موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل ::التجــديد العــربي:: مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف ::التجــديد العــربي:: اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته" ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن ::التجــديد العــربي:: المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء ::التجــديد العــربي:: 400 ألف عراقي عالقون في البلدة القديمة بالموصل ::التجــديد العــربي:: المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الأميركية قد تنشر ما يصل إلى ألف جندي إضافي في شمال سوريا ::التجــديد العــربي:: لقاء مرتقب بين السيسي وترامب في واشنطن مطلع أبريل ::التجــديد العــربي:: معركة الموصل تبلغ مراحلها الأخيرة ::التجــديد العــربي:: تركيا تهدد بإلغاء اتفاق الهجرة مع الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الاحتجاجات تجبر الحكومة اللبنانية على إلغاء زيادات ضريبية ::التجــديد العــربي:: مدينة صناعية ضخمة قرب طنجة بمئة ألف فرصة عمل تستقر فيها حوالي 200 شركة صينية في مشروع ضخم بقيمة عشرة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: الإمارات تتصدر الشرق الأوسط في الاستثمارات الخارجية ::التجــديد العــربي:: وفاة المفكر المصري السيد ياسين بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: 'البابطين الثقافية' تستعد لإطلاق مهرجان ربيع الشعر العربي العاشر ::التجــديد العــربي:: لبن الزبادي يخفف من أعراض الاكتئاب والقلق، ويساهم في تجنب الآثار الجانبية للأدوية الكيميائية، كما يقي من خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري ::التجــديد العــربي:: مكملات فيتامين 'هـ' تحارب القصور الكلوي الحاد ::التجــديد العــربي:: لاعب التنس السويسري فيدرر يتوج بطلا لدورة انديان ويلز للتنس ::التجــديد العــربي::

مواجهة الإرهاب بالعنف فقط تستولد إرهاباً مضاداً...

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بات الإرهاب طبقاً يومياً كريهاً على «موائد» مواطني دول العالم. مَن لم «يتذوّقه» حتى اليوم سيفعل في غدٍ قريب. إنه طبق كريه يُعَدُّ في مطابخ محلّية «ويؤكل»، غالباً، في جوارها. قد تُوضَع وصفته تركيبته وبعض مواده في الخارج، لكن تقديمه وتناوله يجريان على «موائد» بلدية في الشوارع والساحات العامة وفي الأمكنة المكتظة خصوصاً.

 

حتى أمسٍ قريب كانت دول كبرى وإقليمية تزوّد مطابخ إرهابية في سورية والعراق واليمن وليبيا وتونس ومصر موادَّ طازجة وأخرى بائتة لإعداد أطباق إرهابية كريهة جداً بغية تقديمها في «مطاعم» عربية وأوروبية. فعلت ذلك سراً وحذّرت من خطورة تناولها علناً.

ليس ما رسمناه مشهداً سوريالياً. إنه مشهد يومي بالغ الواقعية يعانيه أفراد وجماعات وشعوب في دول المشرق كما في دول الغرب. قادة أميركا وأوروبا أدركوا أخيراً خطورة أطباق الإرهاب على صحة مجتمعاتهم. قرّروا وقف تصدير موادّ طازجة لمطابخ الإرهاب. لعلهم اتفقوا أيضاً على ضرورة تدمير مطابخ الإرهاب لوقف إعداد «وجبات» ملغومة وترويجها. بصريح العبارة: لولا مجازر باريس ثم بروكسل الإرهابية لما تنبّه قادة أوروبا وأميركا إلى مخاطر استشراء الإرهاب في عقر بلدانهم واحتمال تحوّله نووياً. لذا أخذوا يرفعون شعاراً موحداً: «الإرهاب خطر عالمي». ولأنه عالمي فإنّ مواجهته يجب أن تكون عالمية.

ما العمل لمواجهة الإرهاب محلياً وعالمياً؟

دول أوروبا جادّة في مواجهته داخلياً ومتردّدة خارجياً. أميركا وروسيا تبدوان أكثر جدّية في هذا المجال. جون كيري، بتفويضٍ من رئيسه، ناقش في موسكو مع فلاديمير بوتين وسيرغي لافروف مفردات برنامج متكامل لمواجهة الإرهاب عالمياً. الدولتان العظميان اتفقتا في قضايا واختلفتا في أخرى.

اتفقتا على هدف استراتيجي مركزي: منع تنظيمات الإرهاب من التمركز في أيّ بلد كي لا يصبح لها مقراً ومنطلقاً، وللإرهابيين مغناطيساً جاذباً ومأوى وساحة تدريب وإعداد. يترتّب على ذلك استئصال «الدولة الإسلامية داعش» من سورية والعراق عاجلاً ومن ليبيا واليمن لاحقاً. لا قيد على الجيش السوري في حملته المتصاعدة لاقتلاع «داعش» من تدمر ودير الزور والرقة. لا تحفّظ على مشاركة «الحشد الشعبي» في معركة تحرير الموصل من «داعش» وحلفائه. باختصار، لن يكون لـِ «داعش» أيّ مقر أرضي ثابت محصّن في أيّ مكان.

إلى ذلك، ثمة اتفاق على تعاون وتنسيق أوسع في ميادين الاستخبارات والاستقصاءات للوقاية المسبقة من أفعال الإرهاب ومفاعيلها قبل حصولها. وثمة اتفاق أيضاً على أمور تكتيّة مهمة:

ـ إطلاق يدّ روسيا في دعم سورية لتنظيف مناطقها من «داعش».

ـ إطلاق يد أوروبا في ليبيا لتخليصها من «داعش» في سياق دعم حكومة وطنية جامعة تعمل لاستعادة وحدتها.

ـ لجم تركيا الساعية لإقامة «منطقة آمنة» في شمال سورية في سياق خطةٍ لإضعاف حكومة دمشق، كما حركة الكرد الرامية إلى إقامة مناطق حكم ذاتي في سورية وتركيا.

غير أنّ ثمة قضايا خلافية بين واشنطن وموسكو تتطلّب حلاً أو تسوية:

ـ مستقبل الرئيس بشار الأسد. واشنطن تريد أن يكون بقاؤه في السلطة مقيّداً بمرحلة انتقالية لها بداية ونهاية. موسكو تريد أن يبقى هذا الأمر من صلاحية السوريين أنفسهم، سواء في مفاوضات أو انتخابات.

ـ تحديد مستوى الحضور والنفوذ الروسيّيْن في سورية ومثيلهما الأميركيّيْن في العراق.

ـ مناهج وطرائق التعامل مع كلّ من تركيا والسعودية وإيران لتقليص حضورها في سورية والعراق واليمن، وبالتالي نفوذها فيها.

غير أنّ تعاون واشنطن وموسكو لإطفاء الحرائق في دول غرب آسيا يتطلّب تفاهماً على إنهاء الأزمة المستفحلة في كلّ من سورية والعراق واليمن. واشنطن تبدو مستعدّة للتسليم بدور واسع لموسكو في دول غرب آسيا. فالنفط لم يعد هاجساً ولا دافعاً لها إلى احتكار دور الشرطي والحامي والوصي على مقدرات المنطقة. ثمة مصالح وموارد ومخاطر أهمّ وأخطر في شرق آسيا تتطلّب حضوراً ودوراً أميركيّيْن وازنَيْن ما يدفع واشنطن إلى التساهل في شأن ما تبقّى لها في غرب آسيا لتكسب الكثير مما ينتظرها في شرقها.

يتزامن انحسار نفوذ أميركا المتدرّج في الشرق الأوسط مع صعود مضطرد في دور كلّ من إيران وقوى المقاومة التي ترعاها وتركيا و»إسرائيل». إيران أضحت بفضل اتفاقها النووي مع الولايات المتحدة وحليفاتها الأوروبيات من جهة وتنامي قدراتها العسكرية، ولا سيما الصاروخية، من جهة أخرى دولةً إقليمية مركزية، محكوم على واشنطن وموسكو أن تحسبا لها حساباً.

تركيا لها مطامحها ومطامعها والقدرة أيضاً على ممارسة دور مؤثر إزاء اللاعبين الآخرين في المنطقة، رغم تقلّص هامش المناورة أمامها عقب اندلاع اضطراباتها الأمنية الداخلية.

«إسرائيل» تبقى أسيرة ثنائية مربكة: أمنها القومي المهدّد بصعود إيران وقوى المقاومة العربية المتحالفة معها من جهة ومفاعيل سياستها الاستيطانية التوسعية من جهة أخرى. وهي إذ تشعر باهتمام أميركي متراجع بهواجسها ومطامعها، تسعى إلى الانفتاح على دول الخليج وإيجاد أرضية مشتركة لتحالف استراتيجي معها في وجه كبريات الدول الإقليمية الصاعدة.

غير أنّ تحدّياً استراتيجياً وازناً يبقى ماثلاً في وجه كلّ الدول، كبيرها وصغيرها، المعنية بمواجهة الإرهاب. إنه محدودية مردود العنف في مواجهة الإرهاب على المدى الطويل. فمواجهة الإرهاب بالعنف فقط تُنتج، غالباً، إرهاباً مضادّاً وتستولد تالياً حلقة مفرَغة مستدامة من العنف والعنف المضادّ.

من هنا تستبين الحاجة إلى ابتداع برنامج سياسي وثقافي متكامل لمكافحة الإرهاب على الصعيدين الاقتصادي الاجتماعي، والفكري – الثقافي. ذلك أنّ مجتمعات وجماعات وأفراداً يرتعون في أوضاع البؤس والفقر والمرض والبطالة من جهة وفي مراتب متدنية من الأمية والجهل واضطراب التعليم والتربية والتغذية الروحية من جهة أخرى يصبحون أرضاً خصبة لاستنبات التعصب والعنف وتكوين عناصر بشرية متأهّبة لاعتماد الإرهاب نهجاً وطريقة حياة.

 

د. عصام نعمان

دكتور في القانون العام - محام بالاستئناف - وزير سابق للإتصالات

كاتب ومعلق سياسي لبناني

 

 

شاهد مقالات د. عصام نعمان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل

News image

قالت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إن عدد النازحين من مدينة الموصل، منذ بدء الحملة العسكرية ...

مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف

News image

انطلقت في جنيف امس الخميس أعمال المفاوضات غير المباشرة بين أطراف الأزمة السورية في جول...

اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته"

News image

اعتقلت الشرطة في مدينة أنتويرب البلجيكية فرنسيا من أصول مغاربية تشتبه بأنه تعمد دهس الم...

بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن

News image

كشفت دائرة مكافحة الإرهاب في بريطانيا عن اسم منفذ هجوم لندن، وقالت إنه بريطاني اسم...

المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية

News image

الرباط – بحث العاهل المغربي الملك محمد السادس الخميس مع ضيفه العاهل الأردني الملك عبد...

مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء

News image

استهداف الجماعات الإرهابية قوات الجيش المصري من شمال سيناء إلى وسطها، وأعلن الجيش «استشهاد 3 ...

المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم

News image

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الجلسة، التي عقد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مبادرات من خارج الصندوق

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 30 مارس 2017

    كيلومترات معدودة تفصل بين مكان انعقاد القمة العربية الدورية الثامنة والعشرين الأربعاء (29/3/2017) وبؤر ...

«حماس» واغتيال الفقهاء وسياسة الردع

عوني صادق

| الخميس, 30 مارس 2017

    جاء اغتيال الأسير المحرر مازن الفقهاء، المبعد إلى غزة من الضفة الغربية، في أعقاب ...

ظاهرة التقدم والتراجع في بلاد العرب

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 30 مارس 2017

    شعار التقدم الإنساني الذي طرحه عصر الأنوار الأوروبي منذ نحو ثلاثة قرون، بل وقدّمه ...

أمريكا.. من أين وإلى أين؟

جميل مطر

| الخميس, 30 مارس 2017

    علمونى فى سنوات البلوغ أن أسمع كثيرا وأتكلم قليلا، وعلمنى أستاذ عظيم فى مهنته ...

الصدام مع القضاة: أوضاع منذرة

عبدالله السناوي

| الخميس, 30 مارس 2017

  قضية استقلال القضاء لا تخص القضاة وحدهم. بقدر تأكيد مثل ذلك الاستقلال يعتدل ميزان ...

الموصل: تحرير ام ابادة جماعية؟

عوني القلمجي

| الأربعاء, 29 مارس 2017

تعد جريمة ابادة الموصل، التي تجري تحت كذبة التحرير، والتي لم تنته فصولها بعد، حلق...

اعتراف

توجان فيصل

| الأربعاء, 29 مارس 2017

لعل أهم مشكلة تواجه أوروبا الآن هي لجوء أعداد غفيرة من العالم العربي والأفريقي لها...

نحن والأمم المتحدة

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 29 مارس 2017

مخطئ من ينظر لهيئة الأمم المتحدة بغير كونها مثلها مثل أي شركة مساهمة كونية، كلٍ...

حول تمثيل الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية

منير شفيق

| الأربعاء, 29 مارس 2017

انعقد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج في اسطنبول في يومي 25 و26 شباط/ فبراير 2017. و...

ما زال يلقي تحية العروبة والوطن والتحرير

محمد العبدالله

| الأربعاء, 29 مارس 2017

«باسل الأعرج» الشهيد والوصية «إننا إذا اتحدنا جميعاً فإننا سنصبح أقوى من (الغزاة) البيض.. وهل...

«الدولة الواحدة».. صيغ متباينة

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 29 مارس 2017

يلتبس على الكثيرين معنى «الدولة الواحدة»، وكأنها تحمل معنى واحداً. ولربما يكون السبب في ذلك...

ستة أعوام والفشل الحتمي للمخطط الجهنمي على سوريا

زياد شليوط

| الأربعاء, 29 مارس 2017

لم نكن بحاجة الى ستة أعوام حتى نعي أن مخططا جهنميا رسم من أجل تدم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11378
mod_vvisit_counterالبارحة22468
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع108903
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي247305
mod_vvisit_counterهذا الشهر1083637
mod_vvisit_counterالشهر الماضي870155
mod_vvisit_counterكل الزوار39623412
حاليا يتواجد 1909 زوار  على الموقع