موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل ::التجــديد العــربي:: مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف ::التجــديد العــربي:: اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته" ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن ::التجــديد العــربي:: المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء ::التجــديد العــربي:: 400 ألف عراقي عالقون في البلدة القديمة بالموصل ::التجــديد العــربي:: المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الأميركية قد تنشر ما يصل إلى ألف جندي إضافي في شمال سوريا ::التجــديد العــربي:: لقاء مرتقب بين السيسي وترامب في واشنطن مطلع أبريل ::التجــديد العــربي:: معركة الموصل تبلغ مراحلها الأخيرة ::التجــديد العــربي:: تركيا تهدد بإلغاء اتفاق الهجرة مع الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الاحتجاجات تجبر الحكومة اللبنانية على إلغاء زيادات ضريبية ::التجــديد العــربي:: مدينة صناعية ضخمة قرب طنجة بمئة ألف فرصة عمل تستقر فيها حوالي 200 شركة صينية في مشروع ضخم بقيمة عشرة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: الإمارات تتصدر الشرق الأوسط في الاستثمارات الخارجية ::التجــديد العــربي:: وفاة المفكر المصري السيد ياسين بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: 'البابطين الثقافية' تستعد لإطلاق مهرجان ربيع الشعر العربي العاشر ::التجــديد العــربي:: لبن الزبادي يخفف من أعراض الاكتئاب والقلق، ويساهم في تجنب الآثار الجانبية للأدوية الكيميائية، كما يقي من خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري ::التجــديد العــربي:: مكملات فيتامين 'هـ' تحارب القصور الكلوي الحاد ::التجــديد العــربي:: لاعب التنس السويسري فيدرر يتوج بطلا لدورة انديان ويلز للتنس ::التجــديد العــربي::

أميركا اللاتينية التحول من اليسار إلى اليمين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ظل الأميركيون يطلقون على أميركا اللاتينية أنها حديقتهم الخلفية، يقطفون ثمارها ويعصرون خيراتها، كما أن الرئيس الأميركي مونرو قد أرسى السياسة الخارجية الأميركية تجاه أميركا اللاتينية على مبدأ أنه لا يحق للدول الأخرى عدا الولايات المتحدة التدخل في أميركا اللاتينية ، وهو المبدأ المعروف بمبدأ مونرو الذي ظل ساري المفعول إلى أن شقت كوبا عصا الطاعة، وأقامت علاقات تحالف مع الاتحاد السوفياتي، وأقيمت قواعد للاتحاد السوفياتي على بعد مئة ميل من الولايات المتحدة، وأدت إلى مواجهة كادت تفجر حرباً عالمية نووية لولا تغلب العقل وتسوية المشكلة.

 

لعبت الولايات المتحدة في القرن التاسع عشر دوراً تقدميّاً تجاه شعوب أميركا اللاتينية، والتي كانت تخضع للاستعمار الإسباني والبرتغالي والبريطاني والهولندي، حيت دخلت في حرب مع إسبانيا، وترتب عليها تحرير كوبا من الاستعمار الاسباني وتهيئتها للاستقلال، وكذلك تحرير بورتريكو وضمها للولايات المتحدة، ودعم مختلف شعوب أميركا اللاتينية في النضال من أجل الاستقلال. لكنه وكما جرى في الكثير من بقاع العالم فقد حل الاستعمار الأميركي الجديد محل الاستعمار القديم، وهكذا زرعت الولايات المتحدة أميركا اللاتينية بالقواعد العسكرية، وسيطرت مباشرة على قناة بنما، وكبلت دول أميركا اللاتينية باتفاقات ومعاهدات عسكرية وأمنية وتجارية، ودعمت الأنظمة العسكرية في انقلاباتها على الأنظمة الديمقراطية ولو نسبيّاً مع ما رافقها من مذابح وحشية كما في تشيلي، وتصفيات كما في البرازيل وكوبا والارجنتين وكولومبيا وبوليفيا، وهندوراس… وغيرها. ودعمت على الدوام حكومات تسلطية فاسدة. واستمر الوضع مديدًا باستثناء كوبا، وبعد انتصار الثورة الكوبية في الستينات والثورة الساندثية في نيكاراغوا في السبعينات . لكنه ومع بداية القرن الثالث فإن الأوضاع في معظم دول أميركا اللاتينية قد سارت باتجاه ايجابي بفضل نضالات شعوبها وبفضل تلاحم قوى المعارضة ونضجها بالتخلص من الأنظمة العسكرية الدكتاتورية وإقامة أنظمة ديمقراطية مدنية، تتفاوت في تطورها ونضجها وديمقراطيتها من بلد إلى آخر. ثم حدث تطور آخر وهو فوز تحالف اليسار الديمقراطي في أكثر من بلد حيث رجعت جبهة سانديتا بزعامة اورتيغا إلى الحكم من خلال انتخابات ديمقراطية، كما وصل إلى السلطة في البرازيل حزب العمال وحلفاؤه بزعامة لولا دي سيلفا وخليفته ديلما ريسيف.

كما وصل التحالف اليساري بزعامة نيستور كيرشنر وخلفته في الرئاسة زوجته كريشتينا فراندر كيرشنر، إلى السلطة في الارجنتين، ووصلت الجبهة البوليفيارية بزعامة هوغو تشافيز إلى السلطة في فنزويلا، ووصل تحالف يساري يقوده موراليس إلى الحكم في بوليفيا وهو أول رئيس من أصول السكان الأصليين والهنود الحمر. كما وصل تحالف عمالي يساري بزعامة موخيه إلى الحكم في الأوروغواي. والحزب الثوري المؤسساتي بزعامة أنريكو بيريا نيتو في المكسيك، وفي تشيلي وصل تحالف كونسير تاسبون بزعامة ميشيل باتشلي إلى الحكم، ورغم خروجها من سدة الرئاسة إلا انها عادت لتنتخب مرة أخرى في ٢٠١٣، وفي الاكوادور فاز تحالف يساري بقيادة رافاييل بالحكم ولايزال من معالم هذا التغيير وصول عدة نساء إلى سدة الرئاسة، في البرازيل ديلما ريسيف، والارجنتين كريشينا كيرشنر. وتشيلي (ميشيل باتشلي).

ومع تفاوت الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في بلدان أميركا اللاتينية. حيث بعضها غني بالنفط مثل فنزويلا والمكسيك والاكوادور وبعضها غني بالمعادن وبعضها فقير، وتركيبة القوى السياسية وثقلها، وبالطبع تركيبة وبرامج وثقل تحالف اليسار الذي وصل إلى الحكم فإن ما يجمع هذا التيار هو الرفض للهيمنة الأميركية المديدة وتدخلاتها الفظة في أميركا اللاتينية لأكثر من قرنين، ووصايتها على اميركا اللاتينية والعلاقات غير المتكافئة ما بين الولايات المتحدة ودول أميركا اللاتينية لصالح الولايات المتحدة بالطبع اقتصاديّاً وسياسيّاً، ومن ذلك بنية منظمة الدول الاميركية التي تجمع الولايات المتحدة ودول أميركا اللاتينية، باستثناء كوبا. ويعتبر خطاب رئيسة الارجنتين السابقة كريشينا كيرشنر أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في (سبتمبر/أيلول ٢٠١٤) بليغ في دلالاته في تشريح الاستراتيجية، وسياسات الولايات المتحدة في أميركا اللاتينية، وقد دفعت الرئيسة كريشينا كيرشنر ثمن ذلك باسقاطها في انتخابات ٢٠١٥.

أما العنصر المشترك الثاني والمهم للتيار اليساري الذي وصل إلى الحكم، فهو تبنيه برنامجاً اجتماعيّاً يرتكز على دعم الفئات الفقيرة وتمكينها اقتصاديا وسياسيا وتأمين العدالة الاجتماعية، ودوراً قياديّاً للدولة في الاقتصاد، وتنويع علاقاتها الاقتصادية والسياسية وتأطيرها ضمن رابطة أميركا اللاتينية والكاريبي بموازاة منظمة دول أميركا التي تقودها الولايات المتحدة، وتشكيل تكتلات إقليمية اقتصادية مثل ميرسور للدول المطلة على المحيط الاطلسي، ومنظومة الانديز للدول المطلة على المحيط الهادي، لقد ورثت هذه الانظمة ارثاً ثقيلاً في بنية اقتصادية تسيطر عليها طغم متنفذة دينية سياسية مشبوهة، حيث يلعب المال ومراكز النفوذ دوراً تخريبيّاً، والاهم علاقات تبعية سياسية للولايات المتحدة التي تتحكم كثيراً في قواعد اللعبة السياسية.

عملت أنظمة اليسار على تنمية الاقتصاد وتنويعه، وهو المعتمد في معظم دول أميركا اللاتينية على سلع محدودة. معدنية ومنجمية وزراعية. ونمو سكاني سريع، وتحقيق العدالة الاجتماعية. وفي ذات الوقت تشجيع الاستثمار المباشر لكن نجاح انظمة اليسار متفاوت، نتيجة عوامل عديدة، منها مدى نضج التحالف الحاكم، وصحة البرامج، وبالطبع قدرة الخصم اليميني. أبرز الانجازات هو ما تحقق في تحول البرازيل إلى قوة اقتصادية كبيرة وناهضة. ونجاح الارجنتين في التخلص من المديونية الهائلة التي ارهقت اقتصاد البلاد للبنوك الأجنبية، وتحقيق تقدم اقتصادي لافت، وهناك قصص نجاح أخرى. لكن الاخفاق الاكبر هو ما حدث في فنزويلا التي للمفارقة من كبرى البلدان المصدرة للنفط، لكن سوء إدارة الاقتصاد، وموت تشافيز ذي الكاريزما القيادية والشرعية التاريخية وحلول نيكولاس مادورا الذي يفتقد لمواهب القيادة، ومصادفة الانخفاض الكبير في اسعار النفط الخام، وخصوصاً مع ما يشبه الاكتفاء الذاتي للولايات المتحدة وكندا، وهما المستوردان الرئيسيان لنفط فنزويلا، وتوحد المعارضة اليمينية. كل ذلك وغيره أدى إلى تراجع كبير في شعبية حكم الجبهة البوليفارية، حيث تغرق البلاد في أزمة عميقة.

لقد واجه حكم اليسار في بلدان أميركا اللاتينية تحديات وخصوصاً في إنكماش الاقتصاد العالمي عموماً، وخصوصاً في الصين وروسيا التي شكلت هامشاً لعلاقات أميركا اللاتينية الاقتصادية. لذلك وغيره عانت معظم هذه البلدان من تباطؤ النمو الاقتصادي والتضخم وهبوط سعر تبادل العملة، وارتفاع البطالة، وتزايد هجرة العقول إلى الولايات المتحدة وأوروبا الغربية وبلدان أخرى. وهكذا خسر اليسار في الانتخابات العامة تباعاً في الارجنتين والبرازيل حيث تم عزل الرئيسة ريسيف، وهما أهم وأكبر بلدين فيما تحاصر الأزمة السياسية حكم اليسار في فنزويلا ثالث أهم بلد لاتيني.

ولاشك أن ذلك ينعكس سلباً على حكم اليسار في بعض بلدان أميركا اللاتينية في حين سيستمر اليسار في الحكم في بعضها الآخر. لكن الايجابي هو أن الحكم الديمقراطي لمؤسسات الدولة المدنية قد ترسخ. ولذلك لا خوف من عودة العسكر للحكم، أو حكم يميني متسلط، بل دورة أخرى لصالح اليمين في الحكم، تتيح لليسار دراسة تجربته وسد الثغرات في تركيبته وبرامجه، والعمل على كسب الجماهير مرة أخرى والانتصار في الانتخابات القادمة، وهذه هي حال الدنيا لا تدوم لأحد.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل

News image

قالت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إن عدد النازحين من مدينة الموصل، منذ بدء الحملة العسكرية ...

مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف

News image

انطلقت في جنيف امس الخميس أعمال المفاوضات غير المباشرة بين أطراف الأزمة السورية في جول...

اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته"

News image

اعتقلت الشرطة في مدينة أنتويرب البلجيكية فرنسيا من أصول مغاربية تشتبه بأنه تعمد دهس الم...

بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن

News image

كشفت دائرة مكافحة الإرهاب في بريطانيا عن اسم منفذ هجوم لندن، وقالت إنه بريطاني اسم...

المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية

News image

الرباط – بحث العاهل المغربي الملك محمد السادس الخميس مع ضيفه العاهل الأردني الملك عبد...

مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء

News image

استهداف الجماعات الإرهابية قوات الجيش المصري من شمال سيناء إلى وسطها، وأعلن الجيش «استشهاد 3 ...

المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم

News image

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الجلسة، التي عقد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الشراكة الإستراتيجية ومتطلبات المرحلة الراهنة

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    شهدت العقود الثلاثة الماضية دعما وتشجيعا من الدول النامية– بل الدول الصناعية– لمشاركة الاستثمار ...

القمة العربية.. الطريق إلى البحر الميت

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    تُعقد غداً القمة العربية الدورية في البحر الميت بالمملكة الأردنية، والطريق إلى هذه القمة ...

الروس راجعون

جميل مطر

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    روسيا تعود. تعود باستقرار داخلي أوفر وقوة عسكرية أكبر وإدارة أذكى وكفاءة مبهرة في ...

أزمة نظام إقليمي عربي

د. عبدالاله بلقزيز

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    لم نكن في حاجة إلى موسم «ثورات» «الربيع العربي» وانتفاضاته لنعرف أن النظام الإقليمي ...

ألا.. اتقوا غَضْبَةَ الكريمِ.. إذا ما ظُلِمَ وضِيم

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 27 مارس 2017

    التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، يقتل ما يقرب من مئتي سوري ١٨٣، ويخلف ...

نعم.. جاء دور الجيش المصري

د. فايز رشيد

| الاثنين, 27 مارس 2017

    العملية الإرهابية الأخيرة, التي اعترف بها “داعش”, والتي استهدفت مركبتين للجيش المصري, وذهب ضحيتها ...

المستقبل.. ليس خياراً يمكن تجاهله!

د. علي الخشيبان | الاثنين, 27 مارس 2017

    ليس شيئا يحدث في الخفاء فتلك المؤشرات التي تحيط بمجتمعاتنا وخصوصا نحن في الخليج ...

أهل الحظوظ.. وأهل العقول!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 27 مارس 2017

    كثير من الروايات التاريخية، يتعدد نسب دعوة أم لوليدها أن يجعله الله من أهل ...

معركة الكرامة والتحول الفكري والسلوكي

سميح خلف | الأحد, 26 مارس 2017

في 21 مارس سنة 1968 استبشرت الأمة من محيطها إلى خليجها بانتهاء عصر الهزائم مع ...

الإنسان أداة وهدف التنمية

نجيب الخنيزي | الأحد, 26 مارس 2017

    الوطن ليس (جغرافيا) الأرض والبيت ومرابع الطفولة والأهل والأصدقاء فقط، بل - وهو الأهم ...

كوابيس ما بعد «داعش»

عبدالله السناوي

| الأحد, 26 مارس 2017

  باقتراب حسم الحرب على «داعش» قد تستبدل الكوابيس المقيمة بكوابيس جديدة، والأوطان المنتهكة بأوطان ...

الطائف في الميزان

بشارة مرهج

| الأحد, 26 مارس 2017

    على الرغم من ان النظام السياسي في لبنان يعتبر نظاما مركزيا حسب الدستور الا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9165
mod_vvisit_counterالبارحة22296
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65107
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي247305
mod_vvisit_counterهذا الشهر1039841
mod_vvisit_counterالشهر الماضي870155
mod_vvisit_counterكل الزوار39579616
حاليا يتواجد 1478 زوار  على الموقع