موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

وروبا الميركيلية... نذر اليسار وبوادر الفاشية!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


إن جاز لنا اختصار الغرب، كجهة كونية فاعلة في القرار الدولي، بالولايات المتحدة الأميركية، كمهيمنة ومحتكرة لمواقفه وقراراته المتعلقة، أو استتباعه لها، أو رضاه بدور المكمِّل لسياساتها، فإنه يجوز لنا أيضاً اختصار الاتحاد الأوروبي،

لاسيما بعد الدراما اليونانية الأخيرة، بألمانيا الاتحادية، لجهة السطوة الميركلية الراهنة فيه، والتي لا يُنقص من عتوِّها، المستند إلى قوة اقتصادية فاعلة وموسومة بالجشع والشراهة والنزوع الى التوسُّع، بعض من نشوزات بريطانية، أو مشاكسات فرنسية، أغلبها أقرب الى المكابرات.

 

سنتعرَّض لاحقاً إلى ما أُغفل، أو تغوفل عنه، أو غطتَّ عليه ضوضاء ما اثاره الدرس اليوناني المر ومآلاته العلقمية، لكننا سنتوقف أولاً أمام ما لا يُختلف على خلاصته، وهى أن ظاهرة سيريزا اليونانية، بغض النظر عن نهاياتها، قد اثارت رعب متخمي القارة ومتنفِّذيها، وفي المقدِّمة الدائن الألماني الأكبر لفقيراتها، من وصول لم يك حقاً بالمباغت لما يعدونه أقصى اليسار الى السلطة، الأمر الذي بعث لدى بروكسل هواجس لا ينقصها ما يبررها من احتمالات تكرارها لدى بقية هاته الفقيرات المأزومات واللائي يعشن تحت طائلة ما يفرض عليهن من ضروب التقشف المرهقة... اسبانيا التي لها سيريزاها، أو بديموسها، أو ما قد تأتي به انتخاباتها نهاية عامها هذا، والبرتغال، وإيطاليا ومناخات اليسارية المقيمة، وايرلندا وشين بيتها القومي النزوع المنتظر لفرصته في الانتخابات المقتربة.

غلو ميركل العقابي، أو انقلابها لأسقاط اليسار السيريزي، بإعادة فرض وصفة العلاج الفاشل مع مضاعفتها للمعضلة اليونانية، مرغمةً المريض على مواصلة تعاطيه لذات الدواء التقشفي القاتل والمذل، لا ينم عن قلة حيلة اوروبية لحل مشكلة ديون أثينا، أو أي مديونيات أخرى تثقل كواهل مساكين القارة الآخرين، وإنما كان لتأديب هؤلاء ومنعهم من مجرَّد التفكير باحتذاء المثال السيبراسي، بمعنى اجبارهم على الاختيار بين استمراء بؤس الحال في بيت طاعة اليورو، أو الخروج منه إلى كوارث الإفلاس. الأمر الذي استثار حالة شعبية لا تخلو من تنام للعداء للصرامة الألمانية الفجة، والتي من شأنها أن اعادت الى الأذهان رواسب ماض الماني مرعب يكمن في الوجدان الأوروبي، ودفع لارتفاع اصوات تنبِّه الى ما تستشعره من ململة لدى مستضعفي القارة قد يكون لها ما بعدها على مصير الاتحاد الأوروبي. من هؤلاء البولندي دونالد توسك، رئيس المجلس الأوروبي المحذِّر من بوادر "نفاذ صبر على نطاق واسع"، وإذ هو يراه "ليس بالمسألة الفرديه"، وإنما "تجربة لمشاعر اجتماعية"، فعليه، هو عنده "مقدمة ثورة"!

ما يحذِّر منه توسك هو وارد حقاً، لكنما ما هو الأخطر منه ما قلنا آنفاً أننا سنتعرَّض له لاحقاً، وهو في اعتقادنا ما يعتمل في الحديقة الخلفية لاتحاد ميركل الأوروبي، ونعني بها اوروبا الشرقية، حيث طغت مشاكل أطرافه الجنوبية المفلسة فحجبت قلقاً منضبطاً في حظائره الآستثمارية الشرقية المستباحة، لكنما الأقل قدرةً حتى على ابداء التذمُّر، ولاسباب هي، الى جانب حاجتها لمساعدات الاتحاد، وابتعادها قليلاً حتى الآن من حافة الإفلاس، تحوَّلها الى شبه مستوطنات لشركات متنفِّذيه النهمة، وتحوُّل غرب الاتحاد المتخم الى ملاذات للأيدي العاملة الرخيصة لسيول من شبيبتها العاطلة عن العمل... هذا القلق، إذ يعزز من حضور قوى اليمين القومي المتطرف، يأخذ تعابيره أيضاً في تنامي الفاشية السافرة والمستترة التي تجد في العداء للمهاجرين متنفسا لها... ولنأخذ المجر مثالاً:

فوز حزب "يوبِّك"، اليميني المعادي للغجر والمهاجرين ومعهم الاتحاد الأوروبي، في الانتخابات التشريعية العام الماضي، بما نسبته 20.54% من الأصوات. وظهور عصابات فاشية معادية للأجانب تطلق على نفسها "بيتار" في استدعاء تاريخي للمقاومة المجرية للاحتلال النمساوي... في الأسابيع الأخيرة كانت هناك حادثة هزَّت الشارع المجري، حين اقدمت مجموعة من بينها حارس سجن على الإعتداء على شاب مجري تشوبه سمرة، لأن والده من اصل كوبي، وشقيقه وصديقته المجرية الخالصة بالضرب المبرح الذي تسبب في نقل الأخيرة للمستشفى واجراء عملية جراحية لها، لإعتقاد المعتدين أنه لاجىء... هذا قد يحدث في أي مكان في أوربا هذه الأيام، لكنما الأخطر هو أن التحريض ضد المهاجرين قد بات سياسة شبه رسمية، استدعت قلقاً واحتجاجات ومظاهرات من قبل فئات مثقفة شاجبةً ومحذِّرةً من نتائجها... من بينها يافطات تنصبها البلديات تقول: "إذا جئت للمجر فأنت مجبر على احترام القانون والثقافة المجرية"، وإقرار بناء سور بارتفاع اربعة امتار على طول الحدود مع صربيا لمنع تدفقهم، وكله يهون مع استطلاع رسمي لأراء الشعب عبر رسائل وجهها رئيس الوزراء لكل مواطن بريدياً، تحت مسمى "استشارة"، تشتمل على 12 سؤالاً متعلقاً توحي بربط ما بين الهجرة والإرهاب... أول سؤال فيها يقول: هل تظن أن المجر يمكن أن تتعرض للإرهاب؟!

قد يكون للمجر البلد الصغير محدود الامكانيات مبرراً لرفضه استقبال المزيد من هذا السيل المتدفق من المهاجرين عليه، والذي اكثر من نصفه هذا العام من كوسوفو، أي اوروبي ولأسباب محض اقتصادية، ويقصد المجر عبوراً لا مستقراً الى حيث الشمال الغني، لكنما قوانين الاتحاد تجبر بلد الوصول على استيعاب واصليه بغض النظر عن قدرته على استيعابهم... النمسا، مثلاً، استدعت السفير المجري احتجاجاً على عدم قبول بلاده اللاجئين المعادين اليها لقدومهم منها، وتسبب بحث مقترح توزيع المهاجرين على دول الاتحاد بأزمة دبلوماسية بين بروكسل وبودابست، حينما وصفه فيكتور اوربان رئيس الوزراء المجري بأنه "بلغة بسيطة سخيف ومجنون"... بوادر التهتك في الثوب الأوروبي ليس مرده الثقوب اليسارية وحدها وإنما الإهتراءات الفاشية أيضاً، واللذين يغذيهما التغول النيوليبرالي، واقتصار رتقه على فرض وصفة من قبل حائكه الألماني!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانقلابات الحديثة ليست بالضرورة عسكرية

جميل مطر

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

    تقول إحصاءات أعدتها مراكز بحوث غربية إن ما جرى تصنيفه من أحداث في أفريقيا ...

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

ما العمل؟

د. بثينة شعبان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    بعد مئة عام من وعد بلفور وكل ما سبقه وكل ما تلاه، وبعد مئة ...

النأى بالنفس فى السياق اللبنانى

د. نيفين مسعد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    كان رئيس الوزراء اللبنانى السابق نجيب ميقاتى أول من استخدم مصطلح «النأى بالنفس» إبان ...

مشاهد من الانتخابات القادمة في العراق

مكي حسن | السبت, 18 نوفمبر 2017

    لم يعد العراق وطنا جغرافيا وكيانا سياسيا بكل أبعاد ومعاني هذين المصطلحين بعد عام ...

بريطانيا والتآمر على فلسطين

د. فايز رشيد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    منذ ما يقارب الأسبوعين، كانت مئوية وعد بلفور المشؤوم، وفي الوقت الذي احتفلت فيه ...

التفاهم الروسي- الأميركي حول سوريا

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    بعد لقاء قصير بين الرئيسين الأميركي والروسي، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول ...

الرشاوى الصغيرة والكبيرة!

د. حسن حنفي

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    يتأرجح هذا الموضوع بين «البقشيش» لعاملة النظافة أو الممرضة وبين الرشاوى بالمليارات. وله أسماء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19041
mod_vvisit_counterالبارحة31342
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع84585
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر819205
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47132875
حاليا يتواجد 2649 زوار  على الموقع