موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

المجتمع المدني... كيف يكون شريكاً؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أضحى مسلماً به دور المجتمع المدني ومنظماته في الحياة العامة، وفي المجتمع وفي الدولة، للنهوض كشريك للدولة في التنمية المستدامة، وضمان حياة سياسية ومجتمعية سوية . وكثيراً ما نسمع من كبار المسئولين في مملكة البحرين أهمية المجتمع المدني أو الأهلي ومنظماته أو جمعياته أو اتحاداته، وكشريك للدولة في النهوض بمهامها التنموية والمجتمعية، وهو إقرار من الدولة لما يقوم به المجتمع المدني ومنظماته من مهام ومسئوليات لا يمكن للدولة أن تنهض بها، كما أن ذلك يأتي في سياق تطور المجتمع الدولي بمختلف منظماته الدولية والإقليمية، وفي مقدمتها الأمم المتحدة ووكالاتها، حيث أضحت منظمات المجتمع المدني بمختلف تخصصاتها الحقوقية والإنسانية والاجتماعية وغيرها ذات وضعية استشارية ومراقبة وفاعلة في أعمال الأمم المتحدة ومنظماتها ووكالاتها.

 

بالنسبة للبحرين، فتعتبر الأندية والجمعيات الأهلية من أقدمها في منطقة الخليج، ورائدة في خدمة المجتمع، على رغم كل الظروف، وقد تطور مفهوم هذه الجمعيات والأندية الى مفهوم منظمات المجتمع المدني، لتميزها عن الجمعيات الخيرية والوعظ الديني، وفي ظل مفهوم هيمنة الدولة وبالتحديد الحكومة، فقد عكست التشريعات وأهمها قانون الجمعيات والأندية الأهلية للعام 1989، قيودا كثيرة على الترخيص وعمل الجمعيات والأندية الأهلية، ووضعها تحت وصاية الحكومة من خلال وزارة العمل والشئون الاجتماعية، كما ان بعض مواد القانون تحيل الى قانون العقوبات، ومع بدء المشروع الإصلاحي، فقد طرح كأولوية إعادة النظر بالكثير من القوانين، ومنها قانون الجمعيات والأندية. لكن الموضوع ظل يراوح مكانه في ظل إعطاء الحكومة الأولوية في اقتراح القوانين، وحتى لو اقترحها البرلمان فإنه يناط بالحكومة صياغتها، والتي تستطيع استردادها في أي وقت. وبالنسبة لمشروع قانون جديد لمنظمات المجتمع المدني يتماشى مع التطور الكبير في منظمات المجتمع المدني بعد الترخيص لعدد من الجمعيات الأهلية الجديدة النوعية في مجالات حقوق الإنسان، والشفافية، والمرأة، وحقوق المستهلك والبيئة وغيرها، وقيام اتحاد العمال، بموجب قانون خاص به. وعندما تقرر انشاء وزارة التنمية الاجتماعية في 2005، طرحت من جديد ضرورة صدور قانون عصري لمنظمات المجتمع يتناسب مع ازدهار منظمات المجتمع المدني والتطور في المفاهيم الدولية، في ضوء انخراط مملكة البحرين في المجتمع الدولي والتوجه للتعاون مع الأمم المتحدة وخصوصاً في مجال حقوق الإنسان، والذي يتضمن حرية ودعم منظمات المجتمع المدني. وقد أعدت الوزارة مسودة قانون منظمات المجتمع والذي شكل صدمة لمنظمات المجتمع المدني؛ لأنه لا يبقي فقط على القيود الواردة في قانون 1989، بل انه يتفنن في ابتداع ضوابط وقيود جديدة تضاف إلى القيود القديمة، ويضع هذه المنظمات تحت رقابة صارمة لوزارة التنمية الاجتماعية، ويبقي على ارتباط مشروع القانون مع قانون العقوبات في بعض مواده، وفي ضوء التعاون الأميركي البحريني، فقد استعانت الوزارة بمركز المساعدة القانونية غير الربحي، والذي انتدب خبراءه ومنهم عرب، لمراجعة مشروع القانون، وإبداء الرأي، كما عقدت اجتماعات في مقر الوزارة لخدمة المجتمع في توبلي، بحضور مندوبي المركز لمناقشة مشروع القانون وإبداء الراي فيه. وعلى رغم حشد الوزارة لمنظمات «الغونغو» إلا أن المنظمات المجتمعية الحقيقية استطاعت أن توصل رأيها، ما جعل خبراء المركز الأميركي يعيدون النظر في رؤيتهم، ويقدمون توصيات واضحة للحكومة لتعديل كثير من مواد القانون لصالح المزيد من الحريات ورفع القيود.

منذ ذلك الحين ومشروع القانون يراوح مكانه ما بين الحكومة والبرلمان، لكن في الواقع فإن الكثيرمن بنوده يجرى العمل بها طبقا لقرارات وزارة التنمية الاجتماعية، ويستمر العمل به كأمر واقع حتى بعد ادماج الوزارة بوزارة العمل اخيرا، وبعد أن احيل مشروع القانون مجددا على مجلس النواب في 2015 فقد بادرت منظمات المجتمع المدني من خلال تكتلين هما تجمع جمعيات المجتمع المدني، والتحالف الأبيض الى تقديم مقترحاتهما لإدخال تعديلات جوهرية على مشروع القانون، ومرة أخرى دفن مشروع القانون في الأدراج العميقة لمجلس النواب، وإضافة الى هذا القانون فإن بعض مواد قانون العقوبات وقانون حماية المجتمع من الإرهاب، وقرارات وزارية لوزارة الداخلية والمصرف المركزي، تضع المزيد من القيود على منظمات المجتمع المدني، فمثلاً لا يمكن لأية جمعية أهلية، الحصول على تمويل لمشاريعها من جهة خارجية، من دون موافقة وزارة التنمية الاجتماعية على المشروع، وموافقة دائرة مكافحة الفساد بوزارة الداخلية على التمويل، وهكذا توقفت مشاريع كثيرة ممولة من قبل ميبيا لأميركية مثلاً لكل من الاتحاد النسائي والجمعية البحرينية للشفافية، وتوقف برنامج الأمم المتحدة الإنمائي كليا عن تمويل مشاريع المجتمع المدني، ويمنع على الجمعيات جمع التبرعات أو قبول هبات محليا او تشكيل اتحادات أو شبكات تنسيق فيما بينها، أو الانضمام الى منظمات أو شبكات عربية أو دولية، أو حضور مؤتمراتها واجتماعاتها الا بموافقة وزارة التنمية الاجتماعية. ويترتب على بعض المخالفات السجن لمدة ستة أشهر أو أكثر، مثل النشاط قبل الترخيص الرسمي.

أما في السياق العملي، فقد جرى حل جمعية المعلمين وجمعية الممرضين، ومركز البحرين لحقوق الإنسان، ولم يرخص لعدد من الجمعيات التي كان بعضها نشطاً، مثل جمعية البحرين الشبابية لحقوق الإنسان، كما جرى حل الهيئات الإدارية لكل من الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان، وجمعية المحامين وأعضاء في جمعية الصحفيين، وجمعية الأدباء والكتاب أو إجبارها عمليا على الاستقالة مثل جمعية الأطباء، ويتبع ذلك عادة اجراء تغييرات في الأنظمة الأساسية لهذه الجمعيات، مما يترتب عليه تغيير في جمعياتها العمومية، ومن ثم مجيء إدارات مرضي عنها. لذلك اضطر عدد من المجموعات المهنية الى تشكيل روابط غير رسمية مثل الأدباء والكتاب، والصحافيين والأطباء والممرضين.

من نافلة القول إنه يجرى تطبيق القانون والقرارات الوزارية انتقائيًّا على مختلف الجمعيات والاتحادات والأندية الثقافية، حيث يحظى البعض بالرعاية الرسمية، الى حد افتتاح فروع لها في البلدان الأوروبية واستضافة مؤتمرات ضخمة في الفنادق الفاخرة، في حين يمنع على البعض غير المرضيين، حتى عقد ندوات خارج مقاراتهم، ويجرى تجفيف مصادرهم المالية.

خلاصة القول، إن رعاية وتشجيع منظمات الغونغو كلف ويكلف الدولة من رصيدها المالي والمعنوي الكثير، لكنها لم تحظ بالمصداقية لا على صعيد الوطن أو الخارج، وفي المقابل فإن المنظمات المستقلة تحظى بالمصداقية في الداخل والخارج، وعلى المسئولين أن يدركوا أنه في عالم اليوم والنظام الدولي الحالي ومنه منظومة الأمم المتحدة، فإن العبرة في التعاطي مع المنظمات غير الحكومية ليس الترخيص من بلدانها أو موافقة بلدانها عليها، بل بمصداقيتها وفاعليتها. ولذلك فإن الدور الملحوظ في المجتمع الدولي والأمم المتحدة للمنظمات الأخيرة ... لقد آن الأوان للمسئولين ان يدركوا ان قوة كيان الدولة ومكانة الدولة هو من قوة واستقلالية منظمات المجتمع المدني، ولذلك يجب إعادة النظر جذريا في السياسة المتبعة تجاه المجتمع المدني ومنظماته، وعلى الدولة التخلي عن المتمصلحين والمنتفعين والمروجين من هذه الجمعيات ومسئوليها لقاء قيامهم للترويج لأوضاع وسياسات خاطئة. ولا بأس أن تكون لمنظمات المجتمع المدني مقاربات مختلفة لمختلف المواضيع بما في ذلك سياسات الدولة، لكنه يجب التوقف عن سياسات المحاباة للبعض من ناحية والتضييق على البعض الآخر.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

«نتنياهو المرتشي».. هل بدأ السقوط؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    في يوم الاثنين الماضي تسارعت الأمور بخصوص الاتهامات ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ...

ترامب والحقيقة

د. مليح صالح شكر

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  أمتهن دونالد ترامب قبل أن يصبح رئيساً للولايات المتحدة الامريكية، مهنة بناء العمارات والفنادق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم738
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع738
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1072904
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51049555
حاليا يتواجد 2441 زوار  على الموقع