المباشر. كذلك قامت العمالة الأجنبية بدور مهم في احتواء الضغوط التضخمية. ونتج عن ذلك تحسن كبير في ترتيب دول المجلس في مقاييس التنافسية والتنمية البشرية.

كما أسهمت العمالة الأجنبية خلال العقود الأربعة الماضية في تحقيق معدلات نمو سريعة، كما زاد التوظيف بوتيرة أسرع من الأسواق الصاعدة الأخرى. ويمثل الإنفاق من المالية العامة أحد العوامل الرئيسية الدافعة للنمو والتوظيف في القطاع الخاص غير النفطي، مع تركيز الخطط الإنمائية الوطنية على تطوير البنية التحتية في كثير من الأحيان باستخدام العمالة الأجنبية ذات المهارات المنخفضة.

لكن وتحديدا فيما يخص القطاعات خارج النفط، تركز النمو القوي في قطاعات مثل: البناء، تجارة الجملة والتجزئة، والنقل، وهي قطاعات تميل لتوظيف العمالة الأجنبية من ذوي المهارات والإنتاجية المنخفضة. وقد أدت زيادة التوظيف إلى حدوث زيادة كبيرة في العمالة الأجنبية في القطاع الخـاص كما سوف نلاحظ لاحقا.

ومدفوعا برغبة الخوض في الأنشطة ذات العائد الأعلى ودورة رأس المال القصيرة، اعتمد القطاع الخاص اعتمادا شبه كلي على توظيف العمالة الأجنبية.

وقد أسفرت الجهود المبذولة لزيادة توظيف المواطنين في القطاع الخاص عن نتائج مختلطة حتى الآن. فالعمالة الأجنبية في البحرين، على سبيل المثال، تستحوذ على أكثر من 78% من وظائف القطاع الخاص. كما تتسم أجور العمالة الأجنبية في القطاع الخاص بأنها أقل بكثير من تلك التي يحصل عليها المواطنون من ذوي مستويات التعليم المماثلة. وتشير البيانات المتاحة إلى أن فجوة الأجور تتجلى بصفة خاصة في حالة العمالة ذات المهارات المنخفضة. وهذا حدا بأرباب العمل إلى تفضيل توظيف العمالة الأجنبية، لا سيما على مستويات المهارة الأقل. ووفقا لبيانات هيئة تنظيم سوق العمل، بلغت فجوة تكلفة العمل بين العمالة الأجنبية والوطنية في قطاعات المقاولات، والتجارة والفنادق والمطاعم وقطاع الصناعات الصغيرة 297 دينارا (788 دولارا) في نهاية ديسمبر 2015، حيث بلغ متوسط أجور العمالة الوطنية 525 دينارا (1392 دولارا) ومتوسط أجور العمالة الأجنبية 228 دينارا (605 دولارات).

كما أن أداء الإنتاجية كان ضعيفا بوجه عام على نحو مفهوم؛ بسبب نموذج التنمية المعتمد على توظيف العمالة منخفضة الأجر والأقل تعليما للمساعدة في تطوير البنية التحتية المحلية والعديد من القطاعات الخدمية والتي في الغالبية الأعم يتم توظيفها لأعمال يدوية وبدنية مثل الإنشاءات والخدمات العامة.

وتبين إحصائيات هيئة تنظيم سوق العمل في البحرين أن إنتاجية العمل انخفضت معظم أعوام العقد 2000 – 2009 (أحدث البيانات المتوفرة) وبلغ هذا الانخفاض 2.2% عام 2001 و5% عام 2004 و8% عام 2005 و9.9% عام 2008 و13.9% عام 2009 بالرغم من زيادة أعداد العمالة الأجنبية خلال هذه السنوات.

كما أدت إمكانية الحصول على العمالة الأجنبية الرخيصة إلى عدم قدرة المواطنين ذوي المهارات المنخفضة على المنافسة في سوق العمل في القطاع الخاص. فالمستويات العالية من البطالة وبالذات في صفوف الشباب والتي تتراوح ما بين 10 – 20% في دول المجلس تتماشى مع المعدل السريع لخلق فرص العمل للعمالة الأجنبية.

نتيجة لهذه العوامل، فإن النمو الأعلى في القطاع غير النفطي في دول المجلس لا يترجم سريعا إلى فرص عمل للمواطنين. وتشير تقديرات مرونة التوظيف للمواطنين إلى بطء استجابة التوظيف للنمو على المدى القصير. وتعكس الاستجابة البطيئة تكاليف التكيف التي تعكسها فجوة الأجور التي سبق توضيحها، والتي يمكن أن تعكس أوجه الجمود في سوق العمل وعدم اتساق المهارات فضلا عن تفضيل العمل في القطاع العام.

كما لم يساعد الاعتماد على العمالة الأجنبية على تنويع الصادرات، حيث إن صادرات النفط لا تزال تمثل 80% من صادرات دول المجلس، الأمر الذي تترتب عليه انعكاسات سلبية متعلقة بالتقلبات الاقتصادية والنمو. وعدم إحراز تقدم على صعيد تنويع الصادرات يشير إلى أن توظيف العمالة الأجنبية الأقل مهارة أدى إلى دعم قطاع السلع غير التجارية. كما استطاع عدد أقل نسبيا من العمالة أن يحصل على وظائف في القطاعات التي تتطلب مهارات عالية مثل قطاع الخدمات المالية.

وكمحصلة نهائية لهذه العوامل، فإن على دول المجلس تدارس أوضاع العمالة الأجنبية من باب الكلف والمنافع التي تحققها لها، وهي عوامل توفر مؤشرات قوية على ضرورة العمل على تقليص حجم الأيدي العمالة الأجنبية من خلال تبني أنشطة اقتصادية تقلل الاعتماد على الكثافة العمالية الرخيصة وتعتمد بصورة أكبر على توليد قيمة مضافة عالية للاقتصاد ووظائف مجزية للمواطنين.

 

د. حسن العالي

الأمين العام للتجمع القومي الديمقراطي بالبحرين

 

 

شاهد مقالات د. حسن العالي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة

News image

القاهرة - أعلنت مصادر قضائية أن #محكمة جنايات القاهرة عاقبت مئات المتهمين بينهم #المرشد_العام لجم...

عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية

News image

قتل أكثر من 42 شخصا بينهم ضابط أمن كبير في تفجيرات انتحارية استهدفت مقرين من ...

ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة

News image

عبر دونالد ترامب لأول مرة منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة عن تفضيله لحل الدولتين لتس...

ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي

News image

برلين- عقب تصريحات مثيرة للجدل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن ترسانة الأسلحة النووية الأ...

الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق

News image

بغداد - جاسر الصقري - بدأ وزير الخارجية عادل الجبير اليوم زيارة إلى بغداد، وال...

الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة

News image

أعلنت الحكومة «الإسرائيلية»، أمس، مصادرة مئات الدونمات الزراعية من أراضي قرية جالود جنوب نابلس، لإق...

مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة

News image

مدريد - اقتحم مئات المهاجرين فجر الجمعة الحدود بين المغرب واسبانيا في سبتة بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل بدأت الحرب الأهلية الأميركية؟

د. زياد حافظ

| السبت, 25 فبراير 2017

    تتسارع الأحداث في المشهد السياسي الأميركي بشكل ينذر بتطوّرات خطيرة جدّا تهدّد استقرار الولايات ...

لماذا لا ينهض العرب؟

د. صبحي غندور

| السبت, 25 فبراير 2017

    فارق كبير ومهم في الحياة الخاصة للناس، وفي قضاياهم العامة، بين تسليمهم بالأمر الواقع ...

فوجئنا وارتبكنا

فهمي هويدي

| السبت, 25 فبراير 2017

    القنبلة الصحفية التى فجرتها صحيفة «هاآرتس» وأحدثت دويها فى مختلف أرجاء العالم العربى فاجأت ...

لبنان على مفرق طرق

د. عصام نعمان

| السبت, 25 فبراير 2017

    تنتهي ولاية مجلس النواب اللبناني الممدد له مرتين في 20 يونيو/‏حزيران المقبل. ويقتضي بحسب ...

أسباب لا يُعلن عنها لتراجع المشروع الوطني

د. فايز رشيد

| السبت, 25 فبراير 2017

    ربما كان التركيز سابقا في كل ما كتبت على صفحات “الوطن” على العنوان المطروح ...

لقاء العُنْصُريَّيَن الُمتَعَجْرفَيَن

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 25 فبراير 2017

    إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تعاني اضطرابات ملحوظة، تظهر في التصريحات والتوجهات السياسية، والأحكام ...

عندما يتيه التعاون ويغيب المشترك

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 24 فبراير 2017

    وأخيراً، ها إن مؤسسة القمة العربية تجتمع. وهو اجتماع كان من المفروض أن يكون ...

«إسرائيل» تسعى لحل إقليمي

جميل مطر

| الجمعة, 24 فبراير 2017

    يبدو أنه حان أخيراً موعد الإجابة عن سؤال التصق بالصراع على فلسطين منذ بدايته ...

ماذا بعد «حل الدولتين»؟

عوني صادق

| الجمعة, 24 فبراير 2017

    في اللقاء الأخير الذي جمعهما في واشنطن، بدا للجميع أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

الآثار «غير المبحوثة» للتعويم الحر للجنيه

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الجمعة, 24 فبراير 2017

    شهدت مصر خلال الأعوام الخمسين الأخيرة ثلاثة قرارات اقتصادية ذات طابع (مصيرى) إذا صح ...

لقاءات كلفتها الأخلاقية باهظة

فيصل جلول

| الأربعاء, 22 فبراير 2017

    ما الذي يفيد لبنان عندما يستقبل مرشحة فرنسية متطرفة للرئاسة، تبحث عن شرعية دولية ...

آفاق رحبة لتنويع الصناعات الخليجية

د. حسن العالي

| الأربعاء, 22 فبراير 2017

    تركز جميع دول مجلس التعاون الخليجي في توجهاتها الاقتصادية الرئيسة الجديدة على زيادة الاستثمار ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11186
mod_vvisit_counterالبارحة26049
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع11186
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي193978
mod_vvisit_counterهذا الشهر794355
mod_vvisit_counterالشهر الماضي826181
mod_vvisit_counterكل الزوار38463975
حاليا يتواجد 2464 زوار  على الموقع