موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

شرعنة على الطريقة الأوسلوية!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


من عجائب مسرح اللامعقول الفلسطيني المزدهرة مفارقاته على خشبة راهنه الأوسلوي، أن يبادر ممثلوه المحترفون الآن بالذات فيرفعوا عاليًا شعارًا من مثل: “تجديد شرعية منظمة التحرير وحمايتها من الأخطار الداخلية والخارجية التي تتهددها”.

هنا تبلغ كوميدياه السوداء ذروتها... لماذا؟! لأن كافة نظَّاره ومشاهدي خشبته الغرائبية بلا استثناء، وعلى اختلاف مشاربهم ومواقفهم وقربهم أو بعدهم منهم، يدركون ولا تخفى عليهم حقائق ثلاث لم يبقِ واقع الحال الفلسطينية من يجادل فيها، وهي:

 

أولًا: إن رافعي هذا الشعار هم أنفسهم منتهكو شرعيتها الدائمين، منذ أن سطوا ذات يوم في غزة وبين يدي كلينتون على ميثاقها فعبثوا به ملغين منه بنودًا ومستبدلين أخرى ليحوِّلوها من منظمة تحرير إلى مجرَّد أداة تمرير، أو شاهد زور، دوره فحسب أن يُستدعى عند الضرورة لكي يبصم ﻟ“يشرعن” ما يُقترف من خطايا تنازلية من شأنها الإضرار الفادح بالقضية، وأن يشكّل انتهاكها لثوابت النضال الوطني مزيدًا من الإسهام في ضرب الوحدة الوطنية.

ومن حينها، بل ومنذ أن بدأوا جنوحهم التصفوي ومسيرتهم التنازلية وانتهاجهم لمسربهم التفريطي، صودرت المنظمة لصالح سلطة “أوسلوستان” في ظل الاحتلال، والتي باتت موضوعيًّا لا من دور لها ولا من وظيفة إلا ما أراده الاحتلال لها، أي تحوَّلت بفضل من مقدَّسها التنسيق الأمني معه، وباعتراف متنفذيها، إلى مجرّد أداة أمنية في خدمة أمنه فحسب، والأدهى أنهم حوَّلوا المنظمة إلى ما هو الأعجز من سلطة طوَّعتها وباتت صاحبتها.

وثانيًا: إن رفع هذا الشعار، أو هذا الحق المراد منه باطلًا، بالتوازي مع استقالات تكتيكية لثلث اللجنة التنفيذية غامضة الإخراج، بمعنى أنها استقالت ولم تستقل تمامًا على طريقة استقالات حكومة الحمدالله المعروفة، أي نفيت من قبل أمين سرها الأحدث صائب عريقات وأُكِّدت من عديد المستقيلين أنفسهم في نفس الوقت، أمر لا يهدف إلا إلى التحايل لتوفير حيثية قانونية يُلتف بها على المادة الرابعة من قانون المجلس الوطني لاستدعاء بقاياه من سباته البعيد العهد، وهو المنتهية ولايته والمركون جانبًا لما قارب العقدين، ولعقد جلسة استثنائية، وليست عادية، لها مهمتها المحددة التي تقتصر فقط على ملء شواغر التنفيذية لا أكثر، وبالتالي إعادة إنتاجها، أو استنساخها، بعد إخراج من يراد طردهم من جنتها واستبدالهم بمن يتوفر فيهم المستجد من مواصفات تروق راهنهم وأكثر انسجامًا وتكيُّفًا معه... هذا يعني جلسة بلا جدول أعمال سوى ترقيع هذه التنفيذية، أي بعيدًا عن المراجعة والمحاسبة، وبلا تقارير مستوجبة حول منجزات عزَّ وجودها وكوارث طفَّت وعمَّت بركاتها، أو تدارس لبرامج مفترضة أعدت وتقدم فيها تحسبًا أو استعدادًا لما هو آت من الأيام... استثنائية، وفي ظل احتلال، وبمن حضر، وأُريد لها أن تعقد خلال مدة زمنية قصيرة، تجعل هؤلاء “البمن حضر” يقتصرون غالبًا على جماعتهم، ومن يمونون عليهم، ومن يريد أن يحضر من المقيمين في كنف أوسلوستانهم، أي وفق فتوى لتيسير قبعة، نائب أبو الأديب رئيس المجلس، التي أجازت مثل هذا الانعقاد باللجنة التنفيذية نفسها ومكتب المجلس ومن قد يحضر من الأعضاء... الأمر الذي اعتبره أحد أهم القانونيين الفلسطينيين، وواحد من مؤسسي المنظمة، ورئيس لجنة وضع ميثاقها وأنظمتها، ورئيس اللجنة القانونية في المجلس الوطني سابقًا، أي قبل أن يستقيل احتجاجًا على العبث بميثاقها، هو الدكتور أنيس مصطفى القاسم، لا قانونيًّا ولا شرعيًّا قطعًا، بعد أن فنَّده ورأى فيه تجاوزًا والتفافًا يقتضي رفضه وعدم إجازته أو تبريره بحال من الأحوال... لاحقًا أعلن أبو الأديب أنه سوف يدعو لجلسة عادية لكن إذا لم يتوفر نصابها (المحال توفره) فسيعقدها “مصغّرة”!!!

وثالثًا: إن تجديد شرعية المنظمة لا يتم إلا بإعادة الاعتبار لميثاقها الوطني الأصل، وإعادة بنائها على أسس ديموقراطية، وبمشاركة كاملة من كافة ألوان وأوجه الطيف النضالي الوطني، فصائل وهيئات، وطنًا وشتاتًا، ودونما شائبة استثناء لأحد، واعتماد استراتيجية مقاومة بكافة أوجهها المتعددة والمتاحة، وهذا يعني بالضرورة العودة القاطعة عن المسار التساومي التصفوي، والطلاق الكامل مع النهج الأوسلوي التنازلي والتفريطي المدمِّر وما ترتب عليه... أو أقله الالتزام باتفاق القاهرة لإعادة بناء المنظمة، وإيقاف التنسيق الأمني مع العدو، والتوافق على برنامج حد أدنى وطني مقاوم هو وحده الكفيل بإعادة اللحمة الوطنية التي فعلت بها أوسلو أفاعيلها.

... هناك تسريب لمحضر تم نشره وقيل إنه لاجتماع ضم رئيس السلطة وكبير مفاوضيها ورئيس استخباراتها، وهو إن صح أو عكسه، فما ورد فيه ينسجم مع واقع حالهم، وفيه ما يفسِّر لنا هذا المستجد في هذا اللامعقول الأوسلوي، إذ يكشف عن تقدير موقف قدمه الأخير، فحواه أنهم قد اكتشفوا أخيرًا ما كانت جداتنا يعرفنه سلفًا وتوقعنه منذ أن بدأت المصيبة الأوسلوية، ومنه، أن الكيان الصهيوني “يريد سلاما اقتصاديا” لا أكثر، وحتى هذا “غير موجود”، وإن الأميركان يخدعوننا، ونصًّا “كيري كذاَّب”، و“لم يعد يتصل بنا”، و“رحبنا بنقاط فابيوس العشرة، وهي أدنى بكثير من الحد الأدنى، ولكن إسرائيل رفضتها”... وصولًا إلى أن “الإسرائيليين بعد كل ما قدمناه هم الآن غير مقتنعين بنا وأخذوا قرارًا بإنهاء حقبتنا”، وهذا هو حال الأميركان، وبالتالي كلاهما “أشعر بلير بذلك، فتحرك على جبهة حماس”.

... مستجد عجائب مسرح اللامعقول الأوسلوي الفلسطيني يشي بأن ممثليه لا نية لهم ولا قدرة لديهم لتغيير نهج سلكوه أو عودة عن مسار اختاروه ولا يبتغون بديلًا له... وعليه، يكررون تليد استحضار المنظمة من على رف الإهمال عندما يحتاجونها لشرعنة ما لا شرعنة له بما هم أصلًا قد ضربوا شرعيته.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32002
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع59476
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر539865
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54551881
حاليا يتواجد 2126 زوار  على الموقع