موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

الفلسطيني المنزرع في تراب وطنه

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ليست الآلة الدعائية الإعلامية الصهيونية وحدها هي التي تروج بأن أغلب الفلسطينيين باعوا أرضهم لليهود، وخرجوا منها طواعية أو امتثالا لتعليمات قادتهم العرب أو ليؤسسوا تجارة أو استثماراً في دولة أخرى نزحوا إليها.

فهناك بعض العرب وغيرهم ممن تأثروا بهذه الدعاية، وبالتالي جاءت أصوات التشكيك في الفلسطينيين وفي عدالة القضية الفلسطينية من طرف ذلك البعض على شكل صدى للدعايات الصهيونية. والأدلة على عدم خروج الفلسطينيين من أرضهم بمحض إرادتهم، أو بإعلانات من الدول العربية، أدلة عديدة، تعززها وثائق ودراسات تنفي مثل هذه التخرصات! هذا رغم ما اقترفته العصابات الصهيونية التي طردت عام 1948 أهالي 530 مدينة وبلدة في فلسطين، بالإضافة إلى أهالي 662 ضيعة وقرية صغيرة. وهذه كانت أكبر عملية تطهير عرقي مخطط لها في التاريخ الحديث.

 

أول حقائق الإنزراع الفلسطيني، وقد سجلها «المؤرخون الإسرائيليون الجدد» من واقع الوثائق الصهيونية نفسها، حيث أكدوا أن «89% من القرى طرد أهلها بأعمال عسكرية صهيونية مباشرة، وأن 10% من القرى طرد أهلها بسبب الحرب النفسية، و1% من القرى فقط تركوا ديارهم طوعاً».

وطالما نحن نتحدث عن الماضي، فإن جزءاً كبيراً ممن غادروا فلسطين خلال نكبة 1948 لم يخرجوا، كما تروج الدعاية الصهيونية، بسبب نداءات من القادة العرب، بل بأمل أن الجيوش العربية الثمانية يومئذ قادرة على تحرير الأرض المحتلة من قبل الجماعات الصهيونية، بمعنى أنهم خرجوا مؤقتاً من أرض المعارك التي ستشهد الانتصارات المأمولة بل المفروغ منها للجيوش العربية من جهة، وأساساً نتيجة الخطط العسكرية والمجازر التي ارتكبتها العصابات العسكرية الصهيونية والتي أكدتها الوثائق الإسرائيلية اللاحقة من جهة ثانية.

ثانياً: وفي السياق ذاته، أكد انزراع فلسطينيي 1948 في أرضهم انتماءَهم للوطن وللنسيج الفلسطيني العام، فهم قاوموا ويقاومون بما تيسر لهم من قوة. ولقد تأكد دورهم وتأثيرهم اللذين لا ينكرهما أحد، بعد أن أدركوا بفطرتهم ووعيهم وتجربتهم، حقيقة المثل الشعبي القائل «الحجر في مطرحه.. قنطار»، خاصة بعد أن رأوا بأم أعينهم أن من أجبر على الرحيل عن أرضه من الفلسطينيين خسر الكثير مقارنة مع من بقي، رغم معاناتهم جراء العنصرية وسياسة «الآبارتايد» والتطهير العرقي الذي تنتهجه إسرائيل منذ 1948.

ثالثاً: أثبت فلسطينيو الأراضي المحتلة 1967 و1948، والذين يعانون من الجرائم الصهيونية، أنهم متمسكون بالأرض، لذلك نلاحظ أن عددهم على أرضهم في ازدياد. بل ها هو الجيل الجديد منهم، والذي راهن الإسرائيليون على أن «ينسى أو ييأس»، يجسد مقاومة من نوع جديد رسخت «هبّة» تروع الإسرائيليين، إذ أضحى شباب هذا الجيل قادرين على السعي لإيجاد ميزان متبادل للرعب في وجه الممارسات الاحتلالية الإسرائيلية. وقد تحقق هذا الصمود رغم استمرار الحروب والقتل والاضطهاد والتجويع والحصار، سواء في الضفة الغربية أو في قطاع غزة، حتى بات تمسك الشعب وصموده على أرضه معبراً عن نتاج تجربة شعبية تستخلص عبرة تجربة نكبة 48 وحكمة صمود الأهل في «الداخل الفلسطيني»، والتي أسست للحض على الثبات وعدم ترك الأرض مهما كانت التضحيات والظروف.

رابعاً: ومن عوامل الصمود الجواب عن السؤال: إلى أين يخرج الفلسطيني؟! فلا مكان يذهب إليه اليوم. فالدول العربية المحيطة لا تريد للفلسطيني أن يرحل عن أرضه أو أن يشكل برحيله تهديداً لأمنها الوطني ونسيجها السياسي الاجتماعي. فالفلسطيني في مصر يحتاج لتصريح نادر الصدور للدخول أو الخروج، ولبنان فيه ما فيه وبخاصة تجاه المخيمات وأهلها، فيما سوريا باتت مكاناً للمجازر مع تعذر إمكانية العيش فيها. وإذ يحتاج الفلسطيني إلى تصريح لدخول الأردن كي يتم ضبط الحركة حفاظاً على أمن الضفتين، يعيش الفلسطينيون في دول الخليج في حالة قلق على وجودهم. وعليه، فلا خيار للفلسطيني سوى الحفاظ على وطنه والمحافظة على أواصره القانونية معها.

خامساً: في ضوء «الربيع العربي» وما تعرض له من انتكاسة أدت إلى القتل وترسيخ الفوضى، فإن مَن يغادر بلده العربي مولود ومن لا يغادره مفقود. بل إن مآسي النزوح من الأقطار العربية تعيدنا بالذاكرة إلى آلام مغادرة الوطن عام 1948، حتى بات يمكن القول إن من بقي على أرضه حاله أفضل. وكثير من الفلسطينيين الذين غادروا الوطن عام 1948، تعرضوا للمذابح ولإعادة التهجير، خلال الحروب الأهلية في كل من لبنان والعراق وسوريا، ويعيش كثير منهم اليوم في مخيمات جديدة على الحدود العربية.. وفي بلدان أميركا اللاتينية!

سادساً: التمسك بحق العودة المقدس؛ حق الفلسطيني الذي طرد أو خرج من موطنه لأي سبب عام 1948/ 1949، في العودة إلى الديار والأرض، والبيت الذي كان يعيش فيه قبل 1948، أسقط الرهان الإسرائيلي: «الكبار يموتون والصغار ينسون».. ولهذا ما زال الفلسطيني متمسكاً بحقه في العودة وما زال منتظراً منذ 68 عاماً، التفكير الفلسطيني العام، إذن ليس في اتجاه مغادرة الوطن، وإنما في اتجاه العودة إليه.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6205
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144495
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر472837
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47985530