موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

انتفاضة ولم تعد هبَّة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لم يعد من الممكن الآن الاقتصار على نعت الحالة النضالية الفلسطينية الراهنة بالهبَّة، لأن هذا التوصيف لا يحمل في طياته اصلاً، أو في نهاية المطاف، سوى مآلين: إما سرعة خفوت يعقب هبوباً، أو الثبات والتصاعد والتطوّر فالتحوّل إلى ما هو الأكثر رسوخاً والأكثر تعاظماً والأقرب إلى منشود الاستدامة،

وهذا ما هو بالحاصل الآن، أو ما هو حالها الذي بلغته وهى تدخل شهرها الثالث، وبالتالي باتت هى ما ينتفي جواز نعته بعد بالهبَّة.

 

كنا، وإلى وقت قريب، ممن يصفها بالأكثر من هبَّة والأقل قليلاً من الانتفاضة الشاملة وفي سبيلها اليها. ومنذ البدء قلنا، سمّوها ما شئتم، فما هي إلا شكل نضالي من مبتكرات شعب مناضل، ومحطة مستجدة من محطاته الكفاحية المتلاحقة، أو متوالياتة منذ أن كان الصراع وحتى يحين حسمه لصالحه، ولسوف تكون لها كسواها من هذه المحطات، البادئة بهبَّة البراق، سماتها الخاصة بها المنسجمة مع راهنها، أي مع ظروفه الذاتية والموضوعية التي يمر بها في هذه المرحلة من صراعه التناحري الوجودي طويل الأمد. واليوم نقول، نعم، لقد باتت الآن ما لا يمكن وصفه بغير الانتفاضة الفلسطينية الثالثة، والتي تثبت برسوخها وعدم تراجعها أنها في سبيلها لأن تغدو الشاملة المنتظرة، وإن لها أيضاً سماتها وخصوصياتها، ومنها أنها حتى الآن المختلفة عن سابقتيها بإثنتين:

عن الأولى، في استحالة سماحها لأحد أن يركب موجتها ليصرف حصاد تضحياتها ودماء شهدائها في بازارات التسويات التصفوية لأنبل قضية عرفتها البشرية. وعن الثانية، في أنها إذ اندلعت لم تستأذن فصيلاً، أو تستأنس برأي لجهة في الساحة، وإذ تواصلت واتسعت وتصلَّب عودها لم تلتفت إلى ما انهالت عليها من تنظيرات جائتها من كل حدب وصوب، وحتى ممن لديهم الجرأة من القاعدين والمتقاعدين عن النضال، أن يرسموا لها مساراتها ومآلاتها... والتي انفردت عنهما أيضاً في كونها تواجه خصمين في آن:

الاحتلال بكل جبروته ووحشيته، وسلطة "اوسلوستان" بأجهزتها المنسِّقة أمنياً مع المحتل، أو أداته موضوعياً في محاصرتها ومحاولة الحد من انتشارها ومنع شموليتها... وإن هذه المواجهة تحتدم والعالم غير العالم والأمة غير الأمة. العالم يتجاهل، والأمة منشغلة بحالتها التي لاتسر صديقاً وليس بأفضل منها لعدو، أو المفجع المعروف وما لا حاجة بنا هنا لتوصيفه.

هذا يعني أنها انتفاضة على العدو وعلى تركة السطو الأوسلوي الكارثي على حصاد سابقتيها والمستفيدة من دروسه المرة، ليتحول فيها الحجر إلى سكين مطبخ أو عجلة سيارة، وتُردف المواجهات الشعبية الحاشدة بالعمليات الفدائية الفردية، والتي يعترف العدو الآن أنه العاجز عن مواجهتها أو عدم القدرة على منعها... ابتكار نضالي جديد مما لاتفرغ منه جعبة لعبقرية نضالية مبدعة عوَّدنا على امتلاكها شعب مناضل، ويشكِّل استمرارها في حد ذاته، على باهظ ما سيُبذل فيه من غال التضحية، عامل استنزاف فاعل لا يقوى هكذا عدو له مثل طبيعته على احتماله طويلاً.

هذا العناد النضالي الفلسطيني المعمَّد بالدماء الزكية الطهورة، والذي يشحذه ويزيده القمع الصهيوني الحاقد صلابةً ورسوخاً، لم يعد بالإمكان تسميته في شهره الثالث بغير الانتفاضة الثالثة والمتميزة بجديدها المشار اليه، أو بمبتكراتها النضالية الخاصة بها وحدها والمتفرِّدة عن سابقتيها بها... كل عملية تخلق عملية أخرى"، هذه العبارة هى جزء من صراخ لمحلل صهيوني من مثل ناحوم بارنياع في صحيفة تنضح صهيونيةً من مثل "يدعوت احرونوت"، مستهولاً تواصل العمليات الفدائية الفردية، التي اربكت وافزعت وحيَّرت المحتلين واخرجت إلى العلن الخلافات التي لم تعد تكتم بين المستويين السياسي والعسكري لديهم. ورغم أن الكيان الصهيوني برمته هو ثكنة وجمهوره بكامله مجنَّد فيها، أو كما يقولون، جيش له كيان وليس كيان له جيش، وكافة سياسيوه استولدوا من رحم المؤسسة العسكرية والأمنية، لكنما افزع محلل آخر، هو عوزي برعام، أن هؤلاء السياسيين قد باتوا مجانيين دمويين في حين أن عسكرييه المدركين لاستحالة مواجهة العمليات الفدائية الفلسطينية الفردية غدو أكثر عقلانية منهم... مثلاً: راهن الاعدامات الميدانية على الشبهة، والقمع المتوحش الحاقد، والعقوبات الجماعية المفرطة في لاإنسانيتها، وكل جاري الإرتكابات الهمجية البالغة حد احراق الرُضَّع، والتي لم تعد على مرتكبيها إلا بعكسها، لا تُرضي الوزير نفتالي بينت ويصفها بأنها مجرَّد "نكتة"، مطالباً بسفك المزيد من دماء الفلسطينيين، بحيث بدا امثال نتنياهو ويعلون إلى جانبه حملاناً... يقول برعام: "نحن عيش في عالم غريب حيث اصبح الجيش واقعياً أما السياسيون فهم الفظون الذين يعتمدون فقط على القوة، اسرائيل 2015 هى عالم مقلوب".

لم يك الصهاينة يوماً بغير ما افزع برعام، ولذا كان من المنطقي افشالهم لتسهيلات كيري التي ما كانت إلا لنجدتهم وانتشالهم من ورطتهم بالحؤول دون انهيار سلطة اوسلو وافتقادهم بركات تنسيقها الأمني معهم، ثم يبحثون، لكن من دون هذه التسهيلات، سيناريوهات انهيارها، أو تمرُّد أجهزتها... مؤشرات عملية شهيد حاجز حزمة الضابط في استخباراتها مثلاً... تداركاً لها أو تعاطياً معها. أما هذه فاكتشفت أخيراً، وعلى لسان صائب عريقات، أن "الإدارة الأميركية باتت حليفة لأسرائيل أمام الملأ"، لكنها وعلى الرغم من هذا الاكتشاف المدوِّي تعرب عن عزمها على بحث سبل مواجهة فشل تسهيلات المفضوحة إدارته أمام الملأ "بسبل غير عنفية"!!!

... لأنهم الغزاة وليسوا من ترابنا عجزوا عن فهم تضحياتنا، ومن يزوِّر التاريخ ليعتدي على الجغرافيا مآله أن يطرد منهما.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

الانقلابات الحديثة ليست بالضرورة عسكرية

جميل مطر

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

    تقول إحصاءات أعدتها مراكز بحوث غربية إن ما جرى تصنيفه من أحداث في أفريقيا ...

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم59787
mod_vvisit_counterالبارحة30698
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع184859
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر919479
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47233149
حاليا يتواجد 8069 زوار  على الموقع