موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

جنيف: أزمة حقوق ولاجئين وحروب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تنعقد في جنيف أعمال الدورة الواحد والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان والتي تستمر من (28 فبراير/ شباط) حتى (24 مارس/ آذار 2016) وتخيم الأزمات على جدول أعمال هذه الدورة بشكل استثنائي.

 

تنعقد هذه الدورة في ظل حروب مشتعلة على امتداد الوطن العربي، قد تتحول إلى مواجهة عالمية ما بين معسكري الولايات المتحدة وروسيا، كما أنَّ أعمال الإرهاب من قبل المنظمات الإرهابية والتكفيرية المدعومة من بعض الدول، تضرب على امتداد العالم من أميركا حتى استراليا، ومن النرويج حتى السودان وما بينهما. ويترتب على ذلك خراب غير مسبوق منذ الحرب العالمية الثانية، إذ يقترب ضحاياه من مليون إنسان، إضافة إلى ملايين الجرحى والمهجرين وتدمير للبُنى التحتية، والأخطر خراب النفوس.

وكنتيجة مباشرة، فهناك أزمة إنسانية خطيرة وتجلياتها عديدة في ضحايا الحروب والنزاعات المباشرة، وموجات هائلة لا سابق لها من المهجَّرين من الدول العربية والإفريقية باتجاه الأمان في أوروبا، إذ تجاوز اللاجئون ممن وصلوا إلى أوروبا المليون، وهناك ملايين في الطريق، عدا من تبتلعهم مياه المتوسط كل يوم.

وفي ظل أجواء الحروب الداخلية والإقليمية وفي ظل استراتيجية مكافحة الإرهاب بأي الثمن، فإنَّ أول ما يجري التضحية به هو حقوق الإنسان، والتي تتراوح ما بين الأزمة والمشكلة، ولذلك فقد شهد العام الماضي عددًا هائلاً من الضحايا من القتلى والجرحى والنازحين والمعتقلين والمطاردين والإعدامات والأحكام الجائرة، ويترافق ذلك مع صنوف لا سابق لها من الفظاعات التي ترتكبها الأنظمة والمنظمات الإرهابية، مثل داعش والنصرة وبوكو حرام و»القاعدة» وأخواتهم، وفي ظل الحروب فإن المناطق التي تسيطر عليها المنظمات الإرهابية في الوطن العربي وافريقيا قد أرجعت البشرية إلى عصور الانحطاط.

المفارقة أن الأمم المتحدة تحتفل في هذه الدورة بحدثين مهمين، وهما الذكرى الخمسون لإقرار العهدين الدوليين، وهما العهد الدولي للحقوق السياسية والمدنية، والعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، واللذان يعتبران العمود الفقري لمنظومة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، وكذلك بالذكرى العاشرة لإنشاء مجلس حقوق الانسان، والذي أريد له أن يكون الجسم الأساسي للتعامل مع حقوق الإنسان لكل من الدول والأمم المتحدة (المفوضية السامية وأجهزة الاتفاقيات) والمنظمات الحقوقية الأهلية. كما تنعقد هذه الدورة بعد إقرار الأمم المتحدة استراتيجية اهداف التنمية المستدامة 2025 في (سبتمبر/ أيلول 2015).

لذلك، فإن أجواء الدورة تتراوح ما بين القنوط من الوضع المأساوي الحالي، وما بين الأمل بخروج الإنسانية من هذه المحنة، بإعمال العقل قبل فوات الأوان.

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في كلمته شدد على أن حقوق الإنسان هي في قلب استراتيجية التنمية المستدامة، وأن فرق الأمم المتحدة وأجهزتها مستعدة للتعاون مع مختلف الدول لتنسيق الجهود وتكامل أهداف التنمية المستدامة وطنيا وعالميا بمختلف أبعادها وفي قلبها حقوق الإنسان.

المفوض السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد الحسين أكد في كلمته أن هناك أزمة حقوق الإنسان في عدة بلدان عربية، وهي ليبيا وسورية والعراق واليمن والسودان وفلسطين، وأن استراتيجية مكافحة الإرهاب على حساب حقوق الإنسان ستفاقم أوضاع حقوق الإنسان وتصعّد الإرهاب، وحذر من عدم حلّ أزمة حقوق الانسان ولو على مراحل، وإلا سيكون الانفجار الأكبر قادماً لا محالة. كما أشار الى اضطهاد الحقوقيين وتهميش المنظمات الحقوقية والمجتمع المدني، خلافًا لمنظومة حقوق الإنسان.

رئيس مجلس حقوق الانسان للدورة 31 تشوي كيونغ ليم حذر من المخاطر المتزايدة للتمييز والإقصاء والتهميش، وشدد على ضرورة أن يظهر أعضاء المجلس إرادة حقيقية في حل معضلات حقوق الإنسان في بلدانهم والتعاون فيما بينهم، وكذلك مع أجهزة الأمم المتحدة ومع المجتمع المدني. تناوب على الكلام ما يعرف بالشخصيات البارزة، ومن بينهم وزراء خارجية، مثل وزير الخارجية الروسي لافروف، ووزراء مختصون بحقوق الإنسان، ورؤساء الهيئات الرسمية لحقوق الإنسان، ويمكننا التمييز بشكل واضح ما بين الدول الديمقراطية والتي يغض النظر عن حضورها في مجال حقوق الإنسان، فإنها صادقة في طرحها للمشاكل المتعلقة بحقوق الإنسان، وبعضها مثل اليونان وألمانيا، تعاني من ضغوط هائلة بسبب الموجات الهائلة للاجئين، وبعضها مستجد مثل كندا في ظل حكومة ترودو، أبدت استعدادًا لاستقبال مزيد من اللاجئين، وفي المقابل، هناك الحكومات الاستبدادية، التي وإن تغنت بحقوق الإنسان، إلا أنها تسُوق التبريرات لانتهاكاتها لحقوق الإنسان تحت دعاوى حماية المجتمع وحماية الأمن الوطني، وهي انتقائية في تناولها لملفات حقوق الإنسان، وهاتان المجموعتان تتوزعان على القارات الثلاث.

والمؤشرات تدل على اننا في أعلى سلم الفساد والاضطهاد وانتهاكات حقوق الإنسان، وفي أدنى سلم الحرية والتنمية، وعلى رغم ذلك يتباهى مندوبو الدول العربية في استعراض إنجازات وهمية لحقوق الإنسان والتنمية. ومن تجليات هذا الوضع المزري هو أنه في حين تزدهر المنظمات الحقوقية الأهلية الوطنية والدولية في الدول الديمقراطية، إذ يحظى مندوبوها في جنيف بالتقدير والدعم الكبير من قبل بلدانهم والتي ينتقدونها بصراحة، فإن غالبية ممثلي المنظمات الحقوقية العربية هم قادمون من المنافي، والبعض يخاطبون الاجتماع عن بعد، والبعض الآخر خلف القضبان، ليس هذا فقط؛ بل إنهم وهم في جنيف يتعرضون للتهديدات والتشهير والابتزار من قبل حكوماتهم وحشد منظمات الغونغو الموالية.

وبحسب إجراءات المجلس هناك حق الرد من قبل مندوبي الدول، إذ إنَّ هَمَّ الدول الاستبدادية هو إنكار ما يرد بشأنها، واتهام الطرف المنتقد وهو ما يساهم في فضح مختلف الدول المنتهكة وكما يقول المثل «إذا اختلف اللصوص بانت جرائمهم»، كما أن نظام المجلس يسمح للمنظمات الحقوقية المعتمدة في المجلس، بإلقاء كلمات مختصرة، وهي بذلك تقدم الوجه الآخر لأوضاع حقوق الانسان في مختلف البلدان، وهنا نحيي شجاعة هؤلاء الحقوقيين الذين يتعرضون للعقاب والملاحقة في بلدانهم.

إنه في مقابل التحالف الأناني للدول الاستبدادية ضد الإنسان وحقوقه، فإن هناك أيضاً تحالفاً للدول ذات النزعة الإنسانية والمنظمات الحقوقية المخلصة لحقوق الإنسان.

الدورة الواحدة والثلاثون لمجلس حقوق الإنسان شهدت طرح الملفات المتعددة لحقوق الإنسان، والكثير من الفعاليات الرسمية والأهلية المصاحبة واللقاءات، إذ يسهم كل ذلك، على رغم كل شيء، في فضح الانتهاكات والمنتهكين وتقويض شرعيتهم، وفي المقابل تعزير النضال من أجل حقوق الإنسان والشعوب في مسيرة طويلة لن تتوقف.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تشجيع رأس المال المبادر

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    رأس المال المبادر هو أحد أشكال التمويل للمشاريع الريادية في أولى مراحل إنشائها، والتي ...

صراع مستقبل العرب مع حاضرهم!

د. صبحي غندور

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    هل يمكن أن يكون العام هذا الجديد والأعوام القادمة سنوات خير على العرب وأوطانهم؟ ...

التهديد بسحب الاعتراف بالكيان

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    منذ تصريحات الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، بنقل السفارة الأمريكية في الكيان إلى القدس، ...

الروبوت العسكري الإسرائيلي عدو الأنفاق الأول

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 17 يناير 2017

    ما زالت أنفاق المقاومة الفلسطينية تشكل خطراً كبيراً على أمن الكيان الصهيوني وسلامة مستوطنيه، ...

التنمية المستدامة

د. حسن حنفي

| الاثنين, 16 يناير 2017

إذا كانت القضية الأولى لدى ما نسميه «اليسار الإسلامي» هي تحرير الأرض من الاحتلال، وال...

رسائل فتى المُكَبِّر

عبداللطيف مهنا

| الاثنين, 16 يناير 2017

تتفرَّد عملية فتى المُكبِّر المقدسي الشهيد فادي نائل القنبر الفدائية بسمة نوعية وترهص بأن لها...

القاتل «أزاريا».. نموذج إسرائيلي حكومة

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يناير 2017

حقق جيش الاحتلال الإسرائيلي، منذ اندلاع «هبّة ترويع الإسرائيليين» الفلسطينية في أكتوبر 2015، في أكث...

الأيديولوجيات السياسية بين القبول والرفض

السيد يسين

| الاثنين, 16 يناير 2017

إذا كان القرن العشرون يمكن اعتباره قرن الأيديولوجيات السياسية المتصارعة، فإن القرن الحادي والعشرين هو ...

قراءتان لقرار مجلس الأمن ضد الاستيطان

منير شفيق

| الاثنين, 16 يناير 2017

لنضع جانبا، ولو مؤقتا، غضب نتنياهو وأعضاء حكومته من قرار مجلس الأمن رقم 2334، في ...

99 عاما على ميلاد القائد جمال عبد الناصر

زياد شليوط

| الاثنين, 16 يناير 2017

اما أن تكون ناصريا أو لا تكون معلمنا وقائدنا جمال عبد الناصر،...

اجتماعات واشنطن الفلسطينية

معين الطاهر

| الاثنين, 16 يناير 2017

لم يدُم التزام الجانب الفلسطيني بعدم تسريب تفاصيل اللقاءات التي عُقدت مع وزير الخارجية الأ...

لماذا (فشل) اجتماع اللجنة التحضيرية في بيروت؟

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 16 يناير 2017

يقول المثل (الغريق يتشبث بقشة) وشعبنا الفلسطيني العظيم الذي يتعرض لأسوء اشكال الاحتلال والإرهاب ويع...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15086
mod_vvisit_counterالبارحة19608
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90741
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي236205
mod_vvisit_counterهذا الشهر509013
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37352452
حاليا يتواجد 970 زوار  على الموقع