موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا ::التجــديد العــربي:: القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور ::التجــديد العــربي:: فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط ::التجــديد العــربي:: فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح ::التجــديد العــربي:: وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج ::التجــديد العــربي:: السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها ::التجــديد العــربي:: ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي" ::التجــديد العــربي:: تظاهرات في بوسطن الأميركية ضد خطاب الكراهية ::التجــديد العــربي:: «الخطوط السعودية»: قطر لم تمنح طائراتنا تصاريح هبوط لنقل الحجاج ::التجــديد العــربي:: هجوم برشلونة: الضحايا من 34 بلدا ::التجــديد العــربي:: تعزيزات عسكرية لإنهاء معركة الجرود: في اليوم الثاني من العملية يرفع المساحة الجغرافية المحررة من قبل الجيش اللبناني الى 80 كيلومتراً مربعاً من مساحة المنطقة التي تبلغ 120 كيلومتراً مربعاً ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يعتقل 24 فلسطينياً في مناطق عدة من الضفة الغربية ::التجــديد العــربي:: السعودية تخصخص عشرة قطاعات حكومية ::التجــديد العــربي:: المصرف المركزي الصيني يسحب 50 بليون يوان من السوق ::التجــديد العــربي:: بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب بالقاهرة، التابع لمكتبة الإسكندرية يستضيف تراث المغرب الوطني لمهرجان "من فات قديمه تاه" ::التجــديد العــربي:: الافراط في تناول الطعام يتلاعب بالذاكرة والخضروات والفواكه مثل التوت واللفت والرمان تحصن الدماغ من ضعف الادراك وتمنح الجسم الطاقة ::التجــديد العــربي:: التدخين يصيب كبار السن بالوهن ::التجــديد العــربي:: نيمار يستعرض مهاراته ويقود سان جرمان الى فوز ساحق على ضيفه تولوز بسداسية بعد تسجيله هدفين ومساهمته في تمريرتين حاسمتين وتسببه بركلة جزاء ::التجــديد العــربي:: تشلسي يعوض تعثره الافتتاحي في 'البريمير ليغ ويفوز على توتنهام بفضل ثنائية لمدافعه الاسباني ألونسو ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي::

التضامن‭ ‬الإفر‬وآسيوي‭ ...‬إلى‭ ‬أين؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

شاركت ضمن وفد اللجنة البحرينية للتضامن الآسيوي الإفريقي (تحت التأسيس) في المؤتمر السابع والعشرين لمنظمات التضامن العربية والذي انعقد في القاهرة خلال (11 - 12 مايو/ أيار 2016) بعد انقطاع سنوات عن اجتماعات منظمة التضامن الآسيوي الإفريقي. وذلك تحت عنوان: «معاً ضد الارهاب»، أول ما لفت انتباهي هو أن معظم المشاركين هم ممن تجاوزوا الثمانين بمن فيهم قيادة المنظمة، حيث تناوب على رئاسة المنظمة التي تأسست في (1 يناير/كانون الثاني 1958) خمسة انتهت رئاسة أربعة، وهم يوسف السباعي، وعبدالرحمن الشرقاوي، ومراد غالب، وأحمد حمروش بالموت، ويرأسها حاليّاً حلمي الحديدي وسكرتيرها العام من الستينات نوري عبدالرزاق، حيث تناط الرئاسة بمصري بحكم الأمر الواقع. أما الظاهرة الثانية فهي أن ممثلي المنظمات العربية الحاضرة، وهم مصر والمغرب وتونس وفلسطين والعراق والبحرين فيها تمثلت بأعداد محدودة. فيما تمثلت سورية وليبيا بمقيمين في القاهرة، فيما غابت كل من الجزائر وموريتانيا والسودان والأردن وسورية والكويت كليًّا، ذلك يعكس حالة الضعف لمنظمات التضامن العربية وينعكس بالتالي على المنظمة الأم، وحركة التضامن العربية ككل، هذا وتستعد المنظمة لعقد مؤتمرها العاشر المقبل في المغرب في (أكتوبر /تشرين الأول المقبل)، والذي يفترض أن ينظر جديّاً في أوضاع المنظمة المتراجعة، فيما هناك مقترح لدعوة منظمات من أميركا اللاتينية للانضمام إليها، وبالتالي تغيير طبيعتها، وهو مقترح طرح في اجتماع اللجان العربية، ولم يعترض عليه أحد، وأول من تقدم بالطلب للعضوية لجنة التضامن الكوبية، فيما هو معروف أن كوبا تحتضن منظمة القارات الثلاث التي أسسها الشهيد المهدي بن بركة في الستينات، وتصدر مجلة فصلية بذات الاسم باللغتين الاسبانية والانجليزية.

 

جدول الأعمال شمل اربعة بنود، هي:

1 - جلسة الافتتاح حيث ألقيت كلمات من قبل حلمي الحديدي (الرئيس)، ونوري عبدالرزاق (السكرتير العام)، وحسين سعد الدين (ممثل الخارجية المصرية)، فيما تغيب ممثل الجامعة العربية.

2 - كلمات الوفود في مناقشة موضوع المؤتمر وهو «الارهاب» وتقديم فقرات البيان الختامي والتوصيات.

3 - مقترح من اللجنة المغربية لمناقشة خطاب الملك المغربي في قمة مجلس التعاون (20 إبريل/ نيسان2016) في الرياض، وفي سابقة هي الأولى في تاريخ المنظمة لستين عاماً مناقشة خطاب ملك أو رئيس.

4 - قراءة البيان الختامي والتوصيات وإقرارها.

الحقيقة أنه وعلى امتداد تاريخ التضامن مع بعض الاستثناءات، فلم تكن لجان التضامن العربية أو الآسيوية أو الافريقية ذات طابع أهلي فعلي، ومنبثقة من إرادة الناس؛ بل كانت امتداداً للأحزاب والسلطة الحاكمة، بل إن الاحزاب والأنظمة الحاكمة في الدول الاشتراكية عمدت إلى تشكيل لجان تضامن كأدوات خدمة لسياستها الخارجية والترويج للنظام الاشتراكي. وحتى انهيار الاتحاد السوفياتي وتفكك النظام الاشتراكي، فقد كان الاتحاد السوفياتي وبدرجة ثانية يتحمل إلى جانب مصر معظم نفقات وتبعات منظمة التضامن الآسيوي الافريقي، وبعد ذلك أضحى تمويل المنظمة مقتصراً على وزارة الخارجية المصرية، ولذلك ليس غريباً أن تتوافق المنظمة مع السياسة الخارجية المصرية في تحولاتها، وحقبها ورؤسائها والوضع الحالي ليس استثناء، بل إن توقف المساهمة السوفياتية والاشتراكية عموماً ماديّاً ومعنويّاً، جعل المنظمة منكشفة، وأسهم في تراجعها. ومع انهيار وتراجع الأنظمة العربية الحليفة لموسكو سابقاً فقد تراجع حماس هذه الأنظمة لمنظمات التضامن الوطنية ولمنظمة التضامن الأم، وهو ما يعكس تلاشي بعضها وتراجع غالبيتها، وتراجع النشاط والفعاليات والتأثير، فمثلاً تصدر المنظمة المصرية عدداً يتيماً سنويّاً، فيما كانت تصدر أربعة أعداد سابقاً، أما المنظمة الأم فقد توقفت مجلاتها، وتقتصر مطبوعاتها على اصدار كتيبات في فترات متباعدة حول المؤتمرات والندوات التي تقيمها المنظمة أو بالتعاون مع منظمات الأعضاء.

البيان الختامي للمؤتمر هو عبارة عن كلمة الافتتاح لرئيس المنظمة حلمي الحديدي، أما التوصيات فهي مجموع التوصيات التي تقدمت بها الوفود حول بلدانها، ولم يجرِ جدل بشأنها باستثناء سورية وليبيا وبالنسبة إلى مملكة البحرين فقد تقدم اقرار توصية تؤكد على دعوة مملكة البحرين لتنظيم حوار وطني يضم مكونات المجتمع ويشمل الحكومة والمعارضة والموالاة السياسية والمجتمع المدني؛ لإخراج البلاد من أزمتها السياسية والحقوقية نحو إصلاحات شاملة لمملكة دستورية ديمقراطية.

الفائدة المضافة من هذا الاجتماع هي اللقاءات الثنائية مع ممثلي منظمات التضامن الوطنية للبلدان الحاضرة والاطلالة على أوضاع بلدانها السياسية وغيرها في ظل أوضاع عربية خطيرة، ومقاربة أفضل للبيئة الحاضنة للتيارات والمنظمات التكفيرية والمتطرفة حتى في بلدان عرفت بالاستقرار والاعتدال مثل تونس وتجديد العلاقات معها.

والحقيقة أنه من خلال النقاشات داخل القاعة وخارجها فقد تبلور فهم أفضل للأزمة العربية الحضارية الشاملة في مختلف البلدان العربية وعلى امتداد الوطن العربي، فأبرز تجلياتها الحروب الأهلية والأنظمة الاستبدادية والعمليات الارهابية وتجسد الحركة التكفيرية الارهابية في دولة داعش في سورية والعراق وولايات «داعش «و»القاعدة» في أكثر من بلد عربي، كما أنه من خلال النقاشات فقد تبلور اتفاق على أن المواجهة العسكرية والأمنية لداعش وأخواتها لن يؤدي الى استئصال التنظيمات والحركات التكفيرية، مادامت الأوضاع العربية على حالها، وتشكل حاضنة للأفكار التكفيرية والمتطرفة، ولذلك فان الحل يكمن في ايقاف الحروب الأهلية ولو بحلول وسطى، ومباشرة الاصلاحات الشاملة والعميقة، والاستناد إلى الشعوب وقواها الديمقراطية وليس تهميشها ومحاربة قوى الديمقراطية والتحديث، كما كانت فرصة للاطلاع على وضع مصر الحبلى بالتطورات، وهذا له مقال آخر.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا

News image

اتسعت رقعة البحث عن منفذ الهجوم المُميت في مدينة برشلونة الإسبانية الأسبوع الماضي لتمتد إلى...

القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور

News image

موسكو –أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أن القوات الجوية الروسية دمرت قافلة للجماعات الإ...

فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط

News image

فُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سوا...

فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح

News image

أعلن مدعي الجمهورية في مرسيليا، كزافييه تارابو، أن العمل المتعمد لشاب صدم بسيارته صباح الا...

وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج

News image

الرياض – بلغ عدد القادمين لأداء مناسك_الحج من الخارج عبر الموانئ الجوية والبرية والبحرية منذ...

السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها

News image

أعلنت السفارة الاميركية في موسكو اليوم (الاثنين) انها ستعلق منح تأشيرات دخول الى الولايات الم...

ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي"

News image

قتل ستة أشخاص بعد سقوط قذيفة اليوم (الأحد) قرب مدخل «معرض دمشق الدولي» الذي فتح...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الفوضى والخروج من الفوضى

منير شفيق

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    المتابع للعلاقات بين الدول في المنطقة العربية- الإيرانية- التركية في ظل ما شهدته من ...

.. فهل تلك مشيئة الله .. أم هي مشيئة البشر؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    حين يجتمع الجهل والجَشع والانحلال، وغياب المفاهيم والمعايير الدينيَّة “الروحية – الأخلاقية”، والاجتماعية السليمة ...

التقسيم والدومينو

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

  كألعاب الدومينو، ما إن يسقط حجر حتى تتداعى أحجار أخرى على الرقعة نفسها.   هكذا ...

«الإليزيه»..أرباح الخارج وأضرار الداخل

فيصل جلول

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    سجلت شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في المئة يوم الأولى من الحكم انخفاضاً خطيراً ...

الطائفية كلها شر

حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    لا تزال القلوب مشحونة على بعضها، و لا تزال الكراهية ساكنة في أعماق جوارحنا، ...

مرونة أسواق العمل وتوليد الوظائف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 22 أغسطس 2017

    أكدت منظمة العمل الدولية أن العالم بحاجة لتوفير 600 مليون وظيفة بحلول عام 2030؛ ...

العلمانية بين طلال أسد والإسلاميين

د. خالد الدخيل

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    إذا كان السجال حول الدولة، مفهوماً وتجربة، وتحديداً حول العلمانية، لم يتوقف في الغرب ...

شعبوية إيديولوجيا صناديق الاقتراع

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    خلافاً لما يعتقده كثيرون، خطأ، لم تقترن الشعبوية فقط بالحركات السياسية ذات الطبيعة الإيديولوجية ...

الانتهازية في الثورة

د. فايز رشيد

| الأحد, 20 أغسطس 2017

    طالما كانت الثورة, طالما وُجد الانتهازيون المستفيدون منها, وغير المستعدين للتضحية بأنفسهم من أجلها! ...

حقائق عن المجتمع الأميركي

د. صبحي غندور

| السبت, 19 أغسطس 2017

    هناك شرخ كبير موجود الآن داخل المجتمع الأميركي بين تيار «الأصولية الأميركية» وتيار «الحداثة ...

أحداث ولاية فيرجينيا: الدلالات والتداعيات

د. زياد حافظ

| السبت, 19 أغسطس 2017

    أحداث مدينة شارلوتفيل في ولاية فيرجينيا أدت بحياة مواطنة أميركية دهستها سيارة يقودها أحد ...

اعرف عدوك:جذور البلطجة والقوة-الارهاب- في المجتمع الاسرائيلي…؟

نواف الزرو

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نصوص ارهابية من “العهد القديم”   (قد يتنطح البعض ليقول لنا: يا اخي كلنا نعرف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30539
mod_vvisit_counterالبارحة33309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع123235
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر659672
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43731354
حاليا يتواجد 4060 زوار  على الموقع