موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

كيري المنقذ ونتنياهو المشترط!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ما الذي اتى بكيري إلى فلسطين المحتلة في هذه المرة؟ وما هو المختلف فيها عما سبقنها من المرات؟ سؤالان سبقت اجابة كيري عليهما قبل قدومه. حدد سلفاً ما هو آت بشأنه. كان المقتصر على المناشدة ﺑ"التزام الهدوء"،

وبحث "سبل وقف دوَّامة العنف"، و"الحؤول دون انهيار السلطة" الأوسلوية. هذا يعني أن الأميركان في هذه المرة كادوا أن يكونوا الأكثر وضوحاً والأقل كذباً لخلو قبَّعة حاويهم مما سبق وأن عهدناهم قد درجوا على تسويقه من أوهام تسووية وآحابيل تصفوية من تلك التي تحبل بها مقولة "إعادة الطرفين إلى طاولة المفاوضات" بزعم تحقيق خرافة "حل الدولتين"، والتي تجاوزها الواقع التهويدي مستظلاً بعبائتها، وبالتالي يُلاحظ سحبها التدريجي من بازار التداول، وإن لم يجد كيري بداً من أن يتمتم بتمسُّكه بها وفقط في رام الله... وأيضاً يعني أن مهمَّته في هذه المرة هى فزعة انقاذية وتضامنية، انقاذية لأسرائيله من نفسها ومحاولة لانتشالها من ارتباكات وارتكابات وعواقب ورطتها الراهنة، وتضامنية مع نتنياهو في ادارته لمواجهتها ومساعدته في الخروج من ورطتها.

 

... فكرة الفتى أو الفتاة الفلسطينيين، اللذين يقرر واحدهما في أية لحظة، ودونما استئذان من تنظيم أو توجيه من قيادة، أن يواجه بفدائية غير مسبوقة في تواريخ المقاومات عدوه المدجج بكل اسباب قوة الفتك المتطورة بسكين مطبخ أو عجلة سيارة، ويقدم ولا يتراجع وهو يعلم سلفاً أن مصيره الشهادة، ترعبهم، وتربكهم، وتقض مضاجعهم، وتفضح هشاشة كيانهم المصطنع، وتثير كوامن فوبياهم الوجودية القاتلة، فكيف إذا ما استولدت هذه اللحظة النضالية الفلسطينية المصيرية الفارقة مقتضاها فافرزت لهذا الفدائي، أو هذه الفدائية، تنظيمه الثوري التحرري الملتزم فحسب باستراتيجية تحرير، وقيادته الموثوقة التى توجه فدائيته فحسب وفق برنامجها المقاوم وذو النفس الطويل والمنسجم مع مؤشِّر بوصلتها التحريرية؟!

ما أتى بكيري هو أن الأكثر من هبَّة والأقل قليلاً من الانتفاضة سوف تبدأ بعد أيام قليلة شهرها الثالث، وأن من سماتها التى باتت تتفرد بها أن حجارتها تحولت إلى سكاكين يردفها الدهس فإرهاص بتحوِّلهما إلى الكلاشنكوف. وإذ هى المستمرة وإلى تعاظم، فلا من سبب موضوعي لتوقفها، أو منع تعاظمها، أو ثمة ما هو بقادر على أن يحول طويلاً دون اقتراب تحوُّلها الى انتفضة شاملة، بل وحتى ولو هى انحسرت هنا أو هناك فهى موضوعياً إلى اشتعال، إذ لا تخضع إلا إلى قانون ما دام هناك احتلال تكون مقاومته... وإذ هذا هو الحال، فقد كشفت وقائعه حتى الآن أن قدرة المحتلين على القمع قد بلغت حدودها، وإن سياسة التقتيل والتنكيل والاعتقالات وهدم البيوت لم تأتي إلا بعكس المراد منها، أي ما لا يصب إلا في صالح مزيد من تثوير وتطوير وزيادة وتائر الفعل الفلسطيني المقاوم، أو ما يستدعي منهم مزيداً من اللجوء لاستدعاء الاحتياطات ومكابدة الاستنزافات بأوجهها المادية والمعنوية، إلى جانب ما اشرنا اليه من افتضاح هشاشة كيانهم المفتعل وارتفاع منسوب سعار فوبياهم التي لازمت قيامه ولن تفارق وجوده.

أول ما كان من كيري بعيد وصوله هو ترداده لذات اللازمة الأميركية التليدة، أو ما سبقه اليه رئيسه اوباما وجرى على مثله اسلافهما، والقائلة دائماً أن للإحتلال الصهيوني "الحق والواجب" في "الدفاع" عن نفسه في مواجهة "الاعتداءات الإرهابية" من قبل ضحيته الفلسطينية، وتأكيد ما لا حاجة لتأكيده وهو أنه "يدين بشكل مطلق" ما ينفِّذه الفلسطينيون المقاومون من عمليات ضد المحتلين... وإذ لا يختلف معنى"التهدئة" عنده عن ماهو عند نتنياهو، أي الحفاظ على أمن الاحتلال، فإنها تعني بالتالي وقف الهبَّة ووئد الانتفاضة، الأمر الذي يستوجوب عنده الحفاظ على سلطة "اوسلوستان" والحؤول دون انهيارها ﺑ"تعزيز" حالها عبر "تسهيلات" شكلية اقصاها لا يتجاوز سقف "سلام نتنياهو الاقتصادي"، كتحسين البنى التحتية لكانتوناتها، مع تسهيلات للحركة التجارية، والسماح ببناء المنطقة السياحية المُعطَّل إقامتها في البحر الميت، ومنح تصاريح العمل للعمال في مجالات خدمة الإقتصاد داخل الكيان الصهيوني، و"تحسين الظروف الأمنية"، بمعنى تخفيف حدة القمع والتضييق على التجمُّعات الفلسطينية، إذ دون ذلك، وفي ظل راهن الحالة الفلسطينية النضالية المحتدمة، يخشى كيري ومعه عقلاء الصهاينة انهيارها، أو تمرُّد اجهزتها، أو التحاق قواعدها التنظيمية بالانتفاضة، الأمر الذي يعني فقدان دورها القائم في خدمة الاحتلال بمحاصرتها الراهنة لماهو الأقل من الانتفاضة الشاملة والحؤول دون تحوُّله المتسارع اليها... كررت تقارير التلفزة الصهيونية اشادات جيش الاحتلال بدورها هذا وكشفت عن مطالبته بتزويد اجهزتها بأسلحة خفيفة!

عطفاً على ما تقدم، كان كل ما يريده المنقذ والمتضامن الأميركي من نتنياهو لايعدو خطوات شكلية مسكِّنة على غرار ما تعرف بتفاهمات كيري حول الاوضاع الراهنة في المسجد الأقصى، والتي لا تتعدى منع وزرائه واعضاء الكنيست من قيادة متواصل الاجتياحات المبرمجة للحرم القدسي، أو المشاركة فيها، وترك قطعان غلاة المستعمرين يسرحون ويمرحون آن هم شاءوا في ساحاته، ومع هذا فإن هبَّته الإنقاذية ونخوته التضامنية هذه قد قوبلت من نتنياهو باشتراطات تريد ثمناً مقابل تعزيزاته المرادة ل"أوسلوستان" لدرء احتمالات انهيارها وهو اعترافاً معلناً من كيري بشرعية المستعمرات في الضفة!

... أما في رام الله فكان كل ما استقبل به كيري هو مما لم يك غير ذاك الذي ظل يتوقعه ويلقاه في كل مرة كان يغشاها، ألا وهو الشكوى... وفقما قاله عريقات، غادرها هذه المرة محمَّلاً بخمسة "ملفات انتهاكات"!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

الانقلابات الحديثة ليست بالضرورة عسكرية

جميل مطر

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

    تقول إحصاءات أعدتها مراكز بحوث غربية إن ما جرى تصنيفه من أحداث في أفريقيا ...

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم60288
mod_vvisit_counterالبارحة30698
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع185360
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر919980
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47233650
حاليا يتواجد 8365 زوار  على الموقع