موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب ::التجــديد العــربي:: ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن ::التجــديد العــربي:: العاهل المغربي ينتقد الحكومة على المماطلة في الحسيمة ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يهاجم مواقع سورية ويقتل عدداً من المدنيين ::التجــديد العــربي:: ارتفاع تكلفة التأمين على ديون قطر لأعلى مستوى ::التجــديد العــربي:: أثار مصرية وصينية وهندية في مدينة أثرية واحدة شرقي إثيوبيا ::التجــديد العــربي:: العقوبات الأميركية على روسيا تهدد مصالح تجارية أوروبية ::التجــديد العــربي:: الأغذية عالية الدهون تحاصر بكتيريا الأمعاء 'النافعة' ::التجــديد العــربي:: بدانة الأم تنذر بزيادة العيوب الخلقية لدى المواليد ::التجــديد العــربي:: الأهلي المصري يسعى للتأهل لربع نهائي دوري أبطال أفريقيا ::التجــديد العــربي:: ألمانيا وتشيلي إلى الدور قبل النهائي كأس العالم للقارات ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية ::التجــديد العــربي:: الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء ::التجــديد العــربي:: اليونسكو: تدمير جامع النوري ومئذنته الحدباء مأساة ثقافية وإنسانية ::التجــديد العــربي:: الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها ::التجــديد العــربي:: روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100% ::التجــديد العــربي:: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب الدول التي تقاطعها ::التجــديد العــربي:: تكلفة إعادة البدلات بالسعودية بين 5 و6 مليارات ريال ::التجــديد العــربي:: موانئ أبوظبي تتسلم تسيير ميناء الفجيرة لـ35 عاما ::التجــديد العــربي:: مكتبة الإسكندرية تحتفي بالصين في مهرجان الصيف الدولي و أكثر من 60 فعالية فنية متنوعة بين موسيقى ومسرح وسينما ورقص ::التجــديد العــربي::

الإرهاب اليهودي ضد المسيحيين

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في ظل الاستهداف الصهيوني لكل ما هو فلسطيني، نال المسيحيون منذ نكبة 1948، مما ناله كافة أبناء الشعب الفلسطيني من انتهاكات واعتداءات وإن ظلت طي الكتمان. ففي تقرير نشرته صحيفة «هآرتس» مؤخراً،

كشفت وثائق إسرائيلية أن «العصابات الصهيونية عمدت إلى انتهاج سياسة تقوم على تدمير وتخريب والمس بقدسية الكنائس في فلسطين عشية وخلال وبعد حرب 1948». وبحسب التقرير، فإن كتاباً إسرائيلياً يصدر حديثاً، يتناول كيفية قيام تلك العصابات بعمليات سلب وتخريب ضد الكنائس التي كانت موجودة في المدن والبلدات والقرى الفلسطينية التي سيطرت عليها بعد طرد أهلها منها. ويستند الكتاب التوثيقي الإسرائيلي إلى شهادات وإفادات قدمها رئيس الوزراء ووزير الخارجية الإسرائيلي الأسبق «موشيه شاريت» حول الاعتداءات الوحشية التي تعرضت لها الكنائس الفلسطينية. وكشفت مقتطفات من الكتاب نشرتها «هآرتس» عن اعتراف «شاريت» بأن: «الضباط والجنود تعمّدوا المس بمقّدسات المسيحية، سلوكهم يصدر فقط عن وحوش وليس عن بني بشر... الضباط والجنود تعمّدوا تحويل الكنائس إلى دورات مياه لقضاء حاجاتهم»، لافتاً إلى أن عمليات التخريب والسطو الممنهجة داخل الكنائس امتدت لأشهر. وطبعاً، فإن خلفية الاعتداء وإحراق الكنائس تستند إلى «أحكام فقهية» لمرجعيات دينية يهودية في الزمن الغابر تزعم أن «المسيحية هي ضرب من ضروب الوثنية، وبالتالي لا يجوز السماح بوجود المسيحيين ولا دور العبادة الخاصة بهم على “أرض إسرائيل”». وقد كان علماء اليهود وأحبارهم من الأشد عداوة للسيد المسيح عليه السلام خوفاً على مراكزهم ومصالحهم، ولم يقبلوا بنبي يشيد بينهم مملكة الأخلاق والتقوى فاعتبروه «يهودياً خائناً ومارقاً»، فكذبوه واتهموه بالسحر، ومعروف أنه، طوال قرون اتهم المسيحيون اليهود بأنهم هم سبب ما عاناه المسيح.

 

وفي الآونة الأخيرة، توالت الاعتداءات اليهودية على المسيحيين ومقدساتهم فيما تكتفي سلطات الاحتلال بالاستنكار. فقد تعرضت كنائس وأديرة ورهبان ومقابر مسيحية عدة إلى أعمال تدنيس وتخريب تبدو متناغمة مع سياسات حكومة اليمين الإسرائيلي المتطرف التي تعطي الضوء الأخضر لمثل هذه الاعتداءات نتيجة لحملات التحريض التي يقوم بها حاخامات يهود ينشرون فكراً ظلامياً في أوساط طلاب المدارس الدينية، حيث يدعونهم، علانية، لاستهداف دور العبادة المسيحية والإسلامية. وفي هذا السياق، لا يمكن تجاهل عقود طويلة من الكراهية رسخها عديد من الحاخامات ومن أبرزهم في الماضي القريب كبير حاخامات اليهود الشرقيين «السفارديم» في إسرائيل ومؤسس حزب «شاس» الديني وزعيمه الروحي، الحاخام «عوفاديا يوسف». وقد تشربت قطعان الشباب الإسرائيلي الاستعماري/ «الاستيطاني» وتنظيمهم الإرهابي «دفع الثمن» هذه الطروحات فكثفوا مؤخراً من الاعتداءات على الكنائس وكتابة شعارات على جدرانها تهدد ﺑ«إرسال المسيحيين إلى جهنم»، إلى جانب كتابة عبارات مسيئة للمسيح عليه السلام. وكذلك الحال مع دعوة الناشط المتطرف «بنتسيون غوبشتاين» رئيس منظمة «لاهافا» (الشعلة) المنظمة اليمينية المتطرفة التي تنشط ضد «اختلاط اليهود والزيجات المختلطة» وتستمد أفكارها من حركة «كاخ» العنصرية المعادية للعرب. وقد دعا «غوبشتاين» إلى حرق الكنائس، ووصف المسيحيين ﺑ«مصاصي الدماء»، واعتبر الوجود المسيحي في القدس غير مرغوب فيه.

لقد اعترف النائب العام الإسرائيلي «شاي نيتسان» محذراً بأن: «الإرهاب اليهودي ليس مجرد حفنة أشخاص. فالناس الذين يستطيعون الخروج لقتل عائلة هم نادرون، ولكن كم من الناس يكرهون القطاع الآخر أو يعلنون تأييدهم أو فرحهم لحدوث مثل هذه الأمور». وفي مقال بعنوان «ضاق الخوارنة في القدس ذرعا»، يقول الكاتب الإسرائيلي «يوسي إيلي» إن: «طلاب المعاهد الدينية في البلدة القديمة (القدس) يتعرضون للشتائم منذ أكثر من عشرين سنة فقط لكونهم مسيحيين. يتعرضون لإهانات صعبة من قبل الحاخامات الحريديين الذين يشتمونهم ويبصقون على ملابسهم وأحياناً يهاجمونهم. والشرطة لا تهتم بسلامتهم. الشرطة تقول دائماً إنها لم ترَ ولم تلاحظ». ويضيف: «جهات استخبارية في سلطة تطبيق القانون تعتقد أن زيادة ظاهرة البصق على الرهبان، هي نتاج التطرف الديني الذي يمر على طلاب معاهد معينة لا يقبلون الغير وبالذات المسيحيين». وكلمة السر هنا هي «وبالذات»!

ومع تفشي أجواء الكراهية في المجتمع الإسرائيلي وازدياد نفوذ المستعمرين/ «المستوطنين» تتعاظم جرائم الكراهية ضد كل مَن، أو ما هو غير يهودي بدعم من المؤسسة اليمينية الحاكمة في إسرائيل. والموقف العدائي من المسيحيين يحركه توجه قومي وديني يهودي متطرف قائم على الكراهية ضمن العدوان الذي تنتهجه الدولة الصهيونية تجاه المسيحيين، وفق خطة ممنهجة لطمس كل ما هو عربي في فلسطين واستبداله باليهودي، مع محاولة إفراغ فلسطين من مسيحييها كجزء من المشروع الصهيوني الذي يريد إقامة دولة يهودية خالصة على أرض فلسطين. وهو كذلك محاولة منهم لتصوير الصراع على أنه صراع ديني مع المسلمين الذين تتم شيطنة صورتهم في العالم الغربي المسيحي منذ سنوات.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب

News image

قال الكرملين اليوم (الاثنين) إنه ما زال من السابق لأوانه الحديث عن أي شيء محد...

ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن

News image

أعرب المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عن أمله في أن يلهم عيد الفطر الس...

وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية

News image

أعلنت وزارة الدفاع الروسية إطلاق السفن الحربية الروسية صواريخ على مواقع لتنظيم "داعش الإرهابي" في ...

الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء

News image

أطلقت الهند، اليوم الجمعة، صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء، معظمها لصالح دول...

الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها

News image

قال مسؤول من إحدى الدول العربية المقاطعة لقطر لـ «دعمها الإرهاب»، إن هذه الدول أرسلت ...

روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100%

News image

دبي - أفادت وكالة "إنترفاكس" نقلاً عن مشرع روسي أن احتمال مقتل زعيم داعش...

أمر ملكي: بإعفاء الأمير محمد بن نايف والأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

News image

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، اليوم الأربعاء 21 يونيو/حزيران، أمر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإصلاحات والقطاع الخاص والتوظيف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 27 يونيو 2017

    قال البنك الدولي إن انخفاض أسعار النفط أدى إلى إصلاحات مرحب بها لبرامج الدعم ...

أسطورة «الجين اليهودي»

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 27 يونيو 2017

    أسطورة صهيونية تضليلية جديدة يحاولون ترويجها، تحدّث عنها الصهيوني أفيشاي بن حاييم (الصحفي في ...

أيّ دورٍ للمثقفين القوميين في الإخفاق؟

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    ما أيسر أن توضع مسؤوليةُ ما أصاب الفكرة القومية العربية، وقضية الوحدة بالذات، من ...

شرق أوسط أم مشرق عربي

د. قيس النوري

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    لم يكن مصطلح (الشرق الأوسط) كتعبير جغرافي قد تداولته الادبيات السياسية والدراسات والبحوث الاكاديمية ...

تفكيك الجيوش إيذاناً بالفوضى وتفتيت الدول

د. موفق محادين

| الأحد, 25 يونيو 2017

    كانت الجيوش موضوعاً لحقول وميادين عديدة، استراتيجية وفكرية وكذلك في حقل الآداب والفنون، فمن ...

مبادرتان وروابط

معن بشور

| الأحد, 25 يونيو 2017

    فيما عمان تستقبل المناضلة الجزائرية الكبيرة جميلة بوحيرد لاستلام جائزة مؤسسة المناضل العربي الكبير ...

حائط البراق: وعد الدم يحميه... واللسان العبري يتنازل عنه

محمد العبدالله

| الأحد, 25 يونيو 2017

    أعادت العملية البطولية التي نفذها ثلاثة شبان في منطقة باب العامود في القدس المحتلة، ...

«وعد البراق» وأوهام «إسرائيل»!

عوني صادق

| السبت, 24 يونيو 2017

    نظرة يلقيها المراقب على الموقف «الإسرائيلي»، وتعامله اليوم مع القضية الفلسطينية، وتجاهله للشعب الفلسطيني ...

غياب التعاطف مع محنة الطفولة العربية

د. علي محمد فخرو

| السبت, 24 يونيو 2017

    إضافة إلى ما يكشفه المشهد العربي الحالي البائس من تخبُّط سياسي تمارسه القيادات السياسية ...

التنسيق الأمني القاتل والتنسيق الاقتصادي الخانق

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 24 يونيو 2017

    بدلاً من إسقاط التنسيق الأمني القاتل المخزي، القبيح البشع، المهين المذل، الذي أضر بالشعب ...

سعيد اليوسف صاحب الكلمة التي لا تقبل المساومة

عباس الجمعة | السبت, 24 يونيو 2017

    طويلة هي المسافة الزمنية بين غياب القائد سعيد اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير ...

الروح الرياضية.. والروح الوطنية

د. حسن حنفي

| السبت, 24 يونيو 2017

    جميل أن يتحمس إنسان بل وشعب كامل للرياضة، ولرياضة ما، ككرة القدم مثلاً، وتصبح ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23675
mod_vvisit_counterالبارحة28393
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع85260
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي258853
mod_vvisit_counterهذا الشهر980922
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1043080
mod_vvisit_counterكل الزوار42394202
حاليا يتواجد 2302 زوار  على الموقع