موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

التربية على الديمقراطية - المملكة المتحدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حرصت خلال زيارتي الأخيرة إلى المملكة المتحدة، والتي نستشهد تكراراً بتجربتها في الديمقراطية والحريات والحياة السياسية السليمة، أن أتعرف على بعض روافد التربية على الديمقراطية ، ومن أجل تحقيق ذلك حرصت على زيارة أربع جامعات في إنجلترا هي جامعة إيكستر جنوب إنجلترا، وجامعة كامبردج شمال شرق، وجامعة أكسفور شمال غرب، وجامعة وورك شمال وسط.

 

ذهبت إلى جامعة كامبردج الشهيرة بدعوة من صديق خريج الجامعة المشهورة، وذلك لحضور مناظرة في جمعية طلبة كامبردج والتي تأسست في 1815، حيث تشهد قاعة الجمعية التاريخية ندوة أسبوعية لمدة ساعة ونصف بشأن موضوع معين، ويتم المناظرة من قبل فريقين اثنين، لكل منهما حيث يتبنى أحدهما موقفاً ويتبني الآخر الموقف المضاد، وقد يكون المتناظرون من الجامعة طلبة أو مدرسين أو من خارجها، فيما تدار الندوة من قبل عضو طلابي بالجمعية. وقد كان موضوع المناظرة مرشحي الرئاسة الأميركية ترامب مقابل هيلاري. وبعد أن رحب الكولونيل المتقاعد مستشار الجمعية ويليم بيلي بالحضور معرفاً بإيجاز تاريخ الجمعية وقواعد المناظرة والتصويت، قدمت مديرة الحوار المتناظرين وهم د. هدراك وزميله وهو مؤيد لدونالد ترامب، والفريق المؤيد لهيلاري كلنتون وهما د. سوزان وزميلتها. ومن القواعد المتبعة أن يطرح المناظر أطروحته، ويمكن للطرف المعارض أن يعترض، ويسجل ذلك حتى إذا حانت اللحظة المناسبة تعطي مديرة الندوة إشارة للمعترض بالتداخل لفترة قصيرة، ثم يستمر المناظر في طرحة. بعدها يتقدم المناظر المضاد بأطروحته، مع تكرار إمكانية الاعتراض، بعدها يقوم رديف المناظر الأول بطرح ما يكمل ويعزز به أطروحة زميله مع حق الاعتراض أيضاً ثم يقوم رديف المناظر المعاكس، بإكمال وتعزيز أطروحات زميله.

كان واضحاً أن تأييد دونالد ترامب قضية خاسرة لكنها لم تحبط معنويات الفريق المؤيد له، والذي قدم كل ما في جعبته لإظهار ترامب بأنه سياسي غير تقليدي وأن لديه برنامجاً مختلفاً تماماً عما جرى تجريبه على امتداد ثماني سنوات من حكم الديمقراطيين خلال عهدي كلنتون/ أوباما، حيث هيلاري شريكة في العهدين وفي الوقت ذاته عمدا إلى اظهار هيلاري كسياسية تقليدية شريكة في فشل استراتيجية أوباما وخصوصاً الفوضى في الشرق الأوسط، وتدهور الاقتصاد الأميركي، ولصالح شركائها التجاريين وخصوصاً الصين والمكسيك وغير ذلك. أما فريق هيلاري، فقد كان متمكناً، حيث عمد الى تبيان تناقضات خطاب ترامب، وافتقاده إلى أي برنامج متماسك، بل افتقاده الى اللياقة من خلال مماحكاته وتهجماته بل وكذبه على مختلف شرائح المجتمع الأميركي والبلدان الأخرى. وبعد ساعة من النقاش الحامي، أتيح المجال لمداخلات وأسئلة الحاضرين.

وقد تداخل عدد من الحاضرين حيث يعرف المتداخل نفسه ويعرض ما لديه، وقد اتضح أن الغالبية تعتقد أن السباق الرئاسي يجرى ما بين سيِّئ أي هيلاري كلنتون وأسوأ وهو دونالد ترامب، وان أيّاً منهما لن يخلص أميركا من مأزقها، لكنهم يرون أن هيلاري لن تغامر بأميركا في حروب أو مواجهات، كما أنها ستحافظ على تحالفات أميركا، وعلى الاستمرار في خط أوباما المضمون. بعد ذلك طرحت مديرة الندوة التصويت بنعم أم لا لترامب، فكانت الغالبية ضد ترامب، ومع هيلاري. بعدها تصافح المتناظرون على المسرح والتقطت لهم ومن يرغب من الجمهور الصور التذكارية، وتبرع البعض بالشوكلاته والحلويات. لقد كانت فعلاً تجربة لي للمشاركة في مناظرة راقية وعقلانية، نفتقدها كثيراً من ندواتنا البحرينية والعربية، حيث يرتفع الصراخ والزعيق وتبادل الشتائم بل واللكمات والأحذية.

وبالنسبة لجامعة أكسفورد الشهيرة، حيث المدينة في معظمها مكرسة لجامعة أكسفورد، وحيث تشغل مبانيها أبرز معالم المدينة. وجامعة أكسفورد هي أقدم جامعة في بريطانيا، حيث وضع حجر الأساس لأول كلية، وهي كلية سانت كريستوفر في العام 1230، لكن الكلية لم تفتح إلا في العام 1315، وتتالى بناء الكليات في حقب مختلفة حتى منتصف القرن السابع عشر. وجامعة اكسفور هي اقرب إلى فيدرالية من 38 كلية، حيث لكل كلية إدارتها وأنظمتها لكن المشترك فيما بينها هو اعتماد كل منها لمواد الكليات الأخرى، وبذا إمكانية الانتقال من كلية لأخرى. وتعتمد كليات جامعة أكسفورد بالأساس على التبرعات والصناديق والأوقاف، وهناك صندوق مشترك لتمويل المنح المخصصة للطلبة غير القادرين أو المتفوقين من الإنجليز، وغيرهم وله هيئة مستقلة، كما أن استمرار المنحة غير مضمون إلا باستمرار التفوق والنجاح. وهناك مبنى مخصص فقط لإجراء الامتحانات المهمة لمختلف الكليات.

والحقيقة أنه إلى جانب كون مباني الجامعة تاريخية وجميلة، فإنه يجرى تحديثها وتجهيزها باستمرار بحيث يمكن استخدام أحدث التكنولوجيا. وقد عمدت إلى زيارة عدد من كلياتها مثل كنجز كوليج وترنتي وغيرها والاستماع الى شرح بشأن تاريخ كل كلية ومسيرة جامعة أكسفورد وحاضر التعليم والبحث والنشر والندوات والمؤتمرات التي تنظمها الجامعة ومراكزها. هنا يتأكد أن استقلالية التعليم وكفاءة ونزاهة القائمين عليه والنظام المحكم للتعليم الجاد والترقي دون محاباة، وكون الجامعة مركز البحث العلمي الذي يسهم في تقدم المجتمع بل والبشرية والاقتصاد هو ما يعول عليه، فبالتعليم ترقى الأمم.

بالنسبة لزيارة جامعة وورك فقد كانت لزيارة صديقين بالجامعة، حيث لم يكن بالإمكان زيارة الكليات بتمعن، ولكن كانت مناسبة للاطلاع على نظام الجامعة، ودورها التنويري والعلمي.

وبالنسبة لجامعة إيكستر فكانت لحضور المؤتمر السنوي لدراسات الخليج والذي تنظمه دائرة الدراسات العربية والإسلامية وعقلها المدبر الصديق مارك فاليري، وكان موضوع هذا العام، علاقات الخليج إقليميّاً في إطار الشرق الأوسط الكبير، وقدمت فيه ورقة بشأن العلاقات اليمنية الخليجية وسأعرضه في مقال مستقل.

هناك موقع تعليمي مهم، وهو المتحف، حيث يشكل المتحف في بريطانيا ليس مكاناً تجمع فيه الآثار واللوحات ونماذج الاختراعات وغيرها، بل مكاناً للتعلم للكبار وللطلبة بشكل خاص. وبالفعل فمن خلال زيارتي لمتاحف أكسفورد وليفربول وهي للعلم مجانية، لاحظت استعداد المرشدين في متحفي التاريخ والعلوم بالتطوع للشرح بإسهاب وآثاره للزوار، وكذلك المجموعات الطلابية من مختلف المراحل لزيارة المتاحف برفقة مرشدين، كجزء من مقررهم الدراسي. وأخيراً وأمام إغراءات الكتب فكان لابد من اقتناء ما أمكن وخصوصاً من خلال سوق الكتب الشعبي في أكسفورد، حيث نفائس الكتب بأسعار زهيدة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

الهجرات العربية في التاريخ الحديث

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 فبراير 2018

    هذه إشارات عابرة وسريعة عن أسوأ الهجرات العربية التي شهدتها بعض الأقطار العربية. وكانت ...

فأهلُ الدَّم.. يُسألون أكثر من غيرهم، عن الدَّم

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 15 فبراير 2018

    في سورية، الوطن العزيز الذبيح، في سورية “الجرح والسكين”، في سورية الأم التي لا ...

عودة إلى أجواء الاستقطاب الإقليمى

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 15 فبراير 2018

    أشياء كثيرة يمكن أن تتغير على المستوى الإقليمى كله، إذا استطاعت سوريا أن تغير ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11209
mod_vvisit_counterالبارحة33029
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع11209
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر803810
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50780461
حاليا يتواجد 2677 زوار  على الموقع