موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

محمد حرب الحاج حسن : إرهاصات التغيير

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

(- يقام في الخامسة من مساء يوم الاحد 31/7/2016 في مطرانية الروم الكاثوليك في مدينة بعلبك احتفال خطابي بمناسبة صدور كتاب عن الراحل الشهيد محمد حرب الحاج حسن (اغتيل في صيف 1971) وسيتحدث في الاحتفال إلى الاستاذ معن بشور كل من الشاعر المناضل د. عمر شبلي والاستاذ علي الحاج حسن وشقيق الفقيد عبد الله حرب.)

 

حين اختار المناضل الراحل محمد حرب الحاج حسن "الحديثة" اسماً لمدرسته التي خرّجت أجيالاً من خيرة شباب بعلبك – الهرمل، كان مسكوناً بالتربية والحداثة معاً...

فقد كان محمد حرب البعثي النهضوي التقدمي ورفاقه، الراحل حسين سعيد عثمان (رئيس بلدية بعلبك المنحلة قبل أسابيع من اغتيال راحلنا المغدور)، والصيدلي الصادق حبيب زغيب، والمدّرس المتفاني حمد الحاج سليمان، وكل أبناء ذاك الرعيل من رجال إعلام بارزين كالشهيد النقيب رياض طه، وكالأستاذ طلال سلمان – أطال الله عمره – والعديد من المنتمين إلى أحزاب وحركات وطنية وقومية، يدركون أن لا خروج لمنطقتهم من حرمان مزمن فُرض عليها، ومن تخلّف سقيم تغلغل في مكوناتها، إلاّ بالتعليم المقترن بالنضال وروح العصر...

وكانت "الحديثة"، حسبما كان يسميها أبناء المنطقة، صرحاً تربوياً في إمكاناته، لكنها كانت صرحاً نضالياً شامخاً في طموحاته، فلم تكن تمرّ مناسبة وطنية أو قومية أو مطلبية إلاّ وتنطلق منها مسيرات تهدر بشعارات الوحدة والتحرر، وهتافات العدل والحرية...

ولم يكن ترشيح محمد حرب الحاج حسن إلى المقعد النيابي في دورة 1968، طموحاً إلى موقع في البرلمان كان يدرك استحالة تحقيقه لأن تحالف "التقليد" مع الأجهزة الأمينة يشكّل سداً منيعاً بوجه أمثاله (لاسيّما أن صناديق الاقتراع كانت تحمل من الأوراق ما يزيد عن عدد المسجلين في لوائح الاقتراع)، كما لم يكن ذالك الترشيح يعتمد فقط على عشيرة كبرى ينتمي إليها وتمتد في كل جهات المنطقة من شمسطار إلى الهرمل مروراً ببعلبك وشعث ورسم الحدث وحوش النبي ووادي الرعيان وغيرها، بل كانت تلك المعركة الانتخابية، حسب الراحل المغدور، امتحاناً لقدرة تلك المنطقة على تحطيم قيود كبلتها لعقود، وفتحاً لآفاق غير محدودة في ميادين التحرر والتقدّم والتنمية.

لذلك فوجىء الكثيرون بعدد الأصوات التي نالها محمد حرب الحاج حسن المرشح منفرداً وفي وجه لوائح تضم أقطاباً وزعماء ملأوا البلاد شهرة وقوة وسطوة...

ورأى كثيرون في معركة هذا الشاب المحروم من الحد الأدنى من الإمكانات التي تحتاجها المعارك الانتخابية في بلد كلبنان (الذي إذا أفلت فيه الناخب من سوط السلطة وأجهزتها فلن يفلت من سطوة المال وإغراءاته)... بداية لإرهاصات التغيير في لبنان بأسره.

ورأى كثيرون في الآف الأصوات التي انتخبت هذا المناضل والمربي والخادم لشعبه تأسيساً لحراك شعبي متنام، وتباشير تغييرات قادمة حتماً.

صحيح إن رصاصات الثأر ، ولكن وعد محمد حرب الحاج حسن التغييري بقي مستمراً في منطقته في الدورة الانتخابية التالية من خلال لائحة الوعي الشعبي بأركانها الراحلين حسين عثمان وزكريا رعد وجميل صلح التي حصدت الآف الأصوات وكادت تنافس "اللوائح المحظية" في تلك المنطقة.

ومع السنوات، بدا وكأن خزان المناضلين الذي رعاه محمد حرب الحاج حسن في المدرسة "الحديثة" وخلايا العمل الوطني والقومي في بعلبك – الهرمل، وخصوصاً في عرسال والفاكهة ورأس بعلبك، قد تجدّد في خزان المقاومين والمجاهدين في صفوف المقاومة الإسلامية، خصوصاً أن انشغال الراحل المغدور بالتربية والتعليم والنضال الاجتماعي والمطلبي والوطني لم يحل دون أن يواكب مع رفاقه انطلاقة الثورة الفلسطينية مع بدايات 1965، فكانوا يدعمونها ويمدوّنها بالمقاتلين، مثلما كان يسهلون انتقال هؤلاء المقاتلين بين الجبهات الأردنية والسورية واللبنانية رغم كل ما يواجهه هذا الانتقال من عوائق وصعوبات واستعصاءات...

لا أنسى كيف أنه في جلسة حميمة مع راحلنا الغالي في أواخر ستينيات القرن الفائت، قال لي بحيائه المعروف: أرجو يا رفيقي أن لا تستخدموا في أدبياتكم كلمة "العشائرية" كمصطلح سلبي، فالعشائر تحمل شهامة ونخوة وكرماً وشجاعة وأباء ورفضاً للظلم خارجياً كان أم داخليا.

وجين سألته عن عادة "الثأر" أهي "فضيلة" أيضاً؟، لمعت دمعة في عين الرجل الفارس الشجاع الذي اجتمعت في شخصه صلابة الجرد، وبساطة السهل، وقال: إن الثأر لعبة خبيثة لها جذورها القديمة في مجتمعاتنا، وربما في مجتمعات أخرى، لكن الأيدي الاستعمارية والطبقة التي ورثت الاستعمار وتعهدت برعاية مصالحه، قد أعادت تأجيج نيرانها وأدارت بدهاء توجيهها لتعميق الانقسام في مجتمعاتنا.

وأضاف المناضل والمربي قائلاً: إن تجاوز هذه العادة الخبيثة لا يتحقق إلاّ حين ينتشر الوعي والثقافة والروح الوطنية والقومية في مجتمعنا، بل حين يتعمّق الإيمان في النفوس خصوصاً مع قوله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم "لا تزر وازرة وزر أخرى".

سكت يومها الصديق الصدوق وفي عينيه قلق، ربما كان يحس وهو الابن الوفي لعشيرته المخلص لوطنه المدافع عن حقوق أمّته أنه سيكون ضحية تلك العادة الخبيثة التي حصدت خيرة الرجال وهذا ما حصل بالفعل.

رحم الله محمد حرب الحاج حسن بعد 44 عاماً على اغتياله.

 

معن بشور

المنسق العام لتجمع اللجان والروابط الشعبية

 

 

شاهد مقالات معن بشور

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11154
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع219892
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر711448
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45773836
حاليا يتواجد 3906 زوار  على الموقع