موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
القوات العراقية تقترب من مركز الموصل ::التجــديد العــربي:: ألمانيا: 3 جرحى بعملية دهس ولا خلفية إرهابية للحادث ::التجــديد العــربي:: سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة ::التجــديد العــربي:: عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية ::التجــديد العــربي:: ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة ::التجــديد العــربي:: ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي ::التجــديد العــربي:: الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق ::التجــديد العــربي:: جولة الملك سلمان تفتح آفاق استثمارات عملاقة مع آسيا ::التجــديد العــربي:: «أرامكو» تعتزم طرح أسهم مخفضة للمواطنين ::التجــديد العــربي:: " موت صغير " رواية الكاتب السعودي محمد حسن علوان المرشحة لجائزة القائمة القصيرة للبوكر 2017 ::التجــديد العــربي:: أمسية ثقافية نسائية في أدبي جدة ::التجــديد العــربي:: ابحثوا عن السعادة في الفواكه والخضروات الطازجة ::التجــديد العــربي:: حمية غذائية قليلة السعرات تبطئ آثار الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاهلي يحلق منفردا بقمة الدوري المصري ::التجــديد العــربي:: برشلونة يؤسس أكاديمية لكرة القدم في جنوب الصين ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن استشهاد ثلاثة من جنوده في سيناءى ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة ::التجــديد العــربي:: مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة ::التجــديد العــربي:: توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية ::التجــديد العــربي:: وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام ::التجــديد العــربي::

حياة العراقيين معلقة على حبل عشائري بغياب الدولة المدنية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حين علق بول بريمير، الحاكم المدني باسم سلطة الاحتلال الأميركي في العراق عام 2003 العمل بالقوانين لمدة سنة، بدا واضحا أن المقصود من ذلك الإجراء إنهاء سلطة الدولة على المجتمع ، وهو ما يسر لبريمير نفسه أن يصدر قراراته بحل الجيش العراقي ومؤسسات الدولة الأخرى.

 

يومها كان الالتفات إلى مرحلة ما قبل الدولة هو الحل الوحيد الذي يضمن للمجتمع قدرته على تصريف شؤونه وحل مشكلاته والبت في الخلافات التي تنشأ بين أفراده. فكانت العودة إلى المجالس العشائرية تجسيدا لذلك الحل الاضطراري في انتظار انبعاث سلطة الدولة من جديد. وكما يبدو فإن العودة إلى عصر ما قبل الدولة لم تكن إجراء مؤقتا في ظل الغياب المتعمد للدولة، ذلك الغياب الذي عبر عن تجلياته استسلام الدوائر المدنية ومراكز الشرطة لمنطق الحلول العشائرية. الأمر الذي أدى إلى استقواء ذلك المنطق على القانون المدني في ظل تضخم ترسانة السلاح التي صارت العشائر تحتمي وراءها. بل إن الكتل السياسية الحاكمة نفسها صارت تلجأ إلى العشائر في مناسبات عديدة لتضعها في الواجهة.

كانت جولات نوري المالكي، وهو رئيس وزراء سابق وزعيم حالي لحزب الدعوة الحاكم، بين العشائر استعراضا مدفوع الثمن لسلطته في مواجهة اتهامات الفساد.

بمرور الوقت تمكنت المجالس العشائرية في جنوب العراق ووسطه من الدولة، فصارت تتحكم في مجالس المحافظات من خلال تسليم مرشحيها مناصب مهمة في الدولة، الأمر الذي دعا المحافظين غير مرة إلى الاحتماء بالعشائر في مواجهة قرارات الدولة. التي لم تعد قادرة على تنفيذ قراراتها أو حماية موظفيها.

غير أن الأنكى من ذلك تمثل في اتساع دائرة المنطق العشائري إلى درجة بات يهدد سلامة بنية المجتمع بطريقة متوحشة وبدائية. بحيث يجر أهل مريض مات أثناء إجراء عملية، الطبيب الذي قام بها إلى القضاء العشائري ليلزمه بدفع تعويضات أو يُحلّ خلاف ينشأ بين مهندس معماري وصاحب بيت بالطريقة نفسها وما إلى ذلك من حلول، تنطوي على قدر هائل من السخرية من القوانين المعلقة منذ عهد بريمير.

وكما يبدو فإن يأس العراقيين من إمكانية أن تستعيد الدولة سلطتها على المجتمع في ظل غياب تام للمشروع الوطني لدى الكتل والأحزاب الحاكمة قد دفع بهم إلى القبول ضمنيا بالمنطق العشائري والاستسلام له، لا إيمانا به بل خوفا منه، بعد أن تم تكريس ذلك المنطق الذي يعتمد بطريقة أو بأخرى على دعم مؤكد من قبل المؤسسة الدينية.

وليس غريبا أن تقوم المؤسسة الدينية بدعم المجالس العشائرية، فالجهتان تمثلان طرفي المعادلة التي تحكم حركة المجتمع في ظل غياب الدولة. وهو ما يضفي نوعا من القوة، يستفيد منه الطرفان في مواجهة أي محاولة للإخلال بتلك المعادلة من خلال الدعوة إلى إحياء القوانين التي تتبناها منظمات المجتمع المدني التي كانت ناشطة في ظل الاحتلال واضمحل دورها بعد أن بسطت الميليشيات المسلحة سيطرتها على معظم المدن العراقية.

ويتجلى الخطر الذي تمثله سلطة المجالس العشائرية عمليا في ضياع القيم المدنية التي تحكم حركة المجتمع وتوجهاته. وهو ما يشكل عائقا دون قيام دولة مدنية في العراق. ذلك الأمل الذي خبا في صدور العراقيين، فعادوا قدريين يرممون إرادتهم المستلبة بمزاج قبلي، خُيّل للكثيرين أن قيام الدولة العراقية منذ عشرينات القرن الماضي قد محا أثره من النفوس.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة

News image

القاهرة - أعلنت مصادر قضائية أن #محكمة جنايات القاهرة عاقبت مئات المتهمين بينهم #المرشد_العام لجم...

عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية

News image

قتل أكثر من 42 شخصا بينهم ضابط أمن كبير في تفجيرات انتحارية استهدفت مقرين من ...

ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة

News image

عبر دونالد ترامب لأول مرة منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة عن تفضيله لحل الدولتين لتس...

ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي

News image

برلين- عقب تصريحات مثيرة للجدل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن ترسانة الأسلحة النووية الأ...

الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق

News image

بغداد - جاسر الصقري - بدأ وزير الخارجية عادل الجبير اليوم زيارة إلى بغداد، وال...

الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة

News image

أعلنت الحكومة «الإسرائيلية»، أمس، مصادرة مئات الدونمات الزراعية من أراضي قرية جالود جنوب نابلس، لإق...

مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة

News image

مدريد - اقتحم مئات المهاجرين فجر الجمعة الحدود بين المغرب واسبانيا في سبتة بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأوراسيوية.. الأيديولوجيا الروسية الجديدة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    عندما أعلن وزير الخارجية الروسي «لافروف» في مؤتمر السلم المنعقد الأسبوع الماضي في ميونيخ ...

مسألة العدالة الاجتماعية في الحراكات العربية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    ما جرى بمحض الصدفة أن جموع المتظاهرين، في أحداث ما يسمى «الربيع العربي»، اندفعوا ...

المشهد الفلسطيني «الإسرائيلي»: وفاة «حلّ الدولتين» واستبعاد الحرب… فماذا بعد؟

د. عصام نعمان

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    ما يُسمّى «حلّ الدولتين» وُلد ميتاً، ومع ذلك فإنّ جهتين رفضتا تصديق الواقعة: السلطة ...

الروسوفوبيا.. والمستحيل في علاقاتها الأميركية

د. فايز رشيد

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    تسترعي انتباهي مقالات كثيرة تشوه الدور الروسي عربيا وبشكل أخص في سوريا,لذا, أراني منشدًّا ...

عام على رحيل الأستاذ.. شهادة هيكل الأخيرة.

عمرو صابح

| الأحد, 26 فبراير 2017

في 17 فبراير 2016، توفي الأستاذ "محمد حسنين هيكل" أشهر كاتب صحفي ومحلل سياسي عرب...

يا لروعة الديمقراطية… تهديم البيوت لتحرير أهلها!

هيفاء زنكنة

| الأحد, 26 فبراير 2017

تهطل التقارير الدولية عن خروقات حقوق الإنسان في العالم العربي، علينا، كالمطر الذي لا يكا...

من المسؤول عن "قرار التسوية"

منير شفيق

| الأحد, 26 فبراير 2017

صدر "قانون التسوية" الصهيوني الذي يشرّع مصادرة الأراضي الفلسطينية الخاصة لمصلحة البؤر الاستيطانية التي أُق...

كيف لا يجهض الحلم؟

أحمد الجمال

| الأحد, 26 فبراير 2017

توالت التعقيبات حول حلم التنمية المحلية الذي حاولت الحديث عن بعض ملامحه في مقال الأ...

في المُلِّح الفلسطيني بعد طي "حل الدولتين"

عبداللطيف مهنا

| الأحد, 26 فبراير 2017

قبل ترامب وليس من بعده، انتهى وهم "حل الدولتين"، وقبل انتهاء خدمة هذه الأحبولة الم...

عسى أن تشرق الشمس في جنيف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 26 فبراير 2017

    العبث بالدم، بالوطن، بالدين، بالقيم.. أكثر من جريمة، أيًّا كان من يرتكبها، وأيًّا كانت ...

في ذكرى الوحدة المصرية - السورية

عوني فرسخ

| الأحد, 26 فبراير 2017

    في الثاني والعشرين من فبراير/شباط 1958، جرى الاستفتاء في سوريا ومصر على الوحدة، وانتخاب ...

أمريكا بين تركيا والأكراد

د. محمد نور الدين

| الأحد, 26 فبراير 2017

    عندما دخل الجيش التركي إلى سوريا في 24 أغسطس/آب الماضي بموجب تفاهم مع روسيا، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6293
mod_vvisit_counterالبارحة26303
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع66345
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي193978
mod_vvisit_counterهذا الشهر849514
mod_vvisit_counterالشهر الماضي826181
mod_vvisit_counterكل الزوار38519134
حاليا يتواجد 1999 زوار  على الموقع