موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

رسالة نتنياهو في كل الاتجاهات

إرسال إلى صديق طباعة PDF


احتفل بنيامين نتنياهو لمناسبة مرور سنة على بدء ولاية حكومته بعقد أول جلسة رسمية للحكومة في تاريخ “إسرائيل” في هضبة الجولان السوري المحتل. برّر فعلته برغبته في «تمرير رسالة واضحة إلى العالم فحواها أن الهضبة ستبقى بيد “إسرائيل” إلى الأبد».

 

أي أبد؟ أبد حكومته، بمعنى نهاية مدتها في السلطة؟ أم نهاية مدة الكيان الصهيوني الاستيطاني؟ أليس لكل أمر نهاية؟

نتنياهو لم يكلّف نفسه عناء شرح مفهوم الأبد في القاموس الصهيوني. ما أراده توجيه رسالة واضحة إلى عناوين عدّة في العالم.

العنوان الأول كان الولايات المتحدة. كشف أثناء المناسبة الاحتفالية أنه تحادث هاتفياً مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، وقال له «إنه يشكك في قدرة سوريا على العودة إلى ما كانت عليه». لماذا؟ «لأنه توجد فيها أقليات مضطهدة، مثل المسيحيين والدروز والأكراد الذين يحاربون من أجل مستقبلهم وامنهم».

مدلول هذا الكلام وجودُ مخطط يعلم به نتنياهو (والأرجح أنه يشارك في تنفيذه) يرمي إلى منع سوريا من «العودة إلى ما كانت عليه». كيف؟ بإقامة كيانات سياسية لكل من «الأقليات المضطهدة»، حتى لو لم تكن تسعى إلى ذلك.

نتنياهو كشف أيضاً ما هو أهم: «قلتُ لوزير الخارجية الأمريكي إننا لا نعارض التسوية السياسية في سوريا، بشرط ألاّ تأتي على حساب أمن دولة إسرائيل». كيف؟ بطريقتين:

«أن يتمّ في نهاية المطاف طرد القوات الإيرانية وحزب الله و«داعش» من الأراضي السورية». مدلول هذا الكلام استمرار الحرب في سوريا، وعليها إلى إن يتمّ إنجاز مخطط إقامة كيانات سياسية ﻟ«الأقليات المضطهدة» تزول معها وحدة سوريا وسيادتها.

«آن الأوان للمجتمع الدولي أن يعترف بالواقع، خصوصاً بحقيقتين أساسيتين: الأولى، أنه بغض النظر عمّا يحدث في الطرف الآخر من الحدود فإن الخط الحدودي لن يتغيّر. الثانية، أنه بعد 50 عاماً حان الوقت للمجتمع الدولي أن يعترف أخيراً بأن هضبة الجولان ستبقى تحت السيادة “الإسرائيلية” «إلى أبد الآبدين». مدلول هذا الكلام إدخال “إسرائيل” في محادثات التسوية المرتقبة بعد إنجاز مخطط تقسيم سوريا إلى كيانات سياسية متعددة، فتكون حصتها تكريس احتلالها لهضبة الجولان كجزء من “إسرائيل” المعترف بها دولياً.

لماذا تقصّد نتنياهو أن يوجّه رسالته إلى وزير الخارجية الأمريكي قبل غيره؟ لأسباب عدّة أهمها ثلاثة:

أولها، لأن الولايات المتحدة (كما روسيا) ترعى محادثات جنيف- 3 بين الأطراف السورية، والمطلوب أن تُدرك واشنطن وتضع في حسبانها مصالح “إسرائيل” في أي تسوية مقبلة، حدُّها الأدنى الاعتراف، سياسياً وقانونياً، بسيادتها على هضبة الجولان.

ثانيها، لأن الولايات المتحدة غطست في معمعة الانتخابات الرئاسية، وهي فترة حساسة ودقيقة تحرص فيها قيادات الحزبين الديمقراطي والجمهوري على عدم إغضاب الناخبين اليهود الذين توالي أغلبيتهم الساحقة “إسرائيل”. وكان لافتاً أنه لا الرئيس أوباما، ولا أي مسؤول في البيت الأبيض، أو في وزارة الخارجية تجرأ بالردّ على تصريح نتنياهو في الجولان، أو مجرد التعليق عليه.

ثالثها، أن أوباما كان قرر مباشرة جولة واسعة وعقد محادثات مع زعماء دول الخليج، الأمر الذي يستوجب، في رأي نتنياهو، تحذيراً له مسبقاً كي لا يستجيب اليهم إذا ما أشاروا عليه بوجوب انتقاد لفعلة رئيس حكومة “إسرائيل”.

رسالة نتنياهو، إذاً، كانت موجّهة مباشرة إلى الولايات المتحدة، ومداورة إلى سائر اللاعبين في سوريا والعراق ولبنان وفلسطين ومصر. إلى هؤلاء جميعاً أراد نتنياهو توجيه رسالة واضحة: نحن هنا ولنا رأي ودور في ما جرى ويجري، ولا يمكنكم تقرير أي أمر استراتيجي في المنطقة، ولا سيما الأمور التي تمس “إسرائيل”، إلاّ بمشاركتنا وموافقتنا.

ماذا عن اللاعبين الآخرين الذين خاطبهم نتنياهو برسالته؟

روسيا لا تعادي “إسرائيل”، لكنها تراعي حلفاءها وتساندهم الأمر الذي يثير مخاوف القادة الصهاينة.

سوريا تعادي “إسرائيل” وتحاربها منذ قيامها في العام 1948، وهي تقاوم بطبيعة الحال احتلال “إسرائيل” للجولان، وترفض وضعه تحت سيادتها، وتعاهد نفسها وأمتها بالعمل على استعادته بكل الوسائل الممكنة. ولعلها الآن تشعر بمزيد من القلق بعد تصريح نتنياهو بالبقاء في الجولان إلى الأبد، وفي تقديرها أنه ما كان ليكشف مطامعه التوسعية بهذه الوقاحة لولا وجود مخطط معاد لها بمعرفة الولايات المتحدة، وأن للتنظيمات الإرهابية الناشطة في ربوعها دوراً في تنفيذه. ألا تقوم “إسرائيل” بمعالجة جرحى «جبهة النصرة»، جهاراً نهاراً، في مشافيها منذ أكثر من سنتين؟ إلى أين من هنا؟

الجواب: إلى المزيد من الشيء نفسه، أي المزيد من الاضطرابات والصراعات المحلية والإقليمية، ولاسيما في الساحة السورية. كل ذلك بسبب مركزية سوريا، موقعاً ودوراً، في جميع القضايا الكبرى التي تعصف رياحها بدول الإقليم على مدى السنوات العشرين الماضية.

***

issam.naaman@issamnaaman.com

 

 

د. عصام نعمان

دكتور في القانون العام - محام بالاستئناف - وزير سابق للإتصالات

كاتب ومعلق سياسي لبناني

 

 

شاهد مقالات د. عصام نعمان

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

الانقلابات الحديثة ليست بالضرورة عسكرية

جميل مطر

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

    تقول إحصاءات أعدتها مراكز بحوث غربية إن ما جرى تصنيفه من أحداث في أفريقيا ...

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4318
mod_vvisit_counterالبارحة69116
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع198506
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر933126
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47246796
حاليا يتواجد 5772 زوار  على الموقع