موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

لبنان... وأخيراً الانتخابات البلدية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

(«المهم أن الانتخابات البلدية قد أجريت»، وقد يكون ذلك فتح الطريق أمام وضع حدٍّ لانسداد الحياة السياسية اللبنانية، وأبرز مظاهرها أن لبنان بلا رئيس منذ ثلاثة أعوام، وأن مجلس النواب قد مدد لنفسه مرتين دون إجراء انتخابات نيابية لدورتين. هذا محل إجماع المراقبين للانتخابات البلدية اللبنانية والتي تجرى كل ست سنوات. لقد أتيحت لي الفرصة لمتابعة هذه الانتخابات من بيروت، حيث أجريت على أربع مراحل كل يوم أحد بدءا بيروت في (8 مايو/ أيار 2016) ثم الجنوب، ثم البقاع والجبل وأخيرا الشمال والهرمل في يوم الاحد (29 مايو 2016)، حيث شاركت في الرقابة عليها من خلال المتابعة ببيروت ضمن فريق الشبكة العربية لديمقراطية الانتخابات، وبالتعاون مع الرابطة اللبنانية لديمقراطية الانتخابات، عضو الشبكة.

 

وفي يوم الثلثاء (31 مايو 2016)، نظمت الشبكة والرابطة مؤتمرا صحافيّاً لعرض تقرير الشبكة حول مراقبتها للانتخابات البلدية، وأتبع ذلك بورشة عمل حول تطوير العملية الانتخابية اللبنانية، وجعلها أكثر ديمقراطية وشفافية ونزاهة.

ومن أهم ما جاء في تقرير الشبكة ملاحظة أن الانتخابات جرت رغم التحديات الأمنية والاستعصاء السياسي، وبدون حوادث خطيرة. لكن الأهم هو نزول قوائم انتخابية مستقلة باسم المجتمع المدني وشخصيات مجتمعية غير طائفية أو عائلية، وقادتها في بيروت المخرجة السينمائية نادين ليكي، وحصلت على نسبة معقولة من الأصوات، وإن لم يفز أحد فيها. كما لوحظت مشاركة نسبة أكبر من النساء والشباب ترشيحا وانتخابا. لكن أهم ما كشفت عنه الجولة الرابعة من الانتخابات البلدية في محافظة طرابلس، هو فوز قائمة وزير العدل السابق اللواء أشرف ريفي، في مواجهة قائمة 14 آذار بقيادة الحريري، وبالتحالف مع رئيس وزراء لبنان الأسبق نجيب ميقاتي، وممثل عائلة كرامي العريقة فيصل كرامي في كسر لنمط الانقسام السياسي القائم.

لكن الأخطر في هذه الانتخابات هو تصاعد الاستقطاب الديني المسيحي الإسلامي والمذهبي ضمن أتباع ذات الدين مسلمين أو مسيحيين، وهيمنة عائلات الإقطاع السياسي على المشهد، وتصاعد خطاب الكراهية الطائفي والديني، حيث قال احدهم بما معناه ما خص المسلمين في انتخابات بدوائر المسيحيين؟، وقال آخر «ما خص المسيحيين في انتخابات بدوائر مسلمين؟»، في ضرب واضح لمبدأ المواطنة اللبنانية، وحق الناخب، أيّاً كان دينه أو مذهبه أو انتماؤه المشاركة في الانتخابات ترشيحا أو انتخابا، وهذا مؤشر آخر لتراجع مشروع اصلاح النظام السياسي اللبناني، بتجاوز نظام المحاصصة الطائفية على كل المستويات والذي خرج به مؤتمر الطائف، الذي بموجبه أنهيت الحرب الأهلية اللبنانية، وبدأت المسيرة السلمية، لكن المشروع انتكس، وان لم يصل الى حد عودة الحرب الأهلية. ومن خلال ما خرجت به الشبكة العربية والرابطة اللبنانية من استنتاجات في ضوء مراقبة الرابطة اللبنانية لعدة دورات انتخابية نيابية وبلدية منذ تأسيسها في 2002، والشبكة العربية منذ تأسيسها في 2009، حيث راقبت الانتخابات النيابية اللبنانية لأول مرة في 2009، فقد كان هناك اتفاق على مصاحبة الانتخابات اللبنانية لظواهر سلبية. واهمها شيوع الرشوة، وتبادل المصالح وعدم وجود سقف للإنفاق الانتخابي والذي يبلغ مبالغ خيالية لا تتناسب مع القاعدة الانتخابية وحجم الدائرة الانتخابية، وانفلات الاعلام الى حد عدم مراعاة الصمت الإعلامي، حيث يستمر العمل الدعاوي والإعلامي حتى يوم الانتخابات وعدم وجو هيئة مستقلة للاشراف على الانتخابات، وتأخر مواعيد الترشح والانسحاب من الترشح. والأخطر الاستقطاب الديني والطائفي والعائلي مما ترتب عليه عدم فوز أي من المسيحيين والعلويين عن محافظة طرابلس في حين يمثلون نسبة مهمة من سكانها. وهناك ملاحظات إجرائية، كون الترشح والانتخاب على أساس فردي وليس ضمن قوائم حتى ولو مشكّل الأفراد قائمة، بما يعني ان لكل مرشح الحق في وجود مندوب عنه في كل مركز اقتراع، فإذا افترضنا ان قائمة تضم عشرين مرشحا لعشرين دائرة، ولكل منهم مندوب في كل مركز لاقتراع الدائرة فمعناه ان لهذه القائمة أربعمئة مندوب، فتصور وجود ثلاث أو أربع قوائم متنافسة، فمعناه المئات بل الآلاف من المندوبين، وحيث انهم يقبضون مكافأة لمهمتهم حيث اخبرنا بأنها بحدود 500 دولار للمندوب. فإن ذلك الى جانب الانفاق الانتخابي مثل الإعلانات والاجتماعات والمهرجانات والوجبات المجانية يشكل مبالغ ضخمة، كما يشكل لوبيّاً غير مشروع للمرشح.

ويضاف الى ذلك أن العديد من الجمعيات الخيرية مرتبطة بأحزاب أو تحالفات أو الشخصيات السياسية، وهي بدورها تلعب دور المروج للمرشحين الداعمين لها.

ومما هو جدير بالذكر انه وبموجب القانون (25 /2008) بالمرسوم الاشتراعي للمجالس البلدية، فإن الناخب يصوت في الدائرة الانتخابية التي ولد فيها وليس الدائرة التي يقيم فيها، وهو بالطبع ما يشجع اعتبارات الانتماء الديني والمذهبي والعائلي، على حساب اعتبار الحقوق المترتبة على السكن ودفع رسوم بلدية، لقاء ما يتوقعه الساكن من خدمات. كما انه وبموجب القانون المذكور فإن وزارة الداخلية هي من يتولى إجراء الانتخابات في جميع مراحلها من تقديم الترشيحات، والحملة الانتخابية فالاقتراع فالفرز فإعلان النتائج فتلقي الطعون، في بلد يعاني من الاستقطابات وتجيير الوطنية العامة لمصالح أخرى. كما لوحظ ان أزمة اللاجئين والمتمثلة في وجود ما يقارب مليون ونصف لاجئ سوري، عدى الفلسطينيين والعراقيين وغيرهم، ألقت بظلالها سلبيا على الانتخابات كرد فعل على الضغط على المرافق وفرص العمل والاحتكاكات اليومية، بحيث طرحت شعارات عنصرية ضد الشوريين في الدوائر البلدية التي يتواجد فيها أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين ومن خلال رصد ومراقبة هذه الانتخابات والانتخابات السابقة حيث تتكرر ذات المظاهر السلبية وتتضح الخروقات والنواقص، فقد طرحت كل من الشبكة العربية والرابطة اللبنانية مقترحات لمعالجة هذه الاختلالات وجعل الانتخابات أكثر ديمقراطية وشفافية ونزاهة، وبما يسهم في إصلاح النظام السياسي اللبناني، ومن هذه العمل بنظام القوائم بدل الترشح الفردي مع حق مجموعة من المرشحين الأفراد في تشكيل لوائح، واعتماد القاعدة النسبية من أصوات الناخبين لتحديد نصيب القوائم من الفائزين بعضوية المجلس البلدي للمحافظة، وتشكيل هيئة مستقلة لإدارة الانتخابات، ووضع ضوابط على الإعلام والإنفاق الانتخابي، وجعل مراكز الاقتراع سهلة الوصول وخصوصاً لذوي الاحتياجات الخاصة، وتقليل فترة المجالس البلدية من ست الى أربع سنوات واعتماد نظام الكوتا النسائية مؤقتا، حتى يتطور المجتمع والنظام السياسي، وخفض سن الانتخاب الى 18 عاماً وسن الترشح الى 21 عاما.

المهم أن ذلك شكل مناسبة ليست لمناقشة النظام الانتخابي اللبناني فقط بل أنظمة الانتخابات العربية، والتي عادة ما تكرس الانقسامات والتخلف، ولا تعكس الإرادة الشعبية الحقيقية، وكذلك تحاور نشطاء مجتمعين عرب ولبنانيين من مختلف الأجيال للإسهام في اصلاح النظام الانتخابي العربي، وجعله أكثر ديمقراطية وشفافية ونزاهة.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7008
mod_vvisit_counterالبارحة55320
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع165392
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر614035
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60398009
حاليا يتواجد 3726 زوار  على الموقع