موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكويت تطرد السفير الفلبيني وتستدعي سفيرها من مانيلا للتشاور ::التجــديد العــربي:: استشهاد صحافي فلسطيني برصاص جيش الاحتلال خلال تغطية (مسيرة العودة) ::التجــديد العــربي:: أربع سفن عسكرية روسية تتجه إلى المتوسط ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها ::التجــديد العــربي:: منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق ::التجــديد العــربي:: تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل ::التجــديد العــربي:: باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام ::التجــديد العــربي:: روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا ::التجــديد العــربي:: توتال تدرس دخول سوق محطات البنزين السعودية مع أرامكو ::التجــديد العــربي:: الدوحة تقرّ بتكبد الخطوط القطرية خسائر فادحة بسبب المقاطعة ::التجــديد العــربي:: معرض أبوظبي للكتاب يبني المستقبل و63 دولة تقدم نصف مليون عنوان في التظاهرة الثقافية ::التجــديد العــربي:: برامج متنوعة ثرية فنيا تؤثث ليالي المسرح الحر بالأردن ::التجــديد العــربي:: آثاريون سودانيون يبحثون عن رفات الملك خلماني صاحب مملكة مروي القديمة و الذي عاش قبل الميلاد ::التجــديد العــربي:: البطن المنفوخ أخطر من السمنة على صحة القلب ::التجــديد العــربي:: الفريق الملكي يعود من ملعب غريمه بايرن ميونيخ بنقاط الفوز2-1 ويقترب من النهائي للمرة الثالثة على التوالي ::التجــديد العــربي:: برشلونة على موعد مع التتويج بطلا للدوري الاسباني يحتاج الى نقطة واحدة فقط من مباراته مع مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا لحسم اللقب ::التجــديد العــربي:: اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي::

ليبرمان يعكس الوجه الحقيقي للكيان .. وثمن الإئتلاف!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

من المتوقع أن يتم استكمال الاتفاق بين حزب الليكود الصهيوني الفاشي الحاكم، وحزب “اسرائيل بيتنا” الأكثر فاشية بزعامة الما بعد فاشي ليبرمان، اليوم الجمعة (20 مايو/أيار الحالي 2016) على أن يكون ليبرمان وزيرا للحرب. ذلك حتى يتسنى عرض الائتلاف الجديد على الكنيست، خلال الأيام القليلة القادمة، وبذلك، ستتحرر الحكومة الحالية من الأغلبية الضيقة، التي ترتكز عليها، لتصبح أغلبية من 67 نائبا من اصل 120 نائبا، وهي أغلبية قادرة على أن تضمن لنتنياهو الاستمرار في حكومته، حتى يومها الأخير، وفق القانون، اي حتى خريف عام 2019. نتنياهو لن يواجه أية معارضة من أحزاب الائتلاف الحاكم,على ضم ليبرمان وتوزيع الحقائب من جديد، فيما تقدر مصادر حزبية صهيونية، أن يُجري نتنياهو تغييرات في الحقائب الوزارية. (حتى أمس الخميس 19 أيار الحالي) لم يكن واضحا ما هو قرار موشيه يعلون!، فهل سيقبل بحقيبة الخارجية، التي يعرضها عليه نتنياهو؟ حسب مصادر في حزب الليكود، فإن يعلون لم يقرر الخروج من الحكومة كليا، ما سيؤجج خلافا أشد داخل “الليكود”.

 

تقول تسريبات من جهة, والصحافة الإسرائيلية من جهة اخرى: ان التوصل إلى اتفاق بين الطرفين اصبح وشيكا. معروف ان ليبرمان شغل منصب وزير الخارجية بين الأعوام (2009-2012 ثم 2013-2015) وهو شخصية غير محبوبة لدى الفلسطينيين والعرب والغربيين عموما, بسبب تصريحاته الواضحة جدا, والتي تعكس حقيقة العنصرية والفاشية السائدة في دولة الكيان. مع العلم, أن نتنياهو يحمل ذات التوجهات, ولكن لأسباب سياسية تكتيكية بحتة, يحاول تغليفها بورق سوليفاني لتبدو مقبولة من حلفائه الغربيين. نعم, تثير عودة ليبرمان إلى الساحة وزيرا من جديد, عددا من التساؤلات وقلق في المجتمع الدولي فيما يتعلق بسياسة حكومة نتنياهو, خاصة حول الصراع العربي الفلسطيني – الصهيوني الاسرائيلي. ففي 2015 اقترح ليبرمان “قطع الرؤوس بالفؤوس” عقابا لكل من لا يكن الولاء من عرب منطقة 48 , للدولة الصهيونية. كما انه كان مكروها لدى الاوروبيين عند توليه وزارة الخارجية, حتى بعد استبعاده من المفاوضات مع الفلسطينيين. وهو من مؤيدي فكرة تبادل الأراضي بسكانها مع الجانب الفلسطيني, ذلك للتخلص من أكبر نسبة من عرب منطقة 48 على قاعدة الشعار الصهيوني المعروف (أرض أكثر وعرب أقلّ).

هذا وقد قال الكاتب الاسرائيلي جدعون ليفي في مقاله له (أمس الخميس 19 آذار الحالي) في صحيفة هآرتس: لقد حدث شيء ما في اسرائيل, محظور الاستخفاف به ولو للحظة. فإن مجرد الاقتراح على ليبرمان بأن يكون وزيرا للحرب، هو رفع علم أسود لم يسبق أن رُفع مثله، وهو تجاوز لخط احمر لم يسبق أن تم تجاوزه. الحديث يدور عن اقتراح غير شرعي لأن ليبرمان هو شخصية غير شرعية في الأصل، حتى لو انتُخب في انتخابات ديمقراطية. فلأول مرة في تاريخ “الديمقراطية الإسرائيلية” يتحول خطر الفاشية إلى أمر حقيقي وفوري. هذا, وأكد عدد من المحللين العسكريين الإسرائيليين المعروفين بقربهم من قيادة جيش الاحتلال، وجود حالة من التوتر بين قادة الجيش، إثر قرار رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ضم أفيجدور ليبرمان إلى حكومته، واسناد حقيبة الحرب له، بدلا من موشيه يعلون، لتصبح الحكومة الأكثر يمينية وتطرفا في تاريخ الكيان, رغم أن يعلون ليس بعيدا في أفكاره عن ليبرمان، إلا أنه، بحسب المحللين، يبقى منصتا أكثر لتقييمات قادة الجيش، بينما أكثر ليبرمان في الأشهر الأخيرة, من انتقاداته للجيش ووزيره، مطالبا إياه بشن حرب على قطاع غزة، والعمل على حل السلطة في الضفة الغربية.

من جانبه, قال المحلل العسكري لصحيفة “هآرتس” عاموس هارئيل في مقاله له في صحيفة “هآرتس”: إن قيادة أركان الجيش تلقت قرارا بتعيين ليبرمان بمفاجأة كاملة، وبتخوفات ليست قليلة. وتماما مثل وزيرهم يعلون، فإن الجنرالات لم يتوقعوا قرارا سياسيا سخيفا كهذا، نسجه رئيس الوزراء. وأوضح المحلل يوسي يهوشع، في مقال في له صحيفة “يديعوت أحرنوت”، أن الخوف ليس من وزير حرب مدني، أو من كونه رجل يمين، وإنما التخوف من شخص لا ضوابط له، يطلق تصريحات متطرفة، وغالبا ضد مواقف وتقييمات الأجهزة الأمنية، وهذا بالذات من سيتم تكليفه لإدارة شؤون الأمن. وحذر من الثمن الذي سيكون لهذا التعيين، قائلا: إن “الجيش ليس ملعب تنس، وإذا لم يفهم ليبرمان المخاطر والمسؤولية في هذا المنصب، فإن جهاز الأمن سيكون غارقا في مشكلة”.

وقال المحلل العسكري في القناة الأولى للتلفزيون الإسرائيلي أمير بار شالوم: إن قيادة الجيش ترى في تعيين ليبرمان اشكالية، فليبرمان سياسي يميني متطرف، وانتقد الجيش كثيرا، خاصة خلال العدوان على غزة عام 2014، عندما دعا إلى إعادة احتلال قطاع غزة وتسويته بالأرض, والقضاء على حركات المقاومة، وضرب السلطة الفلسطينية اقتصاديا كي تنهار. كما أفاد المحلل العسكري البارز رون بن يشاي، في مقال له في موقع “واينت” الاخباري على الانترنت، إن نتنياهو يخاطر بالأمن القومي بصورة غير معقولة’ بتعيينه ليبرمان وزيرا للحرب. وأضاف بن يشاي قائلا، إن من سيجلس في مقر وزارة الحرب في تل أبيب الآن, هو الشخص الذي اقترح قصف سد أسوان, وتحويل غزة إلى ملعب كرة قدم. ولنذكر أن ليبرمان تحول بعد هذه التصريحات إلى وزير خارجية غير مرغوب فيه في مصر. وليس صعبا تخيل كيف سيكون رد فعل الرئيس المصري عبد الفتاح) السيسي عندما يعرف من هو وزير الحرب في إسرائيل. وحذر المحلل العسكري في صحيفة “هآرتس” أمير أورن، من أن ليبرمان وهو الشخص الذي ستكون اصابعه فوق الازرار الحساسة جدا. وهو الذي سيقرر وليس نتنياهو من سيكون رئيس هيئة الاركان القادم. وبدون موافقته لن يتم تعيين أي جنرال أو رئيس للاستخبارات العسكرية أو قائدا لسلاح الجو أو منسق الاعمال في الضفة الغربية وقائدا للمنطقة الوسطى. لأن هذه مناصب حيوية ومهمة للمستوطنين. كما انتقد النائب والشخصية البارزة في حزب “الليكود” بنيامين بيجين قرار نتنياهو وقال، إن هذا تعيين مهووس. في نفس السياق جاء تصريح وزير الحرب الأسبق موشيه آرنس، (90 عاما) من حزب الليكود.

من جهة أخرى قال يعلون بشكل غير مباشر، في خطاب له أمام اجتماع لضباط جيش الاحتلال، إنه يوجد فقدان بوصلة أخلاقي في مسائل أساسية، وهي مفهومة تلقائيا لدي. ولو تعين عليّ إعطاء نصيحة ذهبية، فهي السير بموجب بوصلة وليس وفق “دوارة’ التي تدل على اتجاه الريح. ويبدو أن يعلون كان يلمح بأقواله هذه إلى نتنياهو المتهم بأنه يريد تعيين ليبرمان بسبب الأجواء السائدة في اليمين”.

الثمن الذي يدفعه نتنياهو, هو موافقته على اقتراح ليبرمان بقانون إعدام المقاومين الفلسطينيين. هذا وتشير الانباء إلى أن نتنياهو وافق قبل يومين على القانون. بالمعنى العملي , وبغض النظر عن وجود نتنياهو رئيسا للحكومة وأن ليبرمان وزيرا فيها, وبالرغم من أن قرار الحرب هو من اختصاص الحكومة ومجلسها الوزاري المصغر, لكن ليبرمان سيكون قادرا على إحداث متغيرات في السياسة الإسرائيلية ستنعكس فلسطينيا وعربيا بمعنيين, الأول: تمثيله الصحيح للسياسات الصهيونية الحقيقية في التعامل مع الفلسطينيين والعرب. الثاني, هو انزعاج حلفاء الكيان من وجود وزير كليبرمان في الحكومة الإسرائيلية. بدوره, فإن نتنياهو سيحاول ضبط تصريحات وزيره, لكنه لن يستطيع, فليبرمان هو بيضة القبان في الائتلاف الحكومي الحالي. المهم لنتنياهو, البقاء على رأس الحكومة جتى عام 2019, ليضمن أنه رئيس الوزراء الإسرائيلي الأطول مدة في رئاسة الحكومة, ويسعى أن يكون بطلا صهيونيا كديفيد بن غوريون. نتنياهو لديه نزعات ذاتية في شخصيته, تتضح لمن يقرأها في كتابه “مكان تحت الشمس”. الأهم أن لا النظام الرسمي العربي ولا السلطة الفلسطينية ولا كل الغرب وعلى رأسه اميركا, سيكونون مرتاحين لهذا التعيين.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها

News image

اعتبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي مستورا، أن عملية أستانا استنفدت طاق...

منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق

News image

عشية إعلانها إسقاط طائرتين من دون طيار «درون»، بالقرب من مطار حميميم في سورية، أكد...

تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل

News image

أعلنت وزارة الخارجية التشيخية أمس (الاربعاء)، إعادة فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل، في ...

باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام

News image

بيروت - رد وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في بيان، الأربعاء، على ما ورد في ...

روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا

News image

أعلن رئيس قيادة العمليات الخاصة الأمريكية رايموند توماس أن قوات الولايات المتحدة تتعرض بشكل متزايد ...

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

كيف نهض الغرب؟

أنس سلامة

| الخميس, 26 أبريل 2018

لا تستهين بوجود ضعف ثقة فهذا الأمر مدمر وإذا ما تفحصنا ما كتبناه عن مشا...

المجلس الوطني في مهب الخلافات

معتصم حمادة

| الخميس, 26 أبريل 2018

- هل المطلوب من المجلس أن يجدد الالتزام بأوسلو أم أن يطور قرارات المجلس الم...

إن لم تدافع الْيَوْمَ عن البرلمان الفلسطيني وهو يغتصب.. فمتى إذاً..؟

د. المهندس احمد محيسن

| الخميس, 26 أبريل 2018

هي أيام حاسمة أمام شعبنا الفلسطيني للدفاع عن المؤسسة الفلسطينية.. التي دفع شعبنا ثمن وجو...

ورقة الحصار ومحاصرة مسيرة العودة

عبداللطيف مهنا

| الخميس, 26 أبريل 2018

كل الأطراف المشاركة في حصار غزة المديد، اعداءً، وأشقاءً، وأوسلويين، ومعهم الغرب المعادي للفلسطينيين ولق...

أهذا هو مجلسنا الوطني بعد عقود ثلاثة؟!

د. أيوب عثمان

| الخميس, 26 أبريل 2018

لقد كان أخر اجتماع عادي للمجلس الوطني الفلسطيني - وإن كان احتفالياً بحضور الرئيس الأ...

المجلس الوطني: إما أن يتحرر من نهج أوسلو أو يفقد شرعيته

د. إبراهيم أبراش

| الخميس, 26 أبريل 2018

مع توجه القيادة على عقد المجلس الوطني في الموعد المُقرر نهاية أبريل الجاري، ومقاطعة ليس...

القفزة التالية للجيش السوري وحلفائه

عريب الرنتاوي

| الخميس, 26 أبريل 2018

أين سيتجه الجيش السوري وحلفاؤه بعد الانتهاء من جنوب دمشق وشرق حمص الشمالي؟... سؤال تدو...

«صلاح الدين الأيوبي الصيني»

محمد عارف

| الخميس, 26 أبريل 2018

    «أولئك الذين يعرفون لا يتنبأون، والذين يتنبأون لا يعرفون». قال ذلك «لاو تزو» مؤسس ...

كوريا الشمالية لم تعد في محور الشر

د. صبحي غندور

| الخميس, 26 أبريل 2018

    لم تكن اختيارات الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الابن، في خطابه عن «حال الاتحاد ...

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11120
mod_vvisit_counterالبارحة28888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153820
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر900294
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار53032726
حاليا يتواجد 3084 زوار  على الموقع