موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
القوات العراقية تقترب من مركز الموصل ::التجــديد العــربي:: ألمانيا: 3 جرحى بعملية دهس ولا خلفية إرهابية للحادث ::التجــديد العــربي:: سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة ::التجــديد العــربي:: عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية ::التجــديد العــربي:: ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة ::التجــديد العــربي:: ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي ::التجــديد العــربي:: الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق ::التجــديد العــربي:: جولة الملك سلمان تفتح آفاق استثمارات عملاقة مع آسيا ::التجــديد العــربي:: «أرامكو» تعتزم طرح أسهم مخفضة للمواطنين ::التجــديد العــربي:: " موت صغير " رواية الكاتب السعودي محمد حسن علوان المرشحة لجائزة القائمة القصيرة للبوكر 2017 ::التجــديد العــربي:: أمسية ثقافية نسائية في أدبي جدة ::التجــديد العــربي:: ابحثوا عن السعادة في الفواكه والخضروات الطازجة ::التجــديد العــربي:: حمية غذائية قليلة السعرات تبطئ آثار الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاهلي يحلق منفردا بقمة الدوري المصري ::التجــديد العــربي:: برشلونة يؤسس أكاديمية لكرة القدم في جنوب الصين ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن استشهاد ثلاثة من جنوده في سيناءى ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة ::التجــديد العــربي:: مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة ::التجــديد العــربي:: توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية ::التجــديد العــربي:: وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام ::التجــديد العــربي::

في لبنان... السلطة مصدر الثروة أم العكس؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بعد مضيّ عقد من الزمن على صدور كتابه «أزمة الاقتصاد اللبناني»، يعود غالب أبو مصلح إلى معالجة الأزمة المزمنة بمقاربة مغايرة من خلال مقدّمة جديدة لطبعته الثانية المنقحة ، تسنّى لي الإطّلاع عليها. في مقاربته المغايرة يركّز أبو مصلح على دور الطبقة الحاكمة ومتغيّرات بنيتها منذ نظام المتصرفية في مطلع النصف الثاني من القرن التاسع عشر الى «نظام» رفيق الحريري في العقد الأخير من القرن العشرين. اللافت في تحليله المعمّق للأزمة المزمنة تلك الصلةُ السببية، بل العلاقة الجدلية، بين السياسة والاقتصاد التي تطرح سؤالاً مفتاحياً في لبنان وغيره: هل السلطة مصدر الثروة او الإثراء أم العكس؟

 

يؤكد أبو مصلح أنّ السلطات الفرنسية في حكمها لبنان اعتمدت على طبقة التجار وقطاع المال المصارف وعلى استرضاء الأرستقراطية الريفية والمدينية الموروثة من العهد العثماني القادرة على ضبط أهل الريف والمدن. بعد الاستقلال عن فرنسا العام 1943، استمرّ حكم الطبقة التجارية المالية، المدعومة بالأرستقراطية الريفية والمدينية رغم تناقضاتها الداخلية، وبإستتباعات متغيّرة جزئياً للخارج الأوروبي».

تعزّزت طبقة التجار وأرباب المال «بانضمام برجوازيات فلسطينية وسورية ومصرية الى صفوفها … نتَيجةَ سقوط فلسطين ونتيجة الإنقلابات العسكرية الراديكالية في المحيط العربي».

قادت طبقة التجار وأرباب المال لبنان في مرحلة ما بعد احتلال الصهاينة فلسطين، مستفيدةً من مقاطعة مرفأ حيفا لمصلحة مرفأ بيروت، ومن إغلاق قناة السويس عقب العدوان الثلاثي على مصر. لكن تطورات الصراع العربي الإسرائيلي مقرونةً بالصراع الأميركي السوفياتي سرعان ما حوّلت لبنان «ساحةً للصراعات الإقليمية والدولية وهدفاً للسيطرة والاستتباع من قبل القوى الإقليمية». في هذا السياق، طلب فريق من الطبقة الحاكمة، بضوء أخضر من الولايات المتحدة، إدخال الجيش السوري الى البلاد للحؤول دون هزيمة هذه الطبقة أمام منظمة التحرير الفلسطينية وحلفائها من القوى الوطنية واليسارية. إزاء امتناع سورية، بعد دخول جيشها، عن إنهاء الوجود والنفوذ الفلسطينيين في لبنان، قامت «إسرائيل»، بتحريض من الولايات المتحدة، باجتياح البلاد العام 1982.

أحدث الاجتياح الاسرائيلي والتطورات الإقليمية المواكبة واللاحقة تبدّلاً كبيراً في دور لبنان التاريخي، اقتصادياً، المتخصّص في إنتاج خدمات يحتاجها محيطه العربي. غير انّ التبدّل الأكبر حدث في بنية الطبقة الحاكمة. ذلك أنّ قادة الميليشيات المتصارعة كانوا وضعوا أيديهم على المرافق والموانئ البرية والبحرية وسخّروها لخدمة مصالحهم، وفرضوا أنفسهم شركاء أساسيين على الطبقة الحاكمة الأمر الذي تجلّى في المداولات التي جرت، برعاية سعودية سورية أميركية، في الطائف العام 1989 وأنتجت وثيقة الوفاق الوطني المعروفة بـ«اتفاق الطائف».

هذه الأحداث والتطورات الإقليمية والمحلية أنتجت، بحسب أبو مصلح واستنتاجاته الموثّقة، ثلاثة متغيّرات استراتيجية:

أولها، «إعادة إنتاج النظام السياسي اللبناني على أسوأ مما كان» إذ تمّ تعديل بنية الطبقة الحاكمة بإسقاط الأرستقراطية الريفية والمدينية، أو معظمها، وارتقاء متزعّمي الميليشيات المذهبية، أيّ أمراء الحرب الأهلية وصانعيها، الى سدة أصحاب القرار السياسي والاقتصادي والمالي ضمن فئة هي أشبه ما تكون بشبكة سياسية مغلقة ترسم المسارات وتصنع القرارات.

ثانيها، تحوّل السلطة، بكلّ مستوياتها، الى مصدر للثروة والإثراء لدرجة يحار المرء في توصيف أهل النظام: هل هم رجال أعمال وأموال يمارسون السياسة أم رجال سلطة وسياسة يمارسون الأعمال والمقاولات، أم أنهم الفئتان معاً في مزيج فينيقي مركانتيلي عجيب غريب! لكن فات غالب أبو مصلح، على ما يبدو، الاستشهاد بمثال صارخ على راهنية هذا المزيج الغريب. ذلك انّ مجلة «فوربس» Forbes كانت ذكرت أنّ ثروة أحد رجال الأعمال كانت، عشية تعيينه في منصب سياسي نافذ ورفيع، نحو ملياريّ/بليوني دولار أميركي، فأضحت، يوم فَتَحَ ورثته تركته لاحتساب ضريبة الإنتقال بعد مكوثه سنوات عشر في السلطة، نحو ستة عشر ملياراً!

ثالثها، اعتماد ما يُسمّى حكم الميثاق بدلاً من حكم الدستور والقانون. تفسيراتٌ عدّة أعطيت لحكم الميثاق أو الميثاقية يتمحور معظمها على اعتماد التوافق والتوازن بين الطوائف الست الكبرى في إطار المناصفة بين المسلمين والمسيحيين. غير انّ صيغاً عدّة جرى اعتمادها لترجمة الميثاقية الى توافقات وصفقات مرحلية بين القوى السياسية المتصارعة كان قاسمها المشترك الخروج على أحكام الدستور والقانون بدعوى مواجهة ظروف أمنية وسياسية استثنائية. في هذا السياق يمكن رصد «الإنجازات» الآتية للشبكة الحاكمة:

ـ قيام مجالس النواب المتعاقبة بإصدار قوانين عفو عام في سنوات 1958 و 1969 و 1977 و 1992 و 2005، وذلك بعد كلّ جولة اقتتال وقتل ونهب وتدمير، إذ جرى بعدها إسقاط حقوق الضحايا، وغسل أيدي المجرمين، وإضفاء حصانة على مجرمي الميليشيات الطائفية ووضعهم فوق المساءلة والمحاسبة.

ـ اقرار قوانين انتخابات نيابية مخالفة لأحكام الدستور ولا سيما المادة 7 منه التي تنص على مساواة اللبنانيين أمام القانون، والمادة 27 التي تنص على انّ النائب يمثل الأمة جمعاء ما يستوجب ان يكون لبنان كله دائرة انتخابية واحدة.

ـ عدم إجراء الانتخابات النيابية في مواعيدها القانونية وتمديد ولايتها مرات عدّة بلغت 20 سنة بين 1972 و1992 وذلك بدعوى وجود ظروف أمنية استثنائية تحول دون إجرائها. وكذلك عدم انتخاب رئيس الجمهورية بالذريعة نفسها بعد انتهاء ولاية الرئيس ميشال سليمان سنة 2014.

ـ عدم إقرار الموازنة العامة للدولة لمدة تزيد عن عشر سنوات وعدم البت بموجب قطع حساب الموازنة لمدة مماثلة.

ـ زيادة الإنفاق العام خارج إطار الموازنات العامة حتى العام 2005 وخارج أيّ موازنة أو رقابة سابقة ولاحقة على الإنفاق العام حتى يومنا هذا، الأمر الذي أدّى إلى أن ينتج «التورّم» في الإنفاق الجاري نمواً في الدين العام بلغ منتصَف هذه السنة نحو 80 مليار/ بليون دولار.

هذا بعض ما كشفه غالب أبو مصلح في كتابه القديم الجديد الذي سيجد طريقه إلى النشر قريباً. ولعلّ العنوان الأفضل الذي يستحقه هو «الاقتصاد السياسي للأزمة اللبنانية»… هذه الأزمة المزمنة والمتمادية.

 

د. عصام نعمان

دكتور في القانون العام - محام بالاستئناف - وزير سابق للإتصالات

كاتب ومعلق سياسي لبناني

 

 

شاهد مقالات د. عصام نعمان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة

News image

القاهرة - أعلنت مصادر قضائية أن #محكمة جنايات القاهرة عاقبت مئات المتهمين بينهم #المرشد_العام لجم...

عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية

News image

قتل أكثر من 42 شخصا بينهم ضابط أمن كبير في تفجيرات انتحارية استهدفت مقرين من ...

ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة

News image

عبر دونالد ترامب لأول مرة منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة عن تفضيله لحل الدولتين لتس...

ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي

News image

برلين- عقب تصريحات مثيرة للجدل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن ترسانة الأسلحة النووية الأ...

الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق

News image

بغداد - جاسر الصقري - بدأ وزير الخارجية عادل الجبير اليوم زيارة إلى بغداد، وال...

الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة

News image

أعلنت الحكومة «الإسرائيلية»، أمس، مصادرة مئات الدونمات الزراعية من أراضي قرية جالود جنوب نابلس، لإق...

مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة

News image

مدريد - اقتحم مئات المهاجرين فجر الجمعة الحدود بين المغرب واسبانيا في سبتة بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأوراسيوية.. الأيديولوجيا الروسية الجديدة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    عندما أعلن وزير الخارجية الروسي «لافروف» في مؤتمر السلم المنعقد الأسبوع الماضي في ميونيخ ...

مسألة العدالة الاجتماعية في الحراكات العربية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    ما جرى بمحض الصدفة أن جموع المتظاهرين، في أحداث ما يسمى «الربيع العربي»، اندفعوا ...

المشهد الفلسطيني «الإسرائيلي»: وفاة «حلّ الدولتين» واستبعاد الحرب… فماذا بعد؟

د. عصام نعمان

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    ما يُسمّى «حلّ الدولتين» وُلد ميتاً، ومع ذلك فإنّ جهتين رفضتا تصديق الواقعة: السلطة ...

الروسوفوبيا.. والمستحيل في علاقاتها الأميركية

د. فايز رشيد

| الاثنين, 27 فبراير 2017

    تسترعي انتباهي مقالات كثيرة تشوه الدور الروسي عربيا وبشكل أخص في سوريا,لذا, أراني منشدًّا ...

عام على رحيل الأستاذ.. شهادة هيكل الأخيرة.

عمرو صابح

| الأحد, 26 فبراير 2017

في 17 فبراير 2016، توفي الأستاذ "محمد حسنين هيكل" أشهر كاتب صحفي ومحلل سياسي عرب...

يا لروعة الديمقراطية… تهديم البيوت لتحرير أهلها!

هيفاء زنكنة

| الأحد, 26 فبراير 2017

تهطل التقارير الدولية عن خروقات حقوق الإنسان في العالم العربي، علينا، كالمطر الذي لا يكا...

من المسؤول عن "قرار التسوية"

منير شفيق

| الأحد, 26 فبراير 2017

صدر "قانون التسوية" الصهيوني الذي يشرّع مصادرة الأراضي الفلسطينية الخاصة لمصلحة البؤر الاستيطانية التي أُق...

كيف لا يجهض الحلم؟

أحمد الجمال

| الأحد, 26 فبراير 2017

توالت التعقيبات حول حلم التنمية المحلية الذي حاولت الحديث عن بعض ملامحه في مقال الأ...

في المُلِّح الفلسطيني بعد طي "حل الدولتين"

عبداللطيف مهنا

| الأحد, 26 فبراير 2017

قبل ترامب وليس من بعده، انتهى وهم "حل الدولتين"، وقبل انتهاء خدمة هذه الأحبولة الم...

عسى أن تشرق الشمس في جنيف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 26 فبراير 2017

    العبث بالدم، بالوطن، بالدين، بالقيم.. أكثر من جريمة، أيًّا كان من يرتكبها، وأيًّا كانت ...

في ذكرى الوحدة المصرية - السورية

عوني فرسخ

| الأحد, 26 فبراير 2017

    في الثاني والعشرين من فبراير/شباط 1958، جرى الاستفتاء في سوريا ومصر على الوحدة، وانتخاب ...

أمريكا بين تركيا والأكراد

د. محمد نور الدين

| الأحد, 26 فبراير 2017

    عندما دخل الجيش التركي إلى سوريا في 24 أغسطس/آب الماضي بموجب تفاهم مع روسيا، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6305
mod_vvisit_counterالبارحة26303
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع66357
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي193978
mod_vvisit_counterهذا الشهر849526
mod_vvisit_counterالشهر الماضي826181
mod_vvisit_counterكل الزوار38519146
حاليا يتواجد 2000 زوار  على الموقع