موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

محمد حرب الحاج حسن : إرهاصات التغيير

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

(- يقام في الخامسة من مساء يوم الاحد 31/7/2016 في مطرانية الروم الكاثوليك في مدينة بعلبك احتفال خطابي بمناسبة صدور كتاب عن الراحل الشهيد محمد حرب الحاج حسن (اغتيل في صيف 1971) وسيتحدث في الاحتفال إلى الاستاذ معن بشور كل من الشاعر المناضل د. عمر شبلي والاستاذ علي الحاج حسن وشقيق الفقيد عبد الله حرب.)

 

حين اختار المناضل الراحل محمد حرب الحاج حسن "الحديثة" اسماً لمدرسته التي خرّجت أجيالاً من خيرة شباب بعلبك – الهرمل، كان مسكوناً بالتربية والحداثة معاً...

فقد كان محمد حرب البعثي النهضوي التقدمي ورفاقه، الراحل حسين سعيد عثمان (رئيس بلدية بعلبك المنحلة قبل أسابيع من اغتيال راحلنا المغدور)، والصيدلي الصادق حبيب زغيب، والمدّرس المتفاني حمد الحاج سليمان، وكل أبناء ذاك الرعيل من رجال إعلام بارزين كالشهيد النقيب رياض طه، وكالأستاذ طلال سلمان – أطال الله عمره – والعديد من المنتمين إلى أحزاب وحركات وطنية وقومية، يدركون أن لا خروج لمنطقتهم من حرمان مزمن فُرض عليها، ومن تخلّف سقيم تغلغل في مكوناتها، إلاّ بالتعليم المقترن بالنضال وروح العصر...

وكانت "الحديثة"، حسبما كان يسميها أبناء المنطقة، صرحاً تربوياً في إمكاناته، لكنها كانت صرحاً نضالياً شامخاً في طموحاته، فلم تكن تمرّ مناسبة وطنية أو قومية أو مطلبية إلاّ وتنطلق منها مسيرات تهدر بشعارات الوحدة والتحرر، وهتافات العدل والحرية...

ولم يكن ترشيح محمد حرب الحاج حسن إلى المقعد النيابي في دورة 1968، طموحاً إلى موقع في البرلمان كان يدرك استحالة تحقيقه لأن تحالف "التقليد" مع الأجهزة الأمينة يشكّل سداً منيعاً بوجه أمثاله (لاسيّما أن صناديق الاقتراع كانت تحمل من الأوراق ما يزيد عن عدد المسجلين في لوائح الاقتراع)، كما لم يكن ذالك الترشيح يعتمد فقط على عشيرة كبرى ينتمي إليها وتمتد في كل جهات المنطقة من شمسطار إلى الهرمل مروراً ببعلبك وشعث ورسم الحدث وحوش النبي ووادي الرعيان وغيرها، بل كانت تلك المعركة الانتخابية، حسب الراحل المغدور، امتحاناً لقدرة تلك المنطقة على تحطيم قيود كبلتها لعقود، وفتحاً لآفاق غير محدودة في ميادين التحرر والتقدّم والتنمية.

لذلك فوجىء الكثيرون بعدد الأصوات التي نالها محمد حرب الحاج حسن المرشح منفرداً وفي وجه لوائح تضم أقطاباً وزعماء ملأوا البلاد شهرة وقوة وسطوة...

ورأى كثيرون في معركة هذا الشاب المحروم من الحد الأدنى من الإمكانات التي تحتاجها المعارك الانتخابية في بلد كلبنان (الذي إذا أفلت فيه الناخب من سوط السلطة وأجهزتها فلن يفلت من سطوة المال وإغراءاته)... بداية لإرهاصات التغيير في لبنان بأسره.

ورأى كثيرون في الآف الأصوات التي انتخبت هذا المناضل والمربي والخادم لشعبه تأسيساً لحراك شعبي متنام، وتباشير تغييرات قادمة حتماً.

صحيح إن رصاصات الثأر ، ولكن وعد محمد حرب الحاج حسن التغييري بقي مستمراً في منطقته في الدورة الانتخابية التالية من خلال لائحة الوعي الشعبي بأركانها الراحلين حسين عثمان وزكريا رعد وجميل صلح التي حصدت الآف الأصوات وكادت تنافس "اللوائح المحظية" في تلك المنطقة.

ومع السنوات، بدا وكأن خزان المناضلين الذي رعاه محمد حرب الحاج حسن في المدرسة "الحديثة" وخلايا العمل الوطني والقومي في بعلبك – الهرمل، وخصوصاً في عرسال والفاكهة ورأس بعلبك، قد تجدّد في خزان المقاومين والمجاهدين في صفوف المقاومة الإسلامية، خصوصاً أن انشغال الراحل المغدور بالتربية والتعليم والنضال الاجتماعي والمطلبي والوطني لم يحل دون أن يواكب مع رفاقه انطلاقة الثورة الفلسطينية مع بدايات 1965، فكانوا يدعمونها ويمدوّنها بالمقاتلين، مثلما كان يسهلون انتقال هؤلاء المقاتلين بين الجبهات الأردنية والسورية واللبنانية رغم كل ما يواجهه هذا الانتقال من عوائق وصعوبات واستعصاءات...

لا أنسى كيف أنه في جلسة حميمة مع راحلنا الغالي في أواخر ستينيات القرن الفائت، قال لي بحيائه المعروف: أرجو يا رفيقي أن لا تستخدموا في أدبياتكم كلمة "العشائرية" كمصطلح سلبي، فالعشائر تحمل شهامة ونخوة وكرماً وشجاعة وأباء ورفضاً للظلم خارجياً كان أم داخليا.

وجين سألته عن عادة "الثأر" أهي "فضيلة" أيضاً؟، لمعت دمعة في عين الرجل الفارس الشجاع الذي اجتمعت في شخصه صلابة الجرد، وبساطة السهل، وقال: إن الثأر لعبة خبيثة لها جذورها القديمة في مجتمعاتنا، وربما في مجتمعات أخرى، لكن الأيدي الاستعمارية والطبقة التي ورثت الاستعمار وتعهدت برعاية مصالحه، قد أعادت تأجيج نيرانها وأدارت بدهاء توجيهها لتعميق الانقسام في مجتمعاتنا.

وأضاف المناضل والمربي قائلاً: إن تجاوز هذه العادة الخبيثة لا يتحقق إلاّ حين ينتشر الوعي والثقافة والروح الوطنية والقومية في مجتمعنا، بل حين يتعمّق الإيمان في النفوس خصوصاً مع قوله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم "لا تزر وازرة وزر أخرى".

سكت يومها الصديق الصدوق وفي عينيه قلق، ربما كان يحس وهو الابن الوفي لعشيرته المخلص لوطنه المدافع عن حقوق أمّته أنه سيكون ضحية تلك العادة الخبيثة التي حصدت خيرة الرجال وهذا ما حصل بالفعل.

رحم الله محمد حرب الحاج حسن بعد 44 عاماً على اغتياله.

 

معن بشور

المنسق العام لتجمع اللجان والروابط الشعبية

 

 

شاهد مقالات معن بشور

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

أمّة الإيمان والعروبة والوطنية

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تفاعلت قضايا عديدة في المنطقة العربية وفي العالم خلال حقبة الخمسين سنة الماضية، كانت ...

رغم جذوره الفلسطينية فهو غير ذلك

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    رحبت إسرائيل ووسائل الإعلام الصهيونية وحلفائهما في العالم بانتخاب نجيب بوكيلي (قطان) الذي ينحدر ...

لكي لا تتحول منظمة التحرير بقرة مقدسة

سميح خلف | الثلاثاء, 12 فبراير 2019

(التغيير الأيديولوجي الأكثر أهمية في هذا القرن). 1998/11/8 شمعون بيرس على إلغاء الميثاق وقال: "إن...

«سيلفي» مثقفين عراقيين مع رئيس الجمهورية

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 12 فبراير 2019

  كيف يمكن ألا نفتخر ونتباهى برئيس جمهورية يزور معرضا للكتاب ببغداد صحبة «السيدة الأولى» ...

التجمُّع الديمقراطي وشراكة "الديموقراطية هي الحل"!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 12 فبراير 2019

  يبشّرنا "التجمُّع الديموقراطي"، الذي تم تشكيله كطرف ثالث في الساحة الفلسطينية مؤخراً، بأنه لم ...

عيد الشرطة.. حكومة الوفد الأخيرة

علاء الدين حمدي شوالي

| الثلاثاء, 12 فبراير 2019

  - في حواره، أو فلنقل شهادته، لجريدة الشرق الأوسط الدولية، العدد 8829 - 30 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13569
mod_vvisit_counterالبارحة51639
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع311391
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي339382
mod_vvisit_counterهذا الشهر741703
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار64896156
حاليا يتواجد 4559 زوار  على الموقع