موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل ::التجــديد العــربي:: مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف ::التجــديد العــربي:: اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته" ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن ::التجــديد العــربي:: المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء ::التجــديد العــربي:: 400 ألف عراقي عالقون في البلدة القديمة بالموصل ::التجــديد العــربي:: المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الأميركية قد تنشر ما يصل إلى ألف جندي إضافي في شمال سوريا ::التجــديد العــربي:: لقاء مرتقب بين السيسي وترامب في واشنطن مطلع أبريل ::التجــديد العــربي:: معركة الموصل تبلغ مراحلها الأخيرة ::التجــديد العــربي:: تركيا تهدد بإلغاء اتفاق الهجرة مع الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الاحتجاجات تجبر الحكومة اللبنانية على إلغاء زيادات ضريبية ::التجــديد العــربي:: مدينة صناعية ضخمة قرب طنجة بمئة ألف فرصة عمل تستقر فيها حوالي 200 شركة صينية في مشروع ضخم بقيمة عشرة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: الإمارات تتصدر الشرق الأوسط في الاستثمارات الخارجية ::التجــديد العــربي:: وفاة المفكر المصري السيد ياسين بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: 'البابطين الثقافية' تستعد لإطلاق مهرجان ربيع الشعر العربي العاشر ::التجــديد العــربي:: لبن الزبادي يخفف من أعراض الاكتئاب والقلق، ويساهم في تجنب الآثار الجانبية للأدوية الكيميائية، كما يقي من خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري ::التجــديد العــربي:: مكملات فيتامين 'هـ' تحارب القصور الكلوي الحاد ::التجــديد العــربي:: لاعب التنس السويسري فيدرر يتوج بطلا لدورة انديان ويلز للتنس ::التجــديد العــربي::

«تشريعُ الضرورة» ضروريٌّ تسريعُه... وإلاّ؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لبنان في حال فراغ «رسمي»، بمعنى سلطوي:

 

- منذ 24 أيار 2014 شغرت سدّة رئاسة الجمهورية بِانتهاء ولاية الرئيس ميشال سليمان ولم يتمكّن مجلس النواب من انتخاب رئيس بديل رغم دعوته ثلاثين مرة لعقد جلسة مخصصة لهذه الغاية.

 

- منذ 3 تشرين الثاني 2014 لم ينعقد مجلس النواب، لا في جلسة عامة ولا في جلسة استثنائية لممارسة مهامه التشريعية، ولا في جلسة مكتملة النصاب لانتخاب رئيس الجمهورية.

- من 9 تموز ولغايـة 25 آب 2015، ثم من 28 آب ولغاية 28 الشهر الحالي لم ينعقد مجلس الوزراء، والمساعي مستمرة لإقناع بعض الكتل البرلمانية بتعليق مقاطعة وزرائها لاجتماعاته.

- شلل السلطتين التنفيذية والتشريعية انعكس على الإدارات والمؤسسات والمرافق العامة الخدمية فتلاشت فعاليتها أو كادت.

- اقترن شلل الدولة بتفاقم أزمات مزمنة: الكهرباء والماء والنفايات، ناهيك عن تدهور الوضع الاقتصادي – الاجتماعي وتصاعد الدين العام إلى ما يربو على 70 مليار دولار أميركي.

كلّ هذه الأزمات والتحديات لم تحمل أهل النظام السياسي، بكلّ تلاوينه، على إعادة النظر بسياساتهم أو بمعايير أدائهم، الأمر الذي أدّى إلى اندلاع حراكات شعبية معارضة، كان أبرزها ذلك المتعلّق بالنفايات.

- مع هطول الأمطار تحوّلت شوارع المدن والأحياء وأطرافها أنهاراً تتدفق في مجاريها أطنان النفايات والقاذورات. ولعلّ أبلغ توصيف لانحلال الدولة تحت وطأة كارثة النفايات ما قاله رئيس الحكومة تمام سلام على طاولة الحوار في البرلمان بتاريخ 26 تشرين الاول 2015: «البلد إنْ لم يسقط بالسياسة فسيسقط في النفايات».

إذ تبدو السلطة متهرئة وعاجزة، تنبري مجموعات الحراك الشعبي لمواجهة أزمة النفايات وعجز السلطة بهمّة وتصميم وبفعل ميداني لافت. فقد سارع بعضها، ولا سيما «فرح العطاء» و«طلعت ريحتكم»، إلى الانتقال لمواقع تراكم النفايات وباشر ناشطوها بفرز النفايات وتوضيبها في أكياس ونقلها إلى أماكن مخصصة للتجميع الموقت وذلك للحؤول دون تعفّنها وتسرّب ميكروباتها والأمراض إلى البيئة والمياه الجوفية بل إلى منازل الناس وأماكن العمل.

ولّدت مبادرة مجموعات الحراك الشعبي إعجاباً وتركت أثراً إيجابياً لدى الجمهور، ما حمل أهل السلطة على التحرك من أجل اتخاذ تدابير سريعة لمعالجة أزمة النفايات كما أزمة الإصلاحات السياسية والإدارية المستحقة.

تتركّز مساعي قادة الكتل البرلمانية ومساعديهم في الوقت الحاضر على التوافق على قائمة بمشاريع القوانين البالغة الأهمية التي من شأنها إقناع غالبية النواب بمغادرة موقف المقاطعة والعودة إلى حضور جلسات البرلمان لممارسة «تشريع الضرورة» الذي تفرضه الظروف الاستثنائية التي تمرّ بها البلاد.

يتضح من الاتصالات والمداولات الجارية أنّ ثمة خلافات كثيرة تتعلق بعدد تشريعات الضرورة، وبمضمون أحكامها، وبجدولة طرحها على مجلس النواب، وبمواقيت النظر فيها وإقرارها. هذه الخلافات، من ألفها إلى يائها، تتعلق أولاً وآخراً بمصالح أهل النظام والكتل البرلمانية المتصارعة على السلطة والنفوذ، الأمر الذي أخّر ويؤخر إقرار التشريعات ذات الصلة.

هكذا يتضح أنّ المشكلة الأساسية لا تتمثّل في الاتفاق على مبدأ «تشريع الضرورة»، بل على ممارسته ما يتطلب المبادرة إلى تسريعه بكلّ الوسائل العادية والاستثنائية.

لا يبدو أنّ أهل السلطة وقادة الكتل البرلمانية في وضع سياسي ونفسي يمكّنهم من التوافق على إجراءات «تشريع الضرورة» والانتقال من ترف ترداده إلى موجب تسريعه وإقرار التشريعات المطلوبة. من الواضح أنهم وغيرهم من فاعليات البلاد بحاجة إلى حوافز وفواعل وضغوط تدفع بهم، ربما قسراً، في هذا الاتجاه.

إنّ الاعتراف بهذا الواقع المعقّد وهذه الحاجة الملحّة يقودنا إلى استنتاج عاجل وماثل وهو ضرورة استنفار مجموعات الحراك الشعبي، كما القوى السياسية الإصلاحية المعارضة لأهل السلطة بغية إطلاق حملة جماهيرية واسعة تطرح مطلب إنهاء عهد سلطة العجز التي يمدّد أهلها لأنفسهم فيها، والضغط عليهم بالوسائل المتاحة والاستثنائية كلّها لحمل ممثليهم في مجلس النواب على إقرار قانون للانتخابات على أساس التمثيل النسبي في دائرة وطنية واحدة على مستوى البلاد كلها، وإجراء الانتخابات العامة، تالياً، بالسرعة الممكنة كي يُصار بنتيجتها إلى انتخاب رئيسٍ للجمهورية، وتأليف حكومة وطنية جامعة تتولى، كأولوية أولى، وضع التشريعات الضرورية لتنفيذ أحكام الدستور، ولا سيما المواد 22 و 27 و 95 منه، ليُصار بعد نفاذها إلى انتخاب مجلس نواب على أساس وطني لاطائفي ومجلس للشيوخ لتمثيل الطوائف ومباشرة إلغاء الطائفية السياسية وفق خطة مرحلية.

إلى ذلك، لا غلوّ في دعوة قادة القوى الشعبية والسياسية الناهضة بالحملة الجماهيرية المتعاظمة إلى التخطيط مسبقاً لمواجهة احتمال امتناع أهل السلطة ومجلس النواب، لسبب أو لآخر، عن استجابة المطالب الإصلاحية المستحقة والمستعجلَة. المواجهة تكون باللجوء إلى تدابير استثنائية تمليها ظروف استثنائية ليس أقلها إقامة «مجلس وطني للحوار والقرار» يتولى وضع نظام للانتخابات على الأسس المنوّه بها آنفاً وبإجراء الانتخابات وفق أحكامه باستقلال عن أجهزة السلطة الرسمية المعطلة أصلاً أو المشلولة. والأمر الأكيد أنّ أهل سلطة العجز عاجزون قطعاً عن تعطيل إجرائها.

نعم، تجب المبادرة إلى ممارسة هذا التمرين الساطع في الديمقراطية المباشرة ليكون درساً نموذجياً لشعب لبنان ولكلّ شعب يتوق إلى تقرير مصيره وضروريات حياته بنفسه.

 

د. عصام نعمان

دكتور في القانون العام - محام بالاستئناف - وزير سابق للإتصالات

كاتب ومعلق سياسي لبناني

 

 

شاهد مقالات د. عصام نعمان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل

News image

قالت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إن عدد النازحين من مدينة الموصل، منذ بدء الحملة العسكرية ...

مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف

News image

انطلقت في جنيف امس الخميس أعمال المفاوضات غير المباشرة بين أطراف الأزمة السورية في جول...

اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته"

News image

اعتقلت الشرطة في مدينة أنتويرب البلجيكية فرنسيا من أصول مغاربية تشتبه بأنه تعمد دهس الم...

بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن

News image

كشفت دائرة مكافحة الإرهاب في بريطانيا عن اسم منفذ هجوم لندن، وقالت إنه بريطاني اسم...

المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية

News image

الرباط – بحث العاهل المغربي الملك محمد السادس الخميس مع ضيفه العاهل الأردني الملك عبد...

مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء

News image

استهداف الجماعات الإرهابية قوات الجيش المصري من شمال سيناء إلى وسطها، وأعلن الجيش «استشهاد 3 ...

المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم

News image

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الجلسة، التي عقد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الشراكة الإستراتيجية ومتطلبات المرحلة الراهنة

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    شهدت العقود الثلاثة الماضية دعما وتشجيعا من الدول النامية– بل الدول الصناعية– لمشاركة الاستثمار ...

القمة العربية.. الطريق إلى البحر الميت

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    تُعقد غداً القمة العربية الدورية في البحر الميت بالمملكة الأردنية، والطريق إلى هذه القمة ...

الروس راجعون

جميل مطر

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    روسيا تعود. تعود باستقرار داخلي أوفر وقوة عسكرية أكبر وإدارة أذكى وكفاءة مبهرة في ...

أزمة نظام إقليمي عربي

د. عبدالاله بلقزيز

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    لم نكن في حاجة إلى موسم «ثورات» «الربيع العربي» وانتفاضاته لنعرف أن النظام الإقليمي ...

ألا.. اتقوا غَضْبَةَ الكريمِ.. إذا ما ظُلِمَ وضِيم

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 27 مارس 2017

    التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، يقتل ما يقرب من مئتي سوري ١٨٣، ويخلف ...

نعم.. جاء دور الجيش المصري

د. فايز رشيد

| الاثنين, 27 مارس 2017

    العملية الإرهابية الأخيرة, التي اعترف بها “داعش”, والتي استهدفت مركبتين للجيش المصري, وذهب ضحيتها ...

المستقبل.. ليس خياراً يمكن تجاهله!

د. علي الخشيبان | الاثنين, 27 مارس 2017

    ليس شيئا يحدث في الخفاء فتلك المؤشرات التي تحيط بمجتمعاتنا وخصوصا نحن في الخليج ...

أهل الحظوظ.. وأهل العقول!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 27 مارس 2017

    كثير من الروايات التاريخية، يتعدد نسب دعوة أم لوليدها أن يجعله الله من أهل ...

معركة الكرامة والتحول الفكري والسلوكي

سميح خلف | الأحد, 26 مارس 2017

في 21 مارس سنة 1968 استبشرت الأمة من محيطها إلى خليجها بانتهاء عصر الهزائم مع ...

الإنسان أداة وهدف التنمية

نجيب الخنيزي | الأحد, 26 مارس 2017

    الوطن ليس (جغرافيا) الأرض والبيت ومرابع الطفولة والأهل والأصدقاء فقط، بل - وهو الأهم ...

كوابيس ما بعد «داعش»

عبدالله السناوي

| الأحد, 26 مارس 2017

  باقتراب حسم الحرب على «داعش» قد تستبدل الكوابيس المقيمة بكوابيس جديدة، والأوطان المنتهكة بأوطان ...

الطائف في الميزان

بشارة مرهج

| الأحد, 26 مارس 2017

    على الرغم من ان النظام السياسي في لبنان يعتبر نظاما مركزيا حسب الدستور الا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9334
mod_vvisit_counterالبارحة22296
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65276
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي247305
mod_vvisit_counterهذا الشهر1040010
mod_vvisit_counterالشهر الماضي870155
mod_vvisit_counterكل الزوار39579785
حاليا يتواجد 1521 زوار  على الموقع