موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أردوغان يزور الخليج خلال أيام ::التجــديد العــربي:: مقتل خمسة رجال أمن مصريين شمال سيناء ::التجــديد العــربي:: مصر: فرض تأشيرة مسبقة على دخول مواطني قطر ::التجــديد العــربي:: المؤبد لجندي أردني قتل ثلاثة مدربين اميركيين بالرصاص في 2016 ::التجــديد العــربي:: ترمب يبقي على الاتفاق النووي مع إيران ويهدد بعقوبات ::التجــديد العــربي:: مصادمات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال عند المسجد الأقصى ::التجــديد العــربي:: السعودية تسرع خطوات تنفيذ مخطط الاعتماد على الطاقة المتجددة ::التجــديد العــربي:: البنوك القطرية تقلص الإنفاق تحوطاً من المخاطر ::التجــديد العــربي:: تكريم بوشناق في نهاية مهرجان صفاقس الدولي ::التجــديد العــربي:: بدائل السكر تزيد فرص السمنة والسكري وارتفاع ضغط الدم والأمراض القلبية ::التجــديد العــربي:: الاهلي يتوج بطلا للدوري المصري دون خسارة ::التجــديد العــربي:: الأردن يحذر الاحتلال من الانتهاك 'غير المسبوق' للأقصى ::التجــديد العــربي:: ولي العهد السعودي بحث مع وزير الخارجية الفرنسي مستجدات الأحداث والجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب و أمير الكويت يستقبله لذا وصوله للكويت ::التجــديد العــربي:: ألمانيا تشعر بـ"الاستياء والغضب" لمقتل اثنتين من مواطنيها في مصر ::التجــديد العــربي:: اعتقال شقيق روحاني تتعلق باتهامه بارتكاب «جنح مالية» ::التجــديد العــربي:: سلطات الاحتلال تثبت كاميرات لمراقبة الأقصى ::التجــديد العــربي:: إردوغان يتوعد بانتزاع رؤوس 'الخونة' في ذكرى الانقلاب ::التجــديد العــربي:: تسهيلات في بورصة لندن على أمل الفوز بطرح أرامكو ::التجــديد العــربي:: صندوق النقد يفرج عن الدفعة الثانية من القرض لمصر بنحو 1.25 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: فلسطين تطلق العنان للشاعرة 'السجينة' فدوى طوقان في مئويتها ::التجــديد العــربي::

السوق الخليجية المشتركة وضرورة التكامل الاقتصادي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

يعيش العالم اليوم عصر التكتلات والتجمعات الاقتصادية والتي تعتبر سمة العصر الذي نعيشه، وذلك بهدف تنمية وتدعيم القطاعات المختلفة بالدول في ظل الصراعات والمشاكل الاقتصادية التي تعاني منها الكثير من الدول.

وتعتبر التكتلات الاقتصادية الإقليمية من أبرز التكتلات التي عرفها العالم بشكل متميز وتفصيلي مع بداية النصف الثاني من القرن العشرين، حيث يفتح باب العضوية في هذه التكتلات لمجموعة الدول المتجاورة جغرافياً، والتي تنتهج فلسفات ونظم اقتصادية متشابهة أو على الأقل متقاربة، بحيث يسهل الانصهار والاندماج بين صفوف الدول الراغبة في الدخول في مصفوفة التكامل الاقتصادي.

 

 

ويعرف علماء الاقتصاد التكامل الاقتصادي على أنه عملية وحالة، وبالنظر إلى أنه عملية فإنه يتضمن الإجراءات التي يراد منها إلغاء التمييز بين الوحدات الاقتصادية المنتمية الى الدول الساعية للتكامل، ولكونه حالة فإنه يشير الى إلغاء مختلف صور التفرقة بين الدول الأعضاء.

والهدف من إنشاء السوق المشتركة هو إذابة الفروقات والاختلافات في السياسات الاقتصادية الوطنية لتوحيد ودمج قوى العرض والطلب في الدول الأعضاء عن طريق التحرير الكامل للتجارة بالسلع والخدمات وعناصر الإنتاج. وتنبع أهمية قيام السوق المشتركة من كونها الأداة الرئيسية الهامة في وصول الدول الأعضاء فيها إلى تحقيق غاياتها وأهدافها، وتتمثل أهم تلك الأهداف في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية لمجتمعاتها والتي قد لا تتمكن من الوصول إليها منفردة.

ومن أهم مزايا وفوائد قيام السوق المشتركة هي زيادة سرعة معدلات النمو الاقتصادي وارتفاع مستوى التشغيل والإنتاج وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، علاوة على ايجاد فرص عمل جديدة للعمالة الوطنية وتنمية مهاراتهم وقدراتهم الذاتية وزيادة الاهتمام بتحسين الأوضاع الاجتماعية للدول الأعضاء. كما أن اتساع نطاق السوق يؤدي إلى زيادة حجم الإنتاج وانخفاض التكاليف والأسعار. كذلك، فان إيجاد سوق كبيرة ومتينة يمكن الدول الأعضاء فيها من الوقوف في وجه السلع والمنتجات الأجنبية.

إن المتتبع لتنفيذ قرارات المجلس الأعلى لدول مجلس التعاون ومبادئها يجد أن هناك العديد من العوائق التي لا تزال تقف عائقا أمام تطبيق قرارات السوق الخليجية المشتركة، الأمر الذي حدا بالقمة الخليجية العام الماضي في الرياض للدعوة لاستكمال كافة متطلبات قيام السوق خلال هذا العام. وتتمثل أبرز تلك المعوقات في تأخر تطبيق الاتحاد الجمركي وعدم إزالة كافة القيود والحواجز الجمركية بين الدول الأعضاء. كذلك ضعف البنية التحتية المتمثلة في النقل والمواصلات بين دول المنطقة، بالإضافة إلى ضعف الإجراءات والخدمات المقدمة من الجمارك على حدود دول المجلس. كذلك اختلاف السياسات والحوافز والمميزات بين دول المجلس وعدم التوسع في إعطاء الحرية للمواطن الخليجي لتملك الأسهم والسندات وفتح فروع للبنوك في دول المجلس. علاوة على عدم وجود الجهة المختصة لمراقبة ومتابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن قمة مجلس التعاون الخليجي وأيضا عدم توحيد الأدوات القانونية لتطبيق وتنفيذ قرارات المجلس الأعلى.

وعند النظر لتجربة الاتحاد الأوروبي، نجد أن السوق الأوروبية المشتركة خلقت تكتلاً عالمياً للتجارة وسوقا وفيرة ربما تكون الأكثر انفتاحاً في العالم، بالإضافة إلى مجالات ضخمة من الأعمال التجارية والاقتصادية والاجتماعية وتمكينها بشكل متاح وسهل داخل المجموعة الأوروبية. وتوفر السوق الأوروبية المشتركة سوقاً تساعد على تطوير التجارة الدولية وتشجيع التنافس.

وتعد معاهدة روما التي تم التوقيع عليها بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في عام 1957م أهم محاولة بذلت بين الدول المستقلة من أجل التكامل الاقتصادي، والتي تحتوي على الكثير من عناصر القوة والنجاح التي من الممكن أن تكون دليلاً ومرشداً لمحاولات التكامل الاقتصادي بين دول منطقة الخليج العربي.

وتهدف السوق الأوروبية المشتركة إلى توحيد السياسات الاقتصادية للدول الأعضاء، وتنمية النشاط الاقتصادي داخل حدود المجموعة الاقتصادية الأوروبية، فضلاً عن زيادة الاستقرار الاقتصادي، وتحسين مستوى المعيشة، وتوثيق الروابط بين الدول.

ولتحقيق هذه الأهداف، عملت دول الاتحاد الأوروبي على التقيد بأسس ومبادئ مشتركة في مجال إلغاء التعرفة الجمركية والقيود الكمية على الواردات والصادرات ووضع رسوم جمركية مشتركة وسياسة تجارية موحدة مع الدول الأخرى غير الأعضاء في السوق. كذلك إلغاء القيود والحواجز التي تحد من حرية انتقال الأفراد والخدمات ورؤوس الأموال داخل حدود السوق وتوحيد القوانين الخاصة بالدول الأعضاء؛ تيسيراً لعمل السوق. كذلك اتباع الإجراءات الكفيلة بتوحيد السياسات الاقتصادية للدول الأعضاء، وعلاج أي اختلال في ميزان المدفوعات لكل دولة.

وتتكون السوق الأوروبية المشتركة من أربع أجهزة رئيسية تقوم بأداء الخدمات للمجموعة الاقتصادية الأوربية وهي المجلس الوزاري واللجنة التنفيذية ومحكمة العدل والبرلمان الأوروبي.

ولتحقيق هدف قيام سوق خليجية مشتركة، فإنه من الضروري الاستفادة من التجربة الأوروبية في هذا الشأن، حيث يكون للمجلس الأعلى لدول مجلس التعاون الخليجي سلطة اتخاذ القرارات النافذة على كافة دول المجلس. وترجع الحكمة من وراء ذلك في اعطاء المجلس الفرصة للوصول إلى قرارات توفيقية ترضي جميع الدول الأعضاء. ونجد أن المجموعة الاقتصادية الأوروبية تؤكد أن الشرط الأساسي لنجاح جهود التكامل الإقليمي هو استعداد الدول الأعضاء ورغبتها في دعم المؤسسات التكاملية من خلال إعطائها سلطات تزداد تدريجياً إلى أن تنصهر الدول الأعضاء في كيان اقتصادي وسياسي واحد.

ومن أجل تفعيل آلية اتخاذ وتنفيذ قرارات التكامل الاقتصادي بين دول المجلس، يدعو العديد من الخبراء إلى تفعيل دور هيئة الشئون الاقتصادية والتنموية التي تقرر تأسيسها في القمة التشاورية الأخيرة ولكي تتحول إلى جهاز عالي المستوى لمراقبة ومتابعة القرارات الصادرة عن قمة مجلس التعاون الخليجي، علاوة على توحيد الأدوات القانونية لتطبيق وتنفيذ قرارات المجلس الأعلى في الدول الأعضاء، وذلك تطبيقاً لأحكام الاتفاقية الاقتصادية الموحدة إذ أن توحيد التشريعات في دول المجلس هو الخطوة الأساسية على طريق التعاون والتنسيق لتحقيق السوق الخليجية المشتركة.

 

د. حسن العالي

الأمين العام للتجمع القومي الديمقراطي بالبحرين

 

 

شاهد مقالات د. حسن العالي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل خمسة رجال أمن مصريين شمال سيناء

News image

قالت مصادر أمنية إن خمسة رجال شرطة بينهم ضابط قتلوا وأصيب خمسة آخرون اليوم (ال...

مصر: فرض تأشيرة مسبقة على دخول مواطني قطر

News image

قالت وزارة الخارجية المصرية اليوم الاثنين إن مصر اتخذت قرارا بفرض تأشيرة مسبقة على دخو...

المؤبد لجندي أردني قتل ثلاثة مدربين اميركيين بالرصاص في 2016

News image

عمان - حكم القضاء العسكري الأردني الاثنين بالسجن المؤبد على جندي أردني قتل ثلاثة مدر...

ترمب يبقي على الاتفاق النووي مع إيران ويهدد بعقوبات

News image

واشنطن _ قرر الرئيس الأميركي، ونالد_ترمب، الإبقاء على الاتفاق النووي مع إيران، متراجعاً بذلك عن ...

مصادمات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال عند المسجد الأقصى

News image

واصل الفلسطينيون الاثنين اعتراضهم على التدابير الأمنية الجديدة التي فرضتها دولة الاحتلال الإسرائيلي للدخول إلى...

ولي العهد السعودي بحث مع وزير الخارجية الفرنسي مستجدات الأحداث والجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب و أمير الكويت يستقبله لذا وصوله للكويت

News image

استقبل صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت بقصر بيان اليوم وزي...

ألمانيا تشعر بـ"الاستياء والغضب" لمقتل اثنتين من مواطنيها في مصر

News image

عبرت السلطات الألمانية عن "استيائها وغضبها" لمقتل سائحتين ألمانيتين في منتجع الغردقة بمصر. ووصفت وزا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مصر في مواجهة التحديات

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 يوليو 2017

    زائر مصر هذه الأيام شاهد على الكثير من تفاصيل المشهد المتعدد الجوانب. ويمكن له ...

هل أسست قمة الـ20 لحلول أوسع؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 22 يوليو 2017

    في عام 1999، تأسست «مجموعة العشرين» كمنتدى عالمي بسبب الأزمات المالية في عقد التسعينيات. ...

عن الانطلاقة العربية القادمة

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 يوليو 2017

    أعترف بأن لا شيء يخفف من وطأة اليأس الذي يثقل صدري وكاهلي سوى ذلك ...

مجاهد أم إرهابي؟

فاروق يوسف

| الجمعة, 21 يوليو 2017

  مجاهد أم إرهابي؟ ما الفرق إذا كان المدنيون هدفا للقتل الذي يمارسه.   ولنا في ...

«عملية الأقصى» بين الشجب والإشادة

عوني صادق

| الجمعة, 21 يوليو 2017

    شبان أم الفحم الثلاثة ذكرونا بأن الشعب الفلسطيني لا تقسمه الخطوط الخضراء أو الهويات ...

تونس... بين التطبيع مع العدو ورفض "التطبيع" مع الشقيق

معن بشور

| الجمعة, 21 يوليو 2017

    كم هو معيب ومخز، وفي أيام اقتحام الصهاينة للمسجد الاقصى، أولى القبلتين وثالث الحرمين ...

شروط طرح الأسئلة الصحيحة

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 21 يوليو 2017

    لا شيء يجعل الناس يقبلون علاج قضايا حياتهم بالصدمة تلو الصدمة، ويتعايشون مع كل ...

أزمة كاشفة على النيل

عبدالله السناوي

| الجمعة, 21 يوليو 2017

    آخر ما تحتاجه مصر أن تغيب قواعد القانون والعدالة وأية حساسية سياسية فى الأداء ...

خطر الإرهاب على الإسلام

د. صبحي غندور

| الجمعة, 21 يوليو 2017

    جهاتٌ عدة غير عربية وغير إسلامية استفادت من الأحداث الإرهابية التي حدثت في حقبة ...

عولمة على الطريقة الصينية

جميل مطر

| الجمعة, 21 يوليو 2017

    ثلاث مرات في أقل من شهر أسمع ما يذكرني بخطة مارشال للإنعاش الأوروبي. كنت ...

عندما تعود للأقصى إسلاميته نعود للصلاة فيه

راسم عبيدات | الخميس, 20 يوليو 2017

    عندما جاء الحاكم العسكري الإسرائيلي بعد احتلال القدس وهزيمة عام 67 وقال لمفتي القدس ...

حجارة الدمينو الفلسطينية

مهند الصباح | الأربعاء, 19 يوليو 2017

القارئ للتاريخ الفلسطيني الحديث يلاحظ أنّ منحى المطالب التحرريّة آخذ بالانحدار بوتيرة مخيفة، وكأننا أما...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14588
mod_vvisit_counterالبارحة20071
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع146174
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي139642
mod_vvisit_counterهذا الشهر437128
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1017042
mod_vvisit_counterكل الزوار42867450
حاليا يتواجد 2105 زوار  على الموقع