موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

باقية... ولو في قفص العناية المركَّزة!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تنسب لروني الشيخ رئيس جهاز "الشاباك" الصهيوني الجديد مقولة سبق وأن رددها عندما كان نائباً لجهاز الاستخبارات وصف فيها سلطة "اوسلوستان" بأنها "مريض في العناية الفائقة، يجب علينا إبقاؤها حية، لأنها إن ماتت فسنحل محلها في الفراش".

مضمون هذه المقولة لم ينفرد به روني الشيخ وحده، وإنما هو خلاصة ما توصلت اليه، واجمعت عليه، وقالت بمثله، كافة القيادات الأمنية في الكيان الصهيوني، ونادى به متعقليهم في المستوى السياسي. كان هذا من زمن سابق حتى على اندلاع الانتفاضة الثالثة ودور هذه السلطة الفاعل في محاصرتها، بمعنى أنه قبل راهن الجدل الداخلي الصهيوني الحالي حول احتمال انهيارها وردود افعال المقاطعة في رام الله عليه، والذي اثارته التسريبات المدروسة مؤخراً في صحيفة "هاآرتس"، حول تخصيص حكومة الكيان جلستين مغلقتين للبحث في احتمال حدوثه كنتيجة لهذا الاندلاع ودورها في مواجهته، وإن هذه الحكومة كانت قد اجرت خلال الشهرين الماضيين سلسلة طويلة من المشاورات الأمنية والسياسية حول هذه المسألة.

 

تسريباتهم وما اثارته من جدل تقول بانقسام، هو ايضاً ليس بالجديد، بين اقلية، لكنها وازنة وفاعلة في القرار ويتصدرها قادة الأمن ومتعقِّلي السياسة، هى مع الحفاظ على هذه السلطة، التي ما كان لهم أن يحلموا بما هو افضل منها، إذ لم يتوفر لسواهم مثلها بالنسبة لأية قوة محتلة عرفها تاريخ الصراعات. يكفيهم أنها، إلى جانب تنازلاتها المعروفة المدمِّرة للقضية الفلسطينية، واتاحتها لحركة التهويد ما ارادته من الوقت، قد وفرت لهم احتلالاً مريحاً بإدارتها لبانتوستانات التجمعات الفلسطينية الكثيفة، الأمر الذي يعفيهم من كلفة الاحتكاك المباشر مع سكانها، والذي كم هم قد عانوا منه إبان الانتفاضة الأولى. يضاف اليه تكفُّلها بالخدمات ورواتب الموظفين والمناضلين المتقاعدين والمؤلَّفة قلوبهم، عبر ما يتيسر لها من فتات هبات المانحين. إلى جانب واسطة العقد، أو "مقدسها" المعلن، أي "التنسيق الأمني" معهم، بمعنى قيامها بدورها في حفظ أمنهم، وهنا يمكن قول الكثير، ونكتفي منه بالإشارة إلى موقفها من الانتفاضة الراهنة، أو نجاحها لدرجة غير هيِّنة في محاصرتها. ولعل في صدها وقمعها للجماهير المنتفضة ومنعها من الوصول لحاجز "بيت إيل" مثلاً كاف وخير شاهد عملي على مدى شائن هذا التعاون الأمني العلني مع المحتلين، أو ما ارتقى اليه هذا الذي يأتي من جانب واحد ويدعونه تنسيقاً... عندما فشلوا في اعتقال نشأت ملحم فدائي عملية تل ابيب رجَّحوا دخوله الضفة وطالبوها بمساعدتهم في اعتقاله!

لكن الأغلبية في حكومة نتنياهو، بل في الكيان برمته، وهى ترى كل هذا التردي في الواقعين العربي والفلسطيني، يردفه المزيج من الإشاحة واللامبالاة والتواطوء الدولي، لم تعد تعنيها لا تحذيرات الأمنيين ولا حصافة المُتعقِّلين ولا كل ما تستند اليه حساباتهم. لانها لم تعد ترى إلا الفرصة التي لن تتكرر لاستكمال استراتيجية التهويد الكامل الشامل لكل فلسطين التاريخية، ومعها غياب كل ما يردع فجور التفنن الصهيوني في ابتكار ما يحلو له من سبل للخلاص من أهلها، بحيث لا تجد ما يدفعها لتقديم ولو مجرد اسعاف بخس او حتى مُسكِّن لعليل القفص الأوسلوستاني القابع في مقاطعة العناية المركزة، مع عدم اغفال كون نتنياهو نفسه مع فكرة روني الشيخ لكن حساباته تظل تضعه رهن الذهاب باتجاه الطرف المنادي بوجوب فصل اجهزة التنفس وتشييع مريض روني لمثواه الأخير... ومع ذلك، هل هذا يعني أن أوان دفن السلطة قد حان بالنسبة إليهم؟!

الجواب، وقطعاً، هو كلا، ولأمور عدة، أولها هو أن البعد الأمني يظل من أهم ركائز وجود الكيان الصهيوني في فلسطين، والمؤسسة الأمنية فيه هى مالكته ومفرِّخة قياداته عادةً، ولها فيه دائماً ومنذ أن كان الكلمة الأولى والأخيرة، يليه حسابات ومصالح صانعه وعرَّابه ومتعهد وجوده الغرب الممسك بالسلطة من مصل المنح والحريص على اسرائيله أكثر من مجانينها... إلى جانب أمر مهم وهو أن هذه السلطة، أو الشريحة التي نمت عى ضفافها وتكوَّنت في حواشيها وارتبطت مصالحها مع الاحتلال، ترى في الانتفاضة خطراً داهما على هذه المصالح. وعليه، فهى إذ لن توقف التعاون الأمني مع الاحتلال، لإدراكها أنه واحد من علل وجودها عنده، فهى مطمئنة إلى أنها باقية في المدى المنظور على الأقل، أو هو سيبقيها لتقوم بدورها الذي هى عليه... ولتظل، في أفضل حالاتها، وكمنسجمة مع نهجها ومنطقها، لا ترى في الانتفاضة الراهنة أكثر من امكانية استثمار للعودة لمفاوضات المساومة على تصفية القضية، أو الحصول على الاعترافات النظرية بدولتها الإفتراضية... التسريبات الصهيونية وردود افعال السلطة العنترية عليها، ومهما على ضجيجهما، كلها مضبوطة على ايقاعات الضغوط والتجاذبات المتبادلة بين الطرفين ومقتضيات حوارهما العلني، واحياناً ما يريد احدهما أو كلاهما اسماعه للراعي الغربي.

... ما دامت السلطة تقوم بما هى عليه فهم يريدونها، أما ذهابها من عدمه فهو فلسطيني بحت، أي رهن بتطور الانتفاضة الراهنة، التي بدأت بالسكاكين لتصل في شهرها الرابع إلى الرصاص المجهول... والأهم هو أن محرِّكها غير القابل للتوقف هو التناقض المصيري مع الاحتلال. وعليه، فهى الآن تواجه نقيضيها، الاحتلال و"أوسلوستان"، واللذين باتا موضوعياً جبهة واحدة. اما مشكلتها فهي في الفصائل التي لم تلتحق بها، وعجزت عن مواكبتها، وفشلت حتى في ركوب موجتها!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مجتمعات بلا هوية !

د. سليم نزال

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    فى كل مجتمعات الدنيا يوجد اتفاق على هوية جامعة .سواء برز ذلك فى الدستور ...

إيران ولعبة أستلاب وتوظيف الرموز

د. قيس النوري

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    دأبت السلطة الإيرانية كل عام عقد مؤتمر تحت عنوان عريض (الوحدةالإسلامية) وقد اختارت لفاعليات ...

حول معنى الدولة (2)

الفضل شلق

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    مفهوم الدولة هو العيش سوية. هذا يقتضي التعاون والتعاضد. هو أن تكون الدولة انتظاماً ...

شهداؤنا أقمار يسبحون في فضاء فلسطين

د. فايز رشيد

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    استشهد أربعة من أبناء شعبنا في القدس ونابلس ورام الله والبيرة برصاص قوات الاحتلال ...

سليم الحص الإنسان ورجل الدولة وحكْم القانون

د. عصام نعمان

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    إن حق الدكتور سليم الحص (*) علينا، في زمن الإنحطاط والفساد والفوضى، ان نشهد ...

فرنسا

نجيب الخنيزي | الأحد, 16 ديسمبر 2018

    الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها باريس والعديد من المدن في فرنسا منذ يوم 17 نوفمبر ...

من لبنان إلى العراق: نماذج بائسة

د. محمد نور الدين

| السبت, 15 ديسمبر 2018

  أجريت الانتخابات النيابية في لبنان في شهر مايو/أيار الماضي، أي منذ حوالي سبعة أشهر. ...

نحن وضرورة استحضار البطل الجمعي

عدنان الصباح

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    باستمرار تتكرر الأحداث البطولية الفردية لأبناء شعبنا في مواجهة الاحتلال ومستوطنيه ويوميا يبادر الاحتلال ...

عبر من استشهاد نعالوة والبرغوثي

د. عبدالستار قاسم

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    استفاقت فلسطين يوم الخميس الموافق 12/كانون أول/2018 على يوم صعب إذ استشهد ثلاثة من ...

هل الوضع يتوجه نحو انتفاضة فلسطينية جديدة..؟!

شاكر فريد حسن | الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    تصاعدت حدة المواجهات في الضفة الغربية بعد الاعدامات التي نفذتها قوات الاحتلال، وعقب عملية ...

حتى لا يفسر الدستور وفق الأهواء السياسية

حسن بيان

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    بعد حوالي سبعة أشهر على تكليف الرئيس الحريري تشكيل الحكومة، ما تزال المحاولات تتعثر، ...

ليلة كانت باريس على وشك الاحتراق

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    منظر غير مألوف ولا متوقع، ذلك الذي شهدته الملايين عبر التلفاز، لباريس وهي تحترق، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17233
mod_vvisit_counterالبارحة48576
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65809
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي352757
mod_vvisit_counterهذا الشهر754847
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61899654
حاليا يتواجد 3922 زوار  على الموقع