موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا ::التجــديد العــربي:: القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور ::التجــديد العــربي:: فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط ::التجــديد العــربي:: فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح ::التجــديد العــربي:: وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج ::التجــديد العــربي:: السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها ::التجــديد العــربي:: ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي" ::التجــديد العــربي:: تظاهرات في بوسطن الأميركية ضد خطاب الكراهية ::التجــديد العــربي:: «الخطوط السعودية»: قطر لم تمنح طائراتنا تصاريح هبوط لنقل الحجاج ::التجــديد العــربي:: هجوم برشلونة: الضحايا من 34 بلدا ::التجــديد العــربي:: تعزيزات عسكرية لإنهاء معركة الجرود: في اليوم الثاني من العملية يرفع المساحة الجغرافية المحررة من قبل الجيش اللبناني الى 80 كيلومتراً مربعاً من مساحة المنطقة التي تبلغ 120 كيلومتراً مربعاً ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يعتقل 24 فلسطينياً في مناطق عدة من الضفة الغربية ::التجــديد العــربي:: السعودية تخصخص عشرة قطاعات حكومية ::التجــديد العــربي:: المصرف المركزي الصيني يسحب 50 بليون يوان من السوق ::التجــديد العــربي:: بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب بالقاهرة، التابع لمكتبة الإسكندرية يستضيف تراث المغرب الوطني لمهرجان "من فات قديمه تاه" ::التجــديد العــربي:: الافراط في تناول الطعام يتلاعب بالذاكرة والخضروات والفواكه مثل التوت واللفت والرمان تحصن الدماغ من ضعف الادراك وتمنح الجسم الطاقة ::التجــديد العــربي:: التدخين يصيب كبار السن بالوهن ::التجــديد العــربي:: نيمار يستعرض مهاراته ويقود سان جرمان الى فوز ساحق على ضيفه تولوز بسداسية بعد تسجيله هدفين ومساهمته في تمريرتين حاسمتين وتسببه بركلة جزاء ::التجــديد العــربي:: تشلسي يعوض تعثره الافتتاحي في 'البريمير ليغ ويفوز على توتنهام بفضل ثنائية لمدافعه الاسباني ألونسو ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي::

أبوعوض ..حكاية صمود

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ما أصعب الكتابة بصيغة الماضي عن أشخاص تحبهم. هم إخوة لك لم تُنجبهم أمك. أدرك أن الصعوبة تزداد عمقا في الحالة الفلسطينية! حيث التشتت والافتراق القسري عن وطن يسبحُ في شرايين أبنائه , يُغذّي أملا دافئا في انتظار العودة المظفرّة يوم ينبلج الصبح جمالا على شاطىء بحرنا, وينعكس سحر مياهه نداء بالعودة. في الموت تفرضُ الذكريات نفسها عليك, رغم أنها مجبولة بظروف من القهر الانساني, من خلال مصادرة الحرية, لكنها تظلّ أحداثا جميلة, كونك تعرفت بمناضلين كبار, فيكون للعاطفة ألقها.. توقدها.. سحرها الإنساني الجميل. أدرك, اننا نتوه في عرَض الأشوك ترحالا .. لكن المناضل في صلابته يظلّ مثلَ حجر الماس, تدعكه الصعوبات فيزداد توهجا. نعم, المناضلون رقيقو الشعور..يمرون مثل نسمة جميلة في يوم قائظ… معطاؤون مثل بيادر قمحنا الفلسطيني. جمع أبو رأفت كلّ هذه الصفات مجتمعة.

 

عرفته في سجن نابلس في أوائل عام 1969. كان بمثابة أخ ثان لي, فيه, ورفيق درب الكفاح في مقاومة الأسرى للسجانين. كانت ظروف السجن آنذاك في منتهى الصعوبة ,فالعدو الفاشي يعمل دون كلل, على قهر إرادة الأسرى. لكن المناضل الفلسطيني يظل حتى في سجنه, شعلةً للكفاح. نعم, في السجن تُخاضُ معارك . صحيح أنها ليست بالسلاح, لكنها معارك بين إرادة يحاولون كسرها من خلال ظروف قهر الحرية, وكل الأساليب الما بعد نازية ,لكن مقاومة الفلسطيني تظلّ مشتعلة حتى في أحلك الظروف والصعاب. كنتُ في مطلع شبابي آنذاك. ونهلتُ من صمود من سبقوني الشيْء الكثير.. دروسا في الكبرياء الفلسطيني الأصيل في أحلك اللحظات, صمودا اما المحققون الما بعد فاشيين, تجارب في اقتسام اللقمة مع الآخرين, وكيفية الانتصار في اضرابات ومعارك الأمعاء الخاوية. كان أبو رأفت أحدَ المعلمين, الذين خضتُ كل تلك التجارب معهم. ظللتّ في ذات السجن سنة, حتى تم نقلي إلى سجن آخر بسبب فتح قضية جديدة. انقطعتُ عن محمد عوض. وبعد قضاء سنة أخرى في السجن, تم إبعادي, ولم أره أثناء دراستي في موسكو.

المرحوم أبو عوض من مواليد عام 1945 في قرية ميثلون. القرية, المنزرعة عميقا في التاريخ, فقد توالت عليها الحضارات الكنعانية واليونانية والرومانية والبيزنطية, وصولا إلى عهدها العربي الفلسطيني الكنعاني الاصيل. الممتد جذورا إلى أهلنا الكنعانيين. تعود ميثلون في تسميتها إلى خضرة سهولها وانبساطها, فهي تعريب للكلمة الكنعانية “ميتلون” وتعني سهول خضراء ومنبسطة كثيرا. تفتح الوعي الوطني للمناضل (أبو) عوض مبكرا,فانضم في عام 1962 إلى جيش التحرير الفلسطيني. ثم انتمى إلى حركة القوميين العرب ومن ثم إلى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. قاتل العدو الصهيوني منذ احتلاله للضفة الغربية عام 1967من خلال دوريات تعبر نهر الأردن. اعتقل في إحداها عام 1968.بقي في السجن حتى عام 1972 حيث تم إبعاده إلى الأردن .

حيث التقينا من جديد عام 1980 بعد تخرجي في موسكو وإيفادي إلى الأردن. كانت فرحتي بلقائه كبيرة. كان بيته ملجأي في أوقات كثيرة, وبخاصة اضطراري لكتابة نشرة دورية للتنظيم في الاردن. أصل إلى بيته بعد إقفال عيادتي ليلا. تُحضر الأخت العزيزة ام رأفت عشاء فلسطينيا لذيذا من حواضر البيت. أجلس بعد استراحة إلى طاولة مكتب صغير.ثم أبدأ الكتابة.

كان أبو رأفت يظل يدور حولي مثل ملاك حارس. يسالني إن كنتُ أحتاج شيأ؟ يذهب في الواحدة صباحا للنوم, ويتركني. استغربت من صحواته المستمرة كل ساعة تقريبا, يحضر لتفقدي وسؤالي من جديد. ليس صعبا عليّ الاستنتاج بأنه الحرص على راحتي. أظل ساهرا حتى الصباح وأكون قد أنجزت ما أريد,أ تناول الفطور واذهب إلى العيادة. في إحدى المرات زرته عصرا من أجل شيء لا أتذكره. فجأة فإذ بالجيران يدقون باب البيت بعنف. خرج أبو عوض ليرى الأمر ولحقته. كانت سيارتي في غير محلها. تبين أن ابنه رأفت (5 سنوات) أخذ مفتاح سيارتي وفتحها. لم يُدر محركها, بل فك آلة التوقيف, انتبه الجيران إلى سيارة تتحرك دون سائق, اقتربوا فرأوه وراء عجلة القيادة. سارع أحدهم إلى الدخول اليها وأوقفها . لولا العناية الإلهية لحدثت كارثة.

طورد أبو عوض في الأردن مما اضطره للخروج إلى لبنان.التحق بالجناح العسكري للجبهة الشعبية, وكان أحد قادتها العسكريين, قاتل العدو الصهيوني في عدوانه عام 1982. وتم أسره مرة أخرى. خرج من معتقل أنصارعام 1984. عاد إلى الأردن واضطر للخروج مجددا, إلى سوريا هذه المرة. رفضت سلطات الاحتلال دخوله للالتحاق بعائلته في بلدته ميثلون. دخل إلى غزة عام 2006 وبقي فيها حتى وفاته قبل أيام.

كان بيته في لبنان ملجأ للمقاتلين ( مثلما حدثتني زوجتي ليلى وغيرها) واستحمامهم , وبخاصة للمقاتلات ممن لا اهل لهن في لينان. تطبخ أم رأفت على اعتبار أن قادمين جدد سياتون على الغداء. هذا يتكرر يوميا. أخي وصديقي ورفيق عمري.. ذهبتَ بعيدا ,لكنك الحيّ بيننا. مثّلت بشجاعتك وتضحياتك وعطائك فارسا فلسطينيا عربيا كنعانيا أصيلا. سأظل اقدرّ فيك أنك اعتبرتني أخا لك. وكنت تنادي ليلى زوجتي بـ “زوجة أخي”.أرجو أن أمثل ما حييت هذه الكلمة.هذا عهد أقطعه على نفسي. أخي الغالي: بالفعل ” هذا هو العرس الفلسطيني … حيث لا يصل الحبيب إلى الحبيب إلا شهيدا أو شريدا”! صدق محمود درويش في تصويره للحالة الفلسطينية. وداعا أيها الصديق. ولترقد روحك بسلام.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا

News image

اتسعت رقعة البحث عن منفذ الهجوم المُميت في مدينة برشلونة الإسبانية الأسبوع الماضي لتمتد إلى...

القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور

News image

موسكو –أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أن القوات الجوية الروسية دمرت قافلة للجماعات الإ...

فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط

News image

فُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سوا...

فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح

News image

أعلن مدعي الجمهورية في مرسيليا، كزافييه تارابو، أن العمل المتعمد لشاب صدم بسيارته صباح الا...

وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج

News image

الرياض – بلغ عدد القادمين لأداء مناسك_الحج من الخارج عبر الموانئ الجوية والبرية والبحرية منذ...

السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها

News image

أعلنت السفارة الاميركية في موسكو اليوم (الاثنين) انها ستعلق منح تأشيرات دخول الى الولايات الم...

ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي"

News image

قتل ستة أشخاص بعد سقوط قذيفة اليوم (الأحد) قرب مدخل «معرض دمشق الدولي» الذي فتح...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

.. فهل تلك مشيئة الله .. أم هي مشيئة البشر؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    حين يجتمع الجهل والجَشع والانحلال، وغياب المفاهيم والمعايير الدينيَّة “الروحية – الأخلاقية”، والاجتماعية السليمة ...

التقسيم والدومينو

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

  كألعاب الدومينو، ما إن يسقط حجر حتى تتداعى أحجار أخرى على الرقعة نفسها.   هكذا ...

«الإليزيه»..أرباح الخارج وأضرار الداخل

فيصل جلول

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    سجلت شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في المئة يوم الأولى من الحكم انخفاضاً خطيراً ...

الطائفية كلها شر

حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    لا تزال القلوب مشحونة على بعضها، و لا تزال الكراهية ساكنة في أعماق جوارحنا، ...

مرونة أسواق العمل وتوليد الوظائف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 22 أغسطس 2017

    أكدت منظمة العمل الدولية أن العالم بحاجة لتوفير 600 مليون وظيفة بحلول عام 2030؛ ...

العلمانية بين طلال أسد والإسلاميين

د. خالد الدخيل

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    إذا كان السجال حول الدولة، مفهوماً وتجربة، وتحديداً حول العلمانية، لم يتوقف في الغرب ...

شعبوية إيديولوجيا صناديق الاقتراع

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    خلافاً لما يعتقده كثيرون، خطأ، لم تقترن الشعبوية فقط بالحركات السياسية ذات الطبيعة الإيديولوجية ...

الانتهازية في الثورة

د. فايز رشيد

| الأحد, 20 أغسطس 2017

    طالما كانت الثورة, طالما وُجد الانتهازيون المستفيدون منها, وغير المستعدين للتضحية بأنفسهم من أجلها! ...

حقائق عن المجتمع الأميركي

د. صبحي غندور

| السبت, 19 أغسطس 2017

    هناك شرخ كبير موجود الآن داخل المجتمع الأميركي بين تيار «الأصولية الأميركية» وتيار «الحداثة ...

أحداث ولاية فيرجينيا: الدلالات والتداعيات

د. زياد حافظ

| السبت, 19 أغسطس 2017

    أحداث مدينة شارلوتفيل في ولاية فيرجينيا أدت بحياة مواطنة أميركية دهستها سيارة يقودها أحد ...

اعرف عدوك:جذور البلطجة والقوة-الارهاب- في المجتمع الاسرائيلي…؟

نواف الزرو

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نصوص ارهابية من “العهد القديم”   (قد يتنطح البعض ليقول لنا: يا اخي كلنا نعرف ...

عودة روسيا إلى ليبيا

د. محمد نور الدين

| السبت, 19 أغسطس 2017

    بدت زيارة قائد الجيش الليبي اللواء خليفة حفتر إلى موسكو، واجتماعه بوزير الخارجية الروسي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17953
mod_vvisit_counterالبارحة33309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع110649
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر647086
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43718768
حاليا يتواجد 2657 زوار  على الموقع