موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل ::التجــديد العــربي:: مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف ::التجــديد العــربي:: اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته" ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن ::التجــديد العــربي:: المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء ::التجــديد العــربي:: 400 ألف عراقي عالقون في البلدة القديمة بالموصل ::التجــديد العــربي:: المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الأميركية قد تنشر ما يصل إلى ألف جندي إضافي في شمال سوريا ::التجــديد العــربي:: لقاء مرتقب بين السيسي وترامب في واشنطن مطلع أبريل ::التجــديد العــربي:: معركة الموصل تبلغ مراحلها الأخيرة ::التجــديد العــربي:: تركيا تهدد بإلغاء اتفاق الهجرة مع الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الاحتجاجات تجبر الحكومة اللبنانية على إلغاء زيادات ضريبية ::التجــديد العــربي:: مدينة صناعية ضخمة قرب طنجة بمئة ألف فرصة عمل تستقر فيها حوالي 200 شركة صينية في مشروع ضخم بقيمة عشرة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: الإمارات تتصدر الشرق الأوسط في الاستثمارات الخارجية ::التجــديد العــربي:: وفاة المفكر المصري السيد ياسين بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: 'البابطين الثقافية' تستعد لإطلاق مهرجان ربيع الشعر العربي العاشر ::التجــديد العــربي:: لبن الزبادي يخفف من أعراض الاكتئاب والقلق، ويساهم في تجنب الآثار الجانبية للأدوية الكيميائية، كما يقي من خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري ::التجــديد العــربي:: مكملات فيتامين 'هـ' تحارب القصور الكلوي الحاد ::التجــديد العــربي:: لاعب التنس السويسري فيدرر يتوج بطلا لدورة انديان ويلز للتنس ::التجــديد العــربي::

السوق الخليجية المشتركة وضرورة التكامل الاقتصادي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

يعيش العالم اليوم عصر التكتلات والتجمعات الاقتصادية والتي تعتبر سمة العصر الذي نعيشه، وذلك بهدف تنمية وتدعيم القطاعات المختلفة بالدول في ظل الصراعات والمشاكل الاقتصادية التي تعاني منها الكثير من الدول.

وتعتبر التكتلات الاقتصادية الإقليمية من أبرز التكتلات التي عرفها العالم بشكل متميز وتفصيلي مع بداية النصف الثاني من القرن العشرين، حيث يفتح باب العضوية في هذه التكتلات لمجموعة الدول المتجاورة جغرافياً، والتي تنتهج فلسفات ونظم اقتصادية متشابهة أو على الأقل متقاربة، بحيث يسهل الانصهار والاندماج بين صفوف الدول الراغبة في الدخول في مصفوفة التكامل الاقتصادي.

 

 

ويعرف علماء الاقتصاد التكامل الاقتصادي على أنه عملية وحالة، وبالنظر إلى أنه عملية فإنه يتضمن الإجراءات التي يراد منها إلغاء التمييز بين الوحدات الاقتصادية المنتمية الى الدول الساعية للتكامل، ولكونه حالة فإنه يشير الى إلغاء مختلف صور التفرقة بين الدول الأعضاء.

والهدف من إنشاء السوق المشتركة هو إذابة الفروقات والاختلافات في السياسات الاقتصادية الوطنية لتوحيد ودمج قوى العرض والطلب في الدول الأعضاء عن طريق التحرير الكامل للتجارة بالسلع والخدمات وعناصر الإنتاج. وتنبع أهمية قيام السوق المشتركة من كونها الأداة الرئيسية الهامة في وصول الدول الأعضاء فيها إلى تحقيق غاياتها وأهدافها، وتتمثل أهم تلك الأهداف في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية لمجتمعاتها والتي قد لا تتمكن من الوصول إليها منفردة.

ومن أهم مزايا وفوائد قيام السوق المشتركة هي زيادة سرعة معدلات النمو الاقتصادي وارتفاع مستوى التشغيل والإنتاج وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، علاوة على ايجاد فرص عمل جديدة للعمالة الوطنية وتنمية مهاراتهم وقدراتهم الذاتية وزيادة الاهتمام بتحسين الأوضاع الاجتماعية للدول الأعضاء. كما أن اتساع نطاق السوق يؤدي إلى زيادة حجم الإنتاج وانخفاض التكاليف والأسعار. كذلك، فان إيجاد سوق كبيرة ومتينة يمكن الدول الأعضاء فيها من الوقوف في وجه السلع والمنتجات الأجنبية.

إن المتتبع لتنفيذ قرارات المجلس الأعلى لدول مجلس التعاون ومبادئها يجد أن هناك العديد من العوائق التي لا تزال تقف عائقا أمام تطبيق قرارات السوق الخليجية المشتركة، الأمر الذي حدا بالقمة الخليجية العام الماضي في الرياض للدعوة لاستكمال كافة متطلبات قيام السوق خلال هذا العام. وتتمثل أبرز تلك المعوقات في تأخر تطبيق الاتحاد الجمركي وعدم إزالة كافة القيود والحواجز الجمركية بين الدول الأعضاء. كذلك ضعف البنية التحتية المتمثلة في النقل والمواصلات بين دول المنطقة، بالإضافة إلى ضعف الإجراءات والخدمات المقدمة من الجمارك على حدود دول المجلس. كذلك اختلاف السياسات والحوافز والمميزات بين دول المجلس وعدم التوسع في إعطاء الحرية للمواطن الخليجي لتملك الأسهم والسندات وفتح فروع للبنوك في دول المجلس. علاوة على عدم وجود الجهة المختصة لمراقبة ومتابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن قمة مجلس التعاون الخليجي وأيضا عدم توحيد الأدوات القانونية لتطبيق وتنفيذ قرارات المجلس الأعلى.

وعند النظر لتجربة الاتحاد الأوروبي، نجد أن السوق الأوروبية المشتركة خلقت تكتلاً عالمياً للتجارة وسوقا وفيرة ربما تكون الأكثر انفتاحاً في العالم، بالإضافة إلى مجالات ضخمة من الأعمال التجارية والاقتصادية والاجتماعية وتمكينها بشكل متاح وسهل داخل المجموعة الأوروبية. وتوفر السوق الأوروبية المشتركة سوقاً تساعد على تطوير التجارة الدولية وتشجيع التنافس.

وتعد معاهدة روما التي تم التوقيع عليها بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في عام 1957م أهم محاولة بذلت بين الدول المستقلة من أجل التكامل الاقتصادي، والتي تحتوي على الكثير من عناصر القوة والنجاح التي من الممكن أن تكون دليلاً ومرشداً لمحاولات التكامل الاقتصادي بين دول منطقة الخليج العربي.

وتهدف السوق الأوروبية المشتركة إلى توحيد السياسات الاقتصادية للدول الأعضاء، وتنمية النشاط الاقتصادي داخل حدود المجموعة الاقتصادية الأوروبية، فضلاً عن زيادة الاستقرار الاقتصادي، وتحسين مستوى المعيشة، وتوثيق الروابط بين الدول.

ولتحقيق هذه الأهداف، عملت دول الاتحاد الأوروبي على التقيد بأسس ومبادئ مشتركة في مجال إلغاء التعرفة الجمركية والقيود الكمية على الواردات والصادرات ووضع رسوم جمركية مشتركة وسياسة تجارية موحدة مع الدول الأخرى غير الأعضاء في السوق. كذلك إلغاء القيود والحواجز التي تحد من حرية انتقال الأفراد والخدمات ورؤوس الأموال داخل حدود السوق وتوحيد القوانين الخاصة بالدول الأعضاء؛ تيسيراً لعمل السوق. كذلك اتباع الإجراءات الكفيلة بتوحيد السياسات الاقتصادية للدول الأعضاء، وعلاج أي اختلال في ميزان المدفوعات لكل دولة.

وتتكون السوق الأوروبية المشتركة من أربع أجهزة رئيسية تقوم بأداء الخدمات للمجموعة الاقتصادية الأوربية وهي المجلس الوزاري واللجنة التنفيذية ومحكمة العدل والبرلمان الأوروبي.

ولتحقيق هدف قيام سوق خليجية مشتركة، فإنه من الضروري الاستفادة من التجربة الأوروبية في هذا الشأن، حيث يكون للمجلس الأعلى لدول مجلس التعاون الخليجي سلطة اتخاذ القرارات النافذة على كافة دول المجلس. وترجع الحكمة من وراء ذلك في اعطاء المجلس الفرصة للوصول إلى قرارات توفيقية ترضي جميع الدول الأعضاء. ونجد أن المجموعة الاقتصادية الأوروبية تؤكد أن الشرط الأساسي لنجاح جهود التكامل الإقليمي هو استعداد الدول الأعضاء ورغبتها في دعم المؤسسات التكاملية من خلال إعطائها سلطات تزداد تدريجياً إلى أن تنصهر الدول الأعضاء في كيان اقتصادي وسياسي واحد.

ومن أجل تفعيل آلية اتخاذ وتنفيذ قرارات التكامل الاقتصادي بين دول المجلس، يدعو العديد من الخبراء إلى تفعيل دور هيئة الشئون الاقتصادية والتنموية التي تقرر تأسيسها في القمة التشاورية الأخيرة ولكي تتحول إلى جهاز عالي المستوى لمراقبة ومتابعة القرارات الصادرة عن قمة مجلس التعاون الخليجي، علاوة على توحيد الأدوات القانونية لتطبيق وتنفيذ قرارات المجلس الأعلى في الدول الأعضاء، وذلك تطبيقاً لأحكام الاتفاقية الاقتصادية الموحدة إذ أن توحيد التشريعات في دول المجلس هو الخطوة الأساسية على طريق التعاون والتنسيق لتحقيق السوق الخليجية المشتركة.

 

د. حسن العالي

الأمين العام للتجمع القومي الديمقراطي بالبحرين

 

 

شاهد مقالات د. حسن العالي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل

News image

قالت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إن عدد النازحين من مدينة الموصل، منذ بدء الحملة العسكرية ...

مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف

News image

انطلقت في جنيف امس الخميس أعمال المفاوضات غير المباشرة بين أطراف الأزمة السورية في جول...

اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته"

News image

اعتقلت الشرطة في مدينة أنتويرب البلجيكية فرنسيا من أصول مغاربية تشتبه بأنه تعمد دهس الم...

بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن

News image

كشفت دائرة مكافحة الإرهاب في بريطانيا عن اسم منفذ هجوم لندن، وقالت إنه بريطاني اسم...

المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية

News image

الرباط – بحث العاهل المغربي الملك محمد السادس الخميس مع ضيفه العاهل الأردني الملك عبد...

مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء

News image

استهداف الجماعات الإرهابية قوات الجيش المصري من شمال سيناء إلى وسطها، وأعلن الجيش «استشهاد 3 ...

المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم

News image

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الجلسة، التي عقد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مبادرات من خارج الصندوق

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 30 مارس 2017

    كيلومترات معدودة تفصل بين مكان انعقاد القمة العربية الدورية الثامنة والعشرين الأربعاء (29/3/2017) وبؤر ...

«حماس» واغتيال الفقهاء وسياسة الردع

عوني صادق

| الخميس, 30 مارس 2017

    جاء اغتيال الأسير المحرر مازن الفقهاء، المبعد إلى غزة من الضفة الغربية، في أعقاب ...

ظاهرة التقدم والتراجع في بلاد العرب

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 30 مارس 2017

    شعار التقدم الإنساني الذي طرحه عصر الأنوار الأوروبي منذ نحو ثلاثة قرون، بل وقدّمه ...

أمريكا.. من أين وإلى أين؟

جميل مطر

| الخميس, 30 مارس 2017

    علمونى فى سنوات البلوغ أن أسمع كثيرا وأتكلم قليلا، وعلمنى أستاذ عظيم فى مهنته ...

الصدام مع القضاة: أوضاع منذرة

عبدالله السناوي

| الخميس, 30 مارس 2017

  قضية استقلال القضاء لا تخص القضاة وحدهم. بقدر تأكيد مثل ذلك الاستقلال يعتدل ميزان ...

الموصل: تحرير ام ابادة جماعية؟

عوني القلمجي

| الأربعاء, 29 مارس 2017

تعد جريمة ابادة الموصل، التي تجري تحت كذبة التحرير، والتي لم تنته فصولها بعد، حلق...

اعتراف

توجان فيصل

| الأربعاء, 29 مارس 2017

لعل أهم مشكلة تواجه أوروبا الآن هي لجوء أعداد غفيرة من العالم العربي والأفريقي لها...

نحن والأمم المتحدة

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 29 مارس 2017

مخطئ من ينظر لهيئة الأمم المتحدة بغير كونها مثلها مثل أي شركة مساهمة كونية، كلٍ...

حول تمثيل الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية

منير شفيق

| الأربعاء, 29 مارس 2017

انعقد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج في اسطنبول في يومي 25 و26 شباط/ فبراير 2017. و...

ما زال يلقي تحية العروبة والوطن والتحرير

محمد العبدالله

| الأربعاء, 29 مارس 2017

«باسل الأعرج» الشهيد والوصية «إننا إذا اتحدنا جميعاً فإننا سنصبح أقوى من (الغزاة) البيض.. وهل...

«الدولة الواحدة».. صيغ متباينة

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 29 مارس 2017

يلتبس على الكثيرين معنى «الدولة الواحدة»، وكأنها تحمل معنى واحداً. ولربما يكون السبب في ذلك...

ستة أعوام والفشل الحتمي للمخطط الجهنمي على سوريا

زياد شليوط

| الأربعاء, 29 مارس 2017

لم نكن بحاجة الى ستة أعوام حتى نعي أن مخططا جهنميا رسم من أجل تدم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11290
mod_vvisit_counterالبارحة22468
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع108815
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي247305
mod_vvisit_counterهذا الشهر1083549
mod_vvisit_counterالشهر الماضي870155
mod_vvisit_counterكل الزوار39623324
حاليا يتواجد 1876 زوار  على الموقع