موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

ثلاثة وجوه للعلاقة بين الإخوان والسلفية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


وصول العلاقة بين حماس والسلفية الجهادية في غزة إلى طريق مسدود على خلفية التفجيرات المتزامنة الأخيرة التي شهدها قطاع غزة، يطرح من جديد، أسئلة العلاقة بين جماعة الإخوان والحركات السلفية في المنطقة العربية عموماً،

وفي الساحات المتفجرة والمحتربة على وجه الخصوص، وهي علاقة تراوح ما بين الصراع والتعاون و«التوظيف المتبادل». الصراع بين المدرستين الكبريين في «الإسلام السياسي»، سمة تطبع العلاقة بينهما، وفي كل الأوقات والظروف، وإن اختلفت حدة هذا الصراع من بلد لآخر، ومن مرحلة إلى أخرى... «التنافس» على «الشرعية» وادعاء النطق باسم «الإسلام الصحيح» هو أمر معتاد بين قوى تنهل من مرجعية واحدة، وتحصد من حقل واحد تقريباً... لكن هذا التنافس، ينقلب في بعض الأحيان، إلى عداء مستحكم، تستباح معه، حرمة المساجد والأنفس والأرواح، وتراق الدماء على مذابحه، غزيرة ومن دون حساب، خصوصاً إن اتصل الأمر بالسلطة والسيطرة والنفوذ، وأحداث مسجد ابن تيمية في العام 2009 في القطاع، والتفجيرات الأخيرة في غزة، تنهض شاهداً على ما نقول. سياسياً وفكرياً، تميل السلفية بمدارسها المختلفة، الجهادية منها بخاصة، إلى توجيه سهام النقد والتشكيك، وأحياناً التكفير، للمدرسة الإخوانية في الإسلام السياسي، فيما الإخوان عموماً، أقل ميلاً للاشتباك الفكري والسياسي مع السلفية، إن لاعتقادهم بوحدة المرجعية، أو لإيمانهم بأن ما يزرعه السلفيون كدعاة ﻟ«أسلمة المجتمع»، إنما يحصد ثماره الإخوان في صناديق الاقتراع، في ظل استنكاف السلفية عن العمل السياسي/ الحزبي المنظم، أو ضعف تجربتها في هذا المجال... وثمة سبب ثالث، يتعلق أساساً ﺒ«التثاقف» المتبادل، فثمة تيارات إخوانية، باتت أقرب للسلفية في أنماط تفكيرها ومرجعياتها خصوصاً بعد سنوات اللجوء الخليجية المديدة التي عاشها قادة الجماعة وكوادرها هرباً من بطش أنظمة “الاستبداد”... وثمة سلفيون تأثروا بدعوى الإخوان ووسائل عملهم وتنظيمهم، سيما المدرسة القطبية في الجماعة ذات البصمات التي لا تنكر على تكوين وتشكل «السلفية الجهادية»... ولطالما اجتمع هؤلاء في الخندق ذاته، في ساحات «الجهاد العالمي» وميادينه، خصوصاً في سنوات «الربيع العربي» كما هو الحال في اليمن وليبيا وسوريا، واخيراً مصر. التعاون، تجربة ليست حديثة في العلاقة بين المدرستين... بدأ منذ الحرب الباردة ومواجهة «الخطر الشيوعي» والمدارس القومية واليسارية العلمانية واستمر حتى يومنا هذا... رأينا إخواناً يهجرون بلدانهم المحتلة للجهاد مع «قاعدة الجهاد» في أفغانستان.... ورأينا سلفيين، يستنفرون لضمان نجاح مرشحي الإخوان المسلمين في انتخابات «يكفرونها»... إخوان سوريا وسلفيوها يتبعون غرف العمليات ذاتها... التجمع اليمني للإصلاح يقاتل في عدن وتعز جنباً إلى جنب مع السلفية... في ليبيا يصعب التفريق بين السلفية الجهادية وإخوان ليبيا... في مصر تصالحوا وتعاونوا وتنابذوا، وفقاً لمقتضيات الحال ومستجداته، وكذا الحال في فلسطين. والتعاون لم يقتصر على السلفية بمدارسها التقليدية أو العلمية أو الإحيائية أو غير ذلك من أسماء ومسميات يقترحها الباحثون في شؤون الحركات الإسلامية... بل تمدد وتوسع حتى شمل مدرسة السلفية الجهادية، بمن فيها «القاعدة» ومشتقاتها وتفريخاتها... إخوان سوريا، يتحالفون مع النصرة ويتصدون لكل من يصنفها جماعة إرهابية، وكذلك يفعل إخوان اليمن وليبيا المتحالفون مع فروع القاعدة المختلفة، ولولا الحملة الدولية على داعش وبلوغ فظاعاتها حداً يفوق التصور، لكان داعش أيضاً من ضمن قائمة المستهدفين بالتحالف والتعاون، وفي مراحل معينة رأينا أشكالا معينة من التنسيق مع التنظيم الدموي، تارة بحجة درء الضرر وأخرى بموجب «الضرورات» التي تبيح المحظورات. أما «التوظيف المتبادل»، فيجد تجلياته في غير شكل وعلى أكثر من صعيد... فما لا ترتضي الجماعة القيام به، لأسباب تتعلق ببنيتها وبرامجها ورهاناتها وتحالفاتها ومسؤولياتها، تقوم به «السلفية الجهادية» من دون تحسب أو حساب... مصر ما بعد مرسي، توفر نموذجاً لأسلوب التوظيف المتبادل: الإخوان يصرفون أنظارهم عن جرائم «الجهاديين» ومجازرهم ضد المدنيين... والجهاديون يضربون صفحاً عن «تكتيكات» الجماعة وتحالفاتها، طالما أنها قد تقربهم من إنفاذ شريعة الله على الأرض، أو أقله، طالما أنهم يتلقون وعوداً بذلك من قبل قيادات الجماعة... وتوفر التجربة التركية دروساً كاشفة عن فكرة «التوظيف المتبادل»، فحزب العدالة والتنمية، أكثر تيارات الإسلام السياسي انفتاحاً وليبرالية، لا يمانع في توظيف «داعش» لتحقيق أهداف استراتيجيته في سوريا، فيما لا يمانع التنظيم الذي اشتهر بتدمير التماثيل والآثار ومراقد الأئمة والأنبياء والصالحين، في توفير حضانة آمنة لضرح جد مؤسس الدولة العثمانية سليمان شاه... وعموماً، ثمة ما يشبه «المحاكاة» لقصة الشرطي الجيد والشرطي الشرير في السينما الأمريكية، حيث يفضل الإخوان تجسيد دور الشرطي الجيد، فيم لا يمانع السلفيون من تقمص شخصية الشرطي الشرير. مثل هذا الالتباس في العلاقة بين المدرستين، يلقي بظلال كثيفة من الشك، حول عمق أو «أصالة» المكون المدني– الديمقراطي في خطاب جماعة الإخوان، بل ويطرح أسئلة محرجة حول «المساحات الرمادية» في خطاب الجماعة، خصوصاً حين يتصل الأمر بالموقف من الإرهاب وحقوق النساء والأقليات، والأهم من هذا وذاك، أن هذه العلاقة بوجوهها الثلاثة التي أتينا على ذكرها، تعيق جهود التيارات الإخوانية الإصلاحية الرامية تطوير خطاب مدني– ديمقراطي بمرجعية إسلامية.

 

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

لا خوف على أجيال المستقبل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 21 يونيو 2018

    للذين يظنون بأن روح الرفض والتحدي والالتزام بثوابت أمتهم ووطنهم لدى شباب وشابات هذه ...

تساقط أعمدة الأسطورة

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 21 يونيو 2018

    يبدو أن مخطط تزييف الوعي أو «كي الوعي» الذي تمارسه أجهزة الدعاية والإعلام «الإسرائيلية» ...

العنف «الإسرائيلي»ضد الأطفال نموذجاً

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    في ذروة الاجتياح «الإسرائيلي» للبنان ومحاصرة العاصمة بيروت اتخذت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ...

القطائع الاستراتيجية للعالم الجديد

د. السيد ولد أباه

| الخميس, 21 يونيو 2018

    لم يتردد المفكر الأميركي «فرانسيس فوكوياما» في تعقيبه على التصدع الظاهر لمجموعة السبع في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13824
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع195532
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر675921
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54687937
حاليا يتواجد 3112 زوار  على الموقع