موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

جنيف: أزمة حقوق ولاجئين وحروب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تنعقد في جنيف أعمال الدورة الواحد والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان والتي تستمر من (28 فبراير/ شباط) حتى (24 مارس/ آذار 2016) وتخيم الأزمات على جدول أعمال هذه الدورة بشكل استثنائي.

 

تنعقد هذه الدورة في ظل حروب مشتعلة على امتداد الوطن العربي، قد تتحول إلى مواجهة عالمية ما بين معسكري الولايات المتحدة وروسيا، كما أنَّ أعمال الإرهاب من قبل المنظمات الإرهابية والتكفيرية المدعومة من بعض الدول، تضرب على امتداد العالم من أميركا حتى استراليا، ومن النرويج حتى السودان وما بينهما. ويترتب على ذلك خراب غير مسبوق منذ الحرب العالمية الثانية، إذ يقترب ضحاياه من مليون إنسان، إضافة إلى ملايين الجرحى والمهجرين وتدمير للبُنى التحتية، والأخطر خراب النفوس.

وكنتيجة مباشرة، فهناك أزمة إنسانية خطيرة وتجلياتها عديدة في ضحايا الحروب والنزاعات المباشرة، وموجات هائلة لا سابق لها من المهجَّرين من الدول العربية والإفريقية باتجاه الأمان في أوروبا، إذ تجاوز اللاجئون ممن وصلوا إلى أوروبا المليون، وهناك ملايين في الطريق، عدا من تبتلعهم مياه المتوسط كل يوم.

وفي ظل أجواء الحروب الداخلية والإقليمية وفي ظل استراتيجية مكافحة الإرهاب بأي الثمن، فإنَّ أول ما يجري التضحية به هو حقوق الإنسان، والتي تتراوح ما بين الأزمة والمشكلة، ولذلك فقد شهد العام الماضي عددًا هائلاً من الضحايا من القتلى والجرحى والنازحين والمعتقلين والمطاردين والإعدامات والأحكام الجائرة، ويترافق ذلك مع صنوف لا سابق لها من الفظاعات التي ترتكبها الأنظمة والمنظمات الإرهابية، مثل داعش والنصرة وبوكو حرام و»القاعدة» وأخواتهم، وفي ظل الحروب فإن المناطق التي تسيطر عليها المنظمات الإرهابية في الوطن العربي وافريقيا قد أرجعت البشرية إلى عصور الانحطاط.

المفارقة أن الأمم المتحدة تحتفل في هذه الدورة بحدثين مهمين، وهما الذكرى الخمسون لإقرار العهدين الدوليين، وهما العهد الدولي للحقوق السياسية والمدنية، والعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، واللذان يعتبران العمود الفقري لمنظومة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، وكذلك بالذكرى العاشرة لإنشاء مجلس حقوق الانسان، والذي أريد له أن يكون الجسم الأساسي للتعامل مع حقوق الإنسان لكل من الدول والأمم المتحدة (المفوضية السامية وأجهزة الاتفاقيات) والمنظمات الحقوقية الأهلية. كما تنعقد هذه الدورة بعد إقرار الأمم المتحدة استراتيجية اهداف التنمية المستدامة 2025 في (سبتمبر/ أيلول 2015).

لذلك، فإن أجواء الدورة تتراوح ما بين القنوط من الوضع المأساوي الحالي، وما بين الأمل بخروج الإنسانية من هذه المحنة، بإعمال العقل قبل فوات الأوان.

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في كلمته شدد على أن حقوق الإنسان هي في قلب استراتيجية التنمية المستدامة، وأن فرق الأمم المتحدة وأجهزتها مستعدة للتعاون مع مختلف الدول لتنسيق الجهود وتكامل أهداف التنمية المستدامة وطنيا وعالميا بمختلف أبعادها وفي قلبها حقوق الإنسان.

المفوض السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد الحسين أكد في كلمته أن هناك أزمة حقوق الإنسان في عدة بلدان عربية، وهي ليبيا وسورية والعراق واليمن والسودان وفلسطين، وأن استراتيجية مكافحة الإرهاب على حساب حقوق الإنسان ستفاقم أوضاع حقوق الإنسان وتصعّد الإرهاب، وحذر من عدم حلّ أزمة حقوق الانسان ولو على مراحل، وإلا سيكون الانفجار الأكبر قادماً لا محالة. كما أشار الى اضطهاد الحقوقيين وتهميش المنظمات الحقوقية والمجتمع المدني، خلافًا لمنظومة حقوق الإنسان.

رئيس مجلس حقوق الانسان للدورة 31 تشوي كيونغ ليم حذر من المخاطر المتزايدة للتمييز والإقصاء والتهميش، وشدد على ضرورة أن يظهر أعضاء المجلس إرادة حقيقية في حل معضلات حقوق الإنسان في بلدانهم والتعاون فيما بينهم، وكذلك مع أجهزة الأمم المتحدة ومع المجتمع المدني. تناوب على الكلام ما يعرف بالشخصيات البارزة، ومن بينهم وزراء خارجية، مثل وزير الخارجية الروسي لافروف، ووزراء مختصون بحقوق الإنسان، ورؤساء الهيئات الرسمية لحقوق الإنسان، ويمكننا التمييز بشكل واضح ما بين الدول الديمقراطية والتي يغض النظر عن حضورها في مجال حقوق الإنسان، فإنها صادقة في طرحها للمشاكل المتعلقة بحقوق الإنسان، وبعضها مثل اليونان وألمانيا، تعاني من ضغوط هائلة بسبب الموجات الهائلة للاجئين، وبعضها مستجد مثل كندا في ظل حكومة ترودو، أبدت استعدادًا لاستقبال مزيد من اللاجئين، وفي المقابل، هناك الحكومات الاستبدادية، التي وإن تغنت بحقوق الإنسان، إلا أنها تسُوق التبريرات لانتهاكاتها لحقوق الإنسان تحت دعاوى حماية المجتمع وحماية الأمن الوطني، وهي انتقائية في تناولها لملفات حقوق الإنسان، وهاتان المجموعتان تتوزعان على القارات الثلاث.

والمؤشرات تدل على اننا في أعلى سلم الفساد والاضطهاد وانتهاكات حقوق الإنسان، وفي أدنى سلم الحرية والتنمية، وعلى رغم ذلك يتباهى مندوبو الدول العربية في استعراض إنجازات وهمية لحقوق الإنسان والتنمية. ومن تجليات هذا الوضع المزري هو أنه في حين تزدهر المنظمات الحقوقية الأهلية الوطنية والدولية في الدول الديمقراطية، إذ يحظى مندوبوها في جنيف بالتقدير والدعم الكبير من قبل بلدانهم والتي ينتقدونها بصراحة، فإن غالبية ممثلي المنظمات الحقوقية العربية هم قادمون من المنافي، والبعض يخاطبون الاجتماع عن بعد، والبعض الآخر خلف القضبان، ليس هذا فقط؛ بل إنهم وهم في جنيف يتعرضون للتهديدات والتشهير والابتزار من قبل حكوماتهم وحشد منظمات الغونغو الموالية.

وبحسب إجراءات المجلس هناك حق الرد من قبل مندوبي الدول، إذ إنَّ هَمَّ الدول الاستبدادية هو إنكار ما يرد بشأنها، واتهام الطرف المنتقد وهو ما يساهم في فضح مختلف الدول المنتهكة وكما يقول المثل «إذا اختلف اللصوص بانت جرائمهم»، كما أن نظام المجلس يسمح للمنظمات الحقوقية المعتمدة في المجلس، بإلقاء كلمات مختصرة، وهي بذلك تقدم الوجه الآخر لأوضاع حقوق الانسان في مختلف البلدان، وهنا نحيي شجاعة هؤلاء الحقوقيين الذين يتعرضون للعقاب والملاحقة في بلدانهم.

إنه في مقابل التحالف الأناني للدول الاستبدادية ضد الإنسان وحقوقه، فإن هناك أيضاً تحالفاً للدول ذات النزعة الإنسانية والمنظمات الحقوقية المخلصة لحقوق الإنسان.

الدورة الواحدة والثلاثون لمجلس حقوق الإنسان شهدت طرح الملفات المتعددة لحقوق الإنسان، والكثير من الفعاليات الرسمية والأهلية المصاحبة واللقاءات، إذ يسهم كل ذلك، على رغم كل شيء، في فضح الانتهاكات والمنتهكين وتقويض شرعيتهم، وفي المقابل تعزير النضال من أجل حقوق الإنسان والشعوب في مسيرة طويلة لن تتوقف.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6144
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144434
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر472776
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47985469