موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

«قيمة مضافة» لواشنطن أم «حمولة فائضة»

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أصاب سيرغي لافروف كبد الحقيقة عندما وصف التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة «داعش» بأنه «غير منسجم»... فهذا التحالف بات يتوزع على عدة محاور وتحالفات،

بعضها أخذ يضرب بعضه الآخر «تحت الحزام»، وإن استمر الحال على هذا المنوال، فلن يكون مستبعداً أن تأتي خلافات التحالف الداخلية الكثيرة، على منجزاته القليلة، فنكون أمام حصيلة «صفرية» في الحرب على الإرهاب.

 

واشنطن على سبيل المثال لا الحصر، تنظر للأكراد في سوريا بوصفهم حليفاً ميدانياً موثوقاً وفاعلاً في الحرب على الإرهاب، وهي لا تكف عن تقديم الدعم العسكري والاستخباري واللوجستي لوحدات الحماية الشعبية التي يقودها حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري، وتحرص الطائرات الأمريكية التي تنطلق من قاعدة «أنجرليك» التركية على إلقاء عشرات الأطنان من الأسلحة والذخائر والمعدات إلى مقاتلي في الداخل السوري جواً، كلما اقتضت الحاجة، وهي تمدهم بالاستخبارات وصور الأقمار الصناعية، وتوفر لهم التغطية الجوية المنسقة من غرفة عمليات واحدة.

تركيا في المقابل، وربما من قاعدة «أنجرليك» ذاتها، تسيّر الغارات والضربات الجوية لقواعد الحزب ومقاتليه ومراكزه، بوصفه وحلفائه، تنظيماتٍ إرهابية، تهدد أمن تركيا واستقرارها ووحدتها... إنها حقاً مفارقة غريبة عجيبة: من «أنجرليك» تنطلق الطائرات الأمريكية محمّلة بالسلاح والعتاد لأكراد سوريا، ومن القاعدة ذاتها تنطلق الطائرات التركية، لتدمير هذا السلاح وتقتيل العناصر التي تحمله وتعمل عليه... وكلا الفريقين يدعي دوراً ريادياً في الحرب على الإرهاب، كلاهما عضو في التحالف الدولي، والأهم، كلاهما عضو في «الأطلسي»؟

وواشنطن على سبيل مثال آخر، لا تكف عن إطلاق التأكيدات بأنها تريد لسوريا المستقبل، أن تكون ديمقراطية، موحدة وعلمانية... حلفاء واشنطن الأقربين، وبالذات تركيا وبعض دول الخليج، يدعمون قوى مسلحة فاعلة على الأرض السورية، أصولية بامتياز، تكفّر الديمقراطية، وتكره التعددية، وتنظر للعلمانية ككفر صراح وإلحاد صريح... واشنطن لا تحرك ساكناً حيال أمر كهذا، بل وتنفي وجود تناقض بين غايتها ووسائل حلفائها، وتمارس تواطئاً مشبوهاً على هذه العملية... فهل نصدق ما نسمعه من واشنطن على أثير الفضاء والفضائيات أم ما نراه من حلفائها على الأرض في الميدان؟

أحرار الشام، هي الابن الشرعي، المُتبنى رسمياً من قبل بعض هذه العواصم، أما «النصرة» فهي الابن غير الشرعي لهؤلاء، الذي يخجلون من الاعتراف بأبوته ولكنهم يعطفون عليه ويمدونه بكل أسباب القوة والمنعة... جيش الإسلام بقيادة زهران علوش، هو خلاصة خطيئتين: البلطجة والتطرف... هذه هي القوى المشكلة للعمود الفقري لحلفاء حلفاء واشنطن في سوريا، فهل الديمقراطية والعلمانية والتعددية، هي الثمرة المرجوّة من دعم هؤلاء وتمكينهم؟

واشنطن وعلى سبيل مثال ثالث، تريد لإيران أن تكون جزءاً من الحل بعد أن كانت قبل الاتفاق النووي جزءاً من المشكلة... وأحد بواعث الحماس الأمريكي ﻟ«اتفاق فيينا» كما يقول الراسخون في العلم، إنما تجلى في رغبة واشنطن وجاهزيتها للتعاون مع إيران وإشراكها في مسار البحث عن حلول سياسية للأزمات الإقليمية التي تعتصر المنطقة.... حسناً، ولكن من الذي يعيق مشاركة إيران في عمليات البحث والتنقيب عن حلول سوريا لهذه الأزمات، وبالذات في سوريا؟... لا توجد في العالم كله سوى دولتين اثنتين، ترفضان أي دور لإيران على موائد الحوار والتفاوض، وقد صادف أنهما حليفتان كبريان لواشنطن: إسرائيل والسعودية... فكيف يمكن للولايات المتحدة أن تترجم سياساتها واستراتيجياتها، طالما أنها تواجه من المصاعب مع أصدقائها وحلفائها، ما يفوق تلك التي تواجهها مع خصومها ومساجليها.

يعيدنا ذلك كله، عقد ونصف العقد إلى الوراء، عندما ضُربت واشنطن ونيويورك بزلزال الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر، الزلزال الأكبر بعد بيرل هاربر، يومها وجدت الولايات المتحدة نفسها في مأزق مع حلفائها الأقربين، بعد أن ثبت لديها أنه بوجود أصدقاء من ذاك النوع، لا حاجة لها بالإعداء... يومها بدأ التفكير السياسي الأمريكي بالانعطاف، وخرجت علينا أصوات أمريكية عديدة تدعو لتجفيف منابع التطرف والإرهاب، وصادف أن هذه «المنابع» تقع جميعها أو معظمها على الأقل، في أحضان حلفاء واشنطن وأصدقائها... لكأننا بالتاريخ يعيد نفسه مرة أخرى، ولكن بصورة تجمع المأساة والملهاة معاً.

«تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى»، وصفٌ دقيق لحال التحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد الإرهاب... بيد أنه وصف يمتد إلى تحالفات ومحاور أخرى كذلك... فمعسكر الاعتدال العربي/ الإقليمي بات معسكرين، واحدٌ بقيادة مصر وتنضوي فيه كل من دولة الإمارات والأردن، والثاني بقيادة السعودية، ويضم قطر والإخوان المسلمين ومن خلفهم جميعاً: تركيا... أما محور «المقاومة والممانعة» فهو ليس خروجاً على هذا الوصف والتوصيف، فمن قال إن إيران وروسيا على قلب «دولة واحدة»؟... ومن قال أن العراق تموضع في خنادق هذا المحور؟... من قال أن دمشق وطهران وموسكو لديهم ما يكفي من المشتركات، ما يكفي لجعلهم قادرين على اجتياز مرحلة الانتقال السياسي لسويا؟... جميع هذه المحاور والتحالفات، تبدو متماسكة في الظاهر، بيد أنها «مُحتربة على نفسها من الداخل، ظاهرها فيه الرحمة وباطنها فيه العذاب.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

«نتنياهو المرتشي».. هل بدأ السقوط؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    في يوم الاثنين الماضي تسارعت الأمور بخصوص الاتهامات ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ...

ترامب والحقيقة

د. مليح صالح شكر

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  أمتهن دونالد ترامب قبل أن يصبح رئيساً للولايات المتحدة الامريكية، مهنة بناء العمارات والفنادق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7075
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع7075
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1079241
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51055892
حاليا يتواجد 3213 زوار  على الموقع