موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا ::التجــديد العــربي:: القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور ::التجــديد العــربي:: فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط ::التجــديد العــربي:: فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح ::التجــديد العــربي:: وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج ::التجــديد العــربي:: السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها ::التجــديد العــربي:: ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي" ::التجــديد العــربي:: تظاهرات في بوسطن الأميركية ضد خطاب الكراهية ::التجــديد العــربي:: «الخطوط السعودية»: قطر لم تمنح طائراتنا تصاريح هبوط لنقل الحجاج ::التجــديد العــربي:: هجوم برشلونة: الضحايا من 34 بلدا ::التجــديد العــربي:: تعزيزات عسكرية لإنهاء معركة الجرود: في اليوم الثاني من العملية يرفع المساحة الجغرافية المحررة من قبل الجيش اللبناني الى 80 كيلومتراً مربعاً من مساحة المنطقة التي تبلغ 120 كيلومتراً مربعاً ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يعتقل 24 فلسطينياً في مناطق عدة من الضفة الغربية ::التجــديد العــربي:: السعودية تخصخص عشرة قطاعات حكومية ::التجــديد العــربي:: المصرف المركزي الصيني يسحب 50 بليون يوان من السوق ::التجــديد العــربي:: بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب بالقاهرة، التابع لمكتبة الإسكندرية يستضيف تراث المغرب الوطني لمهرجان "من فات قديمه تاه" ::التجــديد العــربي:: الافراط في تناول الطعام يتلاعب بالذاكرة والخضروات والفواكه مثل التوت واللفت والرمان تحصن الدماغ من ضعف الادراك وتمنح الجسم الطاقة ::التجــديد العــربي:: التدخين يصيب كبار السن بالوهن ::التجــديد العــربي:: نيمار يستعرض مهاراته ويقود سان جرمان الى فوز ساحق على ضيفه تولوز بسداسية بعد تسجيله هدفين ومساهمته في تمريرتين حاسمتين وتسببه بركلة جزاء ::التجــديد العــربي:: تشلسي يعوض تعثره الافتتاحي في 'البريمير ليغ ويفوز على توتنهام بفضل ثنائية لمدافعه الاسباني ألونسو ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي::

اليسار العربي... ما المستقبل؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

استضافت كلية سانت أنتوني بجامعة أكسفورد العريقة منتدى التاريخ العابر لليسار في الشرق الأوسط، في مقر دراسات الشرق الأوسط والذي يرأسه البروفسور يوجين، ونائبه توبي ماشيون ، وبدعم من جامعة كوبنهاجن، وبشخص مدير دائرة دراسات الشرق الأوسط سون هوجبول على مدى يومي 29 و30 أبريل/ نيسان ٢٠١٦، وشمل برنامج المنتدى تقديم أوراق عمل من اختصاصيين، ويعقب كل ورقة عمل مناقشة من الحاضرين، وهم معظمهم أساتذة جامعون وباحثون في شئون الشرق الأوسط.

 

بدأت الندوة بكلمتين للمنظمين ألقاهما كل من مسئول مركز الشرق الأوسط بكلية سانت انتوني بروفسور يوجين وسون هو جيل وتوبي ماثيسون، حيث أوضح أن هدف المنتدى هو عرض لمسيرة اليسار في المنطقة العربية وإيران، وتقديم حاضره واستكشاف مستقبله، ثم تلا ذلك ثلاث جلسات في اليوم الأول، وتركزت الجلسة الأولى حول كتب التاريخ، وشملت ورقة ستيفاني كورنت بكلية سانت انطوني حول كتابه «تاريخ الشرق الأوسط من القاعدة»، ثم ورقة جون شاكلرونت من مدرسة لندن للاقتصاد حول السياسة الشعبية في تشكيل الشرق الأوسط الحديث. أما الجلسة الثانية فكانت حول العلاقات العابرة للقوميات لليسار العربي، وشملت ورقة لرويل ميجر من معهد هولندا للعلاقات الدولية حول السياسي والاقتصادي المصري راشد البراوي الذي لعب دوراً قيادياً في التخطيط الاقتصادي في عهد عبدالناصر، ثم ورقة جيهان العزاوي من جامعة إدنبره، حول الهوية في لبنان والعراق والعلاقة مع الشيوعية.

أما الجلسة الثالثة فكانت حول إرث اليسار في إيران والعراق حيث قدمت فيها ورقة ليوهان فرانزن من جامعة انجليا بعنوان الشيوعية القومية مقابل الاشتراكية العربية، وانشقاق اليسار العربي، وورقة رونيا عبدالرازق من كلية سانت انتوني بأكسفورد وهي دراسة مقارنة بين حزب توده والحزب الشيوعي العراقي.

وفي اليوم الثاني فقد كانت الجلسة الأولى بعنوان إرث اليسار في الخليج والجزيرة العربية، وشملت تقديم ثلاث أوراق لعبدالنبي العكري (باحث مستقل) حول اليسار في الخليج، والثانية لهيلين لاكنر من جامعة درهام حول الحزب الاشتراكي اليميني، من القومية إلى الاشتراكية، والثالثة للباحث المستقل كامل الخطي حول إسقاطات اليسار في السعودية. أما الجلسة الثانية فكانت بعنوان «إرث اليسار في شمال إفريقيا» وشملت تقديم ورقة لمريام أوجو من جامعة ويستمسنتر حول الاستمرارية والانقطاع في اليسار المغربي، والورقة الثانية لمارك ليفاين من جامعة كاليفورنيا حول «تاريخ اليسار في تونس»، أما الجلسة الثالثة فكانت بعنوان اليسار والحرب في سورية حيث قدم فيها عن طريق «سكايب» ورقة لكرم نجار من جامعة إيزك حول المّنظر اليساري السوري ياسين الحافظ وناقشه فيها سون هو جيل.

واختتم المنتدى بجلسة مطولة لمناقشة مجمل ما جاء في المنتدى وتقديم مقترحات حيث جرى التوافق على عقد ندوة في السنة القادمة أكثر تخصصاً حول اليسار حالياً، ومن المواضيع المقترحة اليسار والربيع العربي، أو اليسار والسلطة، أو اليسار والحداثة. كما أعلن عن أن أوراق الندوة في شكلها النهائي سيتم نشرها في كتاب عن جامعة أكسفورد.

لاشك في أن كثيرين سيتساءلون عن جدوى وأهمية عقد ندوة علمية في واحدة من أعرق وأشهر الجامعات في العالم، جامعة أكسفورد حول اليسار العربي في الوقت الذي تراجع فيه اليسار على امتداد الوطن العربي كقوة سياسية فاعلة؛ بل وتلاشى من بعض الساحات، وسقط حكم اليسار حيثما ما كان يحكم، وحيث تشهد المنطقة أعتى ردة في تاريخها أعادتنا إلى القرون الوسطى وعنوانها «داعش». والحقيقة أنه وكما أوضح أحد المشاركين، أن دور الباحثين والأكاديميين هو البحث في القضايا الكامنة في الظل، أو المتجاهلة من قبل الإعلام والسياسيين لا يمكننا في هذا الحيز أن نعرض الأوراق المقدمة في المنتدى، وهي غنية، ولا المناقشات التي تبعتها وهي ثرية، ولكن يمكن القول إن المنتدى قدم مادة ثرية جداً وعميقة جداً لمسيرة اليسار في المنطقة العربية، منذ بروز الأحزاب الشيوعية في الشام في العشرينيات حتى اليوم.

أما المشترك في هذه الأوراق فهو أن العوامل المؤثرة في مسار التنظيمات اليسارية بطابعها الشيوعي أو القومي أو الوطني، فهي مزيج من عوامل عدة أهمها البيئة الحضارية والسياسية، فهناك بالطبع فارق حضاري في زمن النشأة بين بلاد الشام ومصر من ناحية والخليج والجزيرة والعربية من ناحية أخرى، كما أن هناك فارقاً كبيراً بين الوضع السياسي في ملكيات مستقرة نسبياً كما في مصر والمغرب، وبلدان مضطربة بالانقلابات مثل سورية والعراق واليمن، وبلدان مستقرة مثل تونس والمغرب. وهناك فرق بين بلدان كانت خاضعة للاستعمار أدخلت فيها إصلاحات وتحديث نسبي كما في عدن ولبنان والجزائر والمغرب، وما بين بلدان متخلفة مثل اليمن لم تلامس التحديث. كما أن هناك فرقاً بين بلدان خاضت حرب التحرير مثل الجزائر واليمن، وبلدان جرى فيها نقل السلطة من بلد الحماية مثل بريطانية في الخليج أو الاستعمار كما في لبنان.

أما الفارق الآخر فهو أن الأحزاب الشيوعية العربية مع تباينها استمدت مرجعيتها ودعمها من الاتحاد السوفياتي بكل نجاحاته وإخفاقاته، وقد تسبب ذلك في تبعية فكرية وسياسية مضرة، لكن هناك تبايناً فيما بينها أيضاً. أما اليسار العربي الجديد فولد من خضم الحركة القومية بتفرعاتها وصراعاتها وتجربتها وخصوصاً حركة القوميين العرب والبعث والناصرية. أما اليسار الوطني وكما هو الأبرز في شمال إفريقيا، المغرب والجزائر وتونس، فقد استوعب فكره من مصادر عدة، ومنه الفكر الشيوعي والفكر الاشتراكي الأوروبي، والوطنية المغربية والمحلية، ولذلك كان الأكثر تماسكاً واستمرارية وفاعليه، بل استطاع المشاركة في الحكم وخصوصاً في المغرب.

أما الاستنتاج النهائي فهو أنه على رغم انحسار اليسار بل وانتهاء معظم تنظيماته القديمة، فقد كان له تأثير ولايزال في بث أفكاره وقيمه وممارساته وتطويرها، والتي تملكتها جماهير واسعة، وهي في معظمها خارج التنظيمات اليسارية، وبعضها منضوٍ في حركات جديدة. ولقد وضح هذا التأثير من ثورات وانتفاضات الربيع العربي، حيث جرى استحضار سير وصور قادة يساريين مثل المهدي بن يركه في المغرب وعبدالفتاح إسماعيل في اليمن مثلاً، ولقد أسهمت التنظيمات والشخصيات اليسارية بمختلف تلاوينها في الثورات وانتفاضات الربيع في الحراك وفي التسييس وفي التنظير، على رغم كل ما تعرفه عن النهاية المأساوية لمعظم هذه الثورات، لكنه معلوم أن الثورة عملية معقدة بين مد وجزر، وليست على حد قول لينين: «مستقيمة كشارع نيفكسي».

ويبقى اليسار حيثما يكون مرتبطاً بشعبه وديناميكياً ومواكباً للتطورات والتجديد في صفوفه، فاعلاً في النضال الوطني والقومي والأممي.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا

News image

اتسعت رقعة البحث عن منفذ الهجوم المُميت في مدينة برشلونة الإسبانية الأسبوع الماضي لتمتد إلى...

القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور

News image

موسكو –أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أن القوات الجوية الروسية دمرت قافلة للجماعات الإ...

فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط

News image

فُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سوا...

فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح

News image

أعلن مدعي الجمهورية في مرسيليا، كزافييه تارابو، أن العمل المتعمد لشاب صدم بسيارته صباح الا...

وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج

News image

الرياض – بلغ عدد القادمين لأداء مناسك_الحج من الخارج عبر الموانئ الجوية والبرية والبحرية منذ...

السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها

News image

أعلنت السفارة الاميركية في موسكو اليوم (الاثنين) انها ستعلق منح تأشيرات دخول الى الولايات الم...

ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي"

News image

قتل ستة أشخاص بعد سقوط قذيفة اليوم (الأحد) قرب مدخل «معرض دمشق الدولي» الذي فتح...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الفوضى والخروج من الفوضى

منير شفيق

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    المتابع للعلاقات بين الدول في المنطقة العربية- الإيرانية- التركية في ظل ما شهدته من ...

.. فهل تلك مشيئة الله .. أم هي مشيئة البشر؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    حين يجتمع الجهل والجَشع والانحلال، وغياب المفاهيم والمعايير الدينيَّة “الروحية – الأخلاقية”، والاجتماعية السليمة ...

التقسيم والدومينو

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

  كألعاب الدومينو، ما إن يسقط حجر حتى تتداعى أحجار أخرى على الرقعة نفسها.   هكذا ...

«الإليزيه»..أرباح الخارج وأضرار الداخل

فيصل جلول

| الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    سجلت شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في المئة يوم الأولى من الحكم انخفاضاً خطيراً ...

الطائفية كلها شر

حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 23 أغسطس 2017

    لا تزال القلوب مشحونة على بعضها، و لا تزال الكراهية ساكنة في أعماق جوارحنا، ...

مرونة أسواق العمل وتوليد الوظائف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 22 أغسطس 2017

    أكدت منظمة العمل الدولية أن العالم بحاجة لتوفير 600 مليون وظيفة بحلول عام 2030؛ ...

العلمانية بين طلال أسد والإسلاميين

د. خالد الدخيل

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    إذا كان السجال حول الدولة، مفهوماً وتجربة، وتحديداً حول العلمانية، لم يتوقف في الغرب ...

شعبوية إيديولوجيا صناديق الاقتراع

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    خلافاً لما يعتقده كثيرون، خطأ، لم تقترن الشعبوية فقط بالحركات السياسية ذات الطبيعة الإيديولوجية ...

الانتهازية في الثورة

د. فايز رشيد

| الأحد, 20 أغسطس 2017

    طالما كانت الثورة, طالما وُجد الانتهازيون المستفيدون منها, وغير المستعدين للتضحية بأنفسهم من أجلها! ...

حقائق عن المجتمع الأميركي

د. صبحي غندور

| السبت, 19 أغسطس 2017

    هناك شرخ كبير موجود الآن داخل المجتمع الأميركي بين تيار «الأصولية الأميركية» وتيار «الحداثة ...

أحداث ولاية فيرجينيا: الدلالات والتداعيات

د. زياد حافظ

| السبت, 19 أغسطس 2017

    أحداث مدينة شارلوتفيل في ولاية فيرجينيا أدت بحياة مواطنة أميركية دهستها سيارة يقودها أحد ...

اعرف عدوك:جذور البلطجة والقوة-الارهاب- في المجتمع الاسرائيلي…؟

نواف الزرو

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نصوص ارهابية من “العهد القديم”   (قد يتنطح البعض ليقول لنا: يا اخي كلنا نعرف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30871
mod_vvisit_counterالبارحة33309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع123567
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر660004
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43731686
حاليا يتواجد 3981 زوار  على الموقع