موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل ::التجــديد العــربي:: نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج ::التجــديد العــربي:: إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة ::التجــديد العــربي:: ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى ::التجــديد العــربي:: بوتفليقة يقيل رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ::التجــديد العــربي:: جهود إماراتية وسعودية لفرض ضريبة القيمة المضافة مطلع العام القادم ::التجــديد العــربي:: عرض ثلاثة أفلام سعودية في الرياض.. الليلة ::التجــديد العــربي:: المعرض الدولي للصيد والفروسية يحتفي بـ 15 عاما على انطلاقته في ابوظبي ::التجــديد العــربي:: متاحف الصين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: احتياطي النقد الأجنبي في مصر يسجل أعلى مستوياته منذ 2011 ::التجــديد العــربي:: المواظبة على تناول اللبن يسهم في الوقاية من الاورام الخبيثة في القولون والثدي والمعدة والمبيض وبطانة الرحم، بفضل بكتريا تزيد من إفراز مواد منشطة للجهاز المناعي ::التجــديد العــربي:: السمنة تنذر بأمراض القلب ::التجــديد العــربي:: زين الدين زيدان يعرب عن سعادته بإحراز كأس السوبر الإسبانية بعد هزيمة غريمه برشلونة 2-صفر، بعد تقدمه ذهاباً على ملعب كامب نو بنتيجة 3-1 ::التجــديد العــربي:: مدربو «البوندسليغا» يرشحون بايرن للاكتساح مجدداً ::التجــديد العــربي:: عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي::

غرابة المواقف مما يجري في سوريا!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

غريب أن يقف البعض العربي هذه المواقف من سوريا: زَعَل وغضب من اخلاء داريا من المسلحين الارهابيين, والتمني لو أنهم بقوا في المدينة, التصفيق لاجتياح القوات التركية الغازية شمال هذا البلد العربي! الكيل بمكيالين حول نفس الموقف (قتل المدنيين) قد سارعت الأجهزة الإعلامية,المؤيدة للمسلحين أو ما يسمى بالمعارضة السورية, والمصفقة للغزو التركي لأراضيها إلى التقليل من شأن سقوط ضحايا مدنيين جراء القصف التركي لقرى محيطة بمدينة جرابلس.

 

المرصد السوري لحقوق الإنسان قال في بيان له إن 35 مدنيا سوريًّا قتلوا في الغارات التركية. وسائل إعلام عربية حاولت تبرير سقوط هذا العدد من المدنيين، بالقول إن “قوات سوريا الديمقراطية”, اتخذت من هؤلاء المدنيين دروعا بشرية لتفادي قصف الطائرات التركية. وسائل الإعلام ذاتها عادة ما لا تبحث عن مثل هذه المبررات لمقتل المدنيين عندما يتعلق الأمر بغارات المقاتلات الروسية أو السورية! أو حتى قوات التحالف الدولي, لا بل تحرص على التأكيد بأن كل من يقتل بتلك الغارات هم من المدنيين. جامعة الدول العربية غاضبة! لأن باعتقادها، أن جلاء المسلحين وعائلاتهم من داريا، يحدث خللا ديموغرافيا في سوريا! الامم المتحدة غاضبة بدورها ايضا، ومبعوثها يشعر بالاستياء، لأن الاتفاق بين الجيش السوري والتنظيمات المسلحة تم من وراء ظهره، والمصالحة جرت من دون إشرافه.

الغريب، أننا لم نسمع هذه الأصوات، تحتج على دخول القوات الاميركية والغربية إلى الاراضي السورية، لدعم ومساندة الاكراد، في سلخ مدن وقرى وارياف الشمال السوري عن الوطن الأم، بهدف تمكين الأكراد من اقامة الاقليم الكردي (كردستان سوريا) وفرض الفدرالية في هذا البلد العربي المجروح والنازف بسبب التدخل الخارجي المسلح. كذلك، لم نسمح هذه الاصوات، عندما اجتاحت الدبابات التركية، الحدود وتوغلت داخل الاراضي السورية، تحت عنوان المشاركة في محاربة داعش، في الوقت الذي كانت فيه تركيا تفتح حدودها أمام المسلحين الجهاديين القادمين من كل جهات الارض، وقدمت لهم، كل اشكال الدعم السياسي والعسكري والمالي، لخدمة اهدافها ومصالحها.

لم تدخل تركيا سوريا من أجل محاربة “داعش” ولم يقتل داعشي واحد! فعلت أنقرة ذلك من أجل منع الأكراد من إطباق سيطرتهم على الشمال السوري المحاذي لها. فـ”داعش” متمركز على الحدود التركية, ويتزود بالمقاتلين والسلاح والمال عبرها. سكتت تركيا على احتلال داعش لمناطق واسعة شمال سوريا. وفي تأكيدٍ على أن منع الأكراد تكريس نفوذهم، هو السبب الفعلي لتحرك أنقرة العسكري الأخير، أكد وزير الدفاع التركي أنّ لبلاده الحق في إرسال قواتها إلى سوريا، إذا لم ينسحب الأكراد إلى شرق الفرات، أي بعيداً عن الحدود التركية. كيف تفسر أنقرة هذا الحق قانونيا في ضوء أن الأكراد سوريون، ويتحركون في بلدهم؟ لقد وظفت تركيا تحالفاتها للحصول على المباركة والموافقة ونسج غطاء اقليمي يغطي عملياتها العسكرية، واقامة المنطقة العازلة على امتداد حدودها، وفي عمق الاراضي السورية، تحت شعار “محاربة الارهاب”. الحقيقة ان هذا المشروع التوسعي يراود مخيلة اردوغان ويدغدع مشاعره وينعش احلامه. وربما يكون هذا المشروع القديم هو الدافع الرئيسي لاستدارة اردوغان السريعة، والسبب الحقيقي الكامن وراء التطبيع مع اسرائيل وروسيا وتخفيف التوتر مع ايران.

الدخول العسكري التركي للأراضي السورية، سيزيد في تعقيدات الوضع السوري، حيث تحولت تركيا من جزء من الحل، إلى جزء من المشكلة! بل هي المشكلة بكاملها، إلى ان تسحب قواتها من سوريا والعراق معا، وتغلق حدودها بوجه الارهابيين، واغلاق معسكرات تدريبهم في اراضيها. الحرب في سوريا تخضع لحسابات المصالح! ورغم انزعاجها (على أجهزة الإعلام فقط)، دعمت واشنطن االعملية التركية في جرابلس، رغم أنها شملت قصف الأكراد، حليفها الأكبر في الحرب ضد “داعش”. هددت واشنطن النظام السوري حين تم قصف قوات الحماية الكردية في الحسكة، لكنها دعمت العملية التركية في سوريا، رغم أنها استهدفت حليفها الكردي. وطالبت واشنطن ما يسمى “قوات سوريا الديمقراطية” الانسحاب إلى شرق الفرات، امتثالاً لمطالب حليفها التركي. في النهاية نقول، ان حلم السلطان بإقامة الامبراطورية العثمانية، ما زال يراود مخيلة الرئيس التركي، لذلك اراد التمدد في الشمال العراقي والشمال السوري، إلى أن يأتي الوقت المناسب لإقامة امبراطوريته. الغريب، أن يتم اجتياز حدود سوريا، مثلما جرى للحدود العراقية قبلا، دون أن نسمع مواقف إدانة لهذا الغزو إلا من سوريا والعراق! حتى إن البعض العربي صفق لهذا الاعتداء السافر على أراضي سوريا العربية! أليس ذلك في منتهى الغرابة؟

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية

News image

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن شهر اكتوبر سيكون حاسم لتس...

الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - عُيّن الرئيس الألماني الاسبق هورست كولر رسميا الاربعاء موفدا للا...

نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج

News image

جدة - شهد منفذ سلوى الحدودي مع دولة قطر منذ ساعات صباح يوم أمس حرك...

إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة

News image

كامبريلس (إسبانيا) - أصيب ستة مدنيين، إضافة إلى شرطي، بجروح، عندما دهست سيارة عدداً من ...

ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى

News image

أعلن مصدر رسمي في حكومة كاتالونيا الى ارتفاع القتلى الى 14 شخصاً قتلوا وأصابة 100...

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الجزائر تكسر الحصار وتفتح أبواب الأمل

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 19 أغسطس 2017

    دائماً هي مسكونةٌ بفلسطين، مؤمنةٌ بقضيتها، واثقةٌ من عدالتها، صادقةٌ في نصرتها، ماضيةٌ في ...

التعليم الفلسطيني في القدس……ومرحلة ” صهر” الوعي

راسم عبيدات | الجمعة, 18 أغسطس 2017

    من الواضح بأن الحرب التي يشنها وزير التربية والتعليم الإسرائيلي المتطرف “نفتالي بينت” ومعه ...

سفيرة الأمم المتحدة بين المأساة الايزيدية وواجب إسرائيل الاخلاقي!

هيفاء زنكنة

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

نادية مراد، شابة عراقية، عمرها 23 عاما، تم اختيارها في سبتمبر/ أيلول 2016، سفيرة الأ...

عقدة الرئاسة

توجان فيصل

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

لا أدري لمَ قام الملك عبد الله بزيارة رسمية لرام الله، مع وفد مرافق. فما...

ما بعد انتهاء التنسيق الأمني

معين الطاهر

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  بدايةً، ينبغي الإشارة إلى عدم وجود أي رابط بين العنوان أعلاه وتصريحات الرئيس الفلسطيني ...

عن «المجلس»... رداً على حُجج «المُرجئة»

عريب الرنتاوي

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

ينطلق الداعون لربط انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني بإتمام المصالحة، من فرضيتين: الأولى، ان انعقاده من ...

لورنس فلسطين وفلسطينيوه الجدد!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

عام 2005، وتحت شعار "السلام من خلال الأمن"، والدور الأميركي المطلوب لتطوير أجهزة الأمن في ...

ما السر بتسمية منظمة إرهابية بـ (الدولة الإسلامية)؟

د. هاشم عبود الموسوي

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    لم يعد خافياً على أحد (في موضوعة المنظمة الإرهابية داعـــش)، بأن واشنطن لم تكن ...

نذر انقلاب دستورى

عبدالله السناوي

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    إذا ما مضت دعوات إدخال تعديلات جوهرية على فلسفة الدستور ونصوصه إلى نهايتها فإننا ...

أحداث الأقصى.. معركة في حرب

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    هدأ الغبار قليلاً في ظل الاعتبار الواعي من قبل البعض بأن الفلسطينيين انتصروا في ...

الأكراد يغلقون باب العراق الموحد

فاروق يوسف

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

    يلقي الزعماء الأكراد في مسألة انفصال إقليمهم عن العراق باللائمة على شركائهم في العملية ...

«التوافق والاستبدال» وتجديد القديم

عوني صادق

| الخميس, 17 أغسطس 2017

    يوم الأربعاء الموافق 9 أغسطس/آب 2017، اجتمعت اللجنة المركزية لحركة فتح، وقررت عقد دورة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11560
mod_vvisit_counterالبارحة34274
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255916
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي150622
mod_vvisit_counterهذا الشهر517940
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43589622
حاليا يتواجد 2574 زوار  على الموقع