موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة ::التجــديد العــربي:: أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر ::التجــديد العــربي:: الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال للاستجابة لمطالب الأسرى ::التجــديد العــربي:: استثمارات بـ30 مليار دولار لأرامكو في موتيفا الأميركية ::التجــديد العــربي:: أكبر متحف للآثار بالعالم يستعد لتنشيط السياحة في مصر ::التجــديد العــربي:: الذرة تحتوي على سكريات وتؤدي الى الاصابة بالسكري، ومن مزاياها التقليل من إحتمالات الاصابة بسرطان القولون ومشاكل الهضم ::التجــديد العــربي:: مانشستر بطلاً للدوري الأوروبي للمرة الأولى بالفوز الثمين 2 / صفر على أياكس ::التجــديد العــربي:: لقاء لوزراء الدفاع والخارجية في روسيا ومصر لبحث الملفين السوري والليبي ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار ::التجــديد العــربي:: تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص ::التجــديد العــربي:: 22قتيلا و59 جريحا باعتداء داخل قاعة ارينا للحفلات في مانشستر بريطانيا ::التجــديد العــربي:: مقتل شاب في احتجاجات تونس دهسته سيارة شرطة "بالخطأ" ::التجــديد العــربي:: ترامب يعلن التزامه بالتوصل إلى اتفاق سلام بعد لقاء عباس ::التجــديد العــربي:: "إعلان الرياض": الاستعداد لتوفير ٣٤ ألف جندي لمواجهة الإرهاب في سورية والعراق ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يزور الاراضي المحتلة وسط إجراءات أمنية مشددة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين: نرفض استغلال الإسلام غطاء لأغراض سياسية ::التجــديد العــربي:: إضراب عام في الأراضي الفلسطينية تضامناً مع المعتقلين ::التجــديد العــربي::

في معنى غياب الوعي والرؤية والاستراتيجيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أنا متأكد أن كثيرا من الناس، بل وحتى من يسمون أنفسهم خبراء ومختصين في السياسة والفكر السياسي في فلسطين والمنطقة العربية، ينظرون إلى مسائل عنوان هذا المقال، على انه إما نوع من الديباجات والخطابات،

وإما أنه نوع من الميتافيزيقيا وأمور خيالية، لا سند لها من الواقع. وحتى إنني أراهم لا يدركون معنى رقي المجتمعات وتقدمها في العالم الغربي وأمريكا، في ظلال وجود الوعي والرؤية والاستراتيجيا.

 

ربما لا ألوم كثيرين على ذلك، لان فاقد الشيء لا يعطيه أبدا؛ فالتجربة الفلسطينية والعربية، وعلى مدار قرن من الزمان خلت، وبكل تأكيد، من تلك المفردات وتطبيقاتها عمليا، وفي الأصل رؤيويا ووعيا وعلميا؛ حتى صرنا نتهم الشعارات والخطابة بأنها مجرد كلام فارغ.

والحقيقة انه في ظل غياب تلك المفردات على مستوى النظرية والفكر والممارسة، وجدنا ونجد أنفسنا ننتقل دائما من خيبة إلى ما هو أخيب منها، وباستمرار، وفي سياق مسلسل لا تنتهي حلقاته، على مدار العقود الماضية.

وفي ظني أن الحالة العربية والفلسطينية، بالإضافة إلى مخرجات المرض والفقر والجهل والتخلف المستمرة، تعاني من مشكلة تأسيسية تتعلق بمكونات بنى الإنسان العربي والفلسطيني عموما؛ ليست وليدة اللحظة، بل هي امتداد قروني قد تطاول علينا، ووجدنا ضرباته القاصمة تاريخيا في العهد العثماني وتجلياته الأخيرة؛ عندما آل رجلا مريضا برسم الاقتسام الغربي والأوروبي منذ مطلعية القرن العشرين المنصرم وقبله بعقود قليلة، إلى صدمة سيكس بيكو ووعد بلفور والانتداب الفرنسي والانجليزي ومعهم الطليان في العالم العربي شرقا ومغربا، إلى النكبة إلى النكسة إلى متوالية الفشل والهزيمة والإحباط بحرب الخليج الأولى والثانية، ومن كامب ديفيد الأولى إلى أوسلو إلى الانقسام واستعصاء المصالحة الوطنية الحقيقية، ومن انفجار العرب قهرا داخليا وخارجيا إلى اشتعال الحرب الأهلية والبينية تاليا.

ونحن نعيش تجليات الفشل الذريع والدمار والانحطاط المريع عاما فعاما وعقدا يتلوه عقد؛ ونحن في كل مرة نتحدث عن الثورة، نتحدث عن المؤامرة، نتحدث عن العدوان علينا ومباغتتنا من قبل الصهاينة والأمريكان والغربيين والمتآمرين على العرب وفلسطين، وفي كل مرة نلعن الحظ الذي لا يواتينا أفرادا وجماعات ومجتمعات، ونتساءل عن السبب الذي يبطل به العجب.

نتحدث عن السبب فنقول الدين رجعية، ونتحدث عن السبب فنقول لم نجنح للسلم فاجنح لها وتوكل على الله، ونتحدث عن السبب فنعزي رب الأسباب كلها إلى اليهود والنصارى والصليبيين، ونتحدث عن السبب فنعزيه إلى غياب القائد القومي الفذ ثم نعزيه إلى القائد الوطني الملهم فالقائد الإلهي المخلص، ثم ها نحن نفتش عن السبب فنعزيه في تفكر وتأمل جديدين إلى الأحزاب والعائلات وقبائل الفلسطينيين والعرب، ثم نتأمل قليلا فنلعن المذاهب ما ظهر منها وما بطن، ثم نطور مجال الرؤية فنلعن أفكار الأمم شرقا وغربا، ثم نطور الأفكار فنلعن امة الإسلام والعرب، ثم نلعن جيناتنا جينا وأنزيما وعصبا بعد عصب، ثم نتفكر قليلا أو كثيرا فنقول غاب الأئمة من قريش، ونتوه في كل الأحوال وما أسرع تداور خياراتنا في الأحزاب والنحل والمذاهب والأحلاف والدول؛ فاليوم نحب ناصرا وغدا هو ذا عين الفشل، وبعد غد الإسلام هو الحل، ومن بعده دولة تجمع كل العلل، واليوم مع إيران ناصرا ونصيرا، وغدا عيون اللهفة باتجاه تركيا وقطر الأمل. الثورة خيار وبعد قليل صاحبها ديماغوجي وحمار، والثورة المضادة خيار واستقرار.

ما أسرع خياراتنا وما أكثر حلفاءنا وما أسرع تخلينا عنها وتخليهم عنا وتخلينا عن بعضنا البعض!!!!.

إن الأسرة التي لا تقودها رؤية أخلاقية وإنسانية وعلمية تربوية، يلاقي أفرادها الواحد تلو الآخر فشلا وإحباطا متسلسلا، حتى ولو كان بعض منهم يحاول ثم يحاول ويحاول؛ لان غياب الرؤية والوعي والاستراتيجيا يعني دائما طحن الماء أو حتى الهواء، ويظن فاعلها ذلك انجازا، لمجرد انه يتعب إلى درجة الإعياء، بينما غيره قد يبذل اقل من نصف جهده ويجنى مع ذلك أشهى العنب.

وهذا للأسف حال الفلسطينيين والعرب، في ظل غياب الوعي والرؤية والاستراتيجيا المعمّدة في إنسان كمشروع مدروس وفق أسس علمية ومنهجية وعقلية، تقود إلى الإنسان الفاعل في المجتمع الفاعل، وليس كانسان يتسول قياد الآخرين له، ويطلب حل مشاكله وقضاياه المصيرية الوطنية والقومية من إسرائيل وأمريكا والغرب؛ إما بتوفير مظلة أمنية مستمرة أو باللهاث وراء سراب مفاوضات لا حل ولا تسوية حقيقية منها أو اللحاق - وعلى الهامش- بأحلاف إقليمية أو دولية.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة

News image

أعرب صفى الدين نائب قائد الشرطة الوطنية الاندونيسية اليوم الاربعاء عن اعتقاده بان الانفجار الذ...

أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية

News image

واشنطن ـ قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين لمشرعين الأربعاء إن وزارته ستعمل على تكث...

ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة

News image

التقى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في الفاتيكانالبابا فرانسيس في الفاتيكان، في ثالث محطة خلال جول...

الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر

News image

ألقت السلطات البريطانية القبض على 6 أشخاص، من بينهم امرأة، يعتقد أن لهم صلة بهج...

الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان

News image

قال الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، إن مصر تلتزم بعدم التدخل في شؤون الآخرين وعدم انت...

الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار

News image

قالت الشرطة البريطانية إن المشتبه به في الهجوم الانتحاري الذي وقع في مدينة مانشستر يدع...

تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص

News image

شهدت مدينة حمص أمس تفجيراً وُصف بأنه «انتحاري» أوقع ما لا يقل عن 4 قتل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الحرب والإرهاب بين الوسطيـَّة والاعتدال

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 27 مايو 2017

    منذ أن قتل قابيل أخاه هابيل، في التاريخ الآدمي، بدأ العنف، نتيجة للشر الكامن ...

ما يريده الوطن العربي من ترامب

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 26 مايو 2017

    منذ أقدم الأزمنة والوطن العربي يشكل قلب العالم جغرافياً وروحياً وفكرياً وحضارياً. عليه هبطت ...

خيارات روحاني الصعبة بعد الانتخابات

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 26 مايو 2017

    فرضت الانتخابات الرئاسية الإيرانية التي أجريت يوم الجمعة الماضي (19-5-2017) العشرات من الأسئلة المهمة ...

ثلاثة مشاريع إقليمية.. أين موقع العرب؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 26 مايو 2017

    تضرب الفوضى في الوقت الحالي منطقة الشرق الأوسط، حتى غيرت - سلباً- من معالم ...

توثيق «إسرائيلي» لعدوان 1967

عوني صادق

| الخميس, 25 مايو 2017

    أفرجت الحكومة «الإسرائيلية» مؤخراً عن «وثائق» حرب يونيو/حزيران 1967، وهي عبارة عن محاضر (36) ...

دونالد ترامب الجديد

جميل مطر

| الخميس, 25 مايو 2017

    فهم الناس من متابعة أعمال القمة التي انعقدت في الرياض وخلاصة ما قيل فيها ...

الإرهاب والعنصرية والحروب الأهلية معاً

د. صبحي غندور

| الخميس, 25 مايو 2017

    ما حدث في مدينة مانشستر البريطانية هو عمل إرهابي إجرامي كبير دون أي شك، ...

أكذوبة الحق التاريخي لليهود في فلسطين

د. غازي حسين | الأربعاء, 24 مايو 2017

  تطبيقاً لتقرير كامبل الاستعماري عام 1907 واتفاقية سايكس- بيكو عام 1916 صدر وعد بلفور ...

الانتخابات على الطريقة الإيرانية

منى عباس فضل

| الأربعاء, 24 مايو 2017

    قاد الرئيس الإيراني حسن روحاني حملته الانتخابية الأخيرة بشعار اللون الإرجواني «البنفسج» وتحت يافطة ...

الضمير الجمعي العربي .. هل ينتهي؟

د. قيس النوري

| الثلاثاء, 23 مايو 2017

    بعد كل أزمة تمر بها الامة، تتعالى أصوات ودعوات تبشر بهزيمة واحتضار الفكر والتوجه ...

بعد بريكست الهوة تتسع بين الأثرياء والفقراء

د. كاظم الموسوي

| الاثنين, 22 مايو 2017

    تواصل الحكومة البريطانية إجراءات خروجها من الاتحاد الأوروبي، وكان الحديث عنها بأن البريكست هذا ...

لقاء مع العروبي العتيق سليم الحص

د. فايز رشيد

| الأحد, 21 مايو 2017

    أن تلتقي برئيس وزراء لبنان الأسبق سليم الحص يعني باختصار لقاءً بسنديانة عربية شامخة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22037
mod_vvisit_counterالبارحة32431
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع245982
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي254424
mod_vvisit_counterهذا الشهر885508
mod_vvisit_counterالشهر الماضي710051
mod_vvisit_counterكل الزوار41255708
حاليا يتواجد 4003 زوار  على الموقع