موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

انتفاضة فلسطين ناجحة لأنها مستمرّة وشاملة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

انتفاضة فلسطين الثالثة فصلٌ من فصول ثورة فلسطين المستمرة منذ 1936 مروراً بحرب 1948، ثم بحروب وانتفاضات الربع الأخير من القرن العشرين، وصولاً الى مثيلاتها في العقدين الأول والثاني من القرن الحادي والعشرين.

 

إنها ثورة واحدة مستمرة بأشكال مختلفة ووتائر متفاوتة في حدّتها وشمولها.

لكن ميزات ثلاث تتفرّد بها الانتفاضة الثالثة عن سابقاتها:

أولاها أنها شاملة بفعالياتها كامل فلسطين التاريخية من النهر الى البحر. لذا تستحقّ وصفها بأنها «انتفاضة فلسطين الثالثة»: فلسطين كلها بأرضها وشعبها، بقطاع غزة المتحرّر، والضفة الغربية المستباحة بالاستيطان، ومناطق 1948 المحكومة بالعنصرية الصهيونية.

ثانيتها أنها بقيادة شعبها نفسه. لا منظمة التحرير تقودها ولا السلطة في رام الله ولا الفصائل المتنافسة، في معظمها، على الصدارة والنفوذ.

شبان وشابات من الشعب هبّوا ويهبّون بقرار فردي، من تلقاء أنفسهم، كلٌ في بيئته ومحيطه وبقدْر ما تطال يده وذراعه. ثالثتها أنها مقاومة مدنية فريدة بأسلحة بدائية، وصناعة ذاتية، قوامها الطعن بالسكاكين، وقذف الحجارة، والدهس بالسيارة. ميزاتها الثلاث هذه أربكت «إسرائيل»، جمهوراً وحكومة. بعض أرباب العائلات مكثوا في بيوتهم خوفاً وتحوّطاً.

لم يذهبوا إلى أعمالهم، وأبقوا أولادهم معهم بعيداً من رياض الأطفال والمدارس. بعضهم الآخر نزح إلى أماكن ظنّ أنها أكثر أماناً.

وثمة من تسلّح بمسدس أو ببندقية. غير أنّ أكبر الأضرار كان من نصيب الاقتصاد: توقفُ قطاع البناء لامتناع العمال عن الذهاب إلى مواقع العمل، شلل الأسواق، ومعاناة البورصة من هبوط ملحوظ وخسائر.

ليس أدلّ على شمولية الانتفاضة الثالثة من لامركزيتها الجغرافية.

أعمال الطعن، والدهس، وقذف الحجارة، والتظاهرات انتشرت على مدى جغرافية الوطن المحتلّ كلها بوتائر متصاعدة. ذلك أكره حكومة نتنياهو على اتخاذ جملة إجراءات غير معهودة: دعوة احتياطيّ الجيش لمؤازرة قوات الشرطة حصار أحياء في القدس ومدن أخرى وعزلها عن محيطها تكثيف حواجز الشرطة في الطرق ومداخل المدن والأحياء ونشر كتائب الجيش على امتداد جدار الفصل تشديد العقوبات على نحو غير مسبوق بما في ذلك الترخيص للشرطة كما للمستوطنين بـِ»جباية الثمن» مباشرةً قبل أيّ تحقيق أو محاكمة، أيّ الترخيص لهم بإعدامات في الشارع إلغاء تراخيص إقامة المتهمين بتنفيذ عمليات في القدس الشرقية وعائلاتهم وتسريع هدم بيوتهم، ومنعهم من إعادة بنائها.

عنف العقوبات وعنصريتها حملت، أخيراً، الأمم المتحدة على تعنيف حكومة «إسرائيل» ودمغها بـِ»الإفراط في استعمال القوة». إدارة أوباما أحسّت بدورها بوطأة الوضع وخطورته وتداعياته فأوعزت، بطلب من «إسرائيل»، إلى وزير الخارجية جون كيري بأن يتوجّه إلى «تل أبيب ورام الله من أجل «التهدئة واستئناف المفاوضات». التهدئة واستئناف المفاوضات مطلبان «إسرائيليان» مزمنان.

نتنياهو لا يضيره أن تعود واشنطن إلى طرحهما وتسويقهما. غير أنهما لا يعنيان للفلسطينيين شيئاً، لا في الماضي القريب ولا في الحاضر المضطرب. هل أبقت «إسرائيل» بسياستها الاستيطانية التوسعية شيئاً للفلسطينيين ليتفاوضوا بشأنه؟ أبو مازن محمود عباس كان وافق على استئناف المفاوضات شريطة أن تتوقف «إسرائيل» عن أعمال الاستيطان.

أوباما حاول إقناع نتنياهو بِاستجابة الطلب، لكن دونما جدوى. وساطة كيري مرشحة، إذاً، للفشل.

في المقابل، الانتفاضة أيضاً مرشحة للتصاعد. ثمة حال سخط وثورة تلفّ شعب فلسطين في كلّ مكان وتوفّر وقوداً جاهزة لثورةٍ محكوم عليها بأن تبقى مستدامة. هذا الواقع لم يمنع بعض «الواقعيين» من أهل «النظام» الفلسطيني الحاكم في رام الله كما سواهم من التساؤل عن جدوى الانتفاضة في لحظة توازن القوى الراهن غير المتكافئ.

يقولون إنّ الفلسطينيين قاوموا أعداءهم في كلّ انتفاضاتهم منذ 1936 وسط موازين قوى مائلة ضدّهم، فكان من الطبيعي أن يخسروا. حتى عندما كانوا يُحرزون، بمعايير الظروف السائدة، بعض المكاسب فإنهم سرعان ما كانوا يخسرونها في الانتفاضة التالية نتيجةَ مخطط صهيوني عنصري قوامه إكراه الفلسطينيين على دفع ثمن باهظ لكلّ انتفاضة يقومون بها بغية زرع الإحباط في نفوسهم والحؤول دون تقدّم قضيتهم وتفادي انتصار نضالهم الموصول.

هذا المخطط الصهيوني العنصري وأضراره الباهظة لم يغب قط عن أذهان الفلسطينيين، لكنه لم يكسر إرادتهم الثورية. فقد أدركوا، بحق، أنّ الشرط الأول للانتصار في صراع طويل قد يمتدّ على مدى جيل أو جيلين، وربما قرن أو قرنين، هو إبقاء القضية حيّة. إبقاؤها حية يستوجب ثورةً مستدامة أياً كانت التكلفة والثمن إلى أن يتمكّنوا، وسائر الأحرار من العرب، من تغيير موازين القوى لمصلحتهم.

من الواضح أنّ موازين القوى لا تتغيّر إلاّ بفعل عوامل متعدّدة ليس أقلها موازين الإرادات.

والحال أنّ الفلسطينيين، ماضياً وحاضراً، حرصوا على أن يتفوّقوا بجدارة في صناعة الارتقاء بموازين الإرادات لمواجهة موازين القوى. ألا يتجلّى ذلك في الحروب والانتفاضات المتعاقبة، ولا سيما الانتفاضة الثالثة؟

نعم، انتفاضة فلسطين الثالثة ناجحة لأنها مستمرة، متواصلة، وشاملة ولأنها تعتمد في الصراع موازين إرادات صلبة لا تلين… حتى النصر.

 

د. عصام نعمان

دكتور في القانون العام - محام بالاستئناف - وزير سابق للإتصالات

كاتب ومعلق سياسي لبناني

 

 

شاهد مقالات د. عصام نعمان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

أصل الحكاية

توجان فيصل

| الاثنين, 23 أبريل 2018

توالت في الأردن عمليات سرقة مسلحة لبنوك بشكل خاص، وعمليات سرقة أصغر لمحال تجارية يند...

ثمن الهيمنة العالمية الأمريكية

مريام الحجاب

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  تعتبر الولايات المتحدة الوجود العسكري في جميع أنحاء العالم أحد الأدوات الرئيسية لضمان المصالح ...

التسوية التاريخية مطروحة في شرق آسيا

جميل مطر

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    جاء الرئيس مون إلى منصب الرئاسة في كوريا الجنوبية وعلى رأس برنامجه التوصل إلى ...

الإرهابيون الجدد: نصف الحقيقة الآخر

عبدالله السناوي

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  ننسى ـ أحيانا ـ أن ننظر فى المرآة لنرى كيف تبدو صورتنا فى عيون ...

لحظة مفصلية في التحرر الوطني للمغرب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    قطع المغرب الحديث شوط الانتقال الصعب من معاهدة «الحماية» الفرنسيّة، التي فُرِضت عليه (مارس/آذار ...

أين حصة القدس من المجلس الوطني...؟؟

راسم عبيدات | الاثنين, 23 أبريل 2018

    بداية دعونا نقول بان التمثيل في المجلس الوطني الفلسطيني،خضع لمعادلة الداخل والخارج وثقل الثورة ...

وحدث العدوان الثلاثي الثاني ، ثم ماذا بعد؟

د. صباح علي الشاهر

| الأحد, 22 أبريل 2018

  -١-   لم يحدث العدوان الثلاثي الأول بسبب من أن عبد الناصر كان يقتل شعبه، ...

حق العودة في القانون الدولي والقرارات الدولية

د. غازي حسين | الأحد, 22 أبريل 2018

تؤكد الدراسات القانونية وتقارير لجان الأمم المتحدة المعنية بالحقوق الوطنية الثابتة لشعبنا العربي الفلسطيني أنّ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5662
mod_vvisit_counterالبارحة26265
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع68251
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر814725
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52947157
حاليا يتواجد 2158 زوار  على الموقع