موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

شرعنة على الطريقة الأوسلوية!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


من عجائب مسرح اللامعقول الفلسطيني المزدهرة مفارقاته على خشبة راهنه الأوسلوي، أن يبادر ممثلوه المحترفون الآن بالذات فيرفعوا عاليًا شعارًا من مثل: “تجديد شرعية منظمة التحرير وحمايتها من الأخطار الداخلية والخارجية التي تتهددها”.

هنا تبلغ كوميدياه السوداء ذروتها... لماذا؟! لأن كافة نظَّاره ومشاهدي خشبته الغرائبية بلا استثناء، وعلى اختلاف مشاربهم ومواقفهم وقربهم أو بعدهم منهم، يدركون ولا تخفى عليهم حقائق ثلاث لم يبقِ واقع الحال الفلسطينية من يجادل فيها، وهي:

 

أولًا: إن رافعي هذا الشعار هم أنفسهم منتهكو شرعيتها الدائمين، منذ أن سطوا ذات يوم في غزة وبين يدي كلينتون على ميثاقها فعبثوا به ملغين منه بنودًا ومستبدلين أخرى ليحوِّلوها من منظمة تحرير إلى مجرَّد أداة تمرير، أو شاهد زور، دوره فحسب أن يُستدعى عند الضرورة لكي يبصم ﻟ“يشرعن” ما يُقترف من خطايا تنازلية من شأنها الإضرار الفادح بالقضية، وأن يشكّل انتهاكها لثوابت النضال الوطني مزيدًا من الإسهام في ضرب الوحدة الوطنية.

ومن حينها، بل ومنذ أن بدأوا جنوحهم التصفوي ومسيرتهم التنازلية وانتهاجهم لمسربهم التفريطي، صودرت المنظمة لصالح سلطة “أوسلوستان” في ظل الاحتلال، والتي باتت موضوعيًّا لا من دور لها ولا من وظيفة إلا ما أراده الاحتلال لها، أي تحوَّلت بفضل من مقدَّسها التنسيق الأمني معه، وباعتراف متنفذيها، إلى مجرّد أداة أمنية في خدمة أمنه فحسب، والأدهى أنهم حوَّلوا المنظمة إلى ما هو الأعجز من سلطة طوَّعتها وباتت صاحبتها.

وثانيًا: إن رفع هذا الشعار، أو هذا الحق المراد منه باطلًا، بالتوازي مع استقالات تكتيكية لثلث اللجنة التنفيذية غامضة الإخراج، بمعنى أنها استقالت ولم تستقل تمامًا على طريقة استقالات حكومة الحمدالله المعروفة، أي نفيت من قبل أمين سرها الأحدث صائب عريقات وأُكِّدت من عديد المستقيلين أنفسهم في نفس الوقت، أمر لا يهدف إلا إلى التحايل لتوفير حيثية قانونية يُلتف بها على المادة الرابعة من قانون المجلس الوطني لاستدعاء بقاياه من سباته البعيد العهد، وهو المنتهية ولايته والمركون جانبًا لما قارب العقدين، ولعقد جلسة استثنائية، وليست عادية، لها مهمتها المحددة التي تقتصر فقط على ملء شواغر التنفيذية لا أكثر، وبالتالي إعادة إنتاجها، أو استنساخها، بعد إخراج من يراد طردهم من جنتها واستبدالهم بمن يتوفر فيهم المستجد من مواصفات تروق راهنهم وأكثر انسجامًا وتكيُّفًا معه... هذا يعني جلسة بلا جدول أعمال سوى ترقيع هذه التنفيذية، أي بعيدًا عن المراجعة والمحاسبة، وبلا تقارير مستوجبة حول منجزات عزَّ وجودها وكوارث طفَّت وعمَّت بركاتها، أو تدارس لبرامج مفترضة أعدت وتقدم فيها تحسبًا أو استعدادًا لما هو آت من الأيام... استثنائية، وفي ظل احتلال، وبمن حضر، وأُريد لها أن تعقد خلال مدة زمنية قصيرة، تجعل هؤلاء “البمن حضر” يقتصرون غالبًا على جماعتهم، ومن يمونون عليهم، ومن يريد أن يحضر من المقيمين في كنف أوسلوستانهم، أي وفق فتوى لتيسير قبعة، نائب أبو الأديب رئيس المجلس، التي أجازت مثل هذا الانعقاد باللجنة التنفيذية نفسها ومكتب المجلس ومن قد يحضر من الأعضاء... الأمر الذي اعتبره أحد أهم القانونيين الفلسطينيين، وواحد من مؤسسي المنظمة، ورئيس لجنة وضع ميثاقها وأنظمتها، ورئيس اللجنة القانونية في المجلس الوطني سابقًا، أي قبل أن يستقيل احتجاجًا على العبث بميثاقها، هو الدكتور أنيس مصطفى القاسم، لا قانونيًّا ولا شرعيًّا قطعًا، بعد أن فنَّده ورأى فيه تجاوزًا والتفافًا يقتضي رفضه وعدم إجازته أو تبريره بحال من الأحوال... لاحقًا أعلن أبو الأديب أنه سوف يدعو لجلسة عادية لكن إذا لم يتوفر نصابها (المحال توفره) فسيعقدها “مصغّرة”!!!

وثالثًا: إن تجديد شرعية المنظمة لا يتم إلا بإعادة الاعتبار لميثاقها الوطني الأصل، وإعادة بنائها على أسس ديموقراطية، وبمشاركة كاملة من كافة ألوان وأوجه الطيف النضالي الوطني، فصائل وهيئات، وطنًا وشتاتًا، ودونما شائبة استثناء لأحد، واعتماد استراتيجية مقاومة بكافة أوجهها المتعددة والمتاحة، وهذا يعني بالضرورة العودة القاطعة عن المسار التساومي التصفوي، والطلاق الكامل مع النهج الأوسلوي التنازلي والتفريطي المدمِّر وما ترتب عليه... أو أقله الالتزام باتفاق القاهرة لإعادة بناء المنظمة، وإيقاف التنسيق الأمني مع العدو، والتوافق على برنامج حد أدنى وطني مقاوم هو وحده الكفيل بإعادة اللحمة الوطنية التي فعلت بها أوسلو أفاعيلها.

... هناك تسريب لمحضر تم نشره وقيل إنه لاجتماع ضم رئيس السلطة وكبير مفاوضيها ورئيس استخباراتها، وهو إن صح أو عكسه، فما ورد فيه ينسجم مع واقع حالهم، وفيه ما يفسِّر لنا هذا المستجد في هذا اللامعقول الأوسلوي، إذ يكشف عن تقدير موقف قدمه الأخير، فحواه أنهم قد اكتشفوا أخيرًا ما كانت جداتنا يعرفنه سلفًا وتوقعنه منذ أن بدأت المصيبة الأوسلوية، ومنه، أن الكيان الصهيوني “يريد سلاما اقتصاديا” لا أكثر، وحتى هذا “غير موجود”، وإن الأميركان يخدعوننا، ونصًّا “كيري كذاَّب”، و“لم يعد يتصل بنا”، و“رحبنا بنقاط فابيوس العشرة، وهي أدنى بكثير من الحد الأدنى، ولكن إسرائيل رفضتها”... وصولًا إلى أن “الإسرائيليين بعد كل ما قدمناه هم الآن غير مقتنعين بنا وأخذوا قرارًا بإنهاء حقبتنا”، وهذا هو حال الأميركان، وبالتالي كلاهما “أشعر بلير بذلك، فتحرك على جبهة حماس”.

... مستجد عجائب مسرح اللامعقول الأوسلوي الفلسطيني يشي بأن ممثليه لا نية لهم ولا قدرة لديهم لتغيير نهج سلكوه أو عودة عن مسار اختاروه ولا يبتغون بديلًا له... وعليه، يكررون تليد استحضار المنظمة من على رف الإهمال عندما يحتاجونها لشرعنة ما لا شرعنة له بما هم أصلًا قد ضربوا شرعيته.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

«نتنياهو المرتشي».. هل بدأ السقوط؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    في يوم الاثنين الماضي تسارعت الأمور بخصوص الاتهامات ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ...

ترامب والحقيقة

د. مليح صالح شكر

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  أمتهن دونالد ترامب قبل أن يصبح رئيساً للولايات المتحدة الامريكية، مهنة بناء العمارات والفنادق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6959
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع6959
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1079125
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51055776
حاليا يتواجد 3172 زوار  على الموقع