موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا ::التجــديد العــربي:: القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور ::التجــديد العــربي:: فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط ::التجــديد العــربي:: فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح ::التجــديد العــربي:: وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج ::التجــديد العــربي:: السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها ::التجــديد العــربي:: ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي" ::التجــديد العــربي:: تظاهرات في بوسطن الأميركية ضد خطاب الكراهية ::التجــديد العــربي:: «الخطوط السعودية»: قطر لم تمنح طائراتنا تصاريح هبوط لنقل الحجاج ::التجــديد العــربي:: هجوم برشلونة: الضحايا من 34 بلدا ::التجــديد العــربي:: تعزيزات عسكرية لإنهاء معركة الجرود: في اليوم الثاني من العملية يرفع المساحة الجغرافية المحررة من قبل الجيش اللبناني الى 80 كيلومتراً مربعاً من مساحة المنطقة التي تبلغ 120 كيلومتراً مربعاً ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يعتقل 24 فلسطينياً في مناطق عدة من الضفة الغربية ::التجــديد العــربي:: السعودية تخصخص عشرة قطاعات حكومية ::التجــديد العــربي:: المصرف المركزي الصيني يسحب 50 بليون يوان من السوق ::التجــديد العــربي:: بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب بالقاهرة، التابع لمكتبة الإسكندرية يستضيف تراث المغرب الوطني لمهرجان "من فات قديمه تاه" ::التجــديد العــربي:: الافراط في تناول الطعام يتلاعب بالذاكرة والخضروات والفواكه مثل التوت واللفت والرمان تحصن الدماغ من ضعف الادراك وتمنح الجسم الطاقة ::التجــديد العــربي:: التدخين يصيب كبار السن بالوهن ::التجــديد العــربي:: نيمار يستعرض مهاراته ويقود سان جرمان الى فوز ساحق على ضيفه تولوز بسداسية بعد تسجيله هدفين ومساهمته في تمريرتين حاسمتين وتسببه بركلة جزاء ::التجــديد العــربي:: تشلسي يعوض تعثره الافتتاحي في 'البريمير ليغ ويفوز على توتنهام بفضل ثنائية لمدافعه الاسباني ألونسو ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي::

رحيل محمد المجذوب... حكايات من رحلة العمر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في حفل تكريم حاشد أقيم للدكتور محمد المجذوب قبل عقد ونيّف في قاعة الاحتفالات الكبرى في الأونيسكو، التي غصّت بالحضور، ولاسّيما من متخرجي الحقوق، قضاة، وموظفين كباراً ومحامين، وقف الوزير السابق ميشيل إده محيِّياً الدكتور مجذوب بالقول: "لا أنسى أننا خرجنا مرة من اجتماع مشترك حضره المجذوب كرئيس للجامعة اللبنانية يومها وحضرته كوزير للتعليم العالي، فوجئت بالمجذوب ينتظر أمام المبنى، فسألته: هل تنتظر سيارتك يا دكتور؟ ضحك المجذوب وقال: "بل انتظر السرفيس فليس عندي سيارة".

 

يقول اده إنّه صعق من هول المفاجأة، "إذ هل يعقل أن يكون لدى العديد من اللبنانيين أكثر من سيارة ورئيس الجامعة الوطنية الوحيدة في البلاد لا يملك سيارة؟".

هذه واحدة من قصص يرويها كثر من أصدقاء الرجل العلامة الذي اجتمعت عنده الوداعة مع الصلابة، التواضع مع الثقة بالنفس، الإنتاج مع الالتزام، الطيبة مع العزيمة، الهدوء العميق مع الغضب المتأجج على الواقع المتردي، حيوية الشباب مع حكمة الشيوخ، الأصالة مع الحداثة اللبنانية مع العروبة... والإيمان مع العلم.

بل تكتسب قصة الوزير إده مع الراحل المجذوب معانيها حين ندرك أن هذا الرجل الذي حرم نفسه وعائلته سيارةً يستخدمونها، كان ينفق من جيبه الخاص مساعدات لبعض طلابه المحتاجين، كما روى لي أحدهم وهو يعزيني بهذا الرجل الكبير.

حين نال الدكتور محمد المجذوب شهادة الدكتوراه في الحقوق بامتياز وتفوق من جامعة فرنسية في مرسيليا، ونال معها أيضاً دبلوماً في الدراسات العليا في العلوم السياسية، عاد إلى صيدا في الخمسينيات من القرن الماضي، مسقط رأسه، وهو مسكون بأحلام التغيير وبروح الثورة الناصرية وحركة التحرر العربي، ليلتحق بشارع صيدا الوطني الملتهب ضد الأحلاف والمشاريع الاستعمارية، ويسهم في خوض معارك الشهيد الزعيم معروف سعد الوطنية والقومية والانتخابية، وليكون جزءاً من انتصارات الرجل الذي ارتبط اسمه بجمال عبد الناصر وفقراء صيدا وكادحيها، وفي المقدمة منهم صيادو الأسماك، وقد استُشهد وهو يقود إحدى تظاهراتهم ضد الاحتكار عام 1975.

يروي المجذوب أنه حين كان يدرس في فرنسا في خمسينيات القرن الماضي، كان منخرطاً إلى حد كبير مع زملائه طلبة بلدان المغرب العربي في نضالهم ضد الاستعمار الفرنسي، إلى درجة أن الرئيس التونسي الراحل الحبيب بورقيبة، وفي مراحل كفاحه الوطني، وفيما كان يزور طلبة بلاده في مدينة مرسيليا اضطر إلى المبيت هناك ووجد نفسه في شقة متواضعة كان يتقاسمها الطالب اللبناني محمد المجذوب مع زميل تونسي، وقد أمضى «المجاهد الأكبر»، كما كان بورقيبة يسمي نفسه، ساعات طويلة من الليل متحدثاً مع الشاب اللبناني النابه والمثقف والمتحمس لقضايا أمته العربية.

وحين زار المجذوب بورقيبة في عداد وفد من الحقوقيين العرب الذين كان نائباً لأمينه العام الوزير العراقي السابق شبيب المالكي، وعرّف عن نفسه كلبناني، فاجأه بورقيبة بالسؤال: ألست أنت الطالب اللبناني الذي استضافني لليلة واحدة في شقته قبل أكثر من ثلاثين عاماً؟ ذهل المجذوب من قوة ذاكرة الرئيس التونسي، لكن بورقيبة بادره بالقول: لا يمكن أن أنسى تلك الليلة التي تعرفت خلالها إلى واحد من أكثر شباب العرب وطنية وثقافة وذكاء.

في المغرب كانت له حظوة عند العديد من شباب ذلك البلد العربي البعيد الذي توجه إليه في أوائل الستينيات من القرن الفائت ليدرس في جامعة الملك محمد الخامس بعد أن سدت بوجهه سبل التعليم في لبنان بسبب «عروبته» الصارخة ومواقفه التي أودت به إلى السجن بعد كتاب له عن الديموقراطية والعروبة في لبنان في أواخر عهد الرئيس الراحل كميل شمعون.

وحين تسأل رئيس المنتدى القومي العربي عن قصة سجنه ذاك يحمرّ وجهه خجلاً، فهو لا يحب الاستعراض و»المنفخة»، وادعاء البطولات، بل يعتقد أنه يقوم بواجبه فقط...

الابتسامة التي لم تكن تفارق وجهه المشرق لحظة واحدة هي تعبير عن سلام داخلي يسكن الرجل الذي أعطى من علمه وعمره ونضاله دون حساب أو منّة، وهو سلام يجتمع على تحقيقه ثقة بالنفس مهما واجهت من صعوبات وثقة بالأمة مهما واجهها واقع التردي والتشظي، فتراه في حديثه عن العروبة والتحرر، عن القومية العربية والتقدم، وكأنه طالب ثانوي في حماسته المتدفقة، وفي الوقت ذاته شيخ عميق في حكمته وبعد نظره.

سألني صديق كان يعزيني برحيل أستاذي الدكتور المجذوب، وبالصديق الكبير الدكتور كلوفيس مقصود: هل سيبقى للحركة القومية العربية من أثر بعد رحيل هذا الجيل من حملة الرسالة في العقود السابقة؟

جوابي للصديق كان كلمات طالما رددها الدكتور المجذوب وهو يرعى أنشطة للشباب اللبناني (شباب لبنان الواحد) والعربي (الشباب القومي العربي، وشباب التواصل الفكري)... ما دام هناك شباب يحملون راية التغيير والعروبة والتقدم، فأمتنا لن تموت أبداً... وها هم شباب الانتفاضة في فلسطين يثبتون بالطعن والدهس والحجارة أن في هذه الأمة قوة لا تندثر، بل إن الوحدة العربية وتحرير فلسطين وكل عناصر المشروع النهضوي العربي ليست دعوات إيديولوجية، بل هي حاجات عميقة لإنقاذ مجتمعاتنا...

إلى المجذوب، ورفيق مرحلته كلوفيس مقصود، تحية من الأعماق لرجال أعطوا وما بخلوا، صمدوا وما لانوا، كافحوا وما تعبوا.

 

معن بشور

المنسق العام لتجمع اللجان والروابط الشعبية

 

 

شاهد مقالات معن بشور

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا

News image

اتسعت رقعة البحث عن منفذ الهجوم المُميت في مدينة برشلونة الإسبانية الأسبوع الماضي لتمتد إلى...

القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور

News image

موسكو –أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أن القوات الجوية الروسية دمرت قافلة للجماعات الإ...

فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط

News image

فُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سوا...

فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح

News image

أعلن مدعي الجمهورية في مرسيليا، كزافييه تارابو، أن العمل المتعمد لشاب صدم بسيارته صباح الا...

وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج

News image

الرياض – بلغ عدد القادمين لأداء مناسك_الحج من الخارج عبر الموانئ الجوية والبرية والبحرية منذ...

السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها

News image

أعلنت السفارة الاميركية في موسكو اليوم (الاثنين) انها ستعلق منح تأشيرات دخول الى الولايات الم...

ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي"

News image

قتل ستة أشخاص بعد سقوط قذيفة اليوم (الأحد) قرب مدخل «معرض دمشق الدولي» الذي فتح...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الفوضى والخروج من الفوضى

منير شفيق

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    المتابع للعلاقات بين الدول في المنطقة العربية- الإيرانية- التركية في ظل ما شهدته من ...

.. فهل تلك مشيئة الله .. أم هي مشيئة البشر؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    حين يجتمع الجهل والجَشع والانحلال، وغياب المفاهيم والمعايير الدينيَّة “الروحية – الأخلاقية”، والاجتماعية السليمة ...

التقسيم والدومينو

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

  كألعاب الدومينو، ما إن يسقط حجر حتى تتداعى أحجار أخرى على الرقعة نفسها.   هكذا ...

«الإليزيه»..أرباح الخارج وأضرار الداخل

فيصل جلول

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    سجلت شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في المئة يوم الأولى من الحكم انخفاضاً خطيراً ...

الطائفية كلها شر

حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    لا تزال القلوب مشحونة على بعضها، و لا تزال الكراهية ساكنة في أعماق جوارحنا، ...

مرونة أسواق العمل وتوليد الوظائف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 22 أغسطس 2017

    أكدت منظمة العمل الدولية أن العالم بحاجة لتوفير 600 مليون وظيفة بحلول عام 2030؛ ...

العلمانية بين طلال أسد والإسلاميين

د. خالد الدخيل

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    إذا كان السجال حول الدولة، مفهوماً وتجربة، وتحديداً حول العلمانية، لم يتوقف في الغرب ...

شعبوية إيديولوجيا صناديق الاقتراع

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    خلافاً لما يعتقده كثيرون، خطأ، لم تقترن الشعبوية فقط بالحركات السياسية ذات الطبيعة الإيديولوجية ...

الانتهازية في الثورة

د. فايز رشيد

| الأحد, 20 أغسطس 2017

    طالما كانت الثورة, طالما وُجد الانتهازيون المستفيدون منها, وغير المستعدين للتضحية بأنفسهم من أجلها! ...

حقائق عن المجتمع الأميركي

د. صبحي غندور

| السبت, 19 أغسطس 2017

    هناك شرخ كبير موجود الآن داخل المجتمع الأميركي بين تيار «الأصولية الأميركية» وتيار «الحداثة ...

أحداث ولاية فيرجينيا: الدلالات والتداعيات

د. زياد حافظ

| السبت, 19 أغسطس 2017

    أحداث مدينة شارلوتفيل في ولاية فيرجينيا أدت بحياة مواطنة أميركية دهستها سيارة يقودها أحد ...

اعرف عدوك:جذور البلطجة والقوة-الارهاب- في المجتمع الاسرائيلي…؟

نواف الزرو

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نصوص ارهابية من “العهد القديم”   (قد يتنطح البعض ليقول لنا: يا اخي كلنا نعرف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3064
mod_vvisit_counterالبارحة33204
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع128964
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر665401
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43737083
حاليا يتواجد 2957 زوار  على الموقع