موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

التدخل الروسي في سوريا: التحديات والفرص للأردن

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ليس “الصمت الأردني” عن التدخل الروسي العسكري في سوريا، تعبيراً عن “اللاموقف” كما قد يُخيّل للبعض من سياسيين وإعلاميين... إنه تعبير عن موقف، يستبطن درجة من الرضا عن هذا التدخل، وإن كان لا يخفي بعض عناصر القلق والتحسب، لما يمكن أن يترتب على هذا التدخل من نتائج وتداعيات.

 

أما عن السؤال: لماذا يلجأ الأردن للتعبير عن “الرضا” ﺒ“الصمت”، فجوابه واضح تماماً لمن أراد فهم المقاربة الأردنية من الأزمة السورية الممتدة منذ أزيد من سنوات أربع... فالديبلوماسية الأردنية التي حاذرت التورط في حروب المحاور والمعسكرات المتقابلة، تقيم وزناً لمواقف وتوجهات عواصم إقليمية ودولية حليفة، أبدت تحفظاً، بلغ حد الرفض والإدانة، للتدخل الروسي... “الصمت” هنا، هو أقل الخيارات كلفة، للتعبير عن الموقف الرسمي حيال التدخل العسكري الروسي في سوريا.

لماذا يبدي الأردن قدراً غير خافٍ من الارتياح للخطوة الروسية ذات الطبيعة الاستراتيجية في سوريا؟

جواب هذا السؤال، يمكن تلخيصه في العناصر الثلاثة التالية: (1) للأردن علاقات وثيقة مع روسيا، والملك أنشأ روابط شخصية مع بوتين، تعود لعدة سنوات، وثمة مروحة من المصالح المشتركة في مجالات الطاقات والصناعة ليست خافية على أحد... (2) الأردن يرى إلى روسيا، كدولة مسؤولة، والمؤكد أنه يفضل التعامل معها على أن يجد نفسه مضطراً للتعامل مع الخيارات والبدائل الأصولية، سواء اتخذت طابعاً جهادياً، أم نحت منحى إيرانياً- ثورياً، وجنوب سوريا، تحول في مراحل معينة من مراحل تطور الأزمة السورية، إلى ساحة صراع بين هذه الأطراف، وعلى مسافة غير بعيدة، من المدن والقرى والبلدات الأردنية... (3) والأردن لا يساوره شك، في رغبة روسيا في الوصول إلى حل سياسي، يحفظ وحدة الدولة السورية، ويقي مؤسساتها خطر الانهيار والتفكك، بالأسد أو من دونه، وتلكم عناصر ومرتكزات المقاربة الأردنية للأزمة السورية منذ اندلاعها.

هل ثمة ما يقلق الأردن من قرار موسكو التدخل عسكرياً في الأزمة السورية؟

نعم، فإن لم ترتبط المقاربة العسكرية الروسية، بمسعى جدي للوصول إلى حل سياسي للأزمة السورية، فإن ذلك سيعني بلا شك، إطالة أمد الأزمة، وفتح الأبواب على احتمالات تفاقهما، وتعميق الانقسامات المذهبية والطائفية في المنطقة، والتسبب في احتشاد مزيد من “الجهاديين” على مقربة من حدودنا، واقتلاع المزيد من السوريين من أمكان تواجدهم إلى المنافي القريبة والبعيدة، ومن بينها الأردن، الذي ينؤ كاهله بحمل اللاجئين الثقيل، اقتصادياً واجتماعياً وأمنياً وغير ذلك.

هنا، وحول هذه النقطة بالذات، تبدو الخشية الأردنية نابعة بالأساس من شركاء موسكو وحلفائها في سوريا، والخشية تتجلي بالأساس من احتمال تفاقم إحساس هؤلاء ﺒ“فائض القوة”، واكتفائهم بدور روسيا ﮐ“بلدوز” لسحق داعش والفصائل المسلحة، أما حين تأتي لحظة البحث في المصالحة والانتقال والحلول السياسية، فقد نجد تقلبات وتبدلات، في خريطة المواقف والمواقع والتحالفات، وساعتئد، سيصعب تخيل السيناريو الذي سينتظم تطور الأحداث وتداعياتها في سوريا وجوارها.

هل يوفر التدخل الروسي للأردن، نافذة فرص لتطوير دوره السياسي والدبلوماسي، بما يخدم مصالحه ويعزز مكانته؟

نعم، وأحسب أن الوجود السياسي والعسكري الروسي الكثيف في سوريا يوفر فرصة لمعالجة أهم تهديدين يواجهان الأردن من خاصرته الشمالية:

الأول، ويتمثل في ملف اللاجئين، حيث بات ممكناً اليوم، وربما لأول مرة، الدخول في حوار وتفاوض مع النظام في دمشق، مباشر، وعبر الوسيط الروسي، لتحويل محافظة درعا وبعض المناطق الجنوبية، إلى “مناطق آمنة توافقية”، تمنع تدفق المزيد من اللاجئين للأردن، وتوفر ملاذاً لعودة المزيد ممن يقيمون في الأردن... الأردن بمقدوره أن يعرض على موسكو، ومن خلالها على دمشق، فكرة “وساطته” لإنجاز مصالحات وطنية في جنوب سوريا، تستنثي “النصرة”، وتشمل مختلف الفصائل المحسوبة على الاعتدال و“الجيش الحر”، لتشكل هذه القوى، مع وحدات الجيش السوري، وبحماية روسية، مظلة لهذه المنطقة الآمنة، وأشدد على “التوافقية”... مثل هذه المقاربة، تخدم أولاً مصالح الأردن، وتوفر لروسيا ثانياً، فرصة تبديد الحملة السياسية والإعلامية المضادة، التي تتهمها بقتل المدنيين واستهداف المعارضة المعتدلة، وتوفر للمعارضة المعتدلة ثالثاً، “مقعداً” على مائدة الحوار والحل السياسي، وتغلق ثغرة أمنية، لطالما عانى منها النظام رابعاً... أي أننا سنكون أمام مبادرة رابح- رابح من جديد.

والثاني، ويتصل بالتهديد الإرهابي، فالعلاقة الأردنية الروسية المميزة، تكفل للأردن، حق التدخل وإبداء الرأي وطرح البدائل والخيارات، عندما يحين موعد فتح الجبهة الجنوبية، فالأردن لا يريد أن يرى على حدوده، لا القوى الإرهابية المتشددة، ولا وحدات الحرس الثوري وقوات النخبة من حزب الله، وآخر ما يريده الأردن، أن يرى عمليات تسرب وفرار للجماعات والعناصر الإرهابية إلى داخل حدوده، في حال اشتد الخناق وضاقت الأطواق من حول اعناقهم.

حتى الآن، أدارت الدبلوماسية الأردنية الملف السوري، بنجاح نسبي ظاهر، وتمكنت من تخطي حقل الألغام الشائك... لم تحصد الرضا المطلوب من الجميع على الدوام، ولكنها في الغالب، لم تحصد الكثير من النقمة والإدانة والتنديد... ﺒ“الجملة” كان الأداء صائباً، حتى وإن اختل الميزان ﺒ“المفرق” في بعض الأوقات لصالح هذا الفريق أو ذاك المعسكر... المضي في هذه السياسة، يبدو أمراً حميداً، وأقل كلفة، لكن ذلك لا يمنع من إطلاق مبادرات إيجابية، كتلك التي تحدثنا عنها منذ عامين، وأكثر من مرة، ودائماً بعنوان: “المنطقة الآمنة التوافقية”... موسكو وفرت لعمان فرصة لاختبار هذه المبادرة وإنضاجها، وليس من الحكمة أن نبددها بالحذر المبالغ فيه، والتحسبات التي لا مطرح لها.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

الانقلابات الحديثة ليست بالضرورة عسكرية

جميل مطر

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

    تقول إحصاءات أعدتها مراكز بحوث غربية إن ما جرى تصنيفه من أحداث في أفريقيا ...

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم59589
mod_vvisit_counterالبارحة30698
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع184661
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر919281
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47232951
حاليا يتواجد 7986 زوار  على الموقع