موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب ::التجــديد العــربي:: ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن ::التجــديد العــربي:: العاهل المغربي ينتقد الحكومة على المماطلة في الحسيمة ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يهاجم مواقع سورية ويقتل عدداً من المدنيين ::التجــديد العــربي:: ارتفاع تكلفة التأمين على ديون قطر لأعلى مستوى ::التجــديد العــربي:: أثار مصرية وصينية وهندية في مدينة أثرية واحدة شرقي إثيوبيا ::التجــديد العــربي:: العقوبات الأميركية على روسيا تهدد مصالح تجارية أوروبية ::التجــديد العــربي:: الأغذية عالية الدهون تحاصر بكتيريا الأمعاء 'النافعة' ::التجــديد العــربي:: بدانة الأم تنذر بزيادة العيوب الخلقية لدى المواليد ::التجــديد العــربي:: الأهلي المصري يسعى للتأهل لربع نهائي دوري أبطال أفريقيا ::التجــديد العــربي:: ألمانيا وتشيلي إلى الدور قبل النهائي كأس العالم للقارات ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية ::التجــديد العــربي:: الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء ::التجــديد العــربي:: اليونسكو: تدمير جامع النوري ومئذنته الحدباء مأساة ثقافية وإنسانية ::التجــديد العــربي:: الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها ::التجــديد العــربي:: روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100% ::التجــديد العــربي:: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب الدول التي تقاطعها ::التجــديد العــربي:: تكلفة إعادة البدلات بالسعودية بين 5 و6 مليارات ريال ::التجــديد العــربي:: موانئ أبوظبي تتسلم تسيير ميناء الفجيرة لـ35 عاما ::التجــديد العــربي:: مكتبة الإسكندرية تحتفي بالصين في مهرجان الصيف الدولي و أكثر من 60 فعالية فنية متنوعة بين موسيقى ومسرح وسينما ورقص ::التجــديد العــربي::

تل أبيب وعقدة المواعيد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

من المعروف إن العدو الصهيوني يجيد اختيار مواعيد حروبه ومجازره ليكرس منطق الهزيمة في وعي امة لا تستفيق من نكبة إلا على وقع هزيمة، ولا تخرج من مجزرة إلا لتقع في مجزرة أخرى ، ولعل الموعد الأشهر هو أوائل حزيران حيث احتل جيش العدو في أيام سيناء والجولان والضفة الغربية عام 1967، ليعود فيختار الرابع من حزيران 1982 موعداً لحربه على لبنان وصولاً إلى احتلال عاصمته في 13 أيلول بعد حصار أسطوري دام 88 يوماً، وبعد ضربات دولية سمحت بتوغل الاحتلال في العاصمة...

 

ومثلما كان 13 أيلول/ سبتمبر 1982 موعداً لاحتلال بيروت وارتكاب المجازر في مخيماتها، جاء 13 أيلول/سبتمبر 1993 ليدخل الثورة الفلسطينية في نفق أوسلو، الذي بالإضافة إلى كل الاعتراضات الوطنية والقومية عليه، كان مشكلة إضافية تضاف للصراع العربي – الصهيوني ما زلنا ندفع ثمنها حتى الآن....

ومثلما كان الأسبوع الثاني من أيلول/سبتمبر حافلاً بأحداث لبنانية وفلسطينية وعالمية (11 أيلول/سبتمبر2001)، جاء الموعد نفسه هذا العام ليحمل حدثاً سورياً بالغ الأهمية وهو الإعلان الإسرائيلي الرسمي عن الانخراط في الحرب السورية عبر السعي لنصرة مجموعات مسلحة متطرفة بما يؤكد الحلف القديم – الجديد بين إرهابين، إرهاب صهيوني وإرهاب جماعات الغلو والتطرف والوحش...

وتبرز خطورة هذا الحدث انه يقع فيما يبدو أن هناك اتفاقاً دولياً على انجاز حل في سوريا، وان الانخراط العلني الإسرائيلي هو للإعلان عن رفض صهيوني لأي محاولة لإنهاء الصراع الدموي في سوريا، وهو يذكرنا بانخراط مماثل في جنوب لبنان عام 1976 حين لاحت بعد قمة الرياض السداسية في خريف 1976 (مصر، سوريا، السعودية، الكويت، لبنان، فلسطين) بوادر حل للحرب اللبنانية في جولتها الأولى (حرب السنتين) ما لبثت ان أقرته قمة عربية في القاهرة ودعمته بإرسال قوات الردع العربية (غالبيتها قوات سورية) والتي تمكنت خلال ساعات من وقف إطلاق النار في كل لبنان ما عدا الجيب الحدودي في جنوب لبنان حيث أشعل الصهاينة بمساعدة جيش لبنان الجنوبي وقيادة سعد حداد حرباً مكنتهم من فصل الشريط الحدودي عن بقية لبنان...

ولا يكتفي التماثل بين الحدثين اللبناني (1976) والسوري (2016) بالمواعيد فقط، بل أيضاً بما سبقهما من تمهيد كاستخدام ما يسمى "الجدار الطيب" في جنوب لبنان كممر "إنساني" لعبور الفتنة الصهيونية إلى لبنان، وما تحدثت عنه المعلومات عن استقبال المستشفيات الإسرائيلية للمئات من جرحى المجموعات السورية المتشددة واستقبال ممثليهم في مؤتمرات صهيونية...

في الحالتين التدخل يبدأ إنسانيا لينتهي عسكرياً، ويبدأ بإجراءات "الإغاثة الإنسانية" لينتهي بإجراءات الفتنة الدموية... غير أن التماثل في الشكل والمواعيد لا يعني أبدا تماثلاً في النتائج...

فلبنان عام 1976 هو غير سوريا عام 2016، رغم أن حروب التدمير الممنهج تأكل الأخضر واليابس في البلدين، والمقاومة عام 2016 هي غيرها قبل أربعين عاماً، حيث كانت (المقاومة الفلسطينية) يومها تعاني من حصار شامل، ومن ضعف في القدرات والإمكانات، ومن شرخ بدأ يتسع بينها وبين جمهورها الطبيعي (أهل الجنوب) وحلفائها الطبيعيين في سوريا وصولاً إلى ما يتناسب مع واقع المقاومة على الأرض اللبنانية والسورية معاً التي باتت تشكل تهديداً فعلياً للعدو، وباعتراف قياداته، كما باتت محصنة بحضانة شعبية وبمحور محلي عربي إقليمي دولي يجعل من إمكانية استهدافها أمراً مستحيلاً...

من هنا كان قرار الانخراط العلني للكيان الصهيوني في حرب دائرة في الجولان العربي السوري قراراً استراتيجياً خاطئاً يعكس حال الارتباك الذي يعيشه العدو الذي ظن انه بشن الحرب على سوريا وفيها لعدة سنوات كافٍ لإشغال قيادتها وجيشها وشعبها ولإنهاك حلفائها وفي مقدمهم المقاومة اللبنانية وصولاً إلى إيران وروسيا..

خطأ القرار يكمن أساساً في تجاهله للتغيير المتصاعد في موازين القوى لصالح محور المقاومة، وفي جهله أن الدولة السورية (على عكس موقف الدولة اللبنانية من ظاهرة سعد حداد الذي بقي يتلقى وجنوده رواتبهم من الخزينة اللبنانية) حازمة وحاسمة فيما يتعلق بأي جيب أمني يقوم في خاصرتها لا سيما في الجولان العربي السوري الذي شكل تحريره، وما زال، محور الإستراتيجية العسكرية والسياسية السورية منذ عام 1967.

وخطأ هذا القرار يكمن أيضاً في أن سوريا رغم جراحها، والمقاومة رغم ما تواجهه من حصار، تنتظران لحظة المجابهة مع العدو الإسرائيلي في جبهة جديدة تكمل انجاز التحرير والصمود في جنوب لبنان، وأيضا في أن العالم اليوم لم يعد نفسه، عالم التصفيق والتبرير لكل ما يقوم به هذا الكيان في ظل رأي عام عالمي متصاعد يحاصر التعنت والعدوان الصهيوني....

من هنا كان إسقاط الطائرتين الإسرائيليتين (طائرة اف 16 وطائرة تجسس) بواسطة صواريخ ارض جو متطورة أكثر من رسالة عسكرية للعدو ولكل المراهنين على إسقاط سوريا وتفكك جيشها وارتباك حلفائها، بل هو رسالة إستراتيجية تقول إن المنطقة كلها تدخل مرحلة جديدة قد يسميها البعض "مرحلة فك اشتباك جديد"، أو "مرحلة مقاومة شعبية ونظامية جديدة"، وتدرك إن لأهل البلاد في كل ما شهدته المنطقة عموماً، وسوريا خصوصاً، منذ سنوات إنما يكمن في رأس الأفعى الصهيونية التي تبث سموم الفتنة في كل مكان...

وكما انه ليس من قبيل الصدف أن تختار تل أبيب موعداً للإعلان الرسمي عن انخراطها في الحرب على سوريا ويتلازم مع الإعلان عن اتفاق روسي أمريكي لوقف النار والشروع بحل سياسي، فانه أيضاً ليس من قبيل الصدف أن تختار دمشق الموعد نفسه لإعلان مرحلة جديدة من الصراع مع العدو الصهيوني، لتقول للعالم كله انه كلما اقتربت دمشق من إغلاق ملف "حرب الداخل" فإنها ستتفرغ لحربها ضد الاحتلال، تماماً كما كان أمر لبنان بعد اتفاق الطائف عام 1989، حيث انطلقت في جو السلم الأهلي واحدة من أهم مقاومات العصر بوجه الاحتلال....

فعلاً...."يمدهم في طغيانهم يعمهون"

 

معن بشور

المنسق العام لتجمع اللجان والروابط الشعبية

 

 

شاهد مقالات معن بشور

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب

News image

قال الكرملين اليوم (الاثنين) إنه ما زال من السابق لأوانه الحديث عن أي شيء محد...

ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن

News image

أعرب المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عن أمله في أن يلهم عيد الفطر الس...

وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية

News image

أعلنت وزارة الدفاع الروسية إطلاق السفن الحربية الروسية صواريخ على مواقع لتنظيم "داعش الإرهابي" في ...

الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء

News image

أطلقت الهند، اليوم الجمعة، صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء، معظمها لصالح دول...

الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها

News image

قال مسؤول من إحدى الدول العربية المقاطعة لقطر لـ «دعمها الإرهاب»، إن هذه الدول أرسلت ...

روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100%

News image

دبي - أفادت وكالة "إنترفاكس" نقلاً عن مشرع روسي أن احتمال مقتل زعيم داعش...

أمر ملكي: بإعفاء الأمير محمد بن نايف والأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

News image

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، اليوم الأربعاء 21 يونيو/حزيران، أمر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإصلاحات والقطاع الخاص والتوظيف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 27 يونيو 2017

    قال البنك الدولي إن انخفاض أسعار النفط أدى إلى إصلاحات مرحب بها لبرامج الدعم ...

أسطورة «الجين اليهودي»

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 27 يونيو 2017

    أسطورة صهيونية تضليلية جديدة يحاولون ترويجها، تحدّث عنها الصهيوني أفيشاي بن حاييم (الصحفي في ...

أيّ دورٍ للمثقفين القوميين في الإخفاق؟

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    ما أيسر أن توضع مسؤوليةُ ما أصاب الفكرة القومية العربية، وقضية الوحدة بالذات، من ...

شرق أوسط أم مشرق عربي

د. قيس النوري

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    لم يكن مصطلح (الشرق الأوسط) كتعبير جغرافي قد تداولته الادبيات السياسية والدراسات والبحوث الاكاديمية ...

تفكيك الجيوش إيذاناً بالفوضى وتفتيت الدول

د. موفق محادين

| الأحد, 25 يونيو 2017

    كانت الجيوش موضوعاً لحقول وميادين عديدة، استراتيجية وفكرية وكذلك في حقل الآداب والفنون، فمن ...

مبادرتان وروابط

معن بشور

| الأحد, 25 يونيو 2017

    فيما عمان تستقبل المناضلة الجزائرية الكبيرة جميلة بوحيرد لاستلام جائزة مؤسسة المناضل العربي الكبير ...

حائط البراق: وعد الدم يحميه... واللسان العبري يتنازل عنه

محمد العبدالله

| الأحد, 25 يونيو 2017

    أعادت العملية البطولية التي نفذها ثلاثة شبان في منطقة باب العامود في القدس المحتلة، ...

«وعد البراق» وأوهام «إسرائيل»!

عوني صادق

| السبت, 24 يونيو 2017

    نظرة يلقيها المراقب على الموقف «الإسرائيلي»، وتعامله اليوم مع القضية الفلسطينية، وتجاهله للشعب الفلسطيني ...

غياب التعاطف مع محنة الطفولة العربية

د. علي محمد فخرو

| السبت, 24 يونيو 2017

    إضافة إلى ما يكشفه المشهد العربي الحالي البائس من تخبُّط سياسي تمارسه القيادات السياسية ...

التنسيق الأمني القاتل والتنسيق الاقتصادي الخانق

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 24 يونيو 2017

    بدلاً من إسقاط التنسيق الأمني القاتل المخزي، القبيح البشع، المهين المذل، الذي أضر بالشعب ...

سعيد اليوسف صاحب الكلمة التي لا تقبل المساومة

عباس الجمعة | السبت, 24 يونيو 2017

    طويلة هي المسافة الزمنية بين غياب القائد سعيد اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير ...

الروح الرياضية.. والروح الوطنية

د. حسن حنفي

| السبت, 24 يونيو 2017

    جميل أن يتحمس إنسان بل وشعب كامل للرياضة، ولرياضة ما، ككرة القدم مثلاً، وتصبح ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28234
mod_vvisit_counterالبارحة28393
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع89819
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي258853
mod_vvisit_counterهذا الشهر985481
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1043080
mod_vvisit_counterكل الزوار42398761
حاليا يتواجد 3010 زوار  على الموقع