موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا ::التجــديد العــربي:: القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور ::التجــديد العــربي:: فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط ::التجــديد العــربي:: فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح ::التجــديد العــربي:: وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج ::التجــديد العــربي:: السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها ::التجــديد العــربي:: ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي" ::التجــديد العــربي:: تظاهرات في بوسطن الأميركية ضد خطاب الكراهية ::التجــديد العــربي:: «الخطوط السعودية»: قطر لم تمنح طائراتنا تصاريح هبوط لنقل الحجاج ::التجــديد العــربي:: هجوم برشلونة: الضحايا من 34 بلدا ::التجــديد العــربي:: تعزيزات عسكرية لإنهاء معركة الجرود: في اليوم الثاني من العملية يرفع المساحة الجغرافية المحررة من قبل الجيش اللبناني الى 80 كيلومتراً مربعاً من مساحة المنطقة التي تبلغ 120 كيلومتراً مربعاً ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يعتقل 24 فلسطينياً في مناطق عدة من الضفة الغربية ::التجــديد العــربي:: السعودية تخصخص عشرة قطاعات حكومية ::التجــديد العــربي:: المصرف المركزي الصيني يسحب 50 بليون يوان من السوق ::التجــديد العــربي:: بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب بالقاهرة، التابع لمكتبة الإسكندرية يستضيف تراث المغرب الوطني لمهرجان "من فات قديمه تاه" ::التجــديد العــربي:: الافراط في تناول الطعام يتلاعب بالذاكرة والخضروات والفواكه مثل التوت واللفت والرمان تحصن الدماغ من ضعف الادراك وتمنح الجسم الطاقة ::التجــديد العــربي:: التدخين يصيب كبار السن بالوهن ::التجــديد العــربي:: نيمار يستعرض مهاراته ويقود سان جرمان الى فوز ساحق على ضيفه تولوز بسداسية بعد تسجيله هدفين ومساهمته في تمريرتين حاسمتين وتسببه بركلة جزاء ::التجــديد العــربي:: تشلسي يعوض تعثره الافتتاحي في 'البريمير ليغ ويفوز على توتنهام بفضل ثنائية لمدافعه الاسباني ألونسو ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي::

الخطوة التركية في طريق الألف ميل

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ماذا عساها أن تكون عليه الأجواء النفسية ﻟ«الإخوان المسلمين» والحركات «الجهادية» حين يتناهى إلى علمها تصريح رئيس الوزراء التركي (بن علي يلدريم) باعتزام تركيا العدالة والتنمية تحسين علاقاتها بمصر وسوريا؟

وكيف كانت تلك الأجواء (النفسية) غداة استعادة تركيا العلاقات بروسيا - شريك الجيش السوري في مواجهة الجماعات الإرهابية- وتوتُّرها مع الولايات المتحدة: الراعي الأساس للجماعات الإسلامية في سوريا؟

 

كتبنا في هذا المنبر، قبل سنواتٍ خمس، نَنْصَح لهذه الجماعات الإسلامية بعدم التعويل كثيراً على تركيا العدالة والتنمية في سياساتها المناوئة لبلدانٍ عربية مثل سوريا ومصر؛ وألا تستند الجماعات تلك - في التعويل ذاك- على ما بينها و«حزب العدالة والتنمية» الحاكم من مشتَركات إيديولوجية، فتؤسِّس على ذلك حسابات سياسية خاطئة تدفع ثمنها في المستقبل. ونبَّهنا، في ذلك الحين، إلى أنّ تركيا دولةٌ ذاتُ مصالح استراتيجية وليست إيديولوجيا سياسية، تماماً كما كتبنا أن على رجب طيب أردوغان ألا يندفع، كثيراً، وراء وَهْم «الثورات» العربية فيركب حصان «الإخوان المسلمين» وأحصنة غيرهم من «المجاهدين»، محذِّرين من أنّ السحر قد ينقلب على الساحر، فيجد نفسه - يوماً- في مواجهتهم، مطالبينَهُ بأن يتصرّف كزعيمٍ لدولةٍ إقليمية كبرى (هي تركيا) لا كزعيم ﻟ«حزب العدالة والتنمية» وشريكٍ في شبكة دولية للإسلاميين.

وها إنّ ما نصحنا به هؤلاء وحذّرنا منه أولئك حصل فعلاً، ولم يَبْق مجرّد مبدأ عام أو محذورٍ يُنصَحُ منه؛ فتركيا، اليوم، ومنذ محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة فيها، تشعر أنّ حلفاءها الإسلاميين «الجهاديين» باتوا عبئًا شديدًا عليها، وبات بعضُهم مصدر خطرٍ على أمنها، حتى إنها وجدت نفسها تشتبك مع قوات ذلك البعض في مناسبات عدّة - نظير اشتباك جيشها مع قوات تنظيم «داعش»- مثلما باتوا يقيّدون حرية حركتها السياسية تجاه سوريا، وخاصةً مع تنامي تفاهماتها مع روسيا على الحلّ السياسي. والإسلاميون، في المقابل، يجدون في تبدُّل خيارات تركيا - بعد محاولة الانقلاب- ما يعرِّض مصالحهم للخطر حيث هي وحدها مَعْبَرهم - ومعْبَر غيرهم من المحسوبين على قوًى أخرى- ومصدر دعمهم المادي والتسليحي واللوجيستي، وحتى أدوارهم السياسية في مفاوضات التسوية تتوقف على ما تمنَحُه إياهُم من تكليف، وما تؤمِّنُه لهم من عطاءٍ سياسي دوليًا. ها هي تركيا إذن - وكما توقعنا- تصغي إلى نداء مصالحها فتعيد مراجعة سياساتها الخاطئة تجاه سوريا ومصر: ولو من حيث المبدأ؛ وها هم حلفاؤها الإسلاميون يجدون أنفسهم، فجأةً، عراةً من أيّ دِثارٍ سياسي ورهينة موقفِ أنقرة لا أصحاب قرار في المسألة.

والحقّ أنّ ذلك الرهان المتبادَلَ على الشراكة «الثورية» بين تركيا والجماعات الإسلامية، في الساحتين السورية والمصرية بل وفي بلدان عربية أخرى، إنّما بُنِيَ على حسابٍ خاطئٍ متبادل من أنقرة وحلفائها؛ كانت تركيا - الخارجة من انتصار سياسي ساحق ﻟ«حزب العدالة والتنمية» على خصومه العلمانيين والقوميين - محمولة على صهوة أوهامٍ امبراطوريةٍ غذَّتها الفكرةُ العثمانية في مخيال إسلامييها، مثلما عزّزها تحسُّن الأوضاع الاقتصادية فيها وتحسُّن موقعها في هيكل التنمية الدولية. والتقى جموحُ الفكرة العثمانية المتجددة - في منتصف الطريق- أحداثَ ما سُمِّي ﺑ«الربيع العربي» وصعود أسهم الجماعات الإسلامية فيه، فتراءت لتركيا المناسبةُ سانحةً لتوسُّل الجماعات تلك قصد تحقيق مشروعها الإقليمي كدولةٍ رئيسٍية في المنظومة الإسلامية، بل كدولةٍ تسعى في توليد أنظمة حكمٍ في المنطقة على شاكلة نظامها وتحت إمرته. في المقابل، تراءى للجماعات الإسلامية و«الجهادية» أنّ فرصة الاستفادة من الحامل السياسي الإقليمي (التركي) هي ممّا ينبغي اغتنامُه، مفترضةً أنّ الفكرةَ الإيديولوجية الإسلامية في تركيا إلى صعود، وأنّ أنقرة حسمت أمرها في شأن الهجوم السياسي المعاكس على مصر وسوريا وأمصار العرب الأخرى، ولن تتراجع في ذلك، وأنها هي (الجماعات الإسلامية) أسنانُها وأظافرُها في الهجوم ذاك! فات هذه الجماعات أنّ تركيا دولة، في المقام الأول؛ وأنها محكومة بمنطق المصلحة لا بمنطق العقيدة انتقلت تركيا، إذن، من أخطائها الاستراتيجية التي ارتكبتها، في الأعوام الخمسة الماضية، إلى لحظة المراجعة والتصويب ورأْب الصدوع الإقليمية. كادت أن تدفع ثمنًا كبيراً للأخطاء تلك في محاولة الانقلاب الفاشلة، لولا أنّ هذه نبّهتها إلى أمورٍ كثيرة: أنّ الغرب لا يحمي نظام أردوغان، ولا يُبدي حرصًا عليه، كما تبديه دُولٌ أخرى استعدتْها تركيا أو خاصمتها... إلخ.

من المبكّر الحكم على الخطوة الجديدة لتركيا، وعلى صدق نيتها فيها، خصوصاً بعد اندفاعة جيشها العسكرية في الشمال السوري، وإعادتها الروح إلى بعض الميليشيات المرتبطة بها بعد أن خرجت، طويلاً، من الخدمة. ومع ذلك، من المستَحسن التخفيف من حدّة الشك في نوايا النظام التركي، بل حتى إحسان الظنّ به قليلاً، عسى أن يشجّع ذلك تركيا على المزيد من التخلص من أوهامها في المنطقة بعد حصادٍ ثقيلٍ من الخيبات في الأعوام الخمسة الماضية.

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا

News image

اتسعت رقعة البحث عن منفذ الهجوم المُميت في مدينة برشلونة الإسبانية الأسبوع الماضي لتمتد إلى...

القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور

News image

موسكو –أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أن القوات الجوية الروسية دمرت قافلة للجماعات الإ...

فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط

News image

فُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سوا...

فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح

News image

أعلن مدعي الجمهورية في مرسيليا، كزافييه تارابو، أن العمل المتعمد لشاب صدم بسيارته صباح الا...

وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج

News image

الرياض – بلغ عدد القادمين لأداء مناسك_الحج من الخارج عبر الموانئ الجوية والبرية والبحرية منذ...

السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها

News image

أعلنت السفارة الاميركية في موسكو اليوم (الاثنين) انها ستعلق منح تأشيرات دخول الى الولايات الم...

ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي"

News image

قتل ستة أشخاص بعد سقوط قذيفة اليوم (الأحد) قرب مدخل «معرض دمشق الدولي» الذي فتح...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

.. فهل تلك مشيئة الله .. أم هي مشيئة البشر؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    حين يجتمع الجهل والجَشع والانحلال، وغياب المفاهيم والمعايير الدينيَّة “الروحية – الأخلاقية”، والاجتماعية السليمة ...

التقسيم والدومينو

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

  كألعاب الدومينو، ما إن يسقط حجر حتى تتداعى أحجار أخرى على الرقعة نفسها.   هكذا ...

«الإليزيه»..أرباح الخارج وأضرار الداخل

فيصل جلول

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    سجلت شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في المئة يوم الأولى من الحكم انخفاضاً خطيراً ...

الطائفية كلها شر

حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    لا تزال القلوب مشحونة على بعضها، و لا تزال الكراهية ساكنة في أعماق جوارحنا، ...

مرونة أسواق العمل وتوليد الوظائف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 22 أغسطس 2017

    أكدت منظمة العمل الدولية أن العالم بحاجة لتوفير 600 مليون وظيفة بحلول عام 2030؛ ...

العلمانية بين طلال أسد والإسلاميين

د. خالد الدخيل

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    إذا كان السجال حول الدولة، مفهوماً وتجربة، وتحديداً حول العلمانية، لم يتوقف في الغرب ...

شعبوية إيديولوجيا صناديق الاقتراع

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    خلافاً لما يعتقده كثيرون، خطأ، لم تقترن الشعبوية فقط بالحركات السياسية ذات الطبيعة الإيديولوجية ...

الانتهازية في الثورة

د. فايز رشيد

| الأحد, 20 أغسطس 2017

    طالما كانت الثورة, طالما وُجد الانتهازيون المستفيدون منها, وغير المستعدين للتضحية بأنفسهم من أجلها! ...

حقائق عن المجتمع الأميركي

د. صبحي غندور

| السبت, 19 أغسطس 2017

    هناك شرخ كبير موجود الآن داخل المجتمع الأميركي بين تيار «الأصولية الأميركية» وتيار «الحداثة ...

أحداث ولاية فيرجينيا: الدلالات والتداعيات

د. زياد حافظ

| السبت, 19 أغسطس 2017

    أحداث مدينة شارلوتفيل في ولاية فيرجينيا أدت بحياة مواطنة أميركية دهستها سيارة يقودها أحد ...

اعرف عدوك:جذور البلطجة والقوة-الارهاب- في المجتمع الاسرائيلي…؟

نواف الزرو

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نصوص ارهابية من “العهد القديم”   (قد يتنطح البعض ليقول لنا: يا اخي كلنا نعرف ...

عودة روسيا إلى ليبيا

د. محمد نور الدين

| السبت, 19 أغسطس 2017

    بدت زيارة قائد الجيش الليبي اللواء خليفة حفتر إلى موسكو، واجتماعه بوزير الخارجية الروسي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18167
mod_vvisit_counterالبارحة33309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع110863
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر647300
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43718982
حاليا يتواجد 2717 زوار  على الموقع