موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

الرئيس و«الهبّة»... «التفهم» وحده لا يكفي

إرسال إلى صديق طباعة PDF


انتقل الرئيس الفلسطيني محمود عباس من موقع “الرافض” و“المُحذّر” من الانتفاضة الثالثة، إلى موقع “المُتفهم” لها، وهذا ما عدّه كثيرون “نقلة” نوعية هامة، في “تفكير” الرئيس الرئيس، يعبر عن إحساس “جوّاني” عميق، بالخيبة والفشل،

بعد سنوات طوال من الرهان على فرس المفاوضات الخاسر،... “نقلة” قد تؤسس كما يأملون، إلى ولوج عتبات استراتيجية وطنية جديدة لمواجهة الاحتلال والاستيطان على طريق حرية الفلسطينيين واستقلالهم.

 

في تصريحاته الأخيرة، تحدث الرئيس عباس عن “هبّة جماهيرية”، وأعرب عن “تفهمه” للدوافع التي ترسل بالشباب والشابات إلى “خطوط التماس”، وهي بالمناسبة ذات الدوافع والأسباب، التي أسهمت في إحداث النقلة في مواقف الرئيس نفسه: الاستيطان الزاحف، العدوان والانتهاكات المتكررة على الشعب وحقوقه ومقدساته، انسداد الأفق وغياب أي ضوء في نهاية النفق، الضائقة والحصار اللذان يعتصران أهل غزة والقدس والضفة الغربية، وليس القطاع وحده... الغطرسة والعنجهية والعنصرية التي تفوح رائحتها النتنة في التشريعات والإجراءات والممارسات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني، حالة الاهتراء والتهرّؤ العربية، تخاذل المجتمع الدولي وخذلانه له ولشعبه.

من باب الإنصاف، فإن الرئيس عباس فإن ما نطق الرئيس عباس، كان يجول بصدره منذ عدة أشهر، وربما منذ عام أو عامين، عندما بدأ يتحدث لأول مرة، عن مقاومة شعبية سلمية، ولقد استمعت إليه شخصياً، يتحدث عن الحاجة لمثل هذه المقاومة، وعن تقاعص “الإخوة والرفاق” عن تلبية هذه الحاجة، أو ربما عجزهم عن فعل ذلك... اليوم، يبوح الرئيس علناً بما تردد على لسانه في مجالسه الخاصة والمغلقة.

ومن باب الانصاف أيضاً، أن الرئيس نطق بخلاف ما طلبت إليه، عواصم شقيقة و“صديقة” عديدة، وضعته خلال الأشهر الثلاث الفائتة، في أضيق الزوايا، وطالبته باستئناف دوره المعتاد في مثل هذه “الهبّات” والحالات، وتجديد التزاماته السابقة التي طالما عبّر عنها، وبعبارات لطالما استفزت مشاعر قطاع واسع من الفلسطينيين، لعل أهمها تأكيده المتكرر على أنه لن يسمح بانتفاضة ثالثة، طالما ظل على رأس السلطة وسدة القرار، وتنديده الفوري والسريع، بأي فعل فلسطيني مقاوم، تفوح منه رائحة “العنف” او الدم”... الرئيس كان عرضة لضغوط عربية ودولية، وما يزال، وبأشكال صور وشتى، ومن القريب قبل البعيد، لكنه مع ذلك، خرج إلى الملأ بخطاب مغاير لما أراده هؤلاء، بل ولما اعتاد على قوله وترديده، وتلكم نقطة تحسب له لا عليه.

لكن الرئيس مع ذلك، لم يخرج في تناوله ﻟ“الهبة الجماهيرية” عن موقع “المحلل السياسي” إلى موقع “الزعيم السياسي”، لم يخاطب الشباب والشابات الذين سقط منهم العشرات من الشهداء والمئات من الجرحى والأولوف من المعتقلين، خلال أقل من ثلاثة أشهر فقط، من موقع “القائد العام”، الذي يحضهم على مواصلة الكفاح والمواجهة، ويدعوهم للخروج بمئات الألوف إلى الشوارع والحواري، بل آثر النظر إلى المسألة وتناولها بعيون “المراقب العام”، ومن موقع “المُتفهم”، وهذا لا يكفي على الإطلاق، إن لم نقل أنه يعكس حالة “فراغ قيادي مبكر”.

كان يتعين على الرئيس أن يصارح شعبه بدقائق الحال الفلسطيني، وأين انتهت مسيرة نصف قرن من كفاح الحركة الوطنية الفلسطينية من أجل الحرية والاستقلال، وان يضعهم في صورة “الخطوط العريضة” على أقل تقدير، لاستراتيجية المرحلة القادمة، والتي نعتقد، ويعتقد كثيرون مثلنا، أن الانتفاضة، يجب أن تكون عمودها الفقري، والرافعة الكبرى التي تنهض عليها وتنهض بها من جديد، الحركة الوطنية الفلسطينية... الرئيس لم يفعل ذلك، وبدا كما لو أنه يبحث لنفسه عن “عذر” يجيب به مجتمع “الضاغطون” الذين يستعجلون دوره في إخماد الحريق الذي أشعله الإسرائيليون، وتصدى له شبان فلسطينيون بصدورهم العارية وقبضاتهم التي تمسك على جمر القضية والحقوق.

كان يتعين على الرئيس أن يطلب إلى مختلف فئات الشعب الفلسطيني، وفي شتى أماكن تواجدها، أن تبادر إلى اجتراح الأنماط والوسائل الكفاحية التي تنتصر بها لثورة الشباب والصبايا من “جيل أوسلو“، حتى لا تستفرد إسرائيل بطلائع هذا الجيل، ولكي لا يتركوا وحدهم في الصفوف الأمامية للمواجهة، ومن أجل أن يدرك القاصي والداني، أننا أمام ثورة شعب بأكمله، وليس أمام “ذئاب متفردة ومستوحشة”، تمتشق السكاكين والحجارة، كما تسعى إسرائيل في تصويرهم، وكما تردد واشنطن الأكاذيب الإسرائيلية، بلسان أمريكي مبين.

نحن نقدر بلا شك، الضغوط التي يتعرض لها الرئيس، ونحن نعرف عن بعضها وليس عن جميع صورها وأشكالها ومصادرها، ونقدر كذلك الأسباب التي تدفعه لاختيار عباراته وكلماته، بميزان دقيق كميزان الذهب.... لكننا في المقابل، نرى أن قضية شعب فلسطين، قضية الحرية والاستقلال باتت في “كفّة” وكل تلك الحسابات والاعتبارات في “كفّة” ثانية، والمؤكد أن سننحاز إلى الكفة الأولى، ومن دون تردد، سيما بعد ربع قرن من سياسات “المجاراة” و“المسايرة” و“التساوق” التي لم تفض إلى شيء، سوى تفشي سرطان الاستيطان والعنصرية والتطرف الذي يضرب عميقاً في ثنايا وتلافيف المجتمع الإسرائيلي.

نتفق مع الرئيس في “التحليل”، ولقد سبقناه إليه، مثل كثيرين غيرنا... لكننا نتوقع منه أن ينتقل خطوة إضافية إلى الأمام، وأن يترك أمر “التحليل” لمئات الخبراء والمحللين الذين يتكاثرون كالنبت الشيطاني على شاشات المذاهب والمحاور والعواصم العربية والإقليمية، وان يتفرغ لدور “القيادة” الذي انتخب من أجل القيام به، بدءا بالعمل على منع حدوث “فراغ قيادي” وتأمين انتقال سلس للمهمات والرايات، فالمتلهفون والمتربصون ﺑ“مرحلة ما بعد عباس” كثر، وأكثرهم من الناطقين بلسان الضاد.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المعارضة بلا مشاعر ولا خيال

أحمد الجمال

| الأحد, 25 فبراير 2018

    فى مكنونات الوجدان الشعبى حكايات تم حبكها منذ مئات السنين، ورغم ذلك القدم ومعه ...

بينَ وطنيّة الفِكرة وواقعيّة الطّرح

سميح خلف | الأحد, 25 فبراير 2018

فلسفة الفكرة تأتي في الظّرف والتّوقيت المُناسب لتَخرج عن المفاهِيم السّائدة وعناصرها وأبجديّاتها لتضع أَب...

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31551
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع31551
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1103717
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51080368
حاليا يتواجد 2831 زوار  على الموقع